روايات

رواية وآه من الثأر الفصل الخامس 5 بقلم نور عصام

رواية وآه من الثأر الفصل الخامس 5 بقلم نور عصام

رواية وآه من الثأر البارت الخامس

رواية وآه من الثأر الجزء الخامس

وآه من الثأر
وآه من الثأر

رواية وآه من الثأر الحلقة الخامسة

الغفير. شافها وراح قال ل عاصم
نور. بس شافت المسافه من علي السور شهقت وقالت يامصبتي دا انا لو نطيت لازم اتكسر او حتي اموت ياربي ايه الغلب دا وبعدين دا اموت ولا اني اعيش معاه تاني ابن الل وبعدين قالت دي فرصتي الوحيده اني اخلص منه وبخوف غمضت عيونها وقالت لازم انط واخدت نفس بصوت عالي ونطت وبس نطت حست انها مش علي الارض صرخت وبتاخد نفس وهي لسه مغمضه
عاصم. كان مسكها ف حضنه وبعدين قالها ايواا براحه كدا وخدي نفس واتطمني عالاخر انتي لسه بخير وعايشه وحظك انك عايشه علشان تشوفي اللي هعمله فيكي
نور. فتحت عيونها وطبعا مصدومه من انها ف حضن عاصم وبترتعش وبعدين بصتله
عاصم. رفع حاجبه وبعدين قالها ممكن اعرف حرمي المصون كانت بتهرب ورايحه فين
نور. مش بترد
عاصم. تمام بما انك كنتي ناويه تجبيلنا العار ف انا من حقي ادفنك حيه ومحدش له اي حاجه عندي
نور. بخوف قالت ابعد عني ونزلني
عاصم. لو سمعت صوتك صدقيني مش ضامن رد فعلي عليكي هيكون ايه واتوجه بيها داخل البيت
نور. محرجه وهو شيلها والغفر واقفين
عاصم. دخل بيها البيت
امه. شافته وقالت وه ايه ده ياولدي ومالها مرتك
عاصم. ولا حاجه يااما وطلع بيها علي فوق
امه. استر يارب
هنيه. كانت خارجه من المطبخ وشافتهم اتعصبت وقالت جلة أدب وربايه
عاصم. طلع فوق ورماها عالسرير وبصوت عالي مرعب قالها كنتي رايحه فيين
نور بخوف قالت ك ك كنت رايحه عند عمي
عاصم. ليه في واحده محترمه تسيب بيت جوزها وهي لسه عروسه وكمان بالطريقه اللي عملتيها دي
نور. اومال كنت عاوزني اعمل ايه بعد ما مديت ايدك عليا
عاصم. مديت ايدي عليكي علشان قليتي أدبك ورديتي علي عمي وكمان وانا واقف

 

 

نور. بعصبيه قالت وهو اللي عمك ومراته عملوه فيا كان كويس وعجبك ولا انته بقا عاوزهم يهينوني واقف اتفرج
عاصم. انتي غلطي هي قالتلك ملكيش دعوه بولادي بتقربي منهم ليه ها انطقي
نور. انا غلطانه فعلا اني ساعدت البنت مكنتش اعرف انكم عيله متخلفه
عاصم. قرب منها وقالها احنا عيله متخلفه
نور. بغضب قالت ايوا وهمجين ومفيش حد فيكم بيفهم وانا مستحيل اكمل هنا بقلم نور عصام
عاصم. احنا مبنفهمش
نور. بصتله لقته خلاص بيطلع نار من ودانه
عاصم. ماشي انا بقا هوريكي الهمج والمتخلفين دول هيعملو ايه معاكي علشان لما تتكلمي عنهم تتكلمي بأدب وشدها من دراعها ونزل بيها علي تحت بقلم نور عصام
نور. بتصرخ
عاصم. راح بيها علي الجنينه وف اوضه ضلمه وفيها كراكيب زئها ورماها عالارض
نور. اااه
عاصم. بشر وغضب قالها خليكي بقا هنا لحد ما اشوف هموتك ازاي يا بنت السمنودي
نور. بخوف من منظر الأوضه قالت عاصم بلاش هزار بايخ
عاصم. قالها انا مش بهزر انا عاصم الزيني وبصلها بحده وقالها انا المتخلف الهمجي اللي مش بيفهم وهوريكي فعلا غضبي وعدم فهمي وسابها وخرج وقفل عليها الباب بالمفتاح
نور. صوتت وقعدت تخبط عالباب وكانت خايفه ومرعوبه
عاصم. ف نفسه خليكي بقا هنا شويه علشان تتربي
نور. قعدت تعيط وتبص حوليها مش شايفه اي حاجه غير ظلام وعماله تتوهم اشياء حواليها صرخت
عاصم. سمعها صعبت عليه بس غضبه وعصبيته منها سابها
نور. بدموع قالت حرام عليك انت بتعمل فيا كدا ليه وعيطت بصوت عالي وبعدين قالت آااااااه من التار آااااه من التار واللي جرالي منه والله ما هسامحكم كلكم ولازم انتقم منكم وانت اولهم يا بن الزيني وحطت راسها بين رجليها ودموعها نازله
عاصم. دخل البيت
امه مرتك وين يا عاصم
عاصم. مردش عليها
امه. بغضب وعصبيه قالت جولي مرتك وين وعملت فيها ايه صابحه شافتك وانت خارج بيها ومجرجرها وراك
عاصم. بعدين يا اما نتكلم
امه جسما بالله العظيم لو ما روحت جبت مرتك وراضيتها لا انته ولدي ولا اعرفك واوعاك تحددت معايا واصل
عاصم. عارف امه لما بتزعل قالها اهدي يا اما
امه. اهدي ومرتك بتعاني وكمان مظلومه يعني ضربتها واحرجتها جدام الكل وانت خابر مرت عمه كيف الاعيبها وحركاتها وكمان مكفكش
عاصم. خلاص يا اما عاد
امه. لا انته ابني ولا اعرفك لحد ماتروح ترجع مرتك وتراضيها ودخلت اوضتها
عاصم. اتنهد وبعدين طلع اوضته وكله غضب وفجاه فون نور رن شافه لقي غاده بتتصل عليها
غاده. ف نفسها روحتي فين يانور بس ردي واتصلت تاني
عاصم. فتح
غاده. بتسرع قالت نور انتي فين كل دا علي ماتردي
عاصم. السلام عليكم
غاده. احم انا اسفه بس دا مش موبايل نور بردو
عاصم. ايوا هو وانا عاصم جوزها
غاده. اها اهلا بشمهندس انا غاده صاحبة نور وكنت عاوزه اكلمها ضروري
عاصم معلش نور ف الحمام لو ف حاجه ضروري قولي وانا بقولها وبعدين بخليها تكلمك
غاده. ممكن تقولها اننا عندنا امتحان عملي بكرا وكمان لازم تيجي المستشفي علشان دكتور سعيد عاوزها تدخل معاه العمليات لانها بتدرب معاه وسئل عليها كذا مره

 

 

عاصم. تمام انا هقولها وباذن الله بكرا تكون موجوده
غاده. سلم عليها
عاصم. الله يسلمك وقفل واتنهد وبعدين نزل وراح عند امه وقالها اما خلي صابحه تيجي تجهز معاكي حاجتك علشان هنسافر القاهره دلوقتي
امه. مردتش عليه
عاصم. راح عليها وباس راسها وقالها متزعليش مني حقك عليا اعمل ايه هي اللي عصبتني
امه. مرتك وين
عاصم. بالاوضة اللي بالجنينه
امه. يامصبتي وبصتله بحزن وزعل وبعدين قالت بجا اكده بجا عاصم الزيني البشمهندس المتعلم يعذب مرته ويرميها زيها زي الل
عاصم. قاطعها وقالها خلاص يااما انا هروح اجيبها وانتي اجهزي ومشي
امه. ربنا يهديك يا ولدي ويبعد عنك انته ومرته هنيه وشرها
عاصم. راح وفتح الباب ولقي نور مغمي عليها جري عليه وبخضه شالها وقالها نور نور حبيبتي فتحي عيونك نور قومي يا قلبي انا اسف نووور
نور. مش بترد
عاصم. شالها وخرج وراح عالبيت
امه. شافته وقالت مالها نور يا عاصم
عاصم. دايخه بس شويه يااما
امه. بصتله بزعل وبعدين قالت دخلها اوضتي
عاصم. لا هنطلع علي اوضتنا وطلع فعلا وبس دخل حطها عالسرير برفق وراح جاب آنينة عطر وفوقها وبس فاقت ضمها لحضنه واتنهد
نور. بس استوعبت اكتر بعدت عنه وبصتله بالوم وعتاب
عاصم. نور
نور. طلقني يا عاصم علشان لو مطلقتنيش هرفع عليك قضيه
عاصم. قعد جنبها وضمها لحضنه غصب عنها وقالها لو سمعتك بتقولي طلقني تاني صدقيني هموتك
نور. بتحاول تبعده عنها قالت تمام انا بقا هخلعك
عاصم. نوووور
نور. بعند وغيظ فيه اكتر قالت هخلعك ومن اول جلسه
عاصم. بصلها ورفع حاجبه
نور. بغيظ اكتر فيه قالت هقول انك ….. وانا لسه بنت زي منا وهطلق وافضحك قدام الدنيا كلها
عاصم. خلاص الدم غلي ف عروقه مال عليها اكتر وقالها وانا طبعا ميرضنيش مراتي حبيبتي تطلق علشان سبب تافه زي دا بالنسبالي وقرب اكتر منها ونزع عنها ملابسها
نور. لا لا عاصم
عاصم. قطع اللي باقي من لبسها واتهجم عليها
نور. بدموع قالت عاصم الله يخليك بلاش
عاصم. بغضب قالها ليه انتي مراتي ودا حقي ودا سبب طلاقك مني وانا كاراجل صعيدي مقدرش اسيبك وما اديكش حقك يا حبيبتي ومال عليها اكتر
نور. ارجوك يا عاصم بلاش تكسرني كدا بلاش تخليني اكرهك انا اسفه لو كنت زعلتك بس بلاش اللي ناوي عليه
عاصم. بصلها ومن غيظه منها قالها للاسف انا اللي مش عاوزك ولا طايقك ولا طايق حتي نفسك معايا وبعد عنها
نور. دموعها نزلت
عاصم. قومي اجهزي هنزل مصر دلوقتي
نور ايييه
عاصم. بحده قالها مش هعيد كلامي تاني
نور قامت بسرعه ودخلت الحمام وبعدين خرجت وغيرت هدومها وجهزت شنطتها وبصتله لقته لبس وجهز شنطته
عاصم. يلا واخد منها الشنطه ونزلو
امه. ببتسامة حزن راحت علي نور وقالت حبيبتي انتي كويسه وطبطبت عليها
نور. الحمد لله يا ماما
عاصم. وصل العربيه وحط الشنط
ثريا. قالت اقعدي انتي يا نور جنب جوزك
نور. لا يا ماما تعالي انتي قدام علشان تكوني مرتاحه
عاصم. بصلها وبعدين ركب وهي ركبت جنبه ف صمت تام
وبعد شوية
نور. مالت بدماغها علي عاصم ونامت
عاصم. اتخض وفتكر انها اغمي عليها تاني بصلها وبلهفه قال نور واضح انها تعبانه من اللي حصل مردتش
امه. مالها ياولدي
عاصم. مش عارف ياامه وركن علي جنب وبعدين عدلها علي دراعه وقالها نور نور انتي كويسه
نور. فتحت عيونها وقالت امم
عاصم. حبيبتي مالك
نور. دمافي وجعاني وعاوزه انام
عاصم. سلامتك ياروحي وعدلها الكرسي ونيمها
امه. ربنا يعافيكي يا بتي
عاصم. كمل سواقه وبعد فتره وصل وقال حمدلله عالسلامه يا اما وبعدين قال نور نور
امه. الله يسلمك ياولدي
عاصم. نزل وفتح لامه الباب ونزلها وبعدين صحي نور اللي طول الطريق نايمه
نور. ايه ف ايه
عاصم. يلا يا حبيبتي وصلني
نور. وصلنا فين وبصت حواليها

 

 

عاصم. وصلنا الفيلا بتاعتنا يلا بقا انزلي ياقلبي
نور. استغربت طريقته معها وف نفسها قالت هو اتجنن ولا ايه ولا انا نايمه لسه وافتكرت اخر حاجه سمعتها وحماتها بتقول لا انا هكون مرتاحه ورا يلا يا بتي وركبت فعلا ورا
عاصم. مد ايده لها وقالها يلا يا نور انزلي
نور. بصتله وبعدين مدت ايدها ومسكت ايده ونزلت
عاصم. مسك امه بايده التانيه ودخلو الفيلا
نور. بصت للفيلا لقتها كتير حلوه
امه. ربنا يباركلك ياولدي
عاصم. تسلميلي يا ست الكل وبعدين قال سنيه سنيه
سنيه. نعم يا بيه حمدلله عالسلامه
عاصم. الله يسلمك وبعدين قالها جهزي الاكل
سنيه. حاضر يا بيه وبصت ل ثريا وقالت حمدلله علي سلامتك يا ست الحجه
ثريا. الله يسلمك يا بتي
عاصم. قالها خلي عوض يطلع الشنط فوق
سنيه. حاضر با بيه ومشيت
عاصم. قعد وهما كمان وبعدين قال عجبتك الفيلا يا نور
نور. حلوه
عاصم. بمناغشه فيها قالها حلوه بس
نور. فهمته وبعدين قالت يعني
عاصم. ابتسم وبعدين قال امم دا بقا لازم افرجك عليها وقام ومسكها من ايدها وقال معلش ياحجه هروح اغير وننزل وابتسم لامه
امه. اطلع يا ولدي
عاصم. طلع ومعه نور وبس دخل الاوضه قالها نورتي بيتك حبيبتي ومال عليها وباسها من خدها
نور. شهقت وبعدت عنه وبعدين قالت اعتقد اننا طلعنا وبقينا لوحدنا ف فكك بقا من دور الزوج الحنين دا علشان مش لايق عليك وبصتله وقعدت عالسرير
عاصم. امممم تصدقي معاكي حق وعموما انا منستش اللي عملتيه وهحاسبك عليه
نور. بحده وانا كمان منسيتش اللي عملته فيا
عاصم. طيب غوري حضريلي الحمام
نور. نعععم
عاصم. دقيقه واحده الاقي الحمام جاهز فاهمه
نور. اتنهدت ومشيت وبعد دقائق خرجت
عاصم. اتوجه للحمام
نور علي فين انا اللي هدخل هو انا كنت بجهز ليك ولا ايه
عاصم. مسكها من ايدها وبخبث قالها ومالو نروح سوا مدام جهزتي ومش عاوزه تتعبي وتجهزي تاني
نور برعشه قالت عاااصم
عاصم. مال عليها وقالها قلب عاصم وباسها من شفايفها حتي استسلمت بعد عنها
نور. اخدت نفس وبعدين قالت والله يا عاصم لوريك علي اهانتك لمشاعري كل شويه دي
عاصم. بغيظ فيها قالها مكنتش اعرف انك خفيفه كدا
نور. التفتت وراحت عالسرير وماردت
عاصم. دخل الحمام واخد شاور وبعد شويه خرج
نور عدت من جنبه ودخلت اخدت شاور وخرجت ولبست هدومها وكانت بيرمودا جينز قصيره وباضي احمر بنصف كم وراحت تسرح شعرها
عاصم. ابتلع ريقه وبصلها واتنهد
نور. خلصت وراحت فتحت شنطتها وطلعت فونها
عاصم. يلا علشان ننزل ناكل
نور. مش عاوزه اطفح ولا اقعد معاك علي سفره واحده
عاصم. ببردو قال ليه مش عحبك
نور اه مش عجبني
عاصم. دا انا حتي موز وحليوه وكل البنات بتجري ورايا
نور. علشان عميو مش بيشوفو
عاصم. لا وانتي الصادقه دا

 

 

نورقاطعته وقالت خلاص مش هنحكي طول النهار ف جمالك
عاصم. ابتسم وقالها خافي عليا احسن مطير منك
نور. مع السلامه
عاصم. بس مترجعيش تعيطي
نور عوجت بوئها ونزلو
رواية وآه من الثأر بقلم نور عصام
عاصم. قالها ممنوع تخرجي برا الفيلا كدا ولا حتي الجنينه انا بس هعديها علشان مفيش حد غير سنيه لكن عوض برا وياريت متنزليش تاني كدا
نور. بقولك ايه انا مش ناقصه تحكماتك دي
عاصم. نووور
نور خلاص وكانو علي اخر درجه من السلم
ثريا. شافتهم ابتسمت وقالت ربنا يحميكم
عاصم. ويخليكي ليا يا ست الكل
نور. راحت عليها وباستها وبعد شويه اتجمعو عالسفره
عاصم. اما بكرا باذن الله هوديكي للدكتور علشان اطمن عليكي ونشوف موضوع الازمه دا
امه. مفيش داعي ياولدي انا بخير كيف مانته شايف
نور. لا يا ماما لازم دكتور يشوفك
ثريا. والله يا بتي اني زينه اها
عاصم. نور معها حق يا حجه ولازم دكتور يشوفك
نور. بصت ل عاصم وقالت عصومي انا لازم اروح المستشفي والجامعه بكرا
عاصم. ابتسم وقالها عصومك
نور استغلت وجود امه وقالت طبعا عصومي وحبيبي
ثريا ابتسمت وهي عرفه انها بتستغل وجودها
عاصم. عموما انا مش موافق
نور. بغضب قالت ليه بقا
عاصم. انا قولت قبل كدا مفيش تعليم خلاص وانتهينا
نور. بصت ل امه
ثريا. ليه اكده ياولدي
عاصم. انا حر يا اما مش عاوز مراتي تكمل ولا تشتغل
نور خلاص دموعها ملت عيونها
ثريا. ولو جولتلك علشان خاطري ياولدي خليها تكمل علام وابتسمت وقالت اهو يبجي عندينا ضكتوره ولما اتعب الاجي اللي يداويني
عاصم. انا علي استعدا اجبلك اكبر دكتور ف البلد
امه. بس اني عاوزه مرت ولدي
نور. وانبي يا عاصم علشان خاطري
عاصم. خاطرك وبصلها ورفع حاجبه
نور. خلاص علشان خاطر ماما ثريا وحياة ماما ثريا عندك توافق وانا هعمل اللي انته عاوزه بس خليني اكمل
ثريا. حلفت بحياتي يا عاصم
عاصم. علشانك بس يا اما
نور بتسرع قامت وباسته من خده
ثريا. علي فكره انا اللي خليته يوافج
نور احرجت وبعدين باستها من راسها وقالتلها ربنا يخليكي ليا حبيبتي هروح بقا اكلم البت غاده
عاصم. اقعدي كلي الاول وبعدين كلميها وعموما انتي عندك امتحان بكرا
نور. ايه مين قالك
عاصم. غاده اتصلت عليكي
نور. اتنهدت وبعدين قالت شكرا
عاصم. مردش عليها
وحل المساء علي الجميع
ثريا. يلا انا هروح انام بجا معتش جادره اجعد
نور. تعالي يا ماما واخدتها ودخلتها اوضتها وبس اتطمن عليها قالتلها تصبحي علي خير وخرجت
عاصم. قالها هتنامي
نور ايوا الساعه 12 وانا عندي جامعه بكرا
عاصم. تمام يلا انا كمان عندي شغل وطلعو
نور. دخلت الاوضه وهو معها وقالت عاصم انا مش هينفع انام هنا هروح انام ف اوضه تانيه
عاصم. اها حد قالك انك متجوزه خروف
نور عاصم احنا بينا اتفاق
عاصم. قسما بالله لو مظبطي واتعدلتي لخلي ايامك كلها سودا علي دماغك ودماغ اللي خلفوكي
نور ف نفسها قالت ياربي لو عاندت معاه جاير يرجع ف كلامه وميخلنيش اروح الجامعه اتنهدت وبعدين قالت خلاص يا عاصم اللي تشوفه وراحت اخدت مخده ورايحه علي الكنبه علشان تنام
عاصم. قالها ثانيه واحده لو ملقتكيش عالسرير جنبي شوفي هعمل فيكي ايه
نور بخوف راحت ونامت عالسرير وبعدت عنه
عاصم. قرب منها وقالها متخافيش انا اصلا مش عاوزك
نور. زعلت من كلامه وسكتت ونامت
واشرقت الشمس بنور ربها
عاصم. صحي وقال نور يلا اصحي علشان متتأخريش
نور بنوم قالت لا خليني انام شويه
عاصم. ابتسم وقرب منها وباسها ف شفايفها وبعدين قالها علي راحتك نامي بس مفيش جامعه ولا مستشفي
نور. ايه وراحت نطه من السرير وقالت خمس دقايق بس
عاصم. انا هنزل اشوف امي علي ما تخلصي وخرج
ثريا. صباح الخير ياولدي
عاصم. صباح الخير يا حبيبتي وقعد جنبها
امه. وينها مرتك
عاصم. شويه ونازله
امه. براحه ياولدي خف عليها شويه
عاصم. حاضر يا اما
نور عصام سياسي قوي الواد دا بيريحها ويعمل اللي هو عاوزه وحارق دم البت نور 🙄
نور نزلت وقالت صباح الخير يا ماما
ثريا. صباح الورد يا بتي
نور حاهزه علشان نروح للدكتور

 

 

 

ثريا. والله ماله داعي
نور. لا طبعا وعموما انا اعرف دكتور كبير ف المستشفي اللي بدرب فيها وكلمته قبل ما انزل علشان اشوفه موجوجد ولا لأ وقولتله علي حالتك وطبعا رحب جدا وقالي نروح سوا
عاصم. ابتسم وقال طيب يلا افطرو واوصلكم
وبعد شويه جهزو
ثريا. كانت تعبانه وبتكابر
نور مالك يا ماما
ثريا. حسه صدري وجعني شويه
نور. قالت طيب يلا يا عاصم ومسكتها من ايدها وركبو العربيه وقعدت جنبها ورا وطبطبت عليها
وبعد بعض الوقت وصلو المشفي
نور. نزلت ومعها حماتها
عاصم ركن العربيه وراح عليهم
غاده. شافت نور جريت عليها وقالت نور وحشتيني
نور. حضنتها وقالتلها وانتي كمان
غاده. نورتي القاهره والمستشفي دا الكل هيتجنن عليكي وخصوصا دكتور يوسف وكمان د ياسر
نور. احم وبعدين قالتلها اعرفك ماما ثريا حماتي
غاده. احم وبعدين قالت اهلا بحضرتك يا طنط
ثريا. اهلا بيكي يا بتي
غاده. بمرح قالت هو الصعيد ناسه حلوين قوي كدا
ثريا. ببتسامه قالت تعيشي يا بتي
د يوسف. شافهم وراح عليهم وبفرحه قال نور كنتي فين دا كله والله وحشتيني
نور. روحها هتطلع
عاصم. وصلهم وقالهم يلا
د يوسف. بغباء قال بجد يا نور وحشتيني وسألت عليكي وعرفت انك كنتي ف البلد بس طولتي
عاصم. بصله وبعدين قال ل نور اطلعي انتي وخدي امي
نور. طيب تعالي معانا
عاصك. قولتلك اطلعي وكان بيتكلم بعصبيه
غاده. يالهوي عاصم شكله هيعمل مصيبه
نور. بصتله
د يوسف. قال مالك يا عم متهدي عليها شويه وبعدين انته بتتكلم معها كدا ازي وباي حق
نور. بخوف ورعب قالت عاصم يلا نطلع
عاصم. بصوت عالي قالها انا قولتلك اطلعي والا قسما بالله متلومي الا نفسك فاااهمه
ثريا. يلا يا بتي ومتجلجيش وسحبتها ومشيو
غاده. ياخرابي دا عاصم شكله هيموت د يوسف
ثريا. يستاهل هو حد يعمل اكده بيعاكس مرته جدامه ولا همه ايه محدش علمه الادب
غاده. بصتلها وسكتت
نور. تعالي يا ماما وطلعو فوق وراحو عند الدكتور اللي نور كلمته وبس دخلو
د محسن. ببتسامه قال اهلا دكتوره نور اخيرا شرفتي
نور. اهلا بيك يادكتور معلش بقا اعذرني علي تأخيري
محسن. قال اتفضلي يا حجه
ثريا. يزيد فضلك ياضكتور
د محسن. ايه بقا ياست البنات ليه الغيبه دي انتي مش عرفه انك داخله علي امتحانات ومينفعش تغيبي
نور. معلش يادكتور كنت بتجوز
محسن. اييه دا بجد دا ولا ايه
نور. اه والله
محسن. الف مبروك يادكتوره انتي بنت حلال وتستاهلي كل خير وعاوزك تعرفيني علي جوزك علشان اباركله انتي زي بتتي ومعزتك كبيره عندي
نور تسلملي يادكتور وبعدين قالت دي ماما والدة جوزي بس عندها ربو ومن يومين جالها ازمه وكانت تعبانه قوي واليوم بردو تعبانه وكنت عاوزه حضرتك تشوفها
محمسن. ببتسامه اهلا بيكي يا حجه انتي علي راسنا وبعدين قالها اتفضلي معايا
تحت عند عاصم ويوسف
عاصم. ل ليوسف قال انت محدش علمك الادب وازاي تتكلم مع واحده متجوزه
يوسف. اييبه
عاصم. ايه مسمعتش كلامي اياك
يوسف. كمان صعيدي
عاصم. بعصبيه ضربه بالبوكس ف وشه وقاله ومالو الصعيدي ياروح امك
يوسف. انت اتجننت انته متعرفش انا مين ولا ايه
عاصم. لا عارف حتة عيل ميسواش فرده جزمه ومحدش علمه الادب وانا بقا اللي هربيك علشان ترجع ل امك وتقولها انا اتربيت وانتي معرفتيش تربيني بقلم نور عصام
يوسف. احترم نفسك
عاصم. مره تانيه ضربه بالبوكس ف وشه
يوسف. قرب منه وقاله قسما بالله لوريك اللي عمرك ما شوفته ف حياتك
عاصم. بحده قاله لو بس فكرت مجرد التفكير انك تبص ل نور تاني مش هقولك هقلع عينك لا دا انا هقطع رقبتك
يوسف. هنشوف مين فينا اللي هيقطع رقبة التاني وبعدين انت مين يعني علشان تتكلم عليها اصلا
عاصم. انا عاصم الزيني جوزها
يوسف. ايييه
عاصم. اسم الله عليك من الخضه يا عنيا
يوسف. ااا بس نور مش متجوزه
عاصم. متنطقش اسمها تاني فااهم وقرب منه
يوسف. بخوف بعد عنه وقاله هنتقابل بس هخليك تركع تحت رجلي والشويه اللي انته شايف نفسك بيهم دول هطيرهملك ف الهوا

 

 

عاصم. وانا مستني يا حيلتها وسابه ودخل المشفي واتصل علي نور علشان يعرف هي فين
نور. شافت فونها وقالت اسفه يادكتور محسن هرد بس علي جوزي علشان هو موجود هنا وعاوز يعرف احنا فين
محسن. تمام اتفضلي يادكتوره
نور. فتحت الفون وقالت ايوا ياعاصم
عاصم. نور انتي فين بالظبط
نور انا ف الدور الرابع خامس اوضه عاليمين بس تطلع هتلاقيني مستنياك
عاصم. تمام وقفل وبس ثواني كان فوق
نور كانت واقفه برا غرفة الكشف وقالت عاصم
عاصم. اومئ لها وراح عليها
نور بصتله وعاوزه تسئله عمل ايه مع يوسف بس خايفه وبعدين قالت تعالي ماما جوا مع د محسن ودخلو
محسن. بس شاف عاصم قام وقف وقال اهلا عاصم باشا
عاصم. ببتسامه اهلا د محسن ليك وحشه والله
محسن. والله انت اكتر اتفضل
نور. استغربت وقالت انتو تعرفو بعض
محسن. ايوا طبعا عاصم باشا الزيني اشهر من النار علي العلم
عاصم. تسلم يادكتور
محسن. بص ل نور وعاوز يفهم اللي ف دماغه صح ولا
نور. ابتسمت وقالت عاصم الزيني جوزي يادكتور
محسن. دا بجد الف الف مبروك ليكم انتو الاتنين
عاصم ونور. الله يبارك فيك يادكتور
محسن. الحجه طبعا ولدتك يا بشمهندس
عاصم. ايوا يادكتور طمني عنها انا بصراحه كنت عاوز اجيلك العياده بس نور قالت انها حابه تيجي هنا
محسن. نور دي بنتي ربنا يحفظها وبعدين قال والحجه زي الفل بس انا عاوزها معانا هنا يومين كدا
عاصم. بخضه ليه يادكتور
محسن. متقلقش يا بشمهندس دا بس علشان نتطمن عليها ونعملها شويه فحوصات وكمان نظبط التنفس عندها علشان الرئه لاني زي مسمعت انها جالها ازمه وانا شايف انها تقعد معنا يومين مش كتير واهو تنورونا
عاصم. تمام يادكتو اللي تشوفه
محسن. قال نور خدي مامتك وروحو قسم الاشعه وجهزيها وانا بنفسي اللي هعملها الاشعه
نور. حاضر يادكتور وخرجت
عاصم. خير يادكتور
محسن. بصراحه الرئه عند الحجه تعبانه جدا وانا شاكك انها ممكن يكون عندها تليف
عاصم. زعل وقال طيب والعمل لو
محسن. قاطعه وقال متقلقش خير باذن الله
عاصم. اتنهد وقال يارب
نور. راجت وجهزت امها للاشعه وبعدين قالتلها لحظه بس يا ماما اغير واجي علشان اكون معاكي
ثريا. خدي راحتك يا بتي
نور. قالت رحمه خلي بالك من ماما انا دقيقتين وجايه
رحمه. حاضر
نور. خرجت وبعد دقائق جهزت وراحت عند حماتها وعاصم والدكتور محسن وصلو عندها
عاصم. بصلها وهي لابسه البالطو واعجب بيها بس زعلان علشان امه
نور. راحت عليه وقالت متقلقش ماما بخير الحمد لله
عاصم. الحمد لله علي كل حال
محسن. دخل وقال تعالي يانور وفعلا دخلو وبعد الاشعه خرجو ومحسن طمنهم
نور. كانت زعلانه علي امها لانها فعلا تعبانه والرئه عندها مش كويسه
عاصم. بصلها
نور. اخدت امه وراحت تلبسها هدومها تاني
د محسن. قاله اهدي يا عاصم باشا الحجه كويسه هي بس مع المحافظه والعلاج هتكون بخير وزي ما قولتلك هنخليها هنا يومين اهم حاجه لازم تبعد عن الانفعال
عاصم. متقلقش يادكتور
نور. رجعت واخدت الروشته اللي الدكتور كتبها وراحت قالت رحمه تعالي افتحي اوضه وتكون بحري علشان ماما وخلي حد يغير الفرش ويحط جديد
رحمه. حاضر يادكتوره
نور عصام. مفيش فايده ف الوساطه اهو علشان الدكتوره بتاعتها فتحتلها اوضه وكمان بحري يلا ربنا يشفي
عاصم. قال نور انا ممكن اوديها مستشفي تاني
نور. صدقني هنا كويس واهو زي ما شوفت د كتور محسن مقصرش وكمان انا هنا هكون معها وانته روج شغلك وتعالي ومتخافش علي ماما دي ف عنيا
عاصم. متشكر قوي يا نور

 

 

 

نور. عيب يا عاصم باشا دي امي
عاصم. ابتسملها بحزن
ثريا. روح ياولدي شوف شغلك ومتخافش عليا وبصت ل نور
عاصم. باس ايدها وطبطب عليها
نور. اخدت امه ودخلتها الاوضه بتاعتها ونيمتها عالسرير وبعدين قالت رحمه خلي حد بنزل يجيب العلاج دا
رحمه. حاضر يادكتوره وخرجت
عاصم. انا كنت هنزل اجيبه
نور. عادي يابشمهندس احنا نطول نخدم ام عاصم وباستها
ثريا. ربنا يباركلك يابتي ويرزجك بالذريه الصالحه ويكونو باربن بيكي وب ابوهم
عاصم. امين يارب وبعد شويه الباب خبط
رحمه. دخلت وقالت العلاج يادكتوره
نور. تسلمي يارحمه واخدتته منها
رحمه. قالت انا هعلق للحجه السيروم
نور لا متشكره يارحمه انا هعمل ل ماما كل حاجه
ثريا. بصت ل رحمه وقالتلها ربنا يباركلك يا بتي
عاصم. طلع من جيبه فلوس علشان يدهالها
رحمه. قالت لا والله دي دكتوره نور خيرها عالكل واحنا كلنا نتمني نخدمها ونرد جزء من جمايلها
عاصم. صمم انها تاخدهم وبعدين بص ل نور واعجب بيها وان الكل بيحبها بس اتعصب ف نفسه لما عرف ان يوسف بيحبها ودا كان واضح من كلامه معاه
نور. كدا تمام يا ست الكل
ثريا. تسلمي يابتيي
غاده. خبطت ودخلت وقالت الف سلامه عليكي ياطنط
ثريا. تسلمي يابتي

 

 

غاده. نور معلش تعالي علشان دكتور رافت عاوزك وكمان تشوفي حالاتك انتي غايبه بقالك فتره وكمان الامتحان
نور قالتلها حاضر وبصت ل عاصم
عاصم. روحي بانور شوفي شغلك
نور. ماما حبيبتي انا بس اخلص باجي علطول وكمان هبعتلك رحمه الممرضه هتكون معاكي علشان لما المحلول يخلص
ثريا. روحي يابتي
نور. خرجت
غاده. ياربي ايه دا دا والله خايفه ومرعوبه من الموز بتاعك
نور ابتسمت
غاده. برغم شكلو القمر دا الا انو
نور قاطعتها وقالت الا انو ايه يابت
غاده. ههههه عسل
نور. ايوا كدا اتعدلي
غاده. انتي متعرفيش عمل ايه ف دكتور يوسف
نور. عمل ايه
غاده. ضربه وبهدل وشه عالاخر وحظره انو يقرب منك
نور ف داخلها كانت فرحانه وبعدين قالت مهو اللي حمار داخل كدا زي القطر وعمال يتكلم وبعدين اصلا من امته وهو بيكلمني كدا دا انا عمري ماديته ريق حلو نور عصام
غاده. غيابك عنه جننه ومصدق يشوفك
نور يبقي يستاهل
غاده. دا عمال يقول انو مش هيسكت
نور.خليه يجرب ويوقف قدام عاصم وهو الجاني علي نفسه
غاده. اووووه دا احنا واثقين من عاصم قوي هو ايه الموضوع بالظبط
نور. ولا موضوع ولا حاجه عاصم مش قليل علشان يوسف يقف قصاده واذا كان يوسف فاكر انو ابن عضو مجلس نواب عاصم اكبر من كدا بكتييير وهو حر بقا ف تصرفه
غاده. احمد حكالي عنه وقالي انو صاحب اكبر شركات للاعمار وكلمته مسموعه والكل عارفه دا غير بقا ف الصعيد
نور. ابتسمت ابتسامه جانيه وبعدين قالت طيب يلا بقا علي شغلنا علشان اخلص وارجع اشوف ماما
وبعد مرور اربع ايام
نور. ماما حبيبتي دكتور محسن قالي انو بس يوصل احتمال يكتبلك علي خروج انهارده
ثريا. ياريت يابتي انتي تعبتي وجوزك كمان ببرجع من الشركه علي اهنه وانتي مش بتروحي واصل
نور. تعبك راحه يا قلبي
ثريا. طيب كنت عاوزه لبس من البيت غير دا
نور من عيوني يا ماما انا هروح اجيب لبس تاني وكمان اعدي علي عاصم بالشركه ونيجي مع بعض واهو يكون د محسن وصل خلي بالك انتي بس علي نفسك وانا هكلم غاده بعد ما تخلص تيجي تقعد معاكي ورحمه موجوده كمان
ثريا. طيب بابتي يلا علشان متتأخريش
نور. باستها من ايدها وخرجت
ثربا. بعد خروجها قالت كان ممكن اجولك سنيه هتجيب الهدوم كيف ما بتجيب كل يوم بس فرحت جوي جوي لما قولتي انك هتروحي ل عاصم الشركه ربنا يسعدكم يابتي
وبعد بعض الوقت
نور روحت الفيلا وغيرت لبسها وبعدين اخدت لبس لامها وراحت عند عاصم الشركه وبس دخلت لقت ..

يتبع….

اترك رد