روايات

رواية ملاكي الفصل الثالث 3 بقلم أسماء بوسعيد

رواية ملاكي الفصل الثالث 3 بقلم أسماء بوسعيد

رواية ملاكي البارت الثالث

رواية ملاكي الجزء الثالث

رواية ملاكي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم أسماء بوسعيد
رواية ملاكي كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم أسماء بوسعيد

رواية ملاكي الحلقة الثالثة

part3
#ملاكي
#بقلمي_اسماء_بوسعيد
المتصل:انت بتشوف مراتك وهي بتخونك
جلال بغضب:انت كذاب اكيد دي مش هي
المتصل ضحك بسخرية:اه اذا كنت عايز تتاكد تعال المكان….
جلال قفل الفون ولبس ملابسه هو وحور وراحوا سوا للمكان بعد الحاح حور بالذهاب معه وبعد فترة وصلوا للمكان وطلعوا لبيت قاسم وشافوا الباب مفتوح ودخلوا لقوا فيروزة بفستان نوم نايمة جنب قاسم وحاضناه

 

 

جلال راح لعندها مسكها من شعرها وض’ربها بالألم جامد:انت طالق يا فاجر’ة ومشوفش وجهك قدامي ثاني
فيروزة لبست ملابسها بسرعة وهي مصدومة وخرجت بسرعة وجلال راح لعند قاسم ضربه حته بوكس اوقعه عالارض ومسك ايد حور ونزلوا وروحوا للقصر
جلال:انا مكنتش اعرف ان توصل لدرجة تخو’ني كده
حور بحزن على حالته بالرغم من الغيرة الواضحة نوعا ما في كلامها:معلش ياجلال احمد ربك انه بينلك حقيقتها وبعدين ماانت ارتحت منها
جلال بغمز:بتغير ياجميل
حور بتوتر:لا وبغير من ايه اصلا
جلال جا يتكلم سمعوا صوت رصاص جاي عليهم وجلال خرج مسدسه الشخصي وكل حراس القصر حاوطوه هو وحور واشتد ضرب النار وجلال عرف انهم العصابة تبع قاسم ومسك ايد حور واتسللوا بهدوء لحد ماطلعوا السقف وحور كانت ترتعش من الخوف وفضلوا يجروا لحد ما شافوا فراغ عشان يوصلوا للجهة الثانية جلال قعد بيفكر يعمل ايه لحد ما راح بسرعة جاب حبل طويل اوي وكان في سلك يربط بين الجهتين وربط الحبل في السلك والجهة الثانية ربط بيها بين وسطه ووسط حور وصاروا قريبين من بعض اوي
جلال:حور انت بتتقي فيا

 

 

حور بخوف:بس احنا هنعمل اي متقولش اننا حنط
جلال:اه ومسكها وننطوا سوا وكانوا بيتقدموا لحد ما سمعوا صوت ضرب النار جاي عليهم وكانت العصابة وراهم وقطعوا الحبل لي جلال كان رابطه في السلك بس الحمد الله كان جلال وحور وصلوا للطرف الثاني
جلال بقلق:حور انت كويسة
حور بالم:جلالللل
جلال بخوف:ايه دا مالك
حور:مش قادرة ياجلال مش قادرة

 

 

جلال قعد يتفحص في جسمها لحد مالقا طلقة رصاص في كتفها وبما انو قميصها اسود مكنتش مبينة جلال حزن عليها اوي وقلبه وجعه عليها وحضنها وهي تعيط ومش قادرة(سامحوني سرحت بمخيلتي شوية😍)
جلال بص كده لقاهم بيحاولو يوصلو ليهم حمل حور عظهره ودخل في سقف بيت مهجور ونزل عالسلم وكان في عربية مركونة عالجنب زي عربيته بالضبط (صدفة في وقتها😅)وشغلها واتجه للمشتشفى بسرعة وحور كان مغمي عليها(بعد العملية)
الدكتور:البقاء لله
جلال بصريخ:لاااا

 

اترك رد