روايات

رواية طفلتي العنيدة الفصل السادس عشر 16 بقلم نانسي

رواية طفلتي العنيدة الفصل السادس عشر 16 بقلم نانسي

رواية طفلتي العنيدة البارت السادس عشر

رواية طفلتي العنيدة الجزء السادس عشر

طفلتي العنيدة

رواية طفلتي العنيدة الحلقة السادسة عشر

في صباح اليوم الموعود اشرقت الشمس لتعلن عن بداية يوم جديد مليئ بالبدايات الجديدة والتفاؤل على الجميع في غرفة نانسي وروز
الام وهي تدلف الى الغرفة لتوقظ بناتها
الام بصوت عالي : انتي يا زفتة انتي وهي نايمين ولا كأن انهاردة خطوبتكم قومه يلا
روز بنعاس: يوووه بقى يا ماما سيبيني انام الله
نانسي: ايوة هاخد بس غفوة ساعتين كدا واصحى
الام بغضب وهي بتجيب ابو وردة من الارض: اه وماله غفوة ساعتين حاااااضر وهوب على طول لقه ابو وردة معلم عليهم
نانسي بالم وهي تنتفض من على الفراش : اه اه ليه كدا يا قرمط ليه
الام بتشفي: احسن عشان بعد كدا لما اقول كلمة تتسمع
روز بضحك:هاهاها احسن تستاهلي عشان لما ماما تقول قومي يبقى لازم لازم تقومي
نانسي بغضب: اه ماشي ياروز الكلبة انتي كمان والله لاوريكي وبعدين انتي مش جاية غير عليا ياست الكل ولا ايه المفروض انا بنتك الصغيرة الرقيقة الكيوت وهي البقرة الكبيرة المفروض هي اللي كانت تقوم وانا اكمل نوم عادي جدا
الام بغيظ : لا والله تكملي نوم عادي صح انتو الاتنين هتقومه ودلوقتي حالا لاحسن شبشبي هيسلم عليكم
روز بمرح : هدي عضلاتك كدا يا ماما وبعدين هو ابو وردة لسة هيسلم لا دا على طول بيصبح علينا عادي اتعودنا
نانسي بضحك : اه والله انا ضهري ورم بسبب ابو وردة وبعدين دا لسة الساعة 11 والخطوبة الساعة7 اكيد يعني مش عايزانا نقوم نزين القصر مع العمال ولا ايه

الام وهي تكاد تصاب بالشلل من غباءهم: صبرني يارب شكلي هرتكب فيهم جريمة دلوقتي بت انتي وهي انا نفسي اعرف انتو جايبين الغباء دا كله منييين هااا هموت واعرف
روز بابتسامة بلهاء: هنطلع لمين غير حضرتك يعني
الام بغيظ :يا حبيبتي ولازمتها ايه بقى حضرتك دي
نانسي بتثاؤب : فكك منها يا ماما وقولي بقى عايزة ايه على الصبح عشان الواحد مش فايق
الام بصراخ : قومه يولاد الجزمة انتو الاتنين شوفه هتعمله ايه يا موكوسة منك ليها حد ينام يوم خطوبته اجهزه ولا اتزفته عشان تروحه البيوتي سنتر تصنفره خلقتكم دي وتكونه جاهزين على بليل جتكم القرف
لتتركهم الام وتخرج وهي غاضبة من غباؤهم هذا
روز وهي تنهض بتذمر : يادي الجوازة اللي جاية علينا بخسارة دي ياربي
نانسي بضحك : طب قومي ياختي خلينا نجهز ونروح نشيل الجلخ اللي علينا دا احسن نلاقي ابو وردة بيمسي علينا كمان
روز بضحك : اه والله دانا قفايا ورم من ابو وردة دا بيعمل مهمته بضمير
وذهبه كلا منهم ليتجهزه ويذهبه الى البيوتي سنتر
………………………💜……………………..

وعلى الناحية الاخرى في شركات الحديدي
في مكتب ادم كان منهمك كثيرا في عمله ليقطع تركيزه اتصال هاتفه
ادم بجدية : الو ايوة مين
ليأتي صوت شبه انثوي من الناحية الاخرى: الو ايوة يا روحي
ادم باستغراب وهو يتطلع الى هاتفه: مين معايا
: اخص عليك يا دمدومي بقى معقولة نسيتني بالسرعة دي اخص عليك يا قاسي اخص
ادم بضحك فهو يعرف من الذي يلعب معه هذه اللعبة: والله بقى انا قاسي يابني اطلع من الشويتين بتوعك دول
نادر بضحك: ههههه مانت اللي واطي ومبتسألش عليا قلت اسال انا يعني الحق عليا عشان بعبرك
ادم بابتسامة :دا على اساس اني شوفت وشك من ساعة ماجيت قولي صح انت قاعد فين وماجيتليش ليه اول ماجيت
نادر بتنهيدة : انا حاليا قاعد في فندق*** واول ماجيت يادوب ارتحت شوية وبعدين استلمت الشغل كله ومفضيتش خالص اني اشوفك

ادم بعتاب : فندق يا نادر وبيتك موجود بقى كدا يعني انت مش معتبر نفسك من العيلة
نادر بسرعة : لا ابدا والله انا يعلم ربنا بعتبركم انتو اهلي وعيلتي بس انا اكتفيت من مؤامرات ناهد هانم وعايز اريح دماغي شوية لكن اوعدك هتلاقيني اول المعازيم انهاردة
ادم بهدوء : انت مش محتاج عزومة انت تيجي في اي وقت يا نادر
نادر بابتسامة: تسلملي يا صاحبي يلا هقفل انا بقى سلام يا عتريس
ادم بضحك: سلام يا اخويا

عند نادر بعد مااغلق الخط مع ادم ذهب الى الكافيه الذي قابل فيه ليلى وجلس هناك لبعض الوقت وهو يبحث عنها في الكافيه ولكنه لم يجدها ثم اشار لاحدى الجراسين الموجودين في المقهى ليأتي له
الجرسون باحترام : نعم يا فندم
نادر بجدية : احم انا عاوز اسألك على جرسونة زميلتك هنا اسمها ليلى انا دورت عليها مالقيتهاش متعرفش هي فين
الجرسون بجدية : احم قصدك انسة ليلى صلاح هي مجتش انهاردة عشان المدير بعتها في شغل برة الكافيه يا فندم
نادر بأيماء : طيب ماشي روح انت
ليوميئ له الجرسون ويذهب الى عمله بينما بقي نادر يفكر في ليلى واين هي ياترى
……………………..💝……………………..

في قصر الحديدي ارتده كلا من روز ونانسي ومي ملابسهم ثم نزله الى الاسفل لكي يوصلهم جاك الى البيوتي سنتر
جاك بمرح : اركبه اركبه مانا سواق الهوانم بقى
روز بضحك: معلش بقى مانت ابن حلال وتستاهل يا خطشيبي
جاك بمرح : ماهو لو انا من الاول بتمرمط كدا امال بعد الجواز هيحصل فيا ايه ياجودعان
روز بمرح: لا بعد الجواز هقولك مسيطرة وهمشيك مسطرة هخليك لو شوفت في شارع بنت ماتشوفش خالص بعدها
ليضحكه كلا من نانسي ومي على جنونهم وينطلق جاك بالسيارة الى البيوتي سنتر
وبعد قليل من الوقت وصله امام البيوتي سنتر لينزله جميعهم ويدلفه الى الداخل لترحب بهم صاحبة المكان بشدة وتدعى وفاء
وفاء بترحيب: اهلا اهلا نورته اتفضله اتفضله
مي بابتسامة: شكرا
نانسي بأنبهار : ايه دا دا فندق دا ولا بيوتي سنتر بس معلش فيه حاجة انا مش فاهماها
مي بضحك: ايه هي

نانسي بابتسامة بلهاء: احنا بنعمل ايه هنا
مي بضحك شديد: هههههه اه مش قادرة هههههه بجد ليه انتي متعرفيش ايه اللي هنعمله هنا
نانسي بغباء: لااااا
مي وهي تحاول الا تضحك على هذه المجنونة: هنا ياستي احنا هنعمل شوية ماسكات والشعر وساونة وميكاب بقى وكل حاجة عشان نكون بنلمع في الحفلة
نانسي بضحك: ماشي تمام
روز باعتراض: ثانية بس انا اكيد يعني مش هحط ميكاب صح
مي بأستغراب : ليه مش هطحتي ميكاب ليه ياهبلة دانتي العروسة
روز بتذمر: ايوة مانا عارفة اني انا المتعوسة على عينها اللي هتتجوز اخوكي انا قصدي يعني ان في الاماكن دي بيحطه للواحدة خمسة كيلو ميكاب يخلوها استتغفر الله شبه الفذاعة وانا مش عايزة ابقى شبه الفذاعة يا عالم
مي بضحك:هههه يا هبلة ومين قالك انهم هيحطولنا خمسة كيلو ميكاب دا على حسب مانتي عايزة بقى فيه ناس هي اللي بتحب تحط خمسة كيلو ميكاب وبيأڤوره اووي في الميكاب والشعر واللبس لكن احنا هنحط لمسات بسيطة اووي منه
روز بمرح : على الله بقى

ليقاطع حديثهم هذا دلوف وفاء صاحبة المكان
وفاء بابتسامة : اتفضله معايا عشان نبدأ جلسات تنضيف البشرة وبعدين نشوف الحاجات التانية
ليومئه لها في صمت ويذهبه معها الى جناح خاص بهم مجهز من جميع ما سيحتاجونه
روز بذهول: ياشتات الشتوت يابا رشدي ايه كل دااا انا حاسة نفسي وقعت في مسلسل تركي ياجدع
نانسي بأستغراب: بس ليه مفيش حد هنا
وفاء بجدية : دا جناح خاص بيكم يافندم ادم باشا بنفسه هو اللي حجزه عشان تبقه واخدين راحتكم ( حد يجيبلي ادم باشا ياجماعة😂😂
نانسي بمرح : طب ربنا يخليلنا ادم باشا بقى ويعيش ويدفع
وفاء بضحك : طيب هطلع انا يا فندم وهبعتلكم البنات عشان يجهزوكم
مي بجدية: تمام
وبعد قليل من الوقت اته لهم الموظفات ليساعدوهم كي يكونه جاهزون للحفل
……………………..😍……………………..

في شركات الحديدي
جاك وهو يقتحم المكتب بمرح: اخويا وحبيب قلبي يا ناس
ادم بملل : اهلا يا صايع خير ايه اللي جابك
جاك وهو يجلس على الكرسي الذي امامه ليردف بزعل مصطنع:اخص عليك يادووما بقى هي دي طريقة استقبالك ليا ماتوقعتش منك كدا ابدا لا
ادم بضحك : ماهو لو كنت جاي عشان تتنيل تساعدني في الشغل مع اني اشك في دا كنت هعملك احلى استقبال الصراحة لكن انت واحد صايع بتتسرمح بس وسايبني مسحول انا والواد يوسف في الشغل
يوسف وهو يدلف من الباب بمرح: مين جايب في سيرتي
جاك بضحك : لا ماهو واضح انه مسحول في الشغل ياعم دا اخره يبيع عرق سوس
ادم بتنهيدة: دا مبقاش مكتب والله يا جدعان طب مانشيل الباب اللي مدايقكم دا احسن وتبقى وكالة من غير بواب
يوسف بمرح: بقى انا اخري ابيع عرق سوس يا صايع انت يا بتاع تركيا روح شوف نفسك الاول
جاك بمرح : عندك ياعم اوعى تغلط في تركيا ولا بنات تركيا احسنلك
ادم بضحك: اه لو تيجي روز تسمعك دلوقتي لكانت علقتك زي الدبيحة وخلتك ماتشوفش لا بنات تركيا ولا بنات الشارع حتى
جاك بضحك: حصل

يوسف بتذمر : يعني خلاص كدا انتو الاتنين هتتجوزه وانا اللي هفضل معنس كدا
جاك بضحك: معلش بقى ياختي قدرك كدا بقى ههههههه
يوسف بمرح: اه يا خاينين انت وهوا والله وماطمرتش فيكم العشرة
جاك بمرح: انهي عشرة دي هو انت حيلتك حاجة اصلا
يوسف بمرح : دمدومي
ادم بضحك: عايز ايه
يوسف بمرح : عايز اتدوز
ادم بضحك: طب ماتتدوز هو انا حايشك
يوسف وهو يغمز لادم غمزة هو يعرفها جيدا : يلا بقى مانت عارف اللي فيها دوزني بقى ياسي دوني
ادم بضحك: ماعندناش بنات للجواز شطبنا يابابا
جاك بمرح: بس بقى يا ادم خليك حونين على الواد ماتبقاش قاسي كدا الله
ادم بضحك : سبناهالك انت الحنية ياخويا
جاك وهو يضع قدم فوق الاخرى بغرور وثقة : اتفضل يا ابني كنت عايز تقول ايه
يوسف بضحك: طب نزل رجلك دي يا حيوان
ادم وهو يزفر بملل: انا ماشي لما تخلصه بقى ابقه حصلوني
جاك بتساؤل : رايح فين

ادم وهو ينهض من على المقعد : رايح البيت ولا نسيت حضرتك ان انهاردة خطوبتنا مش لازم نستعد ونكون جاهزين عشان كمان نروح نجيب نانسي وروز ومي من البيوتي سنتر هتيجه معايا ولا
جاك ويوسف بمرح : عيب عليك يا كبير هو احنا هنسيبك برضو
ادم بضحك: طب يلا قدامي انت وهو
لينهضه جميعا ويتوجه الى القصر ليجهزه انفسهم للحفل
وصله القصر بعد قليل من الوقت لينزله من السيارة متوجهين للداخل ليصعد ادم الى غرفته ليأخذ حمامه ويبدل ملابسه وكذلك جاك ويوسف ذهب الى غرفة الضيوف لكي يستحم ويبدل ملابسه
على الساعة 6:00 مساء كانت حديقة القصر مزينة بطريقة رائعة تبهر جميع من ينظر لها وكانه العرسان جاهزين ايضا وكلا منهم يرتدي قميص من اللون الابيض تحته بنطال ابيض ايضا وجاكيت من نفس اللون وببيون سوداء ايضا ف كانه في قمة اناقتهم
ثم اخذه سياراتهم الخاصة ليحضره نانسي وروز ومي من البيوتي سنتر

وعلى الناحية الاخرى في البيوتي سنتر انتهه الفتيات من تجهيزاتهم ثم ارتده فساتينهم الذي احضرونها لهم ادم وجاك ليكونه في قمة الجمال والاناقة
وفاء بابتسامة : مشاءلله ايه الجمال دا دا العرسان هينبهره اول مايشوفوكم بجد
الموظفة بجدية : العرسان وصله ومستنين برة يا فندم
نانسي بسرعة : ماتدخليهمش
مي باستغراب : ليه
نانسي بتوتر : يووه معرفش بقى بس انا متوترة اووي
مي بابتسامة : اهدي كدا ومتتوتريش يا عروسة انا هطلع برة وادم هييجي ياخدك عشان نلحق نوصل في المعاد تمام يلا انا طالعة
لتخرج مي من البيوتي سنتر
ثواني ووقفت امامها سيارة سوداء رائعة ( اوعدنا يارب 😂😂)
وينزل منها يوسف وهو بكامل اناقته وهو ايضا يرتدي مثل ادم وجاك بنطال وقميص ابيض وجاكيت من نفس اللون وببيون سوداء ايضا فكان وسيما للغاية لينزل يوسف من السيارة ويتجه اليها وهو ايضا منبهر بجمالها وبهذا الفستان البنفسجي الرائع ليجعلها حقا ملكة البنفسج

يوسف بخبث: عاملة ايه يا مي الصغيرة
مي بغضب: يوسف مية مرة قولتلك ماتقوليش مي الصغيرة دي تاني عشان انا كبرت ومابقتش صغيرة
يوسف بضحك ومكر : طيب ماشي من ناحية كبرتي فانتي كبرتي وبقيتي بطل اووي يعني وبعدين من وانتي صغيرة وانا متعود اقولك يا مي الصغيرة ايه مش فاكرة
مي بحزن اخفته سريعا : اهو انت قولت بقى كان زمان يا جو واحنا صغيرين بس زمان عدى وفات صح ولا ايه
يوسف بتنهيدة : تمام يا مي تعالي بقى اركبي عشان نلحق نوصل
مي : لا شكرا انا هركب مع اخواتي روح انت
يوسف بخبث : لا يا مي ازاي تركبي مع اخواتك مينفعش
مي باستغراب : ليه ماينفعش ليه بقى
يوسف بابتسامة ماكرة: عشان اخواتك دول هما العرسان وكل واحد فيهم لازم تركب معاه عروسته وبس ف انتي معندكيش حل تاني غير انك تركبي معايا
مي بتفكير واستسلام : طيب ماشي هركب
ليفتح لها يوسف باب السيارة لتركب مي وهو يركب بجانبها وهو يبتسم عليها
اما في الداخل في غرفة روز
جاك بانبهار : انتي مين ياقمر
روز بغضب: نعم ياروح خالتك

جاك بضحك: ايه دا لا انا كدا اتأكدت انك روز السرسجية اللي اعرفها
روز بعصبية : بقى انا سرسجية ماشي حسابك معايا بعدين
جاك بمرح: طيب يلا بقى يا خطيبتشي عشان اتاخرنا على الخطوبة والمعازيم هتولع فينا
روز وهي تمسك بفستانها وتمشي امامه: يلا بس خليك ماسكني لاحسن اتكعبل اقع بالفستان دا
في الغرفة التي بها نانسي كانت تفرك يدها بتوتر كبير
نانسي بتوتر: فيه ايه بقى انا مالي متوترة كدا ليه اهدي ايوة انا لازم اهدى كدا
=اه اهدي كدا وخدي نفس عميق
لتلتفت نانسي الى مصدر الصوت لتجد ادم يقف بطلته الانيقة الرائعة وبثباته وشموخه المعتاد وهو يبتسم عليها
لتأحذ نفسا عميقا وتخرجه ببطئ ليقترب هو منها بابتسامة وهو يتطلع بها وبفستانها الرائع وتوترها امامه
ادم بابتسامة: اهدي اهدي مالك كدا
نانسي: ماليش بس حاسة بتوتر مش عارفة ليه
ادم بضحك: طب يلا يا مجنونة عشان اتاخرنا على الخطوبة
لتتمسك نانسي بيده وتردف بمرح : يلا وانت طويل كدا وشكلي انا هقع على وشي من الفستان دا
ليضحك ادم بشدة عليها فهي متقلبة المزاج كثيرا منذ قليل كانت متوترة والان تمرح وتضحك انها بالتاكيد مجنونة
ليأخذها ويركب سيارته الخاصة وبجانبه سيارة جاك ويوسف وخلفهم الكثير من سيارات الحراسة
……………………..💗………………………

وعلى الناحية الاخرى في القصر كان رئيس الخدم يوجه التعليمات للجرسونات الجدد
رئيس الخدم بجدية : ها اظن كل واحد فيكم عرف هيعمل ايه انا مش عايز غلطة مفهوم
الجميع : مفهوم
رئيس الخدم بجدية: وانتي يا ليلى عايزك تخلي بالك كويس عشان انتي جديدة هنا
ليلى بجدية: حاضر
رئيس الخدم : يلا كل واحد على شغله
لينصرف الجميع الى اعمالهم وكذلك ليلى التي اتت لهنا بطلب من مديرها في المقهى وانهم بحاجة الى عاملين وعاملات لحفلة خطبة احفاد الحديدي

وذهبت لكي تكمل عملها في المطبخ ولكنها اصتدمت بشخصا ما حتى كادت الصينية ان تقع من ايديها ولكنها مسكتها سريعا
ناريمان بغضب: مش تاخدي بالك يا غبية انتي ولا هو بيت ابوكي هتتمشي فيه براحتك
ليلى بعصبية : انا برضو اللي اخد بالي ولا انتي اللي ماشية مش شايفة اللي قدامك وماسكالي الفون وبتتمرقعي بيه وبعدين اوعي من وشي وانتي شبه الخيارة كدا جتكو القرف ماليته البلد
لتتركها ليلى في صدمتها وتذهب لتكمل عملها بغضب منها
ناريمان وهي تردف في نفسها بغضب : بقى انا اللي مش شايفة قدامي يا غبية انتي ماشي والله لاوريكي انتي كمان معدش الا جرسونة حقيرة زيك هي اللي هتعلمني الادب
ثواني وابتسمت بخبث وهي تتذكر انها كانت اتيه الى المطبخ لتنفذ خطتها لتخريب حفلة ادم ونانسي وجاك وروز

يتبع …

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا 

لقراءة جميع فصول الرواية اضغط على ( رواية طفلتي العنيدة )

اترك رد