روايات

رواية طفلتي العنيدة الفصل الأول 1 بقلم نانسي

رواية طفلتي العنيدة الفصل الأول 1 بقلم نانسي

رواية طفلتي العنيدة البارت الأول

رواية طفلتي العنيدة الجزء الأول

طفلتي العنيدة

رواية طفلتي العنيدة الحلقة الأولى

الشخصيات 😍💖
ادم الحديدي : بطل الرواية يبلغ من العمر 29 عامٱ شديد الوسامة ذو جسد رياضي وشعر كستاني وعيون خضراء لامعة ذو شخصية صارمة حاد الطباع قاسي القلب لا يعرف معنى الرحمة ولكن مع عائلته يصبح شخص اخر ولا يؤمن بالحب وهو من اكبر رجال الاعمال في الشرق الاوسط
نانسي الحديدي : بنت عم ادم تبلغ من العمر 18 عامآ ذات جسد ممشوق كعارضات الازياء مرحة بتحب الهزار دايما عنيدة شرسة
ذو بشرة بيضاء حليبية وشعر بني طويل وعيون عسلي تجذب كل من ينظر اليها
طفولية وسريعة الغضب
يوسف الاسيوطي : صديق ادم المقرب يبلغ من العمر 27 عاما ذو جسد رياضي وشعر اسود فحمي وعيون بنية وهو يمتلك نفس صفات ادم ولكنه صارم جدا في عمله فهو وادم شريكان بالعمل
مي الحديدي :اخت ادم تبلغ من العمر 21 سنة في كلية التجارة ذو جسد ممشوق ومتناسق وشعر اسود حالك طويل وعيون خضراء مائلة للازرق وهي شخصية مرحة ايضا وطفولية سريعة البكاء
ولكن عندما يلزم الامر تصبح قوية وشرسة

جاك الحديدي :اخو ادم يبلغ من العمر 26 عام وهو يمتلك جسد رياضي وشعر بني غامق وعيون عسلي ولكنه عكس شقيقه فهو طيب القلب ومرح وخفيف الدم 😻😂
روز الحديدي :اخت نانسي الكبيرة حيث تبلغ من العمر 20 عاما في تانية كلية تجارة ذو جسد ممشوق وعينان عسلي وشعر بني وهي تشبه نانسي الى حدا ما وهي عنيدة قوية ومشاغبة ودمها خفيف ومش بيهمها حد
رواية طفلتي العنيدة البارت الاول❤
في صباح يوم جديد
وتحديدا بمدينة القاهرة
وفي قصر اقل ما يبدو انه تحفة فنية لشدة جماله وبريقه
نعم انه قصر ادم الحديدي
وتحديدا

الساعة 7:00 pm
داخل غرفة بطلنا ادم الحديدي كان نائما على فراشه بهدوء وراحة الا ان قاطع هذا الهدوء رنين هاتفه وما كان هذا المتصل سوى صديقه المقرب يوسف ليجيب على الهاتف بضيق
ادم بأنزعاج : فيه ايه ي زف*ت انت نازل زن زن من الصبح
يوسف بمرح : الله فيه ايه يابو الصحاب انا غلطان عشان بصحيك يعني وبعدين الناس كلها بتصحى تقول صباح الخير الا انت بتصحى تخانق دبان وشك
ادم بعصبية : اخلص يا حي*وان وقول عايز ايه على الصبح
يوسف : طيب ياعم ماتزوقش كنت متصل عشان اقولك ان فاضل نص ساعة والاجتماع بتاع الصفقة الجديدة يبدء والمثتسمرين الجدد عايزين يقابلوك شخصيا
ادم : طيب خلاص أقفل وانا ربع ساعة واكون عندك واغلق في وجه دون ان يستمع الرد وقام واخد شاور سريع ولبس بدلته السودا وصفف شعره الناعم ( وكان مز المزاميز يعني) ونزل لقى عائلته مجتمعين على سفرة الفطار
ادم بابستامة : صباح الخير يا جماعة

الجميع : صباح النوور
مامت ادم بابتسامة : تعالى يابني افطر معانا
ادم بابتسامة : لا يا حبيبتي كلي انتي بالهنا والشفا عليكم انا اصلا متاخر على الشغل
مي باستعجال : ايوة وانا كمان اتاخرت على الجامعة خدني في طريقك يا ادم
ادم بابتسامة: طيب ماشي يلا بينا عايزة حاجة يا ست الكل
الام بابتسامة: عيزاك تفضل بخير دايما يا حبيبي
ليقبل ادم يدها ويذهب كي يوصل مي الى جامعتها ويذهب هو ايضا الى شركته
……………………❤……………………

اما في مدينة الاسكندرية وتحديدا
في منزل بطلتنا منزل يملؤه الدفئ والراحة تدخل اشعة الشمس الذهبية من نافذة الغرفة لتفتح بطلتنا اعينها التي بلون العسل مع اشعة الشمس لتجعلها رائعة الجمال حقا قامت بنشاط واخذت شاور ولبست ثيابها كي تذهب الى مدرستها
نانسي وهي تنظر لنفسها في المرأة : طول عمري قمر والله مش محتاجة حد يقولي ههههههه يخربيت التواضع حقيقي انا في التواضع معنديش ياما ارحميني
ونزلت تحت لقت الكل متجمع على الفطار
نانسي بمرح وصوت عالي : انا جيت يا بشر اوعو حد ياكل من غيرري
الام بأنزعاج من صوتها العالي : فيه ايه يا بل*وة انتي الناس تصحى تقول صباح الخير الا انتي تصحي على كرشك على طول
نانسي بمرح : يا ماما قولتلك مية مرة ماتشتمينيش قدام بابا كدا بريستيجي بقى في الارض خالص بسببك
الام بضحك : مش لما يكون فيه بريستيج الاول ياختي عشان يبقى في الارض
روز بضحك : ههههه حصل

نانسي بزعل مصتنع : شايف يا بابي ماما بتهزق فيا وانت قاعد كدا يرضيك يا والدي العزيز
الاب بضحك على هذه المجنونة : لا طبعا يا ستي مايرضينيش دانتي قمر 14 يا حبيبة بابا
نانسي بانتصار : يخليك ليا انت يالي دايما بتنصفني يا غااالي لتكمل وهي تنظر الى والدتها مش زي ناس كل ماتشوفني تهزق فيا اه ما ا
روز بمقاطعة : اه مانا بنت البطة السودة بقى وكل يوم ماما تهزق فيا انتي اكيد لاقياني على باب جامع مش بنتك لا
نانسي بتعجب : عرفتي منين اني هقول كدا
روز بثقة : لا مانا خلاص حفظت اسطوانة كل يوم دي يا بنتي حتى غيري سيناريو المسلسلات التركي اللي لحست مخك دي
نانسي : مقدرش يا اوختشي مقدرش استغنى عن التركي ولا الهندي ابدااااااا
روز : ليه ياوختشي محسساني ان المسلسلات دي زي الاوكسيجين بالنسبالك
نانسي بسرحان : واكتر كمان انتي مش بتشوفي البطل المز بيبقى عامل ازاي يخرب بيت جمال امه ولا عيونه ولا شعره ولا ع

روز بمقاطعة : بس بس ايه الفيلم الهندي اللي دخلتي فيه دا اطلعي ياما من احلامك الوردية دي
نانسي بتذمر : انتي دايما كدا قاطعة عليا اللحظة بتاعتي انا والمز التركي ابو عيون زرقة دا تفتكري يابت يا روزي ممكن اروح تركيا واشوفه
روز بسخرية : هتشوفيه اه بس دا في الحلم انشاءلله
نانسي بحسرة : ولا حلم ولا حقيقة يااوختشي حتى ياريت يجيلي في الحلم ياااه
روز بسخرية : اه وماله قال يعني هو هيسيب بنات تركيا كلها ويبص لطفلة
روز بردح : نعم ياااختي مالها الطفلة دي انشاءلله وهما دول بنات دول دا عاملين زي عرايس الباربي دا حتى باربي احسن منهم واصلا مفيش وجه مقارنة بيني وبينهم عشان انا عارفة نفسي اني قمر اصلا
روز بتأكيد : فعلا انا اختي قمر ومافيش زيها ابدا
نانسي بمرح: من قلبك يا فووزي
روز بمرح : خش في حضن اخوك يا فوااااز هههههه
الام بسخرية : طب لو خلصته فقرة العشق الممنوع انتي وهي يلا كل واحدة تشوف وراها ايه عشان ثانية كمان وهيجيلي شلل

الاب بحب : بعد الشر عليكي يا قلبي انشاءلله اللي يكرهوكي
روز بضحك : الله عليك يا بابا يا رومانسي انت
الاب بغضب مصتنع : يلا يابت انتي وهي من هنا شوفو وراكم ايه يلا
نانسي بضحك : اه يا شقي
عايز تزوحنا احنا وتستفرج بالحجة لوحدكم صح
الام بغضب وهي بتشيل ابو وردة : انا قلت البت دي لاسعة محدش صدقني تعالي هنا منك ليها
نانسي وروز في نفس واحد : الجري نص الجدعنة اجري يا مجدي
لتنطلق كلا من روز الى جامعتها ونانسي الى مدرستها
………………………………..❤…………………………………..

يتبع ….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا 

لقراءة جميع فصول الرواية اضغط على ( رواية طفلتي العنيدة )

اترك رد