روايات

رواية حكاية هدير الفصل الرابع 4 بقلم ندى

رواية حكاية هدير الفصل الرابع 4 بقلم ندى

رواية حكاية هدير البارت الرابع

رواية حكاية هدير الجزء الرابع

رواية حكاية هدير
رواية حكاية هدير

رواية حكاية هدير الحلقة الرابعة

*ادم بابتسامه وحب.تتجوزيني ياهدير
هدير بصت بتررد
هدير بثقه.وابتسامه..مواافقه
ادم قام وقف ولبسها الخاتم ومسك ايديها بحب
ادم… بفرحه..ماما هتفرح اوووي يللا
بس هدير وقفت مكانها مبتتحركش
ادم.باستغراب .في ايه ياهدير
هدير .هوو انت مش مضايق من شكلي
ادم باستغراب وثقه..لا طبعا ليه بتقولي كده
هدير.عشان الكل بيضايق من شكلي وانا خفت انك بتضايق من شكلي
ادم بحنيه…هدير انا بحبك زي مانتي انا مبصتش علي شكلك انا حبيت روحك….لازم تحبي نفسك وشكلك ياهدير عشان الكل يحبك خلي عندك ثقه في نفسك ❤️
هدير بصت بحب ودمعه نزلت من عينيها وقالت بضحك… يلاا احنا اتاخرناا زمان ماما كريمه مستنيانا
ادم مسك ايديها.يللاا بيناا
________
الام..قولي يادكتور بنتي مالها
الدكتور…بفرحه..مبرووك المدام حامل في الشهر التاني
الاب بصدمه…حاامل…ازاي يادكتور انا بنتي مش متجوزه
الدكتور.. باستغراب..عن اذنكم
الاب دخل لسما لقاها قاعده علي السرير وبتعيط
سما…ببكاء..بابا اناااا
الاب مسكها من شعرها بقوه وغضب..بقي انتي تعملي فيااا كده انا عملتلك اييه انا كنت غلطان اني كنت بعاملك احسن من هدير وكنت دايما لما تغلطي كنت بسامحك واضرب هدير عشان كده هدير طلعت احسن منك انااا هقتل*ك يااافاج*ره..ومسك السكينه
سماا.. ببكاء وصويت…لاا يابابا لااا اناا اسفهه ده كله بسببك ياهدير
الاب مسك السك*ينه بغضب وضربها بيها بس جت في دراعها
الام بصدمه وهي شايفه سما ايديها بتنزل دم وهو ماسك السك*ينه في ايده وقاعد علي الارض من الصدمه
______
سما بقت عايشه في الشارع اهلها رفضو انها تعيش معاهم ولسه الحقد والكره في قلبها لهدير
ونادر اتقبض عليه لانو نصب علي الشركه الي شغال فيها
_____
دلوقتي انا عايشه حياه سعيده معا ماما كريمه وادم… امكن ده كله حصل عشان اقابل ماما كريمه وادم… ودلوقتي انا حامل في بنوته وهسميها نور..لانو انا من اول ماقابلت ماما كريمه وادم وحياتي بدات تنور من جديد ❤️
صحيح اهلي حاولو يصالحوني بس انا رفضت لانو لسه فيه جرح كبير في قلبي منهم ومستحيل يتمسح بسهوله

تمت

اترك رد