رواية طفلة الآدم الفصل الخامس 5 بقلم ملك موسى

 رواية طفلة الآدم الفصل الخامس 5 بقلم ملك موسى

رواية طفلة الآدم البارت الخامس

رواية طفلة الآدم الجزء الخامس

رواية طفلة الآدم الفصل الخامس 5 بقلم ملك موسى

رواية طفلة الآدم الحلقة الخامسة

دمّ بصدمة: اي أمي انتي عارفة بتقولي اي اجوز بنت عارفها من يومين لسة دي ممكن تكون حرامية ممكن تكون بتستهبلنا علشان معانا فلوس بسهولة كدا عايزاني اجوزها أسف ياأمي انا مش موافق 
غزل كانت واقفة وسامعة كل حاجه وكاتمة عياطها وشهقتها وقررت انها هتمشي وربنا معاها 
طلعت غزل عند ملاك 
غزل: ملاك معندكيش حاجه لبس خروج مقاسي 
ملاك بأبتسامة: اه عندي دريس كان كبير عليا شوية اصبري هجبهولك 
غزل: ماشي 
ملاك: اهو ياستي مقاسك بالظبط 
غزل: شكراً يملاك ومشيت 
خدت غزل من ملاك البس ومشيت لبسته وخرجت برا الفيلا بهدوء 
عند أدم 😒😒
مامتوا: انت اهبل ممكن تسمعانا وبعدين البنت محترمة وكويسة وانا نظرتي في الناس متخيبش أبداً 
ادم: امي انا مااشي علشان تعبت بجد ومشى طلع من الأوضة لقى ملاك من فوق نازلة وبتقول 
ملاك: غزل مش موجودة في الأوضة ولا في الفيلا كلها 
أدم: اية ازاي؟ 
مامتوا طلعت من الاوضة وبتقول: زمانها سمعت كلامك الزي السم ومشيت 
أدم قالب عليها الفيلا كلها مش لقيها 
أدم بنهجان: مش موجودة قلبت عليها الفيلا كلها 
مامتوا: اقسم بالله ياأدم لو ملاقتها قلبي غضبان عليك علشان البت لسة صغيرة أي حد ممكن يضحك عليها بكلمتين وكلاب الشواراع يامااا ودخلت الاوضة وهيا في قمة غضابها من ابنها 
أدم قعد وحط وشو بين ايدية وعمال يأنب نفسوا من كلاموا 
وازاي يقول كداا عليها وهوا مشفش منها حاجه وحشة 
ملاك وهيا قاعدة راحت معيطة أدم بصلها وقال 
ادم: بتعيطي لية 
ملاك: انا حبيتها وقلت أخيرا هلاقي حد اشارك معاة كل حاجه بس بس هيا مشيت 
أدم بص لأختوا وخدها في حضنوا وقالها: هلاقيها يملاك اهدي يحببتي دلوقتي 
ملاك مسحت دموعها وقالتلوا: يارب تلاقيها أنا طالعة اوضتي عن اذنك 
ادم بصلها وابتسم: اذنك معاكي يحببتي 
وطلع يدور على غزل ويسأل الامن والبودي جاردات 
عند غزل😥
وهيا ماشية بتعيط وبتقول: كنتي مستنية اية يعني خلاص تعبت يارب مبقتش قادره على كل دة 
غزل: مش عايزة حاجة من حد خلاااص وفكت الجبس ورميتوا 
غزل: مش عايزة حاجة مش عايزة حد جمبي خلاص تعبت بما فيد الكفاية وبتبص لقت عربية جاياااا عليها وكأنها قاصدة جرت بسرعة قبل متخبطها راحت واقعة 
غزل: مالوا دة متخلف باين علية اااة ايدي وعيطت راحت قعدت على البحر وبتعيط وبتبص لقت بنت عمتها قاعدة مع شاب في كافية قامت ومشيت على طول وبقت تجري وخايفة لحد يشوفها ويخدها تاني 
عند أدم
قعد يدور بالعربية في كل مكان م لاقيها لغيت ماوقف عند البحر وقعد علية حاطت ايدوا على راسوا وخلاص تعب من التدوير وضميره البيأنبه وحلف انو هيجبها 
وجاااة اليل •••••••••
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية اضغط علي : (رواية طفلة الآدم)
google-playkhamsatmostaqltradent