رواية عشق الفارس الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم أحلام تامر

 رواية عشق الفارس الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس البارت الثاني والثلاثون

رواية عشق الفارس الجزء الثاني والثلاثون

رواية عشق الفارس الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الحلقة الثانية والثلاثون

انصدم فارس اول ما دخل غرفه المجرم فاردف فارس
فارس:عمي هاني
كان هاني في ذالك الوقت يحاول قت*ل المجرم فابتعد بخوف عندما راي فارس
فارس بشك حضرتك بتعمل اي هنا ي عمي
هاني لم يستطيع ان يتفوه بكلمه
فارس مكررا سؤاله بتعمل اي يا عمي
هاني لم يتخيل ان يتم كشف حقيقته الان فماذا يفعل.. كان هذا يدور بداخل هاني
هاني اناااا.. آآآ ك. كنت..
فارس بمقاطعه كنت بتحاول تق*تله صح
هاني كانه تذكر شيء اه كنت بقت، له اي حد يفكر يأذي اخويا ادمره
فارس بعدم اقتناع بس انت كده مش بتدمره انت بتريحه من اللي جاي قدام ولا اي قولك يا عمي..
هاني بكذب لا نا مفكرتش ف كده ثم بدا بتمثيل البكاء وجلس علي المقعد بجوار السرير واردف :انا معنديش اغلي من خالد اخويا مفيش حاجه ف الدنيا تهمني غير عيلتي واي حد يفكر ييجي ناحيتهم انسف.. حقا اتقنع  هاني التمثيل(نعم يا ساده فهاني يعمل لدي المافيا في السر ودائما كان مختفي بين عناصر المافيا حتي يكون في امان دائما ولكن العمل السئ لا يكتمل) 
اتجه فارس ناحيه عمه ووضع يديه علي كتفه نا اسف يا عمي بس انت كده كنت هتبوظ خطه بابا وعمي ناصر انهم يقبضو علي اللي باعت الراجل ده وانت جاي تقتله
هاني بدموع تماسيح متخيلتش ان اخويا يبعد عني يبني والله انا اسف اتعميت..
فارس خلاص يا عمي يلا نمشي دلوقتي تعالا اروحك تستريح شويه.
هاني لا يبني انا هروح لوحد انا عايز ابقي لوحدي شويه روح انت
اومأ فارس بنعم ثم قال:متأكد ي عمي انك تقدر تروح لوحدك عشان ابقي مطمن عليك
هاني بتمثيل اه يحبيبي متخافيش عليا
فارس زي ما حضرتك تحب يلا
وخرجو سَويا من غرفه المجرم
فارس اخرج هاتفه وقال عن اذنك يا عمي هعمل تليفون ضروري اطمن علي ريماس
هاني روح يبني انا همشي اصلا بس عايز اطلب منك طلب
فارس اؤمرني ي عمي
هاني كنت عايز اقولك متعرفش ابوك باللي حصل عشان ميزعلش مني
فارس ابتسم متقلقش يا عمي مكنتش نقول لحد من غير ما تقول
هاني ماشي يبني وذهب هاني باتجاه وفارس باتجاه اخر.
هاني ف سره مستحيل اسيبههم يكتشفو حقيقتي لازم اموتو حتي لو كان اللي جوا ده دراعي اليمين بس لازم اق، تله عشان أخلص نفسي وبعدين هو اللي غبي هو اللي مقدرش يهرب وسابهم يمسكوه.. وظل يقنع نفسه انه علي صواب وذهب متخفي الي الغرفه مره اخري(معلومه طبعا فيه عساكر واقفين علي بابا الاوضه لكن هاني وفارس كانو لابسين لبس دكاتره فبيدخلو عادي)
ذهب هاني الي الغرفه فاقفه العسكري قائلا:كان لسه فيه دكاتره هنا يا دكتور
هاني بثقه:انا اللي كنت هنا علي فكره وجاي اخد حاجه وهمشي
العسكري تمام اتفضل
دخل هاني ولسه بيشيل الاجهزه اللي علي المجرم ولكن انصدم بافاقته 
ممدوح:كده يباشا تحاول تموتني ده انا دراعك اليمين وخاطرت بحياتي عشانك.. وحتي معترفتش باي حاجه 
هاني بشر لازم تموت لو ما موتش هيعرفو اني انا السبب ف كل المشاكل دي ده غير ان خالد صاخب ناصر االي حاولت تق*تله وطلعت غبي وفشلت يبقي صاحب اخويا خالد والاتنين اذكي من بعض وهيوقعوك وهتبقي غبي وتعترف لهم
ممدوح بخوف من منظر هاني والله ماهقول حاجه بس سبني.. طب افتكر كل التضحيات والمخاطر اللي عملتها ليك.. حرام عليك سبني ده انا عندي بيت وعيال
متخافش هتعيش ي ممدوح. كان هذا الصوت اتي من خلف هاني وما كان غير فارس 
هاني بصدمه فارس 
فارس بحزن للاسف شكيت فيك وطلع شكي صح ومش مشيت من المستشفى يا عمي ولا كنت بعمل مكالمه دي خطه مني عشان اشوفك هتعمل اي ومعلومه ليك يا عمي انت قولت ليا بتحاول ت*قتلو عشان كان هيموت ابويا وعملت عليا فيلم لكن للأسف تاليفك مكشوف لانو مكنش متسلط انو يقت*ل ابويا اصلا وكان المقصود عمي ناصر وللاسف شكيت فيك اكتر
هاني بتوتر اااا
فارس لو سمحت يا عمي بلاش كدب ثم اردف بدموع وكسره ليه عملت كده.. مفكرتش في جودي او في طنط نهي.. مفكرتش ف عيلتك اللي.. اللي.. واردف بسخريه اللي بتحبها واي حد ييجي جنبها تنسفه.. طب لييه اي يجبرك تمشي في الطريق ده.. مستواك المادي كويس جدا.. لييه انت عارف اد اي المافيا بتاذي الناس.. عارف يعني اي. يعني بسببك اما اتأذيت والكل اتأذي وكمل ودموعه تتساقط طول عمري معتبرك والدي وتطلع انت السبب ف اني اتربي من غير اب عارف ليه.. عشان ابويا سابني.. ساب ابنه عشان يخلص بلده من المجرمين اللي للاسف زي حضرتك
هاني فارس اس.. 
فارس مش هسمع حاجه منك انت لازم تتسجن
هاني بشر لا لا مش علي اخر الزمن انسجن مش هسمح  
فارس اعمل حاجه صح في حياتك وسلم نفسك واللي معاك
هاني كان بيحاول يهرب ولسه هينط من الشباك
فارس عمي
نظر له هاني فاردف فارس للاسف مسبتليش خيار تاني
لم يفهم هاني معني كلام فارس ولسه هينط سمع صوت بيقول
مكانك يا هاني عشان متهورش واضغط علي الذناد
نظر هاني مكان الصوت وما كان غير خالد وناصر ومجموعه من العساكر.
خالد بدموع سلم نفسك احسنلك
هاني انا اموت ولا اسلم نفسي
ولسه هيرمي نفسه من الشباك ولكن اوقفه صوت يعرفه جيدا 
بابااا
نظر هاني الي المتحدث فكانت ابنته جودي والدموع بعينيها تنزل بغزاره
جودي بانهيار بابا ارجوك سلم نفسك.. متحاولش تعالج الغلط بغلط
هاني لم يستطيع منع دموعه من النزول فبكي وذهب الي ابنته وقام باحتضانها
اقترب احد الظباط لكل يمسك بهاني ولكن خالد منعه 
هاني انا اسف يبنتي 
جودي للاسف انت اتحرمت من الكلمه دي.. انا مقدرش استحمل اني ابويا يبقي مجرم.. حرام عليك دمرتني ودمرت امي ومستقبلنا.. ليه كده.. لييه كل ده. عشان اي فلوس..عندنا الفلوس.. مكانك وسط الناس.. عندنا اكبر شركه ف دبي.. عشان ايي ها لييه معملتش حساب اللحظه دي.. 
هاني يا بنتي اساااا
جودي بصراخ انا مش بنتك ماشي انا مش بنتك وقامت باحتضان فارس وظلت تبكي. 
اشار خالد لاحد العساكر للقبض علي هاني ووضع الحديد في يديه.. واخر قام باخذ ممدوح ايضا نظرا لتحسن حالته الصحيه.. 
فارس كان مكسور هو كمان فهاني ليس عمه فقط فهو دائما كان يعامله مثل ابنه وكان يعوضه بغياب خالد عندما كان فارس صغيرا 
فارس لجودي:ششششش اهدي يا حبيبتي كله هيبقي تمام 
استكانت جودي بين يد فارس فنظر اليها فكانت مغمضه العين ووقعت مغشي عليها
فارس شالها وخرج بره الاوضه وصرخ دكتور بسرعه
اتت اليه ممرضه وسألته مالها اي حصل 
فارس كانت بتعيط واغم عليها
الممرضه هاتها الاوضه دي ونا هعملها اللازم
دخل فارس الغرفه وقامت الممرضه بتشخيص حالت جودي وقامت بوضع محلول لها 
فارس بقلق مالها جودي لو سمحت 
الممرضه متقلقش هيه جالها انهيار عصبي وضغطها وطي ونا  علقت لها محلول ملح عشان يظبط الضغط عندها وادتها حقنه مهدا متقلقش لما تصحى هتبقي تمام
فارس انا عايز دكتور يكشف عليها هطمن اكتر
الممرضه حضرتك انا اه ممرضه بس دارسه مواد الطب والتمريض والصيدله واحنا كتمريض بنبقي عارفين كل حاجه ي الدكاتره بالظبط وعشان حضرتك تطمن هنادي للدكتور  يشوفها ويطمنك
فارس انا اسف انا مقدر تعبكو وجهدكو معانا بس دي اختي الوحيده وبتمر بظروف صعبة ولازم اطمن عليها 
الممرضه بابتسامة ولا يهمك.. عن اذنك هنادي للدكتور.. وذهبت متجه الي الدكتور
___________
عند ريماس كلنت قاعده قلقانه علي فارس ومسكت الفون ترن عليه
ريماس بلهفه فارس عامل اي يا حبيبي انت كويس
فارس بصوت حزين متقلقيش يا ريماس انا تمام وقبضنا علي المجرم الرئيسي
ريماس باطمئنان الحمد لله ط طب انت فين مجتش ليه.. وبعدين قبضتو عليه بالسهوله دي. 
فارس والدموع في عينيه انا ف المستشفى دلوقتي وشويه وهاجي
ريماس بصوت شبه عالي في المستشفى.. لييه.. انهي مستشفى 
فارس ريماس انا كويس والله مفييش خدش بس وطي صوتك مش عايز حد يعرف وتعالي علي مستشفى *** ومتعرفيش حد يا ريماس 
ريماس بتوتر ح حاضر حاضر والله سلام انا جايه.. 
قفلت ريماس مع فارس ولبست بسرعه ونزلت الي الاسفل.. قابلتها نهي وكان يبدو عليها التعب
ريماس مالك يا طنط شكلك تعبان ليه
نهي بالم مش عارفه والله يا ريماس بس قلبي واجعني اوي  حاسه انو بيتقطع.. اخدت مسكن وبرضو مفيش فايده
ريماس في نفسنا انا كده كده راحه المستشفى اقولها تيجي معايا  بحجه هكشف علي رجلي وبالمره تكشف علي قلبها ونا اروح لفارس بعد اما نخلص.. بس انا قلقانه علي فارس ولازم اشوفو.. بس طنط نهي باين عليها التعب اوي.. خلاص هاخدها معايا بقي وخلاص
ريماس لنهي طنط انا راحه المستشفى اكشف علي رجلي تيجي معايا تكشفي انتي كمان
نهي انا اصلا كنت طالعه اجيب شنطتي واروح بس كويس انك راحه عشان نروح سواا.. لحظه بس هجيب شنطتي واجيلك
ريماس براحتك يا طنط 
نهي جابت الشنطه ونزلت واخدت ريماس وذهبو متجهين الي المستشفى. 
_________
عند اياد كان بيرن علي جودي مردتش عليه قلق جدا لانها كانت ف المستشفى معاه عند مديحه وقالت انها راحه الحمام بس عدي وقت ومرجعتش فضل يرن ومفيش رد 
فارس كان قاعد جنب جودي حزين علي اللي حصل.. عمه دمر حياه بنته ازاي هتقدر تكمل وسط مجتمع متخلف هيعايرها انها بنت المجرم ومش هيعملو اعتبار انها ملهاش ذنب في اي حاجه حصلت (فعلا والله المجتمع بتعنا مبيهتمش بمشاعر حد.. بيرمو الذنب علي اي حد للاسف) 
رد فارس علي التليفون الو يا اياد
اياد استغرب اوي اي اللي جاب تليفون جودي لفارس اردف متسائلا.. فارس؟
فارس ايوا يا اياد فيه اي
اياد مش ده فون جودي 
فارس بتعب اه
اياد متسائلا وهو معاك ليه جودي كانت لسه معايا من شويه كنا عند ماما بس اختفت ومش عارف اوصلها.. انت فين وازاي فونها معاك. ومال صوتك 
فارس احنا ف المستشفى 
اياد بتوتر انا ف المستشفى انا كمان انت فين وجودي كويسه ولا لا
فارس انا ف قسم الاستقبال تعالا وهفهمك
اغلق اياد مع فارس وذهب سريعا الي قسم الاستقبال
فضل ايتد يبحث ف الغرف حتي وجد فارس فذهب له واردف بقلق عندما راي جودي نائمه فارس فيه اي مالها جودي 
فارس ع.. 
ريماس دخلت المستشفى ومعاها نهي ونهي كانت بتتوجع اكتر واحدي الممرضات وجهتها علي الاستقبال والطوارئ 
ذهبت ريماس ونهي الي احدي الغرف ولكن نهي وقفت فجاه
ريماس فيه اي يا طنط وقفتي ليه 
نهي فارس واياد في الاوضه دي. فيه حاجه.. لازم اشوفهم واطمن وذهبت متجه اليهم وخلفها جودي
____
فارس لاياد للاسف عمي هاني طلع تبع المافيا وهو اللي بعت الشخص اللي ضرب نار علي طنط مديحه عشان يقتل عمي ناصر
اياد بصدمه اييه.. ازاي عرفت الكلام ده
فارس اااا قاطع كلام فارس وقوع شيء علي الارض نظر فارس واياد خلفهم وما كلنت الا نهي وبجانبها ريماس 
فارس جري ع نهي وبص لريماس اي اللي خلاكي تجيبيها معاكي
ريماس بدموع عمي هاني السبب
فارس مش وقتو ي ريماس مش وقتو 
جاء الدكتور وتم نقل نهي الي غرفه وتم اعطائها الادويه اللازمه.. 
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية عشق الفارس)
google-playkhamsatmostaqltradent