رواية حياتي الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم توتة

  رواية حياتي الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم توتة

 رواية حياتي البارت الحادي والثلاثون

 رواية حياتي الجزء الحادي والثلاثون

 رواية حياتي الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم توتة

 رواية حياتي الحلقة الحادية والثلاثون

ليلا في منزل السويدي

براء في غرفة حياة وإيلان

براء : انتي كده بتقللي من قمته يا حياة 

حياة : هو اللي زي ده ليه قيمه .. ده اخره ربع جنيه مصدي ومخروم

براء : حرام عليكي يا شيخه اللي بتعمليه ده .. 

حياة : قصدك حلال فيه .. اصلا كلها أقل من أسبوع وارجع الجامعه تاني ومشفهوش في الشركه وفي البيت كمان 

دخل إيلان : احم اسف مكنتش اعرف أن في حد هنا 

حياة : في حاجه اسمها اخبط على الباب الأول

خرج إيلان من غير ولا كلمه ورزع الباب وراه 

حياة : شوفتي التخلف .. واحد مجنون .. وبكلمه بيطنش كلامي .. اصلي هموت ويكلمني 

براء : بس هو راجع البيت متأخر ليه .. ممكن يكون كان عند حبيبته 

حياة : وهو اللي زي ده في حد يحبه اصلا 

براء : أنا همشي عشان شكله تعبان وعايز يرتاح 

حياة : هتمشي لوحدك في الوقت ده 

براء : لاء .. رغدان هيوصلني 

حياة : عملتي ايه صحيح 

براء : معملتش .. 

حياة : عايزه اسمع رد حلو .. انتي عارفه 

براء : ايه 

حياة : ليان كانت بتعشق حاجه اسمها ايوان .. وهو كمان كان بيحبها بس بيكابر .. ومقلهاش ولا مره بحبك .. وفي الاخر سابته وراحت لواحد بيحبها اوي وسابت ايوان ونسيته خالص .. تخيلي بقا أن رغدان زي ليان وانتي زي ايوان 

براء : يعني ممكن تيجي واحده وتخطف مني رغدان 

حياة بتخوفها : مش ممكن ده اكيد .. متخلهوش يزهق 

____________________________________________

رغدان : متنزليش تاني لوحدك في وقت زي ده 

براء : ايه ده لسه الساعه مجتش 9

رغدان بحده : 9 ده وقت متأخر .. متنزليش تاني ولو عايزه اي حاجه كلميني وانا اجبهالك 

براء : مش عايزه اتعبك معايا يا رغدان 

رغدان : كلامي واضح ومش عايز فيه مناقشه 

براء : رغدان .. انت امبارح قولتلي ايه 

رغدان : مش فاكر 

براء : ماشي .. براحتك .. أنا كمان مش فاكره .. ومش عايزه افتكر 

____________________________________________

حياة : البعيد مبيحسش .. بيدخل كده من غير ميخبط .. فاهم أن هو لوحده اللي عايش في الدنيا 

إيلان كان سامع كلامها ومطنشها تمام غير هدومه وراح على الكنبه ونام من غير ولا كلمه 

____________________________________________

**الحوار مترجم

جاك : يعني ايه ؟ 

_ يعني كده احنا هنخسر القضيه 

دوروك : احنا مشغلين معانا أغبيه .. مش عارفين تجيبوا واحده زي دي هنا 

_ مقولتلك اخطفها يا باشا 

جاك : انت غبي فعلا .. احنا عايزين نكسر إيلان زي مكسرناه في كارولين 

_ تقتلوها يعني 

دوروك : برضو غبي .. انت تسمع اللي احنا بنقولوا وبس .. فاهم 

_ فاهم 

جاك : هضيعك يا إيلان 

____________________________________________

ايوان كان في اوضته وباب الاوضه خبط 

ايوان : ليان !

ليان : خالتو عايزاك تحت 

ايوان : ماشي نازل .. ليان 

ليان : نعم يا ايوان يا أخويا 

ايوان : انتي لسه بتحبيني ولا لاء 

ليان : اكيد طبعا بحبك .. انت أخويا ولازم احبك 

ايوان : انتي فاهمه قصدي كويس يا ليان 

ليان : أظن انت جاوبتني سؤال وانا رديت عليه 

ايوان : بتحبيني زي زمان ولا حبك انتهي 

ليان : أنا اه بحبك .. بس مش حب زمان .. حب دلوقتي .. حب اخت لاخوها 

ايوان : ليه اختارتي سيف وانتي مبتحبهوش 

ليان : هجاوبك .. بس عشان انت دلوقتي بقيت أخويا .. عشان انت كسرتني .. وكنت عايز تخطب واحده العيله كلها بتكرهها .. وانت عارف أن أنا بحبك .. واستسلمت من اول مره .. عرفت انك مبتحبنيش .. كلمت سيف وقولت ادي نفسي فرصه انساك زي م انت نسيتني .. عشان اعرف اعيش .. ولما خيرتوني ما بينكوا .. اختارت اللي بيخاف عليا وبيحبني اكتر ومستعد يعمل اي حاجه على حساب حياته عشاني وهو سيف 

ايوان : ماشي يا ليان يا اختي وانا كمان هحاول انساكي وأشوف حياتي .. واسيبك تختاري اللي انتي بتحبيه وهو بيحبك 

ليان : هيكون احسن صدقني .. عشان أنا فعلا نجحت في أن أنا أقدر احبك كأخ

ايوان : اوعدك أن أنا هحبك زي اختي 

____________________________________________

استيقظ إيلان ولكنه لم يجد حياة 

إيلان : فين ؟

أنور :  في بيت صاحبتها متقلقش 

إيلان : تمام .. متغبش عن عينك لحظه يا انور 

انور : متقلقش انت مشغل عندك رجاله 

إيلان : فارس فين ؟

انور : في بيته 

إيلان : ماشي .. سلام 

____________________________________________

براء : تقومي تصحي بدري وتيجي هنا 

حياة : بت انتي معاه ولا معايا 

براء : مع الحق يا حياة .. لو كان هو قال لحد عليكي هبله كنتي عملتي ايه .. ولو كان احرجك قدام زميله برضو كنتي عملتي ايه .. هو تجنبك وسكت لكن انتي بقا مش هتسكتي .. صح ولا ايه 

حياة : لاء طبعا مش صح .. هو الغلطان .. وانا زهقت اصلا .. أنا كان مالي ومال الألسن كان مالي ومال التعليم اساسا .. كان زماني دلوقتي قاعده في بيتي معززه مكرمه .. ولا كان اي حد عكرلي مزاجي 

براء : لو قعدت اتكلم معاكي من هنا للصبح مش هنخلص .. يلا نمشي عشان منتأخرش

____________________________________________

إيلان : تاره هاتيلي كل الشغل المتأخر .. ومتدخليش اي حد .. مهما كان مين 

تاره : تحت امرك يا فندم 

ايلان : وشوفي في صفقات ايه انهارده .. بس خلي اي صفقه بعد الساعه 12

تاره : تمام 

____________________________________________

طالبه : هو المدير معملش حاجه 

حياة : تؤ .. ومش هيعمل 

طالب : الحمد لله أنا خفت نشيل الماده بعد التعب ده كله 

حياة : مش هو اللي يقرر مين اللي يشيل ومين اللي ينجح .. دكتور امين بس هو اللي يقدر 

طالبه : وهو ممكن يقول لدكتور أمين 

حياة : البحث اللي بيقول مش احنا 

طالب : واحنا دلوقتي هنعمل ايه بعد م رجعنا البحث 100 مره 

حياة : ايه رأيكوا نخترع مسائل ونحلها بدل الملل ده 

طالبه : فكره حلو .. يلا بينا 

____________________________________________

بعد مرور نصف اليوم 

حياة : لاء مش هروح .. تعالي نخرج 

براء : ماشي 

حياة : مشوفتوش خالص انهارده 

براء : ..........

حياة : براء 

براء : هاا .. في ايه 

حياة : سرحانه في ايه؟

براء : مفيش 

حياة : والله .. انتي هتخبي عليا كمان 

براء : بقول لرغدان امبارح .. انت قولتلي ايه امبارح .. قالي مش فاكر 

حياة : معاه حق .. عشان انتي اللي غلطانه 

براء : انتي معايا ولا معاه 

حياة : أنا مع الحق يا حلوه 

براء : بتردهالي يعني 

حياة : احسبيها زي م انتي عايزه 

براء : أنا غلطانه اني بتكلم مع واحده زيك .. سلام 

حياة : خدي بس .. هقولك 

براء : عايزه ايه ؟

حياة : متتقمصيش .. مش انتي بتحبيه ؟

براء : والله معرفش ده حب ولا اعجاب 

حياة : مش هتفرق .. حتي لو اعجاب .. مع الوقت هيتحول لحب 

براء : أنا خايفه يكون هو كمان مبيحبنيش ومرحلة اعجاب 

حياة : مهو مش من شهر .. اكيد هيتحول حب 

براء : اممم .. تفتكري 

حياة : اه افتكر 

براء : يلا نروح بقا عشان الوقت ميتأخرش اكتر من كده 

حياة : يلا 

____________________________________________ 

ليلا في منزل السويدي وتحديدا غرفة رغدان 

رغدان : مكلمتنيش ليه ؟

براء : حياة كانت عايزه تكلمني في موضوع وقالتلي نخرج بره الشركه 

رغدان : ومقولتليش ليه ؟

براء : نسيت 

رغدان : والله .. نسيتي ايه بالظبط 

براء : نسيت اقولك .. وبعدين حياة كانت معايا ... عشان كده مقولتلكش

رغدان : ماشي يا براء براحتك 

براء : انت زعلت ؟

رغدان : ازعل من ايه .. دي حياتك وانتي حره فيها .. واوعدك اني هنسحب من حياتك .. عشان انتي مبتحبنيش زي منا بحبك .. ومش عايز اضغط عليكي طبعا 

براء : لاء يا رغدان .. أنا برضو بحبك .. بس خايفه انك تسيبني 

رغدان : أنا اسيبك 

براء : اه .. انت كنت هتنسحب دلوقتي 

رغدان : قلت يمكن انتي مش عايزاني .. واني كنت غلط لما اعترفتلك بحبي 

براء : لاء .. أنا بس خايفه يكون ده اعجاب مش حب 

رغدان : والإعجاب مع الوقت بيتحول لحب 

براء : تفتكر 

رغدان : اكيد 

براء : اممم 

رغدان : لسه جعانه

براء : هاا

رغدان : هاا اي بس .. انت علطول كده مش مركزه 

براء : علفكره انت بتوترني 

رغدان : ازاي 

براء : مش عارفه .. سلام 

رغدان : سلام يا مجنونه 

____________________________________________

ليان : امم .. اكيد بحبك يعني .. اومال مكمله معاك ليه 

سيف : ايه ده .. انتي قولتي ايه 

ليان : في ايه يا سيف 

سيف : قولتي ايه بس 

ليان : قلت اكيد بحبك 

سيف : مش مصدق نفسي وربنا .. اخيرا يا ليان 

ليان : في ايه يا سيف 

سيف : مش مصدق انك اخيرا قولتيلي بحبك 

ليان : اممم 

سيف : ننهي الخطوبه بقا 

ليان : ليه ؟

سيف : أنا بموت فيكي وانتي بتحبيني 

ليان : لاء لما اوصل لمرحلة اني اموت فيك 

سيف : ماشي .. كله تحت امر الاستاذه ليان 

____________________________________________

في غرفة إيلان 

كان إيلان جالسا في مكتبه الملحق بغرفته على اللابتوب الخاص به ويعمل عليه 

حياة : ايه الملل ده .. الواحد يعمل ايه دلوقتي .. أنا هنزل لليان وخلاص بدل الملل ده 

خرج إيلان من غرفة مكتبه في الوقت الذي كانت تغادر حياة فيه الغرفه 

حياة : هو الباب ده مش بيفتح ليه بس .. احم .. هو الباب ده مبيفتحش ليه ؟

تجاهلها إيلان تماماً 

حياة : يوووه .. عايزه أخرج .. انت مبتتكلمش ليه ؟

إيلان : .................

حياة : عادي علفكره مش عايزه انزل

حياة : الو .. وحشتني اوي والله 

_ وانتي كمان يا حبيبتي .. عامله ايه 

حياة : انت كويس 

_ الحمد لله بخير .. مبتسأليش علينا يعني 

حياة : هو أنا أقدر برضو .. هاجي انشاء الله في اقرب وقت 

_ هنستناكي يا بنتي .. أمك مش هنا انهارده عند خالتك 

حياة : ماشي .. سلملي عليها والنبي .. وانا هبقى اكلمها 

_ يوصل يا بنتي .. سلام 

حياة : سلام 

إيلان كان متابع الحوار بصمت 

إيلان : كنتي بتكلمي مين ؟

حياة : ....................

ايلان : هو أنا مش بكلمك ؟

حياة : بتكلمني أنا !!

ايلان : لاء بكلم خيالك 

حياة : والله 

إيلان : مش عايز ادخل معاكي في مناقشه .. بتكلمي مين ؟

حياة : وانت مالك 

إيلان : مالي اني جوزك 

حياة : ع الورق 

إيلان : متستفزنيش 

حياة : مش هرد عليك زي م انت مبتردش .. اصل أنا هموت وتكلمني اوي 

إيلان بحده وعصبيه شديده :  كنتي بتكلمي مين ؟ 

حياة : ابويا والله

إيلان : وبتكلميه كده ليه 

حياة : مش فاهمه 

إيلان : لاء انتي فاهمه 

حياة : انت بكلمه عادي علفكره .. وبعدين متزعقش كده تاني 

إيلان : انتي اللي مستفزه 

حياة : انت اللي بدأت الاول 

إيلان : هو انتي طفله 

حياة : أنا !

إيلان : ايوه .. ايه التصرفات دي .. اعقلي شويه مش كده انتي واحده عندك لسه 19 سنه .. بس انا عديت المرحله دي .. أنا دلوقتي عندي 27 سنه .. يعني مش ناقص تفاهات الأطفال دي  

حياة : ليه شايفني مجنونه 

إيلان : لاء أنا اللي مجنون .. الواحد ينام احسن 

____________________________________________

في صباح اليوم التالي 

في جامعه ايوان 

_ احم .. ايوان 

ايوان : بتنادي عليا أنا 

_ اه 

ايوان : عايزه ايه ؟

_ مش عايزه كنت بس هديك المحاضرات اللي فاتتك 

ايوان : ليه ؟

_ عادي .. لقيتك غايب قلت انقلك المحاضرات اللي فاتتك .. سألت ليان عليك بس مكانتش تعرف وسألت وليد قالي انك مش هنا 

ايوان : امم .. انتي بتلفي على شباب الجامعه كلهم بقا 

بدموع _ انت كده بتتهمني في شرفي وانا مش هقول كده .. وليد أخويا عادي .. وهو اللي قالي انقلك المحاضرات 

ايوان : على اساس ان كل الجامعه اخواتك .. ولو طلبوا منك حاجه هتنفذيها 

_ وليد أخويا التوأم علفكره ولازم اسمع كلامه عشان هو الولد وهو اللي اكبر مني ب 5 دقايق .. وانا سمي سما محمد عزام وهو اسمه وليد محمد عزام 

ايوان : ماشي يا سما .. بس دخلتك عليا معجبتنيش 

سما : أنا كنت هديك المحاضرات وامشي 

ايوان : شكرا 

سما : العفو 

____________________________________________

إيلان : انتي القائده وانتي المسؤوله .. مينفعش تضيفي اسئله من دماغك .. الاسئله اللي احنا نحطها وبس 

حياة : واحنا خلصنا وراجعنا مليون مره 

إيلان : والله في غيرك مخلصوش .. مش ذنبي انكوا مجتهدين .. كلوا بيسلم في اخرالشهر 

حياة : ومين بقا اللي قالك أن احنا بنزود مسائل 

إيلان : متنسيش أن الشركه دي بتاعتي وعارف بيحصل فيها ايه بالمللي 

حياة : تمام .. مع اني واثقه أن في حد قالك .. 

إيلان : ده شئ ميخصكيش اصلا 

حياة : تمام .. عايزني في حاجه تانيه 

إيلان : لاء شوفي شغلك 

حياة : بس هو اللي بيكون مخلص اللي عليه ممكن يعمل ايه تاني .. يقعد فاضي كده 

إيلان : اه .. ده اللي عندي 

حياة : تمام .. ب س .. ك 

إيلان : في ايه ؟ 

حياة : خلاص مفيش 

إيلان : عايزه تقولي ايه ؟ 

حياة : احم .. الف....

يتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية حياتي)

google-playkhamsatmostaqltradent