رواية صغيرة أرهقتني عشقا الفصل الثاني 2 بقلم بسملة بدوي

 رواية صغيرة أرهقتني عشقا الفصل الثاني 2 بقلم بسملة بدوي

رواية صغيرة أرهقتني عشقا البارت الثاني

رواية صغيرة أرهقتني عشقا الجزء الثاني

رواية صغيرة أرهقتني عشقا الفصل الثاني 2 بقلم بسملة بدوي

رواية صغيرة أرهقتني عشقا الحلقة الثانية

صهيب بصدمه وانبهار من جمالها......... انتي مين
روز بخوف.......انا انا روز 
بصلها بصدمه معقوله الملاك ده مراته وبعدين فاق وقال بصوت عالي......... انتي بتعملي اي هناااا ،متعرفيش  قواعد القصر ولا اي ممنوع دخول أي فرد من عيله المغربي يدخل المطبخ ، المطبخ بس للخادمين وقال بصوت عالي غاضب...... داده دااااده صبااااح
جت ست كبيره باين عليها الطيبه واول ما شافت روز خافت 
صهيب بصوت عااالي......... اي ده يداااااده اومال الخدامين فين أما فرد من عيله المغربي يدخل المطبخ 
صباح بخوف .......معلش يبيه والله اخر مره انا
قاطعتها روز بسرعه ........ وفيها اي يعني هو حرام 
صهيب بصلها والشرار بيطلع من عيونه ........ بتقولي اي كرري كلامك تاني كده
روز خافت من شكله ونزلت راسها في الأرض قاطعها صوته الغاضب..........  قداااامي
مفيش رد
اخلصيييييي 
بقلم/ بسمله بدوي
مشت قدامه بسرعه لحد ما وصلت على الجناح 
راح قفل الباب بالمفتاح خافت من حركته و قعد على الكرسي وحط رجل على رجل وقال ببرود وخبث وعيناه تمشط سائر جسدها بوقاحه......... امممم من اول يوم وبتخالفي اوامري وقواعدي وده ليه عقاب طبعا
بصتله بخوف من صوته العالي وبعدين شردت في ملامحه الوسيمه 
صهيب المغربي 
27سنه رجل اعمال مشهور جداصلب ظروف حياته جعلت منه قاسي القلب وبارد  مفتول العضلات عريض المنكبين ذا طول شامخ له هيبه خاصه له من الجاذبيه ما يجعل النساء تركع عند قدميه زي.ر نس.اء من الدرجه الاولي 
وسيم جدا بعيون زرقاء قاتمه وشعر بني كثيف 
بصلها بخبث وغرور وقام وقف بطوله الشامخ قدامها كانت قصيره جدا مقارنه به وفرق الجسد رفع أيده على دقنها وبعدين تاه في عيونها الفيروزي الي تسحر
روز 
في ال17من عمرها  ، أقل ما يقال عنها ملاك ايه من الجمال بشعرها الاسود الداكن الطويل الذي ينافس الليل بسواده الذي تخطي خصرها بكثير كان شديد النعومه ،بشره ناصعه البياض ،شفتيها الكرزيه ، عينها الخضراء الزمرديه ،انف صغير حاد 
كانت شخصيه لطيفه محبه للحياه ومشاغبه ولكن ضروف حياتها أجبرتها على الهدوء دائما والخجل الشديد
صهيب بتوهان وهو ينظر في عينيها .
روز وهي هتموت من الكسوف وبتحاول تبعده بايدها فكان قريب جدا منها بل متلاصق بها
بلحظه فاق وبيلعن نفسه أنه ضعف قدامها قدام طفله 
قال ببرود ........ اي الي خلاكي تنزلي في الوقت ده 
-مش بحب اكل المستشفي ده
يصلها بستغراب وقال بستنكار ........ اكل مستشفى
_ايوه وبتشاور على الاكل الي  على الكومودينو 
بصلها بصدمه وقال بسخريه ....... ده eat vegan اكل صحي وانتوا البنات علطول دايت عايشن على السلطه والميا 
بصتله بغيظ ......... مين قال كده وبعدين انا جعانه اوي وانهت كلامها بنظره بريئه
_ الاكل ده مفيد جدا كلي ده وانا هطلبلك الي انتي عايزاه 
_ايه يع لا طبعا 
_امممم خلاص في عقاب 
بصتله بخوف وقالت عععقاب اي
 أضاف بوقاحه وخبث ......تعالي اقعدي على رجلي وبوسيني
جحطت عيونها وقالت بصدمه وخجل.......ااايه
الي سمعتيه يالا اختاري 
بصت للأكل وراحت مسكت الصينيه  وقعدت تاكل وهو بيحاول يكتم ضحكته بصعوبه على شكلها .
بقلم/ بسمله بدوي
في مكان تاني 
_يعني اي مش موجوده اختفت يعني ولا اي 
_يبا قولتلك جوزهالي مكنتش هربت 
_احنا في اي ولا اي ياض البت راحت فين احنا كده مش هنطول ولا مليم من الفلوس 
هي فلوس بس يبا جمالها يابا 
هتكون راحت فين بس اكيد رندا (امها)   هربتها
لا انا شايفها منهاره في العياط عليها اكيد مش بتمثل 
اومال هتكون فين بنت******* يمحمود
 محمود بغضب........معرفش يباا بس الرجاله شافوا راجل كبير ومعاه حراس وعربيات تحت البيت أنا متأكد أنه ليه ايد في هروبها
سامح بغصب........اييييييه ماقولتش من الاول لييييه يغبي
_ ما انا نسيت 
_  اسمه اي انطققققق 
_ااا معرفش بس بس حاجه المغربي
سامح بصدمه ....صالح المغربي قالها بصدمه وخوف
ايوه صح صالح المغربي 
صالح بخوف وخبث ......... اممممم شكل اللعبه هتبدأ تحلو 
_يعني يبا هاخد البت
_هتاخد البت وفلوسها كمان وانا هصفي الحساب القديم
خلاص يماما خلاص اسف والله اسف اخر مره والله 
الام بقسوه وهي بتضربه ......مش انا قولت تقعد في مكانك ومتتحركش وقولتلك ماتقولش لابوك حاجه وانت روحت قولتله 
اسف والله اخر مره سامحيني بس عمو سامح بيجي من غير ما بابا يعرف وده غلط 
انت مالك انت وانت روحت قولتله ماشي ياصهيب ماشي ونزلت فيه ضرب 
لااااااااااااا كانت دي اخر كلمه قالها الولد الصغير
فاق من شروده ونزلت دموعه بغزاره مسحها بسرعه قبل ما حد يشوفه ولوحتي قدام نفسه بس 
قاطع شروده خروجها ببجامته
بصلها بغضب ....... انتي مين سمحلك تلبسي من هدومي يبت انتي 
بصتله بخوف ومن تغييره المفاجئ كان حلو من شويه ........ااا بصراحه الشنط في اوضه اللبس وانا نسيت اخد هدوم وو لقيت دي ولبستها
بصلها بشر و لسا هيمشي ناحيتها حطت أيدها على وشها وقال بدموع ........ انا اسفه اخر مره والله بس بس متضربنيش
وفجاه افتكر الماضي نفس مشهده وهو بيترجاها وفاق أما لاحظ ارتجافها قال ببرود ....... بت انتي مالك انا مابحبش دلع البنات ده 
مفيش رد 
رديييييي احنا هنقضيها نظام خرس ولا اي 
انفجرت في العياط جامد ،رق قلبه لمنظرها وقال بحنان ......بتعيطي لي 
عشان بتزعقلي 
بصلها بهدوء وقال ما انا مبحبش الي مبيسمعش كلامي وبعدين انتي كبيره على شغل الاطفال ده
لفت نظرها وهي تراه عاري الصدر ويستعد للنوم
فتأملته لوهله عضلات صدره وبطنه القويه وزراعيه المفتولتين 
وفجاه من غير سابق إنذار صرخت بخجل
استني انت بتعمل ايييييي  انت هتنام كده قدامي 
بصلها بلامبلاه وبرود وقال ......اه 
اقلعي
بصتله بصدمه وقال بخجل .......نننعم 
 قال بخبث....اقلعي بجامتي مش بستريح غير فيها لو مش عايزاني انام كده
بصتله وقالت بخجل وجنتيها تشتغل بالحمره.......انت انت قليل الادب
وبلحظه كان قدامها وقال بعبث........ تحبي اثبتلك والوقتي كان بيتكلم وهو بيتحسس جسمها بجرأه  
مممينفعش كده حححضرتك
انتي مراتي مرات صهيب المغربي يعني اعمل الي عايزه
عععلى وورق بس 
قرب منها لحد ما حاصرها عن الباب وقال بدون وعي...... انت ازاي جميله كده انتي زي حوريات البحر ولسا هيقرب افتكر الماضي وزي ما يكون لدغته حيه بعد واتحول كليا وقال ....... ابعدي 
بصله بصدمه وخوف قاطعها صوته الغاضب الي خلاها تتنفض ........اخلصيييييي وراح الحمام ووقف قدام المرايا وقال بغضب لنفسه ...... انت ازاي تضعف قدامها كده ها ازاي دي عيله طفله تضعف قدامها بالشكل ده وبعدين قال ما هو انا مكنتش اتوقع انها بالجمال ده وبعدين غسل وشه وخرج ورسم الجمود والبرودة على وشه وقال ....... انتي بتعملي اي على الكنبه
بصتله باستغراب وقالت بخوف  ...... ااايه هنام
عندك اختيارين لتنامي جنبي للأرض بصتله بحزن وراحت فرشت على الأرض وفجأه
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة الرواية كاملة اضغط علي : ( رواية صغيرة أرهقتني عشقا)
google-playkhamsatmostaqltradent