رواية تزوجت من أغتصبني الفصل الخامس عشر 15 بقلم أبو مالك

 رواية تزوجت من أغتصبني الفصل الخامس عشر 15 بقلم أبو مالك

رواية تزوجت من أغتصبني الجزء الخامس عشر 15 بقلم أبو مالك

رواية تزوجت من أغتصبني الحلقة الخامسة عشر 15 بقلم أبو مالك

رواية تزوجت من أغتصبني الفصل الخامس عشر 15 بقلم أبو مالك

رواية تزوجت من أغتصبني الجزء الخامس عشر 15 بقلم أبو مالك

لف يده حول خصرها و قام برفعها إلى صدره... و اتجه إلى
 الفراش و قام بوضعها عليه
أسد : أسيل... أسيل... ردى عليا... أسيل... فوقى..
خرج اسد سريعا إلى غرفة هالة
و طرق الباب بقوة
خرجت هالة و هى مفزوعة
هالة : فى ايه يا أسد
أسد : أسيل... اغمى عليها و مش عارف اعمل ايه
هالة : أسيل
ركضت سريعا إلى الغرفة امسكت يدها فاوجدت درجة حرارتها مرتفعة جدا
هالة : ديه مولعة... روح جيب دكتور بسرعة 
أسد : سخنة... طب لبسيها.... و انا هتصل على الدكتور
.......
هبط أسد إلى الأسفل
أسد بصباح : عوووووض.... جيب دكتور بسرعة
كوثر : فى ايه
أسد : أسيل... تعبانة
كوثر : هى علشان تعبانة تجيب دكتور... و بعدين من امتى و انت بتخلى رجالة تكشف على الحريم بتاعتك
أسد : أسيل بتموت... و انا مش هسمح بده... ابدا
كوثر : تعالى.. هنا... لا تكون وقعت فى حبها
نظر أسد لكوثر و لم يعطيها اهتمام و صعد إلى أعلى
كوثر : هى بقت كده يا أسد... ماشى
.............
ڤيلا
محمد أبو الدهب
محمد : الخطة.... اتغيرت
هاشم : ليه ما كانت كويسة
محمد : الهدف... اتغير... احنا عايزينه ينشغل... بحاجة.. و احنا نخرب فى الحاجة تانية
هاشم :قصدك...
محمد :ايوووة بالظبط
هاشم : تسلملى دماغك
.........
تقى : يا ترى أسيل عاملة ايه
صالح :انتى لو شوفتى شكلها تخافى... مش ديه أسيل
تقى : ما هى اللى عاملت كده فى نفسها كانت تسكت احسن
صالح : انتى عارفة أسيل ما بتحبش تسكت عن حاجة غلط ابدا
تقى : ربنا ينجيها من اسد المغربى
صالح :يااارب
الدكتور : الفلوس اتحولت و العملية هتبقى بكرا
صالح : شكرا.. شكرا يا دكتور
الدكتور : العفو... عن اذنكو... الف سلامة
احتضنت تقى صالح
تقى : الحمدلله
............
قصر المغربى
أسد : مالها... فى ايه
الدكتور : المدام عايزة أتعرضت لصدمة عصبية أثرت على نفسيتها و هى اللى عاملة ده كله.. هو كل اللى مطلوب الراحة التامة... بلاش عصبية... أو حاجة تضيقها كل اللى تقوله يتنفذ.. و الدوا ده تاخده بانتظام
أسد : ماشى.. شكرا يا دكتور... عوض.. وصل الدكتور
عوض : اتفضل يا دكتور معايا
هالة : انا هروح اوضتى لو عوزت حاجة انا صاحية
أسد : ماشى
هالة :تصبح على خير
أسد : و انتى من اهله
خرجت هالة من الغرفة
اما أسد جلس بجوار أسيل و كان يتحسس جسدها ليتأكد أن درجة الحرارة انخفضت
ثم امسك بالقمشة المبللة و وضعها على رأسها
.........
غرفة هالة
سما : و هى عاملة ايه دلوقتى
هالة :بقت احسن الحرارة نزلت شوية
سما : انا عمرى ما شوفت أسد قلقان على حد بالطريقة ديه
هالة :قصدك ايه
سما : يمكن قلبه حن... و حبها
هالة : أسد المغربى يحب... انتى عارفة اخوكى اكتر منى
سما : يااااارب يكون حبها
هالة : هو انا اكره ان أسد يحب أسيل
سما :هيحبها
هالة : سيبك من يحبها... تفتكرى هى هاتحبه
سما:.....
هالة :اكتر حاجة توجع الحب بس يكون من طرف واحد..
.................
غرفة اسد
اقترب أسد من أسيل
أسد : انا مش واخد عليكى كده... قومى... قومى اتخنقى معايا... مش واخد تكونى ساكتة... أو مستسلمة... و بعدين انتى بتقولى أن مش هعرف اقربلك... ادينى قريب منك قومى قومينى اعملى اى حاجة.. زعقى... اى حاجة بس قومى
يتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent