رواية طفلتي الصغيرة الفصل الرابع عشر 14 بقلم إسراء محمد

 رواية طفلتي الصغيرة الفصل الرابع عشر 14 بقلم إسراء محمد

رواية طفلتي الصغيرة البارت الرابع عشر

رواية طفلتي الصغيرة الجزء الرابع عشر

رواية طفلتي الصغيرة الفصل الرابع عشر 14 بقلم إسراء محمد

رواية طفلتي الصغيرة الحلقة الرابعة عشر

الدكتور: مبروك المدام جابت بنوته زي القمر وحالتهم هما الاتنين كويسه ومراد وياسمين ونهي باركوا لرعد وكانوا فرحانين حتي شهاب رعد فرحان اووي وبعد ما جنه فاقت دخلها 
رعد:جنتي عامله اي وباس دماغها وايدها 
جنه :الحمد لله كويسه هي فين بنتي عاوزه اشوفها 
رعد :شويه وهيجيبوها والباب خبط دخل مراد وكان شايل جنه 
رعد :اهي جت اهي 
مراد:مبروك بنوووته زي القمر تتربي فعزكوا هتسموها اي 
جنه:اي رايك ي رعدي فاسم ايسل 
رعد :حلو اوي ي جنتي 
جنه:هاتها عاوزه اشوفها 
مراد:لا دي حبيبتي دي محدش هايخدها 
جنه:انا امها وانت مش عاوز تدهاني ده اي البلطجه دي 
رعد قعد يضحك وقعدوا يضحكوا ويهزروا وشهاب صمم أنه يبات مع ايسل وبات معاهم وعدي يومين وجنه روحت واليومين دول عدوا مابين زياره نهي لجنه وشهاب اللي متمسك فالنونه وخناق مراد ورعد ع ايسل ومراد بقي ع طول شايل ايسل ومش عاوز حد ياخدها منه وعدي  تلت شهور علي الحال ده 
ورعد زود الحراسات ع البيت 
عند جنه ورعد 
جنه:رعدي
رعد بحب :اي ي جنتي
جنه:اي رايك لو خرجتنا ونسافر انا بجد زهقانه وكمان بقالنا كتير انا وانت مقعدناش مع بعض 
رعد بغيره:لي هو انتي فضيالي انتي فاضيه لايسل وبس مش فضيالي 😏
جنه بحب :انا اسفه انا عارفه اني مقصره معاك بس غصب عني والله ي رعدي 
رعد بحب :باس جبينها انا عارف  ي جنتي وانا موافق احنا هنسافر نغير جو وهناخد الحراسه معانا 
جنه بفرحه:ماشي هقوم اجهز الشنط وقامت جهزت الشنط جه تاني يوم الصبح 
وتاني يوم سافروا الغردقه ومعاهم عربيات الحراسه 
وفجاه وهما فالطريق في عربيه جيب سوده عماله تضرب عليهم نار وجنه بتصوت وعماله تعيط وتنزل تحت وتداري ايسل ورعد اللي عمال يسوق باقصي سرعته ومش عارف يهرب منهم والحرس بتوعه عمالين يحاوطوا عشان يفادو ويهرب وفجاه مسمعش صوت صريخ جنه وايسل عماله تصرخ وتعيط بص وراه لقي جنه واخده طلقه قعد يعيط 
رعد:جنه فوقي جنه جنه 
واخيرا عرف يهرب من الناس دي وراح ع المستشفي وبلغ مراد وجابه وايسل عماله تصرخ وتعيط من ساعتها مفزوعه من صوت ضرب النار مراد اول ما جه جري ع رعد وحضنه 
رعد:جنه هتروح مني ي مراد بسببي بسببي 
مراد:اهدي ي رعد أن شاء الله جنه هتقوم بالسلامه هي مستحيل تسيبك انت وايسل انتو حياتها
رعد:مش عارف يسكت ايسل ،ايسل عماله تعيط من ساعتها مش عارف اسكتها خدها سكتها
مراد :هاتها، شالها وايسل سكتت معاه ونامت زي الملايكه
رعد بابتسامه حزن:كنت عارف انها هتسكت معاك بتحبك اوي ع رغم أنها مش فاهمه حاجه بس بحسها متعلقه بيك اوي ي مراد  
مراد ابتسم :دي بنتي دي 
الدكتور طلع 
رعد ومراد جريوا عليه 
ها ي دكتور 
الدكتور:للاسف فقدناه🥺😥😥
رعد بصدمه :اييييييه😨😨
يتبع...
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة الرواية كاملة اضغط علي : (رواية طفلتي الصغيرة)
google-playkhamsatmostaqltradent