رواية اصول متسولة الفصل الثاني عشر 12 بقلم حفيدة الصقر

 رواية اصول متسولة الفصل الثاني عشر 12 بقلم حفيدة الصقر

رواية اصول متسولة البارت الثاني عشر

رواية اصول متسولة الجزء الثاني عشر

رواية اصول متسولة الفصل الثاني عشر 12 بقلم حفيدة الصقر

رواية اصول متسولة الحلقة الثانية عشر

صباح يوم جديد لا يعلمه الا الله استيقظ الجميع 

في منزل معتز يجلس مصطفي وملك ونوال 

يجلسون في هدوء يتناولون الطعام حتى وجدوا معتز

يخرج وهو يحمل حقيبته وسترته بيده باستعجال

نوال: مش هتفطر يا حبيبى؟؟

معتز: لا يا حبيبتى مش متعود افطر 

نوال بحده : اعد افطر يا معتز 

ابتلع معتز ريقه وهو يمثل الخوف : حاضر يا ماما

وهناك ملك ومصطفى يضحكان حتى نظرت لهم نوال 

نوال: بتضحكوا ؟؟؟ طب يلا حطوا السندوتشات في الشنط دى 

مصطفى وملك معا: يا ماما....

انفجر معتز في الضحك حتى وجد نوال تضع امامه حافظ طعام وتقول له : اتفضل 

معتز بصدمه : ايه ده؟؟؟

ملك ومصطفى بصوت واحد: دى السندوتشات يا استاذ انت وهي عارف لو رجعت بيها هعمل فيك ايه ...مش احسن من اكل الشوارع ولا هو عبده تلوث احسن منى؟؟؟

مصطفى ضاحكا: عبده تلوث يا نوال ...تلوث؟؟؟

نوال بحده لثلاثتهم : طب والله اسبلكم البيت هيه

ثلاثتهم معا: بااااااااس احنا اسفين 

حتى ضحكوا جميعا وخرج معتز ومصطفى وملك 

معتز: يلا يا ملك هنوصلك الاول 

ملك : اشطات يا كبير 

نوال: كبير ...خسارة تربيتى 

مصطفى: خشي جوه يا ماما خشى جوه بالله ههه

معتز مقبلا رأسها: عايزه حاجه يا حبيبتى ؟

نوال : سلامتك يا روحى

ملك وهى تنغز مصطفى: امشى قدامى يا عزوووول يا عزوووول فانفجروا جميعا في الضحك على اطفالهم المرحين رغم تقارب السن الا انهم يعدونهم اولادهم

وبالفعل اوصل معتز ملك وعرف انها تعمل بشركه الفهد جروب ودعوها وغادروا ووصلوا الى الجامعه 

.......................................

اما في قصر الفهد

كان يجلس فهد بهدوء يتناول طعامه بينما يجلس امجد متوتر يود الذهاب للشركه بسرعه

فهد : يا ابنى اقعد بقى 

امجد: يا بارد هو الاكل يعنى هيطير هجبلك اكل في الشركه

فهد برخامه: لا 

بينما هذا الجذب والشد نزلت اصول وهى ترتدى لبس المدرسة حتى تذهب اليها ولم تقترب منهم

فهد : اصول ...انتى راحه فين؟؟

أصول : راحه المدرسة

فهد: مفيش مدرسه دى تانى ...انا نقلتك مدرسه تانيه 

اصول: ازاى تعمل كده من غير ما تقلى

فهد بصوت عالى: أصوووول فوقى ومتعليش صوتك عليا ...المدرسه مش كويسه وانا مسئول عنك وانا حر

أصول بغضب ودموع :انت ظالم انا مش بحبك

فهد بهدوء: اطلعى اوضتك

اصول بثورة: مش هطلع ..مش هطلع ...كل حاجه اوامر اصول اعملى اصول اتكلمى اصول اسكتى اصول اصول كده كتير انا مش لعبه في ايدك

دوى صوت قلم لازع نزل على وجه اصول اوقعها ارضا 

فهد بغضب: ايوه لعبه في ايدى وهتسمعى كلامى انتى فاهمه 

اصول : لا مش هسمعه وهروح مدرستى 

جزبها فهد من يدها يجرها خلفه حتى صعد بها السلم وادخلها غرفتها 

فهد: خليكى هنا لحد ما تعقلى وتعرفى انتى بتعملى ايه

لم ينتظر ردها وخرج واغلق الباب خلفه كاد يسقط الغرفه فوق رأسها 

نزل وذهب مع امجد في صمت تام 

وصل فهد الشركه وهو غاضب جدا يصيح بالسكرتيره

وكل من يقابله حتى ذهب اليه امجد

امجد: فهد قوم روح انت ارتاح النهرده 

فهد: انا كويس 

امجد: بس الناس من حوليك لا بتزعقلهم بدون سبب

فهد بضيق: خلاص خلاص همشي انت هتكلم ملك انهرده؟؟؟

امجد بقلق : هى اصلا لسه موصلتش

فهد : تمام انا همشي 

غادر فهد الشركه ولكنه توقف وهو يري تلك الحوريه امامه 

فهد : واوو انتي بجد حقيقه؟؟

الفتاة : افندم حضرتك 

فهد : مالك بس يا حلو متفكى كده 

الفتاة : والله ؟؟؟

فهد: انتى جايه هنا في شغل ؟؟

الفتاة : ايوه هقدم على وظيفه سكرتيرة 

فهد: ده الكرت بتاعى يمكن اقدر اساعدك

الفتاة بصدمه: انت فهد الوحش؟؟

فهد بغرور: ايوه انا !!

الفتاة بلين ودلع: اممم يا مستر فهد انت طلعت حلو اوى 

فهد : انتى احلى انتى اتقبلتى خلاص ورينى السيفي بتاعك كده 

الفتاة: اتفضل 

فهد: امممم ياسمين القرش طيب يا ياسمينه روحى انتى دلوقتى وبكره الساعه 8 تيجى وتسألى عليا

ياسمين بدلع: حاضر يا مستر فهد مش محتاج حاجه

فهد : حاجات ...لا سلامتك

غادر فهد للمزل وهو يتذكر عناد اصول معه 

فهد لنفسه: والله لاربيكى يا ست اصول حلو

اما يا سمين قد عادت لمنزلها فرحه تبنى طموحات واحلام تتوعدها بالتحقق

وصل فهد للقصر 

فهد: داده ...داده ....يا داده

داده بتوتر: ن...نعم يا فهد بيه

فهد : نادى اصول من فوق 

الداده: حاضر 

صعدت الداده ثم نزلت تصرخ 

الداده: الحقنى يا فهد يا ابنى اصول مش لقياها

فهد بجنون: ازاى يعنى ؟؟؟

امر كل الخدم بالبحث عنها ولكن لا فائده حتى اتى اليه احدهم واخبره انهم وجدوا البوابه الخفيه مفتوحه ووقعت بها فرده الحلق هذه

نظر في ساعت يده فوجدها التاسعه وهو قد غادر في الثامنه فهرع للشارع يبحث عنها وجميع الحرس معه قدم بلاغ لمركز الشرطه ولكنهم لن يبدؤوا البحث الا بعد قضاء 24 ساعه 

ظل يبحث عنها حتى حل المساء 

اما عند اصول تجلس على النيل وهى تتذكر كيف خرجت

أتت لاصول رساله انها ليست بقريبه الفهد وانها فقط متسوله يعطف عليها او ربما يستغلها والدليل على ذلك صراخه عليها في الصباح قد فكرت اصول في اسمه وفي اسمها وانه لا صله وتذكرت حين قال انها لعبه بيده ملكه هو وحين كان يحتضنها ويجلسها على قدميه افكار كثيره هاجمتها ولكن عندما رأت صورتها المرفقه بالرساله وهى متسخه وترتدى ثياب مهترئه فجأة تذكرت عندما كان عمرها ثمان سنوات وهو يصرخ عليها انها عديمه التربيه وانها متسوله يعطف عليها ليس الا خرجت منها صرخه مدويه ولكن لا احد يهتم بامرها فهى كأى قطعه يمتلكها هنا ولكنها لم تكن تفهم ذلك 

فاقت اصول من شرودها على يد امرأه اربعينيه تضع يدها على كتف اصول تسألها

الست: انتى قاعده كده ليه يا جميلة

اصول بخوف: م...مالكيش دعوه 

الست : متخافيش ..فين اهلك 

اصول: معنديش

الست : طب تعالى معايا 

اصول: لا مش هروح معاكى 

الست وهى تسحبها بقوه : يلا يا بت انتى بقى 

وقفت اصول وهى تحاول الهرب منها ولكنها لم تستطيع جذبتها تلك المرأه بالقوة واخذتها معها الى شقه بها بنات كثر ثيابهم فاضحه والاغانى تملأ المكان 

ويرقصن وهناك بعض الرجال السكاره حينها ادركت اصول ما اقحمت نفسها به 

اما عند فهد قد باتت الساعه الثانيه عشر منتصف الليل ولم يجدها عاد للقصر وهو يبكى يسب نفسه على تسرعه حتى دخل غرفتها جلس بها لا يعرف ماذا يفعل

حتى وجد ورقه تحت قدميه رخطها كتب عليها

: شكرا يا فهد باشه كل كرمك وتعبك شكرا انا فعلا بنت قليلة ربايه وازاى هتربى وانا من الشارع بس محدش بيختار اصله ولا حياته 

بتوقيع : #أصول_متسولة

ظل فهد يضرب بيديه على ارضيه الغرفه حتى ادماهما وحاول امجد منعه ولكن لم يستطيع حتى طلب الطبيب له فأتى الطبيب واعطاه مهدئ وطلب انه اذا لم تستقر حالته سينقل للمشفى 

يتبع...

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية اصول متسولة)

google-playkhamsatmostaqltradent