رواية أنجبته بالخطأ الفصل الثامن 8 بقلم همس حسن

 رواية أنجبته بالخطأ الفصل الثامن 8 بقلم همس حسن

رواية أنجبته بالخطأ البارت الثامن 

رواية أنجبته بالخطأ الجزء الثامن 

رواية أنجبته بالخطأ الفصل الثامن 8 بقلم همس حسن


رواية أنجبته بالخطأ الحلقة الثامنة

= لقيتك رايح جاي في الشقة متأثر اوي فقولت اسألك سؤال .. ياترى جهزت أوضة للضيف اللي هييجي ينور بيتك مع مراتك كل يوم لما تنزل تروح الشغل ؟؟ 
مروان بيبرق : نعععععم !! انت مين ياد انت ؟؟؟
السكة اتقفلت في وشه .. اتجنن اتصل تاني بنفس الرقم *الهاتف المطلوب مغلق أو غير متاح* 
مروان : رد يابن الكلبببب
اتعفرت اكتر واتصل تاني مازال الخط مقفول .. رزع التليفون في الأرض من غيظه 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
*تاني يوم الصبح وفي بيت رهف تحديداً * 
قامت أسماء من على الكنبة اللي نايمة عليها في الريسبشن .. دخلت اوضتها 
فتحت الدولاب تجيب هدوم .. فجأة باب الأوضة اتفتح ودخل منه حازم وقفل الباب وراه بالمفتاح 
اتلفتت أسماء بخوف : في ايه ياحازم 
حازم بيقرب منها : ايه ؟
كنتي فاكرة عشان قاعدين مع أهلي في بيت واحد ومستغلة فرصة محماية أبويا ليكي مش هعرف اوصلك يابت ؟؟
أسماء : انت عايز ايه ياحازم 
حازم بيمسكها من شعرها : كنتي بتعملي ايه مع الواد دا يابت انطططقي
أسماء بتصوت : شعرررري حرام عليك أنا مش حمل اللي انت بتعمله فيا دا .. هعمل اااايه انا يا حازم هخونك يعني ؟؟
حازم : تخوني مين يابت دا انتي تدفني قبل ماتفكري فيها ، هسألك لآخر مرة 
فيه حاجة بينك وبين اللي إسمه زياد دا ؟
أسماء بتزقه عشان يسيب شعرها : وووسع كدا 
عارف انا حبيتك ليه ياحازم ؟؟
حازم ساب شعرها : ليه يااسماء ؟
أسماء : عشان شوفت فيك عرق الرجولة والنخوة شادد زيادة عن بقيت الرجالة قولت بس هو دا السند والضهر اللي هيعوضني عن غياب أهلي .. هيقف في ضهري ضد الدنيا 
بعد الجواز بقا اتصدمت .. اتصدمت إنك كل مرة بتيجي مع الدنيا ضدي ياحازم 
اتصدمت إن عرق الرجولة الشديد اوي دا مبيشدش عشان تدافع عني ، بيشد عشان تأذيني اكتر واكتر 
حازم : اوبااااا بقا .. دا انتي طلعلك صوت و بقيتي تفتحي محاضر اهو
أسماء بتمسك ايده وبتحطها علي بطنها : حاسس بأيه ياحازم ؟
حازم : هحس بأيه ؟ بطن واحدة حامل زي اي بطن 
أسماء : بس اللي في بطني دا مش أي طفل ياحازم ، اللي في بطني دا يبقى إبنك 
إبنك اللي هيتولد بيكرهك من كتر ما بيسمع صوتك كل يوم بتزعق لأمه وتهينها على اتفهههه الأسباب 
فوق لنفسك ياحازم .. فوق قبل ما قطر الحياة يفوتك وتلاقي نفسك خربت حياتك بأيدك 
حازم : انتي عارفة كويس إني بحبك ، عارفة إني بموت في التراب اللي بتمشي عليه ..
بيمسكها من رقابتها : بس للأسف الحب مش دايما بييجي بالسلام ، أحيانا بييجي بالخراب والقتل عارفة امتى ؟
يوم ماتفكري تخونيني يا أسماء 
أسماء بتزقه : انت مريض ياحازم .. ربنا يهديك 
سابته وخرجت من الأوضة 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
مروان وصل عند البيت بعربية العفش .. نزل جاد بسرعة ومعاه كام راجل وبدأوا كلهم يطلعوا العفش لشقة مروان
*بعد ساعة *
جاد ومروان واقفين يتفرجوا على الشقة بعد ما العفش اتحط فيها واتنصب
جاد : ربنا يباركلك فيها يابني ويرزقك خيرها ويكفيك شرها .. ويجعلك فيها الذرية الصالحة 
مروان بيضحك بسخرية : الذرية الصالحة 😂
جاد : حكم عقلك يابني ، حكم عقلك 
انا طالع ألحق صلاة الضهر بقا 
مروان : ماشي ربنا معاك 
طلع جاد على فوق وساب الباب مفتوح 
بدأ مروان يتمشى في الشقة ويشوف ايه اللي ناقص وايه اللي ينفع يكمله بسرعة قبل الفرح 
وفجأة جاي بيتلفت .. 
بنت واقفة وراه .. لابسة هدوم غالية جداً ، هدوم ضيقة على كعب حالي وميك اب اوڤر 
مروان : دينا !! انتي بتعملي ايه هنا
دينا : دا بدل ما تقولي نورتي 😒
دا انا حتي أول ما عرفت منك في الفون إن فرحك كمان ٣ أيام مقدرتش استنى ، قولت لازم اجي اباركلك بنفسي 
مروان : دينا .. انا راجل خاطب وفرحي كمان يومين ومش ناقص مصايب 
بعد اذنك انزلي من هنا وابقي باركيلي في الشركة براحتك
دينا : انت بتطردني يامارو !
مروان : مبدأيا اسمي مروان .. تاني حاجة انا لا بطردك ولا حاجة بس ميصحش يتوجد راجل وست في شقة فاضية لوحديهم .. فاتفضلي وابقي تعالي الشقة براحتك لما تكون مراتي موجودة
دينا : يااااه على إخلاص الزوج يااخواتي 🥺🥺 بس ياترى بقا هي كمان مخلصة زيك كدا 🤔
مروان باستغراب : انتي قصدك ايه يادينا ؟! 
دينا : ولا حاجة ياقلب دينا ، يلا فوتك بعافية 
جاية تمشي شدها من دراعها رجعها تاني 
مروان : لما اكلمك تردي عليا .. قصدك اااايه
دينا بدلع : اي اي أموت فيك وانت حمش كدا 😍😍
مروان : بتتتت بطلي دلع وجاوبي علي قد السؤال 
دينا : ياعم لا قصدي ولا مقصديش بهززززر الله .. وبعدين سيبني بقى لا حبيبة القلب تيجي تقفشك ولا حاجة 😉😂 
دينا سابته وخارجة على برا ، ومن الناحية التانية داخله حازم 
مروان : حازم ! انت جيت امتي
حازم داخل بيمسكه من رقابته 
حازم : يعني مش مكفيك اللي عملته في اختي ، كماااااان بتخونها ياوس.... 
مروان زقه بعزم ما فيه رزعه في الحيطة 
مروان : لحد كدا وكفاية اوووووي ياحازم ، واضح إني عشان اليومين اللي فاتوا كنت ساكتلك افتكرتني مقدرش أرد
لا ياحبيبي انا اقدر عليك وعلى ١٠٠٠ زيك بس انا اللي كنت ساكت عشان انت كنت واحد مصدوم 
واللي كنت شايفها دي واحدة جيالي في شغل ، هااا اتفضل
حازم بيعدل هدومه : ماشي ياسيدي .. ابويا بعتني اجيبك معايا 
مروان : ليه ؟
حازم : معرفش يامروان ، قالي هاته جيت اجيبك وخلصنا هناك هتعرف كل حاجة 
مروان : طيب يلا
حازم : مبروك ع العفش ، لولا قلة ادبكو كان زمان أختي بتنقي معاك ، بس يلا هنعمل ايه
مروان : الله يبارك فيك ياحازم 
وبالنسبة للعفش انا جبت العفش اللي انا واختك اختارناه سوا 
حازم : امممم .. طيب يلا 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
كريم بيفتح عينه علي صوت الفون بيرن *حمايا*
كريم : الو ..
حماه : ازيك يابني عامل ايه 
كريم : الحمدلله يابا انت عامل ايه طمني على صحتك
حماه : الحمدلله يابني بخير ، ماتيجلنا النهاردة كدا شوية عايزك 
كريم : امممم
حماه : انا عرفت اللي بسمة عملته يابني وغلطتها ، تعالي بقا راضيها بكلمتين وخلصوا الموضوع دا 
كريم : ماشي يابا هخلص حاجة كدا بس تبع الشغل واجيلكم 
حماه : ماشي ياكريم هنستناك 
🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥
إيمان وماجدة وأسماء قاعدين في الريسبشن 
إيمان قاعدة متدايقة وعينيها مدمعة ، أسماء حاطة ايديها على بطنها ووشها شكله تعبان 
ماجدة : مالك يااسماء انتي كويسة ؟
أسماء : اه ياامي كويسة .. شوية مغص بس وهيروحوا لحالهم 
ماجدة : ربنا يقومك بالسلامه يابنتي 
إيمان : هو احنا هنفضل سايبين اللي جوا دي كدا كتير !!
ماجدة : اومال نعملها ايه 
إيمان بصوت واطي : احنا لازم نتصرف ياامي
الباب خبط .. قامت إيمان تفتح 
مروان على الباب وجنبه حازم 
حازم : ادخل يامروان 
ماجدة : مروان ! تعالي ياحبيبي اتفضل 
مروان : الحج صالح كان عاي...
صالح خارج من اوضته : اه عايزاك يامروان تعالي ادخل 
دخل قعد معاهم 
ماجدة : روحي ياايمان اعمليلهم كوبايتين شاي يابنتي 
إيمان : حاضر 
صالح : لا استني ياايمان ، انا عايز الكل يحضر الكلمتين دول 
مروان : تمام يا عمي ، اتفضل 
صالح : احنا حجزنا القاعة بإذن الله يوم الجمعة يعني كمان يومين بالظبط ، وانت بحمد الله جبت العفش النهاردة واتحط في الشقة ، التنجيد راح الشقة من فترة يعني فاضل ع الفرش .. بكرا بمشيئة الرحمن هي امها واختها هيروحوا يفرشوا الشقة كلها في يوم واحد يبقى كدا ناقص كروت الدعوة 
ماجدة : استني بس ياحج ، كل اللي بتقوله دا هيتعمل ازاي والبت لسة زي ماهي قاطعة الكلام والحركة !
صالح : لو حكمت تحضر الفرح كدا تحضره كدا معنديش مانع 
إيمان : ازاي يعني يابابا ! 
مش هينفع طبعاً وهيتحس إنها مغصوبة على الجوازة دي 
مروان : طيب تعالوا ياجماعة كدا ندخل نحاول نقول اي حاجة أو نستفز وعيها حتى يمكن تنطق 
صالح : طيب ادخل انت الأول كدا اعمل اي حاجة يمكن تستجيب معاك وتتكلم في عدم وجودنا 
ماجدة : ادخل ياحبيبي يلا والنبي 
فتح مروان الباب ودخل ..
أول ماشافها الروح اتردت في جسمه وعينه لمعت .. وفجأة افتكر كل حاجة 
عينه اتكسرت من تاني .. قعد جنبها 
مروان : وبعدين ؟
ناوية تودينا لفين تاني يارهف .. عملتي عملتك ودمرتي بيها مستقبلك ، ومستقبلي انا كمان 
وجاية دلوقتي تستسلمي وتسيبيني أنا في وش المدفع !!! 
ما كفاية بقا ياشيخة كفااااية .. 
فجأة باب الأوضة اتفتح ودخل صالح
صالح مبرق : يعني اللي في بطنها مطلعش عيلك !! 
يعني كلللللل اللي عملته تمثيلية يامرواااااان
مروان قام اتنطر واتصدم : استني بس ياحج هفهمك
صالح : تفهمني اااايه ، البت دي لازم تتخنق وتموت دلووووقتي 
ماجدة : ياحوستي تخنق مييييين 😱😱
جري صالح على رهف ولسة هيمسكها مروان وقف قدامه عشان يبعده عنها ومن الناحية التانية ماجدة وحازم وأسماء بيشدوه وهو مصمم يزقهم ويقتلها
جت من وراهم إيمان 
إيمان : بردو مش هتتكلمي يارهف ، هتفضلي ساااااكتة لحد ما تضيعي نفسك 😱
ماشي يارهف .. انا عارفة ازاي هخليكي تنطقي
وفجأة طلعت من كمها موس كانت مخبياه قبل ما تدخل .. وقطعت شرايين ايديها 
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية أنجبته بالخطأ)
google-playkhamsatmostaqltradent