رواية محبوبتي طفلة الفصل الثالث 3 بقلم رقية أحمد

 رواية محبوبتي طفلة الفصل الثالث 3 بقلم رقية أحمد

رواية محبوبتي طفلة البارت الثالث

رواية محبوبتي طفلة الجزء الثالث

رواية محبوبتي طفلة الفصل الثالث 3 بقلم رقية أحمد


رواية محبوبتي طفلة الحلقة الثالثة

# رواية _ محبوبتي _ طفلة 
الفصل التالت 
حمزة : مين ده ي نور 
نور : دااااا 
حمزة : ايه اتخرستي 
روح : انت بتزعقلي ليه
حمزة متلفيش و تدوري مين ده 
شادي : عامل ايه ي أستاذ حمزة 
حمزة : اركن علي جنب انت كدة و انتي ردي عليا مين ده 
روح : ده أبيه شادي 
حمزة : ايوة يطلع مين يعني 
شادي : ممكن نتطلع برة دقيقة بس يا أستاذ حمزة بس افهمك حاجة 
روح بدموع : انت هتسبني لوحدي 
حمزة بغضب : اتفضل قدامي ي سي شادي 
* بعد ما طلعو 
شادي : انت ليه بتتعامل مع روح كدة هي متستهلش كل ده و كمان راعي انها طفلة 
حمزة بنفاذ صبر : و انت تطلع مين انت علشان تقولي كدة 
شادي : انا الي مربي روح روح شافت كتير في حياتها كانت من اهلها و تيجي عندي انا و امي فوق 
حمزة : و هتكون شافت أي يعني دي طفلة 
شادي : ماظنش حضرتك مهتم تعرف بس بردو هقلك يمكن قلبك الحجر ده يلين شوية علي الطفلة دي روح طفلة جميلة من صغرها شايلة المسؤولية من بدري و معشتش سنها تنفض و تغسل و تعمل الاكل و تذاكر و رغم كل ده مكنتش بتخلص من الضرب و الاهانة و تجري تطلع عند امي و جسمها كلو متعور من الكرباك 
حمزة بصدمة : الكرباك 
شادي : ايوة متستغربش روح كانت بتتضرب يوميا بالكرباك و كل ده لو مثلا نسيت تسخن الاكل او الاكل يطلع ناقص ملح او مشطشط شوية أو الغسيل طلت مكرمش 
حمزة : و ليه كل ده و ازاي أهلها بيعملوا كدة فيها 
شادي : و مين قالك أن دول أهلها
حمزة بصدمة : يعني اي امال مين دول
شادي : انت ازاي مفكر أن في أهل هيبيعوا بنتهم بالفلوس 
حمزة : بتحصل كتير ي شادي متستغربش بس قولي هما مين دول 
شادي: الاب ابوها لكن الام مرات أبوها بس روح متعرفش و هي الي كانت بتعمل فيها كدة و هي الي أقنعت ابوها أنها مريضة نفسيا و هي الي بتضرب نفسها و هي الي أقنعتو يبعهالك قال أي تتستر
حمزة : ايه القرف ده بجد و هي ازاي مستحملة كل ده 
شادي : روح رغم صغر سنها بس هي قوية اوعي تستغرب ده هي اتعلمت دا كلو من الي حصلها و من قربها لربنا قدرت تستقوي و مفيش حاجة تأثر فيها بسهولة 
حمزة : بس 
شادي : بس ايه يا استاذ حمزة
حمزة : ولا حاجة يا استاذ شادي و آسف علي طريقتي معاك ده لاني مكنتش اعرفك و روح محكتليش عنك 
شادي : طب ممكن اسال سؤال هو حضرتك حاولت تقعد معاها تتكلم معها حاولت تسألها عنها حاولت تعرف عنها حاجة
حمزة : .................
شادي : بص ي أستاذ حمزة روح انت مش هتلاقي زيها ابدا حاول تحافظ عليها و متخسرهاش خليك ليها الاب و الاخ و الصديق و الزوج خليك أهلها عوضها عن كل الي شافته لأنها تستاهل للتعب جلدها و صدقني هتندم و هتقول شادي قال 
حمزة : انا مش عارفة اقلك اي بجد 
شادي : متقلش حاجة حاجة و ادخل امرأتك و هي محتاجلك و انا نمشي علشان عندي شغل و خلي بالك منها كويس 
حمزة : أن شاء الله و اتشرفت بيك 
شادي : الشرف ليا يا استاذ حمزة 
*مشي شادي و فضل حمزة قاعد شوية بيفكر مع نفسة ( يا تري انتي عايزة مني ايه يا روح بس هتعوزي ايه و انتي طفلة لسة و شفتي كتير اكيد محتاجة حنيه و حب و انك تتطمني و اكون جنبك بس انا بعترف اني خايف تخذليني اتوجع منك يا روح انا مؤذي جداا والله و عصبيتي وحشة مش عايزك تجربيها عارفة انا بجد خايف من ايه خايف اني احبك يا روح انا مش عارف انا رايح لفين بس ربنا يستر و اديني معاكي لآخر لتكسبي قلبي و حبي و احترامي ليكي يا تكسبي كرهي و دمارك الي هيكون علي أيدي و الآيات هتثبت اذا كنتي زيهم و لا احسن منهم 
و قام دخل عند روح الاوضة 
حمزة : روح 
روح : نعم 
حمزة : يالا علشان نروح 
روح بقلق : طب هو أبيه شادي فين 
حمزة بغيرة : مشي علشان عندو شغل و هيبقي يجيلك تاني 
روح : ماشي يالا نمشي 
حمزة : يالا بينا 
* وصلو اللتين البيت و روح جت تدخل المطبخ حمزة نده عليها 
حمزة : انتي رايحة فين 
روح : انا رايحة اعملك اكل شكلك جعان
حمزة : بس انتي تعبانة 
روح : انا متعودة و بعدين انا تعبانة مش ميتة 
حمزة : بعد الشر عليكي متقوليش كدة تاني و ادخلي نامي و انا هاكل بره 
روح : شكرا يا استاذ حمزة 
حمزة : اه صح بلاش تقولي استاذ حمزة قولي حمزة عادي 
روح : حاضر 
* دخلت روح تصلي و بعدين تنام و حمزة افتكر أنها معندهاش لبس و البس الي عندها مينفعش تخرج بيه و كمان هي عايزة لبس المدرسة فا قرر انو هيخدها بكرة يروح يجيب ليها لبس و خرج هو يخلص شوية شغل و رجع بليل متأخر و دخل يطمن علي روح لقها نائمة علي سجادة الصلاه شلها و حطها علي السرير و فضل يبص عليها شوية و بعديها طلع
( عيب يا قليل الادب تبص علي بنت و هي نائمة 😂😂😂😂)
في صباح يوم جديد مليان مفاجآت 
صحيت روح : ايه الريحة الحلوي دي و نزلت تشوف في ايه
حمزة : صح النوم ي ست هانم كل ده نوم 
روح بصدمة : انت بتعمل اي 
حمزة : انتي شايفة اي بعمل فطار 
روح : و مصحتنيش ليه طيب 
حمزة : عادي انا متعود علي كدة و بعدين انتي تعبانة فا مفيش مشكلة يعني و يا ستي خليها عليا المرادي 
روح : ماشي ي حمزة 
* و قطعهم صوت جرس الباب 
روح : انا هروح افتح 
حمزة : ماشي و متنسيش حجابك 
روح : حاضر .... مين حضرتك 
الشخص : استاذ حمزة موجود 
روح : اه موجود اقولو مين 
الشخص : هو عرفني بس نديه 
روح : حاضر ثواني 
حمزة : مين يا روح .....بصدمة ....انت 
يتبع.......

google-playkhamsatmostaqltradent