رواية الملاك والشيطان والرومانسي الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم مريم حسن سليمان

 رواية الملاك والشيطان والرومانسي الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم مريم حسن سليمان 

رواية الملاك والشيطان والرومانسي البارت الثالث والثلاثون

رواية الملاك والشيطان والرومانسي الجزء الثالث والثلاثون

رواية الملاك والشيطان والرومانسي الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم مريم حسن سليمان 

رواية الملاك والشيطان والرومانسي الحلقة الثالثة والثلاثون

سلوي بشر وعصبيه: فارس فارس فااارس ربنا يخده ديما لازم يبوظ اي خطه نا هوريهه والله وفكرو اني هتسجن ده بعينه نا هدمركو كلكم هدمركوا خااالص هخليكو تتمنوا الموت بس اهدوا عليا

رضولن اتاكد فعلا لان برضو مكنش مصدق لما سمع التسجيل 

رضوان بصدمه وهدوء: ابقي ورينا هتعملي اي وابتسلمها ببرود وخرج وقفل الباب وهو حزين من جواه

فارس بصله بهدوء وسنده وطلعوا ع الاوضه

فارس: يلا سلام عليكم

رضوان: فارس استني

فارس: نعم

رضوان بتردد: الشرطه هتقبض ع سلوي امتي؟

فارس بتفاجئ: ايده انا كنت قولت انك م هتقبل بكده بس ع العموم هرن عليهم دلوقتي

رضوان: تمم 

فارس رن ع الشرطه وبالفعل اخدوا سلوي وسلوي كانت منهاره حرفيا وهدي كانت حزينه من جواها وكذالك كل اللي فالبيت بس هيا غلطا ولازم تتعاقب واسراء كانت مبسوطه اوووي ..ووبعد مرور شهر تم القبض علي سلوي تامر الشناوي وفاروق امجد الشرقاوي بتهمه محاوله قتل وسيتم شفاء تامر وسناء وبعد ذالك سيتم القبض عليهم.

اسراء: ملاك ؟

ملاك وهيا بتشرب العصير: نعم

اسراء: ماتيجي نخرج

ملاك بتفكير: خلاص ماشي تعالي نخرج نا ونتي وهدي ورحمه

اسراء بضيق: لا تعالي نخرج نتمشي انا ونتي لوحدنا

ملاك: امم طبب هروح اقول لماما

اسراء بابتسامه: اوكيي 

ملاك راحت قالت لكريمه انها هتتمشي شويه وراحت ل اسراء اللي كانت ماسكه كوبايه مايه

ملاك: يلا

وبحركه سريعه من اسراء دلقت المايه علي دريس ملاك

اسراء: انا اسفهه والله

ملاك: ولا يهمك هروح اغير هدومي ونازله بسرعه

اسراء: ماشي بسرعه

#الكاتبه_مريم_حسن

اسراء لنفسها( بسرعه يختي عشان صبرت كتير هههه اطيب واحدهه شوفتها ههههه)

ومشيت هيا و اسراء وكانوا بيتمشوا وبعد الحاح كبير من اسراء انهم يقعدوا ع الكرنيش وافقت ملاك

اسراء: ملاك ثواني خليكي قاعده علي م اجي

ملاك: هتروحي فين

اسراء: ثواني بس

ومشيت اسراء وبعدها بدقيقه لقت ملاك حد بيخبط علي كتفها من وره بتبص لقت شاب طول بعرض باين عليه ابن ناس جدا شافته و...

ملاك: حضرتك خيرر في حاجه

قعد الشاب قدامها ع الكرسي وقلع نضارته وابتسم: ابداا

ملاك بتزكر: انا شوفتك فين قبل كده ! حاسه اني شوفتك

الشاب بارتباك: هتشوفيني فين مثلا

ملاك: طب حضرتك في حاجه؟

الشاب ابتسم: لا نا شوفتك قاعده لوحدك فجيت اقعد معاكي

ملاك ابتسمت ابتسامه خفيفه: لا مش لوحدي معايا حد ممكن تتفضل؟

ملاك كانت حاطه ايديها ع الطربيزه الشاب مسكها 

ملاك وهيا بتحاول تفلت ايديها: اي اللي حضرتك بتعمله دهه ممكن تشيل ايدك

الشاب ابتسم: لما تبتسمي الاول شافك زعلانه

ملاك بغضب: انت تنح كد ليه ؟ متشيل ايدك يعم ايدي وجعتني

الشاب بعناد: مش هشيلها الا متبتسمي وهمشي والله

ملاك ابتسمت بضيق وشال الشاب ايده وابتسم ومشي

ملاك: اوووف اي الناس دي هيا اسراء اتاخرت كده ليه

اسراء جت ومعاها اتنين قهوه

اسراء: اتفضلي، اتاخرت؟

ملاك: يعني شويه

اسراء: امم طيب

ملاك: احنا اتاخرنا اوي وزمان فارس علي وصول

اسراء بسرعه وتوتر ملحوظ: ايوه بيوصل فالوقت ده باين، ،يلا؟ 

ملاك باستغراب: ايوه يلا

واخيرا روحوا وفعلا او م ملاك وصلت وصل بعدها فارس عطول

ملاك بارتباك: فارس انت جيت

فارس بابتسامه: ايوهه 

ملاك: ماشي هروح اجهزلك تاكل

فارس: لا ثواني.

فارس بصوت عالي: يجماااعه ياللي فالبيت

ملاك: في اي

فارس: مافيش هقول كلام مهم

وف ثانيه نزلوا كلهم وهما مستغربين

العمده: في اي يفارس

فارس: اقعد يبابا، اقعدوا عايز اكلمكو ف حوار مهم

العمده: اتفضل يبني

فارس وهو بيبص لرحمه: ف عريس متقدم لرحمه

رحمها بصت لمحمد بخوف وهو كذالك

العمده: عريس مين يبني ابن مين

فارس بابتسامه كبيره: سليم يبابا

يتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية الملاك والشيطان والرومانسي)
google-playkhamsatmostaqltradent