رواية صغيرتي انا الفصل الثاني 2 بقلم فاطمة احمد

 رواية صغيرتي انا الفصل الثاني 2 بقلم فاطمة احمد

رواية صغيرتي انا البارت الثاني

رواية صغيرتي انا الجزء الثاني

رواية صغيرتي انا الفصل الثاني 2 بقلم فاطمة احمد

رواية صغيرتي انا الحلقة الثانية

احمد بفرح اه يبطه لو تعرفي انا بحبك اد ايه بس مينفعش  
في الصبح عند بطه 
اه يعني لازم اتحمس زياده واقول هنزل اهلي معرفتش انام منهم بسبب ماسجات هتنزلي امتى والكلام ده بس انا كان ممكن اظبط الورق وابقي اقلهم بعدين  بس انا عارفه انو متابع بروفايلي عشان محبش حد وكده  بس انا مبحبش غير هو عشان كده  نزلت البوست كاني بقوله انا نازله 
المهم روحت اشوف اوراق عشان انزل مصر .
 في الطائره  بعد ١٥ يوم 
 كنت بفتكر بعمل ايه خلال ١٥ يوم كنت  بجيب هدايا والبومات بتس لشلتي وكلبة البحر بنت خالي اصل كنت بشتغل اونلاين ومحدش يعرف غير بنت خالي لان اهلي مش هيرضوا ويقلولولي ركزي في مذاكرتك وملكيش دعوه بلفلوس اه الجامعه بتصرف مصروف شهري بس العيشه غاليه في كوريا كنت بشتغل بجيب الحاجات اللي عوزاها اه اهلي بيبعتولي فلوس بس انا مش عاوزه اكتر مصاريف عليهم احنا كويسين ماديا بس انا مش بحب اني اكون تقيله حتي لو كان اهلي وبردوا بشتغل عشان مفكرش   . كنت بحاول اشغل نفسي باي حاجه الفتره دي خايفه من التفكير فيه وكلامه  واتراجع عن اني انزل مصر خايقه حد يلاحظ لما انزل نظراتي ليه عدى ٣ سنين وانا معرفش عنه حاجه غير انه سافر وبينزل كل سنه مصر كنت لما سيرته تيجي في الكلام كنت بتهرب عشان انساه بس منستهش اه انا منستهش بس انا لازم اكون قويه ومستحيل اتاثر 
الرحله كانت مدتها  تقريبا ١٢ساعة ونص 
كنت حرفيا هموت من التعب لقيت اخويا وامي ونور مستنييني طلعت اجري عل امي حضنتها ربنا يعلم كنت محتاجه حضنها اد ايه ٠(مهما كبرنا بنفضل زي الاطفال اللي بترتمي في حضن امهاتها لما تبقي مضايقه او مخنوقه ) كنت هعيط بس ضحكت عشان محدش يلاحظ حاجه .حضنت اخويا ونور وركبت معاهم العربيه  وطبعا طول الطريق نور وحمزه اخويا بيشاكلوا في بعض اصل هما بيحبوا بعض بس كل واحد خايف يعترف ليطلع التاني ميحبوش وهنعرف قصتهم بعدين . اخيرا وصلنا البيت يعني هيا عماره ساكن فيها اخواتي كلهم كل واحد ليه شقه  وانا ليا شقه  بس مش ساكنين غير في شقه الاول بتاعته ماما وبابا عشان اخواتي لسه متجوزوش احنا قاعدين معاههم بس احنا بيتنا في البلد احنا من االصعيد من المنيا (في ناس  مطلعين نكت عن الصعايدة مرة واحد صعيدي عمل ....بتطلعهم اغبياء جدا بس مش عارفه ليه بيقللوا منهم مع ان هما اذكياء او انهم بيتكلموا بطريقه مختلقه بس هما لهجتهم كده زي لهجه اهل سينا كل بلد ليها لهجه بس المسلسلات والافلام صورو ان الصعايده مش بيفهموا وبيزعقوا وبيقتلوا زي ما مسلسل نسل الاغراب بس غير كده خالص عادي احنا بتكلم عادي مش نتكلم زي جو الافلام بس في مقوله بتقول وان لم يجدوا فيك عيبا كسوك من عيوبهم وعابوك لما نبقي عارفين كلام ربنا ومتحفظين وساترين بناتنا نبقي متخلفين وقفل وما بنفهمش لما نبقي بناكلوا من خيرنا ومن ارضنا وبنشرب اللبن من مواشينا نبقي برده متخلفين وراجعيين وبدائيين    احنا طلع من عندنا علماء وقامات زي عبد الباسط عبد الصمد والشيخ محمد صديق المنشاوي وعباس العقاد والدكتور طه حسين و مصطفي لطفي المنفلوطي وعبد الرحمن الابنودي وهدي شعراوي وناديه مكرم عبيد وغيرهم كتير وبيتهمونا في الاخر بالتخلف طب ازاي ؟!! ........)
 بس بنقعد هنا لما عاوزين نغير جوا يعني هقعد هنا انهارده وبكرا نرجع البلد المهم خليتهم يشيلوا شنطي وطلعت انا وامي الشقه واتكلمتا شويه ودخلت نمت . احسن حاجه كنت بهرب بيها من التفكير النوم وحتي لما باجي انام مش بقدر عشان كده لما بحب انام برهق نفسي عشان مفكرش .نمت واول مره انام نوم زي زمان يمكن عشان مع اهلي  او ممكن عشان هو ممكن  يكون في مصر او انا تعبانه من السفر فنمت عل طول صحيت الصبح لقيت نور وحمزه بيشاكلوا في بعض يخي تبا لكم ولحبكم الواحد قال هينزل يرتاح الاقي الجوز دول . رحت اتوضيت وصليت وفطرنا وجهزنا حاجتنا وركبنا العربيه بس مسمعتش صوت نور وحمزه حسيت انهم اتخانقوا خناقه جامده فقلت الطف الجو واهزر لقيتهم في صوت واحد  بيقولوا متقرفناش ضحكت عليهم انا وامي وسكت ورجعنا البلد مش عارفه اوصف احساسي فرحه ولا خوف ولا ايه المهم دخلنا البيت لقيت ابويا حضنته وسلمت عليه واخواتي برده ياسر واسلام دخلت اوضتي لقيتها زي ما هي بس لقيت الهدايا اللي بيجباهلي اخواتي وصحابي في اعياد ميلادي ويحطوها في اوضتي لغايا مارجع 
لقيت اسلام  بيقول بضحك  ايه رايك انا بنضفهالك  كل يوم 
يراجل صدقتك
بصي يعني مش كل يوم بنضفهالك كل فتره  كل ما اشتقلك وعاوز ارخم عليكي باجي انضفها وافتكر ذكرياتنا وانك بتخليها معفنه ومش بتنضيفها غير كل شهرمش زي البنات بتنضف عل طول اضوتها
يخويا كنت بنضفها كل اسبوع يسطا في ايه بس بلاش جو المحن مش لايق عليك اشتقت لضربك ليا وخنقاتنا
بس كده خدي كف عل قفاكي  
يبني مش عل طول .
ماش يلا يختي يلا ناكل عملتلك انا اكل ميتوصفش
يعني مش ياسر اللي عمله 
هوا انا يعني عملت السلطه 
حاسه اني مش بحب السلطه فجاءة تخيل كده
قعدنا اكلنا كلنا ونور بعديها روحت قالت هتنام وتيجي باليل مع باقي العيله يسلموا عليا  
__________________
بقلم KimFatma 
________________
في الليل كنت بتمشي في الجنينه لقيت الباب بيخبط قلت اكيد نور  فطلعت وفيه جزء من شعري باين من الطرحه ولسه هقول يهانم كل ده تاخير 
 لقيت احمد 
عدلت الطرحه ، بس لسه هجري لقيته بيقول ايه يهانم مبينه شعرك ولاا العيشه برا خلتك كده تطلعي للناس بشعرك 
لسه هرد لقيت اخويا جاي متعصب 
قلت اكيد سمع وحس ان في حاجه 

يتبع...

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية صغيرتي انا)

google-playkhamsatmostaqltradent