رواية ليتها تغفر الفصل الثاني 2 بقلم سولييه نصار

 رواية ليتها تغفر الفصل الثاني 2 بقلم سولييه نصار

رواية ليتها تغفر البارت الثاني

رواية ليتها تغفر الجزء الثاني

رواية ليتها تغفر الفصل الثاني 2 بقلم سولييه نصار


رواية ليتها تغفر الحلقة الثانية

الجزء الاخير💖شكرا لتفاعلكم السكر 💖بقلم سولييه نصار💖
-انت اتجننت يا مهدي بتضربها ليها 
صرخت فيه امه بعد ما ضرب صفية بالقلم...مسك صفية من شعرها وزعق لامه:
-الهانم بتخوني... العروسة الشريفة اللي حضرتك بليتيني بيها طلعت بتخوني يا امي واللي في بطنها مش ابني 
لطمت امه علي وشها وقالت :
- انت متأكد من الكلام ده يا واد ...دي مصيبة سوده ...مصيبة سوده ...
-متاكد ..فاكرة لما قولتلك اني تعبان. هعمل شوية تحاليل ....عملت التحليل وطلعت عقيم ...عقيم يا امي ازاي هخلف....
شد شعر صفية جامد وزعق:
-انطقي يا بت ...الواد ده ابن مين انطقي والا هقتلك 
-سيبني يا عديم الرجولة ...بتتهم مراتك في شرفها ...ما انت مش راجل بصحيح ....
ضربها بالقلم وجرها من شعرها ومسك السكينة وحطها علي رقبتها 
لطمت امه وقالت:
-لا يا مهدي متوديش نفسك في داهية يا بني ...ابوس ايديك .
مردش عليها بص لصفية بغضب وقال:
-انطقي يا بت ...ابن مين ده 
-ابعد السكينة يا مهدي 
قالتها صفية وهي بتبكي ومرعوبة 
-والله ابدا ...انطقي يا بت ابن مين اللي بطنك ...انطقي 
غمضت عينيها بخوف وقالت :
-هقولك ...بس ابعد السكينة ابوس ايديك..
بعد السكينة وزقها وهو بيقول بشر :
-انطقي بقا مين !!!
بصتله وهي بتبكي وقالت:
-اخوك عماد 
ام مهدي :انتي كدابة 
بصت صفية لمهدي وقالت وهي حاطة رأسها في الارض بتبكي :
- انا وعماد كنا بنحب بعض ...بمعني اصح انا بحبه طلبت منه يتقدملي كذا مرة بس رفض وسافر بره عشان يشتغل ولما رجع ولقاني مراتك حصلت بينا ...
غمضت عينيها وقالت :
مكانش في نيتي اخونك والله بس ضعفت ...افتكرت ان محدش هيعرف ولما عرفت اني حامل كنت عارفة انه ابنه بس قولت انسبه ليك 
- يا بت الكلب ...انا تقرطسيني انتي وهو وديني لاقتلك وهسافرله مخصوص واقتله 
وقعد يضرب فيها ...
حطت امه ايدها علي قلبها واغمي عليها !!!
.........
في المستشفي .
فتحت ام مهدي عينيها ولقت مهدي قدامها ...
بصلها مهدي وهو بيبكي وقال :
-نوبة قلبية خفيفة متقلقيش ...الدكتور قالي اني اقدر آخدك معايا 
قالتله بصوت ضعيف :
صفية 
-هطلقها ومليش دعوة بيها ومش هنسب ليا الولد
-سامحني يا بني انا اللي زنيت عليك عشان تتجوزها
- ده ذنب خلود يا امي .
-صح ...
مسكت ايده وقالت :
-رجعها يا بني انا واثقة انها لسه بتحبك ...رجعها واطلب منها تسامحني واقف معاها في مرضها
-هرجعها يا امي وعد 
............
كنت واقفة قدام المرايا وانا بترعش ...ببص علي شكلي في المرايا ...العملية غيرتني...سلبت جزء من انوثتي ...بس شعري اللي وقع بدأ يرجع ....خلصت جلسات الكيماوي ....وعملت التحاليل وبكرة هعرف النتيجة ....ابتسمت بحب وانا بفتكر الاتنين اللي وقفوا معايا في كل خطوة رحاب اللي كانت زي.  اختي واياد...اياد اللي بعد العملية مسابنيش حتي لما ظهرت اورام تاني كام معايا وبيدعمني .....اياد حبني بحالتي ...بمرضي بضعفي ...اياد اداني الأمان ...هو صمم يجي يخطبني قبل نتيجة التحاليل ...قالي مهما تكون هفضل معاكي .
دخلت رحاب وقالت:
-يالا يا عروستنا زمان اميرك الولهان جاي 
ابتسمت وخرجت وقعدت علي الانتريه جمبها وجمب حسين ....جرس الباب رن ...قلبي رفرف وحسيت بتوتر ...راح فتح حسين بس اللي دخل مكانش اياد ...كان مهدي!!!
.......
بعد عشر دقايق 
كنت قاعدة معاه في الصالة لوحدي ...بصتله بشفقه حالته كانت صعبة ...عينيه مدمعه وخاسس
-انا جايلك عشان تسامحيني يا خلود انا اذيتك وكسرتك عشان واحدة متستاهلش 
سكت فكمل وهو بيبكي وقال :
-طلعت بتخوني يا خلود 
حطيت ايدي علي بوقي....رغم اللي عمله بس زعلت عليه ...رغم اني مبقتش احبه بس حزنه اثر عليا ....صعب شعور الخيانة ...انا جربت الشعور ده  وبتمني محدش يجربه حتي مهدي 
كمل  :
-انا عقيم يا خلود ...عقيم ..عملت تحاليل والدكتور قال كده ...وساعتها عرفت خيانتها لان الهانم كانت حامل واكتشفت انها حامل من اخويا ...اخويا يا خلود .
دموعي نزلت فمسحتها بسرعة ...هو قال :
-رغم اللي عملته معاكي لسه زعلانة عليا ...بس دي طبيعتك انتي جوهرة يا خلود ...جوهرة انا مش عايز اخسرها....عشان كده ربنا اخدلك حقك وبكده نقدر نبدأ انا وانتي من جديد ...انا هتقبلك بحالتك دي وهروح معاكي للدكاترة ومش همل....ها يا حبيبتي يالا نرجع 
-حبك برص يا حبيبي
سمعت صوت اياد الساخر  ورايا 
قمت وبصتله ...بصلي وابتسم بلطف بعدين جه  قدامي وخباني وراه وقال:
- انت جاي تطلب ايد خطيبتي بكل وقاحة وبتقولها يا حبيبتي 
-خطيبتك !
-ايوة يا حبيبي خطيبتي...حتي أسألها 
-صحيح الكلام ده يا خلود 
-انسة خلود لو سمحت ...متقولهاش خلود حاف
بصتله وقولت وانا بمسك ايد اياد :
-ايوة يا مهدي ...ده خطيبي وحبيبي واغلي حد عندي ...ده اللي وقف جمبي لما رميتني....ده اللي عمره ما حسسني اني عالة أو عائق ...ده اللي اداني الأمان ...فردي عليك هيكون كالتالي 
اتنفست بعمق وكملت:
- انا حقيقي زعلانة علي اللي حصلك بس مستحيل ارجعلك انا فقدت الأمان معاك ومفيش جواز بينجح من غير امان يا مهدي صح.!
دموعه نزلت ومتكلمش تاني ومشي من سكات 
-طيب يا حسين خلاص كده الدراما انتهت هات عصير مانجا عشان العروسة وافقت علي الجواز خلاص 
- انا لسه ما وافقت يا اياد 
- يا قلب اياد انا متاكد انك وافقتي...ده انتي هتموتي عشان تنجوزيني كمني وسيم وشهم  زي ابطال الروايات 
ضحكت وانا بقول :
-فعلا انت زيهم
.......
تاني يوم 
خرجت من المستشفي وانا ماسكة تحاليلي ..انا اصريت ادخل واخدها لوحدي....اياد ورحاب كانوا مستنيني برة وهما متوترين 
قربت منهم وعيوني مليانة دموع بصلي اياد بخوف وقال:
-اخبار التحاليل يا خوخة كويسة صح 
مردتش عليه 
حطت رحاب ايدها علي بوقها وقعدت تعيط 
عيونو دمعت وقال :
- مش مهم ...مش. مهم هنعيد العلاج تاني وانا ورحا...
-النتيجة سلبية مفيش كانسر
بصلي بصدمة...جريت رحاب وحضنتي ...ابتسم اياد وفجأة زغرط في الشارع!!!
-يخربيتك يا مجنون فضحتنا 
-معلش والله الفرحة مكانتش سعياني ..
زق رحاب وقال :
-ابعدي يا اخت خليني ابارك لخطيبتي بطريقتي 
ضحكت رحاب راح اياد باسني علي جبيني وقال :
- دي هتكون بداية حياتنا يا خوخة ...حياة اوعدك اني اخليكى اسعد انسانة او هحاول علي الاقل .
انا بحبك يا خوخة 
-وانا يا قلب خوخة 💖
ضرب رحاب علي كتفها وقال :
-سمعينا زغروطة يا ست 
السرطان ليس نهاية الحياة بل هي بداية لأبطال ...بداية لحب وصداقة 💖
تمت 

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية ليتها تغفر)
google-playkhamsatmostaqltradent