رواية وعد الرعد الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم فاطمه خميس

 رواية وعد الرعد الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم فاطمه خميس

رواية وعد الرعد البارت الثامن والعشرون

رواية وعد الرعد الجزء الثامن والعشرون

رواية وعد الرعد الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم فاطمه خميس

رواية وعد الرعد الحلقة الثامنة والعشرون

طارق :وعد مش معقول شكلك قمر بالحجاب 

وعد :طااارق ازيك بقالي فتره مش شوفتك 

طارق وهو يتوجه لها :اهو كنت مسافر بره لفتره بعد كده نقلت هنا تاني 

وعد :اممم ربنا معاك 

طارق :تسلميلي هاا انتي فين بقي

وعد :اهو موجوده 

رعد :احم 

انتفضت وعد وهي تنظر لرعد الذي توجه لهم وقف بجانب وعد وضمها له بتملك

نظر طارق بيده باستغراب 

وعد بحرج :احم رعد جوزي 

طارق صديق من ايام الجامعه 

طارق بنظره بلهاء :ايه ده طب وجاسم 

رعد بحده :ماله جاسم 

طارق :لا ابدا بس هو كان بيحب وعد وانا افتكرت أن...

رعد مقاطعا له بحده :اااه افتكرت لا متبقاش تفتكر تاني 

الكلام ده مش حلو عشانك 

ابتسمت وعد خفيه علي كلامه 

وعد :لا يا طارق جاسم كان مجرد طيش شباب ومن طرف واحد وانت عارف كده 

طارق :أيوة طبعا من طرف واحد 

يلا يعني هو كان أول ولا آخر واحد طول عمرك ضحياكي كتير 

شعرت بيد رعد تتصلب علي خصرها ثم ضغط عليه بقوه 

كتمت شهقتها 

نظرت لطارق بحده ايود ان تقتل بفعل كلامه 

وعد :خلاص يا طارق حصل خير هاااا خيررر 

طارق :تمام انا هستأذن بقي واكيد هاجي الحفله يا رغد بيه سلام 

نظر رعد له بحده 

انا لو كنت اعرفك مكنتش عزمتك 

ده انت رخم 

ضحكت وعد علي شكله 

رعد :اضحكي اضحكي 

مين الكتير دول 

وعد :انت هتاخد علي كلام طارق يا رعد ده عبيط 

رعد :اعمل فيكي ايه اضربك أوقع صف سنانك وتحضري الحفله من غيرهم 

وعد :أيوة صح انا عوزة اروح اجيب فستان ليا واروح الكوافير 

رعد :تمام 

لما نشوف اخرتها 

وعد وهي تقبله :شكرا يا بيبي 

وضع يده علي خده 

يااا ايه 

وعد وهي تحمل حقيبتها وتغادر 

يا بيبي 

نظر لها وهي تغلق الباب خلفها وتقذف له قبله طائره 

تنهد وهو يهمس

هتجننيني يا وعد 

....

ايه يا علا فينك 

أيوة خلاص شوفتك يلا تعالي 

وصلت علا ودخلوا المول 

انتقت كلا منهما فستان لها  

بعد فتره 

انتهت اخيرا وعد بعد أن هاتفت رعد وأخبرته ان يذهب هو وعلي وستلحقان هن بهم 

علا :شكلك يجنن يا وعد 

وعد :ربنا يستر 

علا :ليه بتقولي كده 

قصت عليها وعد ما اخبرتها به صافي هانم 

علا :اه يا وليه يا ارشانه 

سيبك منها وانتي اجمدي كده وانشفي 

وعد :سبحان الله الحال اتبدل اوي علا بتنصحني 

علا وهي تمسك يدها ويتوجهوا للخارج 

طول عمرى وانا ليا نظره هي صحيح حوله شويه بس ماشي حالها 

.. 

وصل علي ورعد الحفله التي كانت بدأت بالفعل 

علي :هما راحوا فين 

رعد :مش عارف وبرن غير متاح 

صافي :أي يا حبيبي هي وعد هتبات برا ولا ايه 

رعد بحده :ايه الكلام ده يا صافي هانم وعد في الكوافير وزمانها جايه 

صافي لأحد أصدقائها :والله لو عملت ايه شكلها هو هو 

ثم اقتربت منهم وبدأت تزم فيها وان شكلها يبدو كبير وأنها تخفي  شعرها لانه بشع مما زادها بشاعه  

........

علي :ده انا هقتل علا 

رعد :وانا هولع في وعد 

علا صوت الهمهمات وصوت هدي هانم المرحلة بزوجه حفيدها

الاثنان في نفس اللحظه يا نهار اسود ومش فايت (مين فاكر الجمله دي +مرضتش اقفل البارت بيها عشان متزعلوش )

رعد وهو ينظر لعلي 

وعد وعلا دول 

علي :باااين كده 

هما بيقولوا انهم هما يبقوا هما 

اقترب رعد  من وعد 

التي كانت ترتدي فستان ازرق بلون السماء به لؤلؤ وعليه حجاب ذو لونين الازرق واللبني 

وترتدي حذاء بلوري ابيض يميل للازرق

رعد :وعد ايه ده 

وعد :والله انا جربته طويل وو

رعد :طويل ايه وزفت ايه 

انزلت وعد رأسها بحزن و هي تستعد لاهانتها أمام الجميع 

امسك رعد يدها ولفها وهو يصفر بإعجاب 

ايه القمر ده شكلك تحفه انتي حقيقه ولا خيال 

ابتسمت بخجل ضمها إليه بحب 

وزعت انظراها بين المدعوين 

لتجد أصدقائه من النادي  وهدي هانم ينظرون لها بإعجاب 

ليلي تزم شفتيها هي وصديقتها التي كانت تمازح رعد 

بينما صافي كنت تنظر لها بحقد وزاد غضبها حينما سمعت همهمات أصدقائها المعجبه 

علي :هاي 

علا :هااا 

علي :ممكن اتعرف بالقمر 

علا :وحياه امك 

علي :ايه يا حببتي قلبتي ليه انا بهزر 

علا وهي تمسد علي شعرها :أيوة كده تتعدل 

كانت ترتدي فستان احمر ناري طويل اكمامه قصيره نوعا ما له فتحه في الخلف من أسفل ولكنها صغيره 

علي وهو يتفحصها :شعله يا حببتي 

شكلك زي الشعله ايه الحلاوه دي 

علا وهي تقترب منه :اهو ياكش يملي عينك الفارغه 

علي وهو يضمها :انا عيني محدش يملكها غيرك وعلي اي صورة كنتي يا قلبي المهم الاصل 

ابتسمت له علا بخجل ليبادلها هو بحب 

...

بوسي وهي تنظر لاحمد الذي يراقص علا بجانب وعد ورعد 

مين المز ده 

ليلي وهي تنظر لوعد ورعد بحقد 

صاحب رعد وشريكه 

بوسي :امممم بس مو اوي مين الي معاه دي 

ليلي :يوووه بقي ما تسيبني في الي انا فيه تلاقيها حبيبته او خطيبته مش عارفه 

بوسي وهي تمط شفتيها :وحياتك حتي لو مراته هخده منها لانه دخل دماغي واتربع فيها 

ليلي :والله براحتك بقي 

...

وعد :شكلي عجبك 

رعد بحب :انتي علطول عجباني 

انزلت راسها بخجل ليحملها ويدور بها وهو يهتف بحبك يا وعدي 

تمسكت به وعد وهي تضحك بشده 

نظرت ليلي لبوسي 

شوفي بيعمل ايه الي يشوفه انهارده ميشوفهوش في النادي 

بوسي وهي تنظر لعلي  :قمر والله قمر 

ليلي وهي تبتعد :هو انا نقصاقي انتي كمان 

صافي اهدي هانم :شايفه رعد بيعمل ايه 

هدي بعدم مباله:ايه واحد بيدلع مراته حرام 

صافي :لا مش حرام بس 

هدي وهي تتوجه لرعد :خلاص يبقي سبيهم

عبست صافي بغضب من كلام هدي هانم وذهبت لاصدقائها مجددا 

...

هدي هانم وهي تحمل علبه مخمليه وتعطيها لرعد 

يلا ادي مراتك الهديه 

ثم نظرت لوعد وهي تغمز 

وانتي اديله حبت عسل 

ضحك رعد بشده بينما ابتسمت وعد بخجل 

 فتح العلبه لتتفاجأ وعد من المنظر 

كان طقم الماس رائع الجمال 

مكون من خاتم عريض  اسورة وسلسال 

ألبسها رعد هديه هدي هانم واخرج من جيبه هديته هو 

رعد وهو يجثي علي ركبته 

وعد :رعد بتعمل ايه احنا متجوزين اصلا 

رعد :فيها ايه ما انا معملتش كده ونفسي اعملك كده 

وعد الناس يا رعد 

رعد :طز محدش يهمني غيرك انتي يا وعدي 

ثم قال بصوت حنون 

وعد 

تقبل تنوري حياتي البائسه وادخلي البهجه بوجودك فيها 

وعد وهي تبتسم :وكاني ينفع ارفض 

اكيد هقبل 

رعد :اوعي يكون من ورا قلبك ازعل 

وعد :تؤ من جوه قلبي 

رعد :لو مش عوزة قولي 

وانا ادخل الخاتم في ايدك بالعافيه قدام الناس دي كلها 

ضحكت وعد بشده ومدت يدها له لا وعلي ايه الطيب احسن 

ألبسها الخاتم ووقف يضمها له وهو يهمس بحبك يا وعدي 

وعد :وانا كمان للاسف عديت حدود الحب ليك 

رعد وليه للاسف 

وعد :لاني خلاص مش هقدر ابعد عنك مهما عملت لأن قلبي بقي مش ملكي 

رعد وهو يضمها له بتملك :انتي كلك ملكي ومش قلبك بس 

كادت أن تتكلم لولا صوت طارق 

طارق. :وعد مش معقول ايه الحلاوة دي

اغلق رعد عينه بغضب قبض علي يد وعد 

ابتسم ببرود لطارق وهتف 

معلش يا جماعه الساعه بقت ٨واحنا بنام بدري زي ما انتوا 

احنا هنطلع نكمل سهرتنا فوق 

وعد بحده :ررررعد 

رعد ببراءه زائفه :ايه 

نظرت علا التي غمزت لها لتنزل رأسها بخجل 

حملها رعد وسط صفير أصدقائه 

كأنه زفافها هي شعرت بذلك ان كان يريد أن يعوضها عنه فهو نجح وبشده 

وعد :نزلني يا رعد الناس 

رعد :تؤ لو عليا عاوز افضل كده طول العمر 

ابتسمت له 

رعد وهو يدخل الغرفه وينزلها أرضا 

وعد 

وعد وهي تخلع حجابها :امممم 

فين العسل الي هدي هانم قالت عليه 

وجدت يدها علي حجابها ونظرت له بصدمه 

ابتسم بخبث واقترب منها وتولي هو مهمه خلع الحجاب والبحث عن وصيه هدي هانم 

....

علا :الله يا علي الجو تحفه 

انا حاسه انه فرح وعد عقبالنا 

علي بفرحه :اااايه

علا :اعااا مالك 

علي وهو يمسك كفيها بين يديه 

قولتي ايه 

علا عقبالنا 

ضمها له وهو يهتف 

يا مسهل الحال يا رب اخيرا فرجت فرجت 

 علا وهي تدفعه :بس يا مجنون فضحتنا 

بوسي :هاي 

علي وهو ينظر لها ؛هاااي 

وكزته علا بغضب وقالت وهي تتفحص فستانها الذي يشبه فستان الاطفال 

خير 

بوسي :ممكن اخده منك شويه ارقص معاه 

علا وهي تمسك رأسها وتهتف بدلال 

ااااه الحقني يا علي 

علي بلهفه مالك يا علا 

علا :الحقني يا بيبي انا داهيه اوووي 

علي وهو يمسكها :بيبيك 

بوسي :سيبها انت يا علي انا ندخلها جوه تفوق شويه 

علا بصياح 

اعااا شيلني يا حبيبي بسرعه هيغمي عليا 

وبالفعل استجاب لها وحملها وغادر 

لفت يدها حول عنقه ونظرت برأسها لبوسي ثم أخرجت لسانها 

صدمت بوسي من فعلتها وركلت الارض بعنف 

...

وضعها في السياره وتوجه لمنزلها 

اقترب منها ليحملها مجددا 

علا :ااايه علي فين 

علي باستغراب من نبره صوتها 

هشيلك مش انتي تعبانه 

علا وهي تنزل :لا بقيت تمام 

علي :امممم 

بقيتي ولا انتي اصلا تمام 

علا بتلعثم 

تقصد ايه اني غيرانه لا يا بابا ده في احلامك 

علي :انا مقولتش حاجه انتي الي قولتي 

ضربته علي في صدره وتوجهت لبيتها 

علي :اااه 

بردوا بحبك 

ابتسمت ونظرت له وهتفت 

طب ما انا كمان بحبك 

تصميم مكانه يناظرها بحب واقترب منها 

حتي فاق علي صوت احد الجيران 

طب يا عصافير الحب عوزين ننام لو مفيش مشكله 

ركضت علا لبيتها

علي بحده :نام يا خويا نام 

ياكش تنام متقومش 

...

  استيقظت وعد من النوم لتجد مكان رعد فارغ وعليه ورقه 

التقطتها وقرأتها 

وعدي 

انا لقيتك نايمه في العسل قولت اديكي اجازه واروح انا مجبر للشغل 

واااه صباحيه مباركه 

ابتسمت بخجل ونهضت من علي السرير 

شعرت بدوار يدعمها لتجلس مجددا 

ثواني وشعرت بالغثيان 

برقت بخوف وهي تتوجه للحمام 

...

علا الحقيني انا حامل 

يُتبع ..
google-playkhamsatmostaqltradent