رواية حب حياتي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم شهد أحمد

 رواية حب حياتي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم شهد أحمد

رواية حب حياتي البارت السادس والعشرون

رواية حب حياتي الجزء السادس والعشرون

رواية حب حياتي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم شهد أحمد

رواية حب حياتي الحلقة السادسة والعشرون

محمود: خلاص خلصت يااحمد بيه 

احمد بشر: لا لسه وطلع مسدس وضرب طلقه جت ف رودينا 

معتز و محمود اتصدموا 

سليم مسك احمد بسرعه قبل ما يعمل حاجه تاني و اسيل خرجت لما سمعت ضرب النار واتصدمت 

اسيل بصدمه: لا لا مش معقول قومي عشان خاطري انا اسفه وعدتك وخلفت بوعدي قومي عشان خاطري 😭

سليم: معتز يلا بسرعه نروح المستشفى 

اسيل: بسرعه عشان ننقذ البيبي ونبي 😭

معتز اتصدم تانى 

معتز بصدمه: بيبي اى 

اسيل بعيط: رودينا كانت حامل 

معتز: لا لا ليه كده يارب 

ومشيوا بسرعه وخدو لين معاها وراحوا المستشفى 

معتز بزعيق: دكتور بسرعه مراتي بتموت 

دكتور: حاضر حاضر هندخل العمليات حالا 

ودخل الدكتور 

محمود واقف مش عارف يشوف اخته ولا مراته اللي لسه كانت ف العمليات و معتز مصدوم خالص يعني ساعت لما يعرف انها حامل يكون خلاص مش موجود وممكن يخسرها كمان واقف مش عارف يعمل اى 

اسيل قعده بتعيط قرب عليها سليم 

سليم: اهدى عشان خاطري هى هتكون كويسه والله 

اسيل بعيط: انا السبب انا وعدتها محدش هيقرب منها بس انا معرفش اوفي بوعدي معاها 😭😭

سليم: انتي مكنش ف ايدك حاجه 

اسيل: انا السبب انا اللي سبتها انا اللي معرفتش اعمل حاجه يارب ونبي تقوم بالسلامه 😭

سليم: هتقوم متخافيش اهدى عشان خاطري ونبي 

بعد ساعتين خرج الدكتور 

معتز: خير يادكتور هى كويسه 

الدكتور: احنا قدرنا ننقذه بس الطفل مات للاسف عشان هي كانت لسه ف اول الحمل بس ف مشكله هى دخلت ف غيبوبه و الله اعلم هتفوق امتي 

معتز: يعنى اى 

الدكتور: يعنى ادعيلها تفوق بعد اذنك 

اسيل فضلت تعيط اكتر وتقول انا السبب انا السبب 

معتز مش عارف يعمل حاجه خسر ابنه ومراته ف الغيبوبه واخته منهاره بس راح عند اسيل خدها ف حضنه

معتز: اهدى ياحبيبتي مش انتي السبب خالص 

اسيل بعيط: لا انا اللي وعدتها محدش هيقرب منها بس انا منفذتش وعدى ليها 

معتز بحزن: مش انتي ياحبيبتي ده نصيب وبعدين مش انتي اللي عملتي كده واللي عمل كده والله العظيم هخلي الموت اهون من اللي هعملوا فيه 

سليم: كل حاجه هتتحل دلوقتي تشوف مراتك وتطمن عليها وبعدين نشوف اى حاجه تانيه 

معتز: هشوفها هي فين لين 

محمود: ف الاوضه جوه الدكتور عندها عشان تعبت عشان المفروض كانت ترتاح من العمليه 

معتز: خليك جنبها طيب وانا هشوف رودينا ونخرج نشوف الزفت ده 

محمود: تمام 

وكل واحد دخل عند مراته وفضل اسيل و سليم بره 

وبعد شويه خرجوا هما التلات و اسيل فضلت مع البنات 

................... 

ف المخزن بتاع معتز 

دخل معتز و محمود و سليم وكان عمر هناك 

معتز: بق انت عايز تحرق قلبي صح انا هوريك كويس وفضل يضرب فيه كتير 

سليم: اهد يامعتز عشان كده هيموت ف ايدك 

محمود: تعرف كان نفسي اكون وسخ زايك بس للاسف مش هعرف بس عايز اقولك ان بنتك معانا 

احمد بصدمه: اى بنتي لا لا انت كداب بنتي مش هنا بنتي بره مصر 

معتز: اى ده انت متعرفش انها هنا من فتره ده حتا اتجوزت كمان بنتك سهله زايك 

احمد: اتجوزت انت مجنون انت كداب 

معتز: طب نشوف مين كداب عوض 

عوض: نعم ياباشا 

معتز: فين البت اللي قولتلك عليها 

عوض: احم فوق ف الاوضه 

محمود: متاكد 

عوض: اكيد ياباشا ده حتا انا لسه كنت معاها 

محمود: خليها تنزل دلوقتي 

عوض: حاضر ياباشا 

بعد شويه دخل عوض ومعاه بنت شكلها حلو اوى 

عوض: اهى ياباشا 

معتز: اسمك اى ياحلوه 

البنت: اسمى مايا 

محمود: مايا اى 

مايا: مايا احمد ليه يعني 

محمود: اصل ابوكي عايز يسلم عليكي ولا اى يااحمد بيه 

احمد مصدوم مش قادر يتكلم خالص 

مايا بصدمه: بابي انت هنا ليه 

احمد: انتي اللي بتعملي اى هنا 

عوض: مراتي 

احمد: ازاي دي صغيره و ازاي تتجوز لوحدها انت كداب 

عوض: عرفى مراتي عرفى يابيه 

احمد: اى انتى عملتى كده 

مايا: يابابى هو قالي اننا هنتجوز بجد 

احمد: اخرسي انا مش عايز اسمع صوتك خالص انت تبعد عنها خالص انت فاهم 

معتز: ف اى يااحمد بيه مش انت كنت عايز تعمل كده ف اختي فاكر كنت هتخلى واحد يدمر حياتها فاكر 

احمد: ابوس ايدك سيبي بنتي ف حالها اعمل اللي يريحك فيه بس ابعد عن بنتي 

محمود: خلاص بنتك زاي اى واحده مش فارقه كتير دلوقتي البوليس هيخدك عشان قرفنا منك فعلا 

واحمد اتسجن تانى 

ف المستشفى 

اسيل: انتوا كنتوا فين 

معتز: كنت بخلص كل حاجه ياحبيبتي عشان تطمني 

اسيل: اوع تكون قتلته 

معتز: متخافيش انا اعرف ربنا بردو هو دلوقتي ف السجن ربنا اللي هيخد حقى 

اسيل: الحمدلله محمود لين بتسال عليك من بدرى 

محمود: هشوفها هي رودينا فاقت ولا لسه 

اسيل بحزن: لسه 

معتز: خلاص انا هدخل اشوفها شوف مراتك يامحمود اكيد خايفه دلوقتي 

محمود: حاضر  

ودخل جوه كانت لين بتعيط 

محمود: بتعيطي ليه 

لين: انت كنت فين انا كنت خايفه عليك 

محمود: متخافيش ياحبيبتي انا كويس 

لين: خليك جنبي ونبي

محمود: حاضر 

لين: رودينا عامله اى 

محمود بحزن: ادعيلها تفوق دخلت ف غيبوبه 

لين: ان شاءلله هتقوم 

محمود: يارب 

.................... 

بعد سنه كانت رودينا لسه ف الغيبوبه كان كل يوم معتز عندها و اسيل ومحمود 

ف يوم اسيل دخلت الاوضه عند رودينا وقعدت معاها بس وهي قعده فجأة جهاز القلب بيطلع صوت

اسيل خرجت تشوف الدكتور 

اسيل: دكتور تعال بسرعه شوفها 

الدكتور: اخرجي بره لو سمحتي 

خرجت اسيل بس خايفه اوى عليها بعد نص ساعه الدكتور خرج

اسيل بخوف: خير يادكتور مالها 

الدكتور:  ................. 

اسيل بخوف: خير يادكتور مالها 

الدكتور: الحمدلله فاقت 

اسيل بفرح: الحمدلله الحمدلله يارب 

(فاكرين ماتت ليه البت طيبة 😂) 

دخلت اسيل بسرعه عندها 

اسيل: حبيبتي الحمدلله انك بخير 

رودينا: قولى ابني بخير 

اسيل بحزن: ربنا يعوض عليكي ياحبيبتي العمر لسه كبير معاكي 

رودينا: الحمدلله بس انا كان نفسي افرح معتز 

وانا فرحان بيكي 

رودينا: معتز انا اسفه عشان مقولتش ليك بس والله كنت عاوزه اعملك مفاجأة بس 

معتز: خلاص ياحبيبتي مفيش حاجه ده نصيب وبعدين عادي نشوف تاني ولا اى😉

رودينا بكسوف: بس بقا 

اسيل: طب اى اخرج انا ولا اى 

معتز: بس ياختي خليكي 

اسيل: ماشي ياخويا بقولك فين مايا صح 

رودينا: مين مايا دى 

معتز: دى بنت احمد 

رودينا: اى 

معتز: اهدى بس هفهمك هى ملهاش حد خالص احمد كان مخليها مسافره بره عشان محدش يعرف يوصلها انا فهمت احمد انها اتجوزت عرفى وهو صدق من غير اى حاجه ودخل السجن و اتعدم وهي وافقت انها تساعدنا ف الاول عشان ابوها غلطان وانا جبتلها بيت جنبنا عشان هي صغيره لسه عندها 19سنه بس احسن من ابوها بكتير 

رودينا: يعنى كده كل حاجه خلصت مش هيطلع بعدين زاي الروايات البت تنتقم عشان ابوها وكده 

اسيل بضحك: لا ياختي مش زاي الروايات احنا لو ف رواية لازم النهايه تكون سعيده بعد كل التعب ده مش هنتعب تانى يعنى 

معتز: فعلا كفايه تعب كده ولا اى 

اسيل: فعلا 

دخل سليم و محمود ولين عشان معتز كلمهم وعرفوا ان رودينا فاقت 

سليم: طب ما تحنى عليا ونتجوز بقا انتي اهو خلصتي الكليه وخلاص نتجوز ونبي 

معتز: معلش ياحبيبتي الود تعب بردو عشان تكون النهايه حلوه ولا اى 

اسيل: حاضر 

سليم: خلاص الفرح يوم الخميس 

اسيل بصدمه: اى الخميس مين اللي بعد بكره ده 

سليم: اه هو 

معتز: لا انت مجنون هنلحق نعمل كل ده امتي 

سليم: انا مجهز كل حاجه فاضل العروسه بس 😉

اسيل بكسوف: احم بس الفستان مش هلحق اجيب حاجه 

سليم: وده يفوتني بردو انا جبت الفستان يارب يعجبك ذوقي بقا 

اسيل: اكيد حلو 

معتز: بقولك يامحمود واضح اني مليش لازمه صح 

محمود: فعلا ده انت مش موجود خالص 

سليم: بس ياض عيب ياباشا هو احنا لينا غيرك بردو انت الكل ف الكل 

معتز: ماشي ياخويا يلا نشوف هنعمل اى لازم الفرح يكون مفيش زايه ده فرح اختي وبنتي 

اسيل حضنت معتز: حبيبي ربنا يخليك ليا 

معتز بحب: ويخليكي ليا يارب 

رودينا: طب بس بقا انا بغير 

اسيل: بس يابت ده انا حماتك 

معتز: ماشي ياختي فين عمر يامحمود 

محمود: كان ف البيت مع الود ابنه ده وقالي هيجي 

رودينا: اى ده هو جاب ولد 

معتز: اه عيل زاي القمر مش بيسكت غير مع اسيل و سليم

رودينا: الله انا عاوزه اشوفه ممكن 

معتز: اكيد ياحبيبتي كلم عمر خلى يجيب زين معاه

دخل عمر قبل ما محمود يتكلم 

عمر: حد بيجيب ف سرتى

معتز: تعال ياخويا فين جميله و زين 

عمر: جايه كانت بتجيب حاجه لى زين بس 

جميله: انا اهو 

اسيل: فين زيزو حبيبي 

جميله: اهو ياختي مش عارفه مش بيسكت غير معاكي ليه 

اسيل: سر ياجوجو هقولك بعدين 

جميله: ماشي ياختي 

وفضلوا يهزر مع بعض شويه وخرجت رودينا بليل وفضلوا ف التجهيزات نروح يوم الفرح 

....................... 

ف اوضه اسيل كانت قعده ومعاها رودينا و جميله و لين و مريم اللي عملت قبل كده الميكب لى رودينا و اسيل فاكرينها اه انهارده فرح اسيل و لين كمان 

مريم: اى يابنات فين الفساتين 

اسيل: مش عارفه سليم قالي هجيب الفستان بس مجاش لحد دلوقتي 

لين: ومحمود بردو قالي كده مش عارفه ليه منجبش احنا الفساتين يعنى 

مريم: خلاص يابنات نعمل الميكب لحد لما الفساتين تيجي عشان متتاخرش تمام 

اسيل: تمام 

بعد نص ساعه كان وصل الفساتين 

اسيل: الله حلو اوى 

لين: فعلا جميل لا ذوقهم حلو الاتنين 

اسيل: فعلا يلا نلبس بس عشان الساعه 3 خلاص 

بعد ما البنات خلصت 

مريم: مشاء الله زاي القمر بجد كل واحده اجمل من التانيه فعلا يابختهم بيكم والله 

اسيل: مرسي انتي اللي قمر 

لين  فعلا والله شكرا الميكب حلو اوى بجد 

مريم: انتوا اللي قمرات بس يلا العرسان هيخدو 

ودخل محمود و سليم اللي كانو زاي القمر ف البدله 

(هنزل الصور تحت) 

سليم راح عند اسيل 

سليم: انا مراتي حلوه كده انا مش مصدق نفسي والله انك معايا خلاص 

اسيل: انا فعلا معرفش حبيتك كده ازاي انا عمري ما حبيت فعلا يمكن دى حكمت ربنا عشان انت تكون حب حياتي كلها وجوزي كمان 

سليم: لا ونبي انتي جايه تقولي كده دلوقتي يلا نكتب الكتاب وبعدين نشوف الموضوع ده 😉

محمود راح عند لين حضنها جامد 

محمود: بق انا معايا القمر ده 

لين بكسوف: بس بقا 

محمود: حاضر هسكت دلوقتي بس 😉

(عيال مش محترمه خالص 😂) 

ونزلوا وقعدين عشان كتب كتاب اسيل وسليم 

المأذون: "بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير" 

سليم قام حضن اسيل جامد وفضل يلف بيها كتير

سليم بصوت عالي: بحبك ياحب حياتي كلها 

اسيل بكسوف: وانا كمان بحبك 

وفضلوا يرقصو ف الفرح وفرحانين بعد الفرح اسيل ف حضن معتز بتعيط مش عاوزه تمشي 

اسيل: انا عاوزه افضل معاك 

معتز: وانا والله مش عايزك تمشي بس خلاص انتي اتجوزتي ياحبيبتي وبعدين انتي هتقعدي معايا ف الفيلا احنا متفقين بس ده شهر العسل بس ياروحي 

اسيل: هتوحشني اوى 

معتز: وانتي كمان هتوحشيني والله يلا روحي الود بيطلع نام 

اسيل: حاضر 

ومشيت اسيل مع سليم سافرو باريس شهر العسل و محمود ولين سافرو المالديف عشان لين كان نفسها تروح هناك (مش لوحدك ياختي) 

..................... 

بعد خمس سنين ف الفيلا 

زين واقف بيتخانق مع وعد بنت اسيل عشان بتلعب مع عز ابن محمود 

زين: انا مش قولتلك بلاش تلعبي مع عز 

وعد: انا مس قسدى بس انا كنت بلعب مع مرح وهو جى يلعب معانا 

زين: خلاص متلعبيش مع حد تاني غيري ماشي 

وعد: ماسى 

اسيل: مالك ياض بتزعق لى بنتي ليه 

زين: بعد اذنك انا اسمي زين مش ياض وكمان انا مش عايزها تلعب مع حد غيري عشان انا هتجوزها لما اكبر

اسيل بصدمه: يخربيتك ده انت لسه عندك 6 سنين وعايز تتجوز من دلوقتي 

جميله: مالك يابنتي 

اسيل: الحقى ابنك عاوز يتجوز بنتي من دلوقتي 

جميله بضحك: ربنا يعينك ياختي الود عز بردو كان بيقول لى رودينا نفس الكلام عاوز يتجوز مرح 

اسيل: مش عارفه ياختي اى العيال دي احنا مكناش عيال 

جميله: ع رايك والله 

شويه والكل كان ع الاكل 

معتز: اى ياحبيبتي مش بتاكلي ليه 

رودينا: باكل اهو ياحبيبي 

سليم: طب انا هستاذن بقا يلا يا اسيل 

معتز: ماشي 

وطلع سليم و اسيل 

سليم: وحشتيني 

اسيل: ده انا كنت لسه معاك 

سليم: اعمل اى بتوحشني وانتي معايا 

اسيل: امم لسه بتحبني زاي الاول 

سليم: واكتر ده انتي حب حياتي 

اسيل: وانت حب حياتي 

.................. 

تحت معتز خد رودينا بردو وطلع فوق 

معتز: هتفضلي طول الوقت مع مرح ومش فاضيه ليا 

رودينا: ازاي بس ياحبيبي هو انا ليا غيرك 

معتز: وانا مليش غيرك ياروحي تعرفي انا بشكر ربنا ع طول انى محبتش غيرك عشان تكون حب حياتي 

رودينا: انت بقا حب حياتي من زمان اوى وربنا كان معايا انك تكون جوزي وحبيبي 

..................... 

عند محمود و لين ف الاوضه 

محمود: مالك بتعيطي ليه 

لين: انت مبقتش تحبني زاي الاول 

محمود: ياحبيبتي انا محبتش غيرك ولا هحب غيرك ده انتي حب حياتي انا عرفت يعني اى حب معاكي بس بقيت انسان جديد معاكي بس ازاي تقولي كده 

لين: يعني انا حب حياتك 

محمود: انتي حب حياتي و حياتي كلها 

................... 

عند جميله و عمر 

جميله: شوفت ابنك مش عايز يبعد عن وعد ازاي 

عمر: زاي ابوه ما انا كنت كده ولا نسيتي 

جميله: لا منستش طبعا 

عمر: ابني هيكون حب حياته وعد زاي ما انا حب حياتي انتي 

جميله: بحبك ياروحي 

.............. 

تحت عند كان زين واقف مع وعد 

زين: وعدى 

وعد: نعم يازيزو 

زين: انتي حب حياتي 

وعد: يعنى اى 

زين: مش عارفه انا سمعت بابا بيقول كده بس انتي هتفضلي العمر كله معايا 

وعد: اه يعني انت حب حياتي بردو 

زين: اه 

وعد: الله حلو اوى 

تمت

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية حب حياتي)

google-playkhamsatmostaqltradent