رواية الملاك والشيطان والرومانسي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم مريم حسن سليمان

 رواية الملاك والشيطان والرومانسي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم مريم حسن سليمان 

رواية الملاك والشيطان والرومانسي البارت السادس والعشرون 

رواية الملاك والشيطان والرومانسي الجزء السادس والعشرون

رواية الملاك والشيطان والرومانسي الفصل السادس والعشرون 26 بقلم مريم حسن سليمان 

رواية الملاك والشيطان والرومانسي الحلقة السادسة والعشرون

رحمه بعياط: اسمعوني طيب 

كريمه بغضب: ردي صح الكلام ده ؟

وقبل متكمل رحمه كلامها دخلت عليهم هدي وهيا بتجري و 

هدي بخوف: فارس الحق ملاك !!

فارس بسرعه: مالها ؟ هيا فين 

هدي: في الجنينه 

نزلوا كلهم جري لاقوها مغمي عليها جري عليها فارس بخوف شتالها وطلعها الاوضه بسرعه ورن ع الدكتوره ، جت وكشفت عليها و 

الدكتوره بابتسامه: مبروك فارس بيه ملاك هانم حامل 

فارس بفرحه: بجد ؟ 

الدكتوره: ايوا مبارك 

فارس: الله يبارك فيكي 

مشت الدكتوره وكلهم فرحانين الا اسراء ام صورم 😂 وكلهم خرجوا م الاوضه ورحمه جريت ع اوضتها وف ثانيه جه محمد 

محمد لهدي: اومال فينن رحمه 

رحمه: في اوضتها باين ، وعلفكرا فارس كان بيزعقلها من شويه م عارفه ليه

سابها وطلع يجري وخبط ع الباب 

رحمه: اتفضل 

محمد دخل وقفل الباب 

محمد بخوف: فارس عملك حاجه ؟

رحمه بعياط: زعقلي و كان هياخد الفون ويشوف بس هدي جت بسرعه 

محمد: اهم حاجه انك بخير ، اسف اني اتأخرت 

رحمه: ولا يهمك 

محمد: فارس م هيسيبك وهيسالك تاني لو سألك هقوله ع كل حاجه عشان نتجوز 

رحمه: لا طبعا متقولوش 

محمد بابستامه جذابه: متخافيش يرحمه ..

رحمه بحب: حاضر.

محمد: صحيح في ايه تحت عمالين يحتفلوا كده 

رحمه: ملاك حامل 

محمد: بجد ،، فرحتلهم اوي 

رحمه: اه ونا 

محمد: طيب هروح اخد دش كد وابقي اشوفك تاني 

رحمه: تمام 

........

اسراء: هجولك ع خبر يماا 

ساميه: قولي 

اسراء: ملاك حامل 

ساميه: حامل ! طيب نفذي التانيه اليوم 

اسراء: اليوم مش هينفع 

ساميه: ليه 

اسراء: بصي اني هنفذها واستني خبر حلو مني 

ساميه بشر وضحكه: ماشي يلا سلام 

اسراء: سلام 

........

ملاك بفرحه: يعني انا هبقي ماما 

#الكاتبه_مريم_حسن

فارس بابستامه; امم 

ملاك بفرحه: الله 

فارس وافتكر رحمه و: ملاك يحبيبتي نامي ونا نازل تحت اعمل حاجه وجاي 

ملاك: ماشي 

راح فارس لرحمه بسرعه وهو متعصب وزق الباب و 

فارس: فين التليفون ؟

رحمه ساكته ومش بترد وخايفه 

فارس بيحاول يتحكم في اعصابه وميزعقش

فارس بهدوء: قولت فين التليفون .. هاتي التليفون يرحمه بدل مااقسم بالله لاستعمل اسلوب مش هيعجبك وكمل بشخيط: فين هواا ؟

رحمه وهيا بتعيط: تتتتتحت ال

وقبل متكمل دخل محمد بهدوء وقفل الباب 

محمد بهدوء: فارس ممكن ننزل نتكلم تحت لوحدنا ؟

فارس: نتكلم ف اي ؟

محمد: تعالي بس عايز اقولك حاجه 

فارس: طب معلش يمحمد نا بتفاهم نا واختي دلوقت هخلص ونتكلم زي متعوز 

محمد: يلا بس هنتكلم احنا الاول 

فارس بيبص لرحمه: طيب 

اسراء دخلت لملاك بشر و...

فارس: قول.

محمد بهدوء: احم .. انا اللي كنت بكلم رحمه.

فارس: نعم !

محمد: ايوا . نا اللي كنت بكلمها ف التليفون لما دخلت وزعقتلها 

فارس: دهه اللي هوا ازاي يعني ؟ انت هتستعبط يمحمد بتداري عليها صح ؟ 

محمد: صدقني نا ... نا بحب رح

وقبل ميكمل كلامه فون فارس رن رد عليه فارس بسرعه و 

الشخص:......

فارس: اييييه ؟

يتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية الملاك والشيطان والرومانسي)
google-playkhamsatmostaqltradent