رواية احببت جاهلة الفصل الأول 1 بقلم خلود محمد

 رواية احببت جاهلة الفصل الأول 1 بقلم خلود محمد

رواية احببت جاهلة البارت الاول

رواية احببت جاهلة الجزء الأول

رواية احببت جاهلة الفصل الأول 1 بقلم خلود محمد


رواية احببت جاهلة الحلقة الأولى

~أنتَ بتقول ايي ي بابا... عايزيني أتجوز واحده جاهله متعرفش حاجه
الاب : ولدد احترم نفسك دي مهمااا كانت دي بنت اختي واناا قولت كلمه هتتجوزهاا يعني هتتجوزهاا
~ي بابا افهمني اناا مهندس ودكتور ف الجامعه أتجوز واحده متعرفش تكتب اسمهاا وكماان لو...
وقاطعه والده وهو يقول بصرامة : اناا سبق وحذرتك ان اللي بتغلط فيهاا دي بنت اختي واناا قولت كلمه خلااص هتتجوزهاا يعني هتتجوزهاا خلص الكلاام
~ي باباا. ارجوك افهمني...
انااا قولت خلااص واعمل حساابك هنروح بكره نكتب الكتااب وسابه ومشي قبل ان يسمع رده
~ زفرر بضيق وثم دخل اوضته كي يناام 
استوووب نعرف بقي الشخصياات.... 🦋
* (البطل :وهو محمد شااب ف اخر العقد الثاني من عمره شعره اسود وعينيهِ عسليي وبشرته قمحيه بعض الشئ وطويل القيامه عنده عضلاات وهو خربج كلية الهندسة ويعمل دكتور فيهاا). 
* (حامد وهو والد محمد ف اواخر العقد الخامس من عمره وهو طيب القلب وحنون جدا). 
* (بطلتنااا : وهي نادين فتاه شعرهاا بنيي جميل جداا لكن لاحد يراه لانهااا مختمره  وعينيهاا بنيي     ذو بشره بيضااء وعندهاا غمازه وتراهااا حين تضخك ذو انف صغير وتبلغ من العمر 21سنه).
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
"لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين" 🖤
°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
وفي مكان اخرر تجلس فتااه تبكي بشده ع فراق والديهااا... نعم هي نادين بطلتناااا للاسف توفي والديهاا ف حااذث سياره...
كانت حزينه وتبكي بشده ولكن تفاجأت بخبط ع الباب وما كان الاا عمهاا وابنه فتحت لهماا
فقالت :خير ي عمي  جااي ليي 
فرد عليهاا :خير ي بنت اخوياا جايه ابلغك ان انتِ تلمي هدومك عبشاان بعت الشقه والمشتري جايه يسكن بكره 
فردت عليه بعصبيه :انت بتقول اي وشقه اي اللي بعتهااا دي شقت بابا الله يرحمه وملكش الحق انك تبيعهااا واناا مش هخرج من هناا واعلي ما ف خيلك اركبه... 
فرد عليهاا بضيق : اناا بعتهاا خلااص وبعدين دي شقتي ابوكي باااعهاا قبل ما يموت ليااا وو.. 
قاطعته وهي تقول بعصبيه وغضب :انت بتقول اي ابوياا مبعش حاجه لحد واكيد انت مزور الورق ده 
فرد عليهاا ابن عمهاا وهو يقول بسخريه :  اثبتي وبعدين قال  بهمس لهاا لو عايزه تفضلي فيهاا اتجوزينيي وهتبقي ليكي وابويا مش هيقدر يخرجك 
فقالت له :استحاله اتجوزك لو اخر واحد ف الكون مش هتتجوزك قالت هذا بهمس كما قال لهاا 
فاستشااط غضباا وقال ليهاا :براحتك بس بردوا مش هتكوني لحد غيري... يلاا بينااا ي باباا 
فقفلت الباب ف وشهم واتفتخت ف العيااط ثم ذهبت كي تصليي وتدعي ربناا ان يقف معاهاا وينجيهااا ومن ثم خلدت ف النوم بعد تفكير وحزن 
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
* عمهااا :رجل طمااع وجشع ويدعي متولي ف العقد السادس من عمره قاسيي القلب  ويحب المال بشده 
* خالد :هو ابن عم نادين شاب طائش وعنده25 سنه بشرته بيضااء شعره اسود وعينيهِ سودااء وهو مثل والده ف كل شئ ويحب الفتيات جدا......
..........................................................
"أستغفر الله الذى لا إله إلا الله الحي القيوم واتوب اليه "🖤
...........................................................
ف صبااح يوم جديد ع ابطالنااا 
يستيقظ محمد ويذهب الي الحمام ومن ثم يؤدي فرضه ويخرج 
فقال :صباخ الخير ي بابا 
الاب (حامد) :صبااح النور... يلااا نفطر علشان نلحق نروح عند نادين 
محمد:انت لسه مُصِرر ع حكايه الجواز دي 
حامد :اه لسه عند راي وبعدين مش هتلاقي واحده زيهاا ادب وجمال 
محمد:اه ما انت هتقول اي غير كده ما هي بنت اختك.. ده اناا عمري ماشوفتهاا 
حامد: اناا شوفتهاا مرتين... مره وهي صغيره ومره لماا كانت  عندهاا 18 سنه ومن بعدهاا مشوفتهااش بس كنت بكلمهم ف التليفون ودلوقتي هنروح لهاا ونشوفهاا 
محمد : يعني انت مش معرفهم ان احناا رايحن لهم 
حامد:لااا هنعملهاا مفاجأه 
محمد :طب افرض  بقي موافقتش يبقي شاكلي ايي واناا اصلاا مش موافق تخيل منظري 
حامد:متخاافش ان شاء الله هتواافق.... وبعدين بطل رغييي ويلاا اجهز علشان منتاخرش يلااا
محمد :حاضرر هروح اجهزز 
وبعد فتره 
حااامد : يلاا ي محمد هتتاخر لسه قدمناا مشوار 
محمد :حاضر جيت اهوو مش عارف مستعجل لي هماا هيطيروو 
حامد :لا يخفيف بس احناا قدمناا طريق طويل احناا راحين من القاهره للمنصوره ودي قدمهاا ع الاقل من 3لِ 4 ساعات فيلاا بقى علشان نوصل بدري 
محمد :يلاا ي بابا 
----------------------------------------------------------
 عند بطلتنااا 
استيقظت ع خبط ع البااب فقاامت مفزوعه من نومهاا وبعدهاا لبست اسدال الصلااه وخرجت كي تفتح الباب وما هوو الاا عمهاا 
فقالت له بعصبيه :اي ف حد يخبط ع حد كده وبعدين اي اللي جايبك
رد عليهاا بسخرية :اناا جااي افكر ان المشتري قدامه 3ساعات ويكون هنااا فَ خفيي علشان يجي يلاقي الشقه فاضيه  
فقالت له :وانااا مش هسيب بيت ابوياا انت فاهم 
فقال لها:براحتك بس متزعليش بقي لماا اطردك  سلاام ي بنت اخويا 
قفلت الباب وقعدت تبكي 
وبعد ساعه من البكاء والحزن اتجهت الي الحمام كي تأخذ شااور وبعد فتره خرجت وادت فرضها وظلت تدعي ربهااا  
____________________________________
"سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم" 🖤
_____________________________________
تسريع الاحدااث 
كان حامد وابنه ف الطريق وقربااا ع الوصول 
اماا نادين فكانت تبكيي وفجاه جاء عمهاا وابن عمهاا وهم يقولون لهااا يلاا ي اختيي لمي حاجتك علسان المشتري ع وصل 
فقالت لهم: انااا مش هخرج من بيت ابوياا انتم فاهمين مش هخرج 
وجاء ان يمسكهاا ابن عمهاا فجاه حصل...................... 

google-playkhamsatmostaqltradent