رواية حكايتي الفصل الأول 1 بقلم اسراء سلامة

 رواية حكايتي الفصل الأول 1 بقلم اسراء سلامة

رواية حكايتي البارت الأول

رواية حكايتي الجزء الأول

رواية حكايتي الفصل الأول 1 بقلم اسراء سلامة

رواية حكايتي الحلقة الأولى

الف مبروك يا استاذ طلع ولد بس للاسف مراتك ماتت

يوسف: الحمدلله ارتحت منها ومش عارف هودي الواد دا فين

الدكتور: انت بتقول ايه يا افندم؟!

يوسف : ولا حاجة

الممرضة اتفضل ابنك يتربي في عزك ان شاء الله

يوسف : ها بقرف وخد الطفل

قبل 5سنوات

هيام : يوسف احنا هنحدد ميعاد الفرح امتي

يوسف: ششش انت صدقتي نفسك ولا ايه انا مبحبكيش

 اصلا انت فاكرة اني هتجوزك عن حب

هيام : بعياط اماال ايه يا يوسف انا مأجبرتكش علي اننا نتجوز

يوسف : بصوت ضحك انا متجوزك عشان الست الوالدة

 بس وهي اللي شارت بيكي اني اتجوزك عشان تشوف

 اولادي امال كدا انا مبحبكيش وبحب مريم اصلا وهي عارفة 

هيام : بصوت عياط وروحت تعيط وفتحت باب الشقة ودخلت اوضتها بتعيط فينك يا امي انا وحيدة هنا من

 غيرك حتي مش قادرة ارفض الجوازة دي بصوت عياط

شمس مرات ابوها: فتحت باب اوضتها انا سمعت كل حاجة انت مفكرة نفسك مين هتتجوزي يوسف يعني هتتجوزيه امال هنفضل نصرف عليكي كدا

هيام: بصت نظرة حسن ومردتش

شمس : ايه سكتي ليه ولا شاطرة بس نصرف عليكي وهوب رزعت الباب في وشها

هيام: بتعيط وبتتكلم من جواتها ياريتكوا كنتوا بتصرفوا حتي هروح اقول لبابا ولو قولتله هيمشي ورا مراته شمس اعمل ايه!!

يتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية حكايتي)

google-playkhamsatmostaqltradent