رواية حبك نار الفصل الثامنة عشر 18 بقلم أسماء الكاشف

 رواية حبك نار الفصل الثامنة عشر 18 بقلم أسماء الكاشف

رواية حبك نار البارت الثامن عشر

رواية حبك نار الجزء الثامن عشر

رواية حبك نار الفصل الثامنة عشر 18 بقلم أسماء الكاشف


رواية حبك نار الحلقة الثامنة عشر

١٨
#رواية_حبك_نار 
نزلت وانا بتوعد ليهم شوفته بيدخل صاحبه الوسيم اوضه الصالون فوقفت مكاني مداريه ليشوفوني ومراقباهم بهدوء عضيت علي ايدي بتوتر وابتسمت لما جاتلي فكره اني ادخل عليهم بعصير وأسلم نزلت براحة وبصيت من الشباك عليهم شافني عاصم الي كان بيتكلم في موضوع مهم من ملامح وشه الجدية وسكت بس انا مشيت علي المطبخ وقفت بحيرة 
* اعمل عصير بس انا معرفش اماكن الحاجات الي هستخدمها نفخت بغيظ وفتحت الثلاجة لفيت عصير جاهز لونه احمر  ابتسمت وطلعته وصبيت كوبيتين ليهم
وقفت قدام الباب وانا شايله الصينيه خبطت براحه وشافني عاصم الي سكت هو وصاحبه وبصوا عليه باستغراب 
* ادخلي قالها وهو بيقوم وقرب مني واخذ الصينية وقال برفع حاجب .
_ ايه الشطارة دي والهمة يا مروه عماله بنفسك عصير قالها باستغراب وحط الصينية علي الطربيزة وقعد  
* بالهنا قولتها ودخلت مع ابتسامة بلهاء وقربت من كرسي معاذ ومسكت كوباية وناولتها لمعاذ مد ايده اخذها وقال
= تسلم ايدك قالها بابتسامة وقورة 
_ متشكرين يا مروه قالها عاصم وغمزلي علشان اخرج بس أنا طنشته وقعدت في الكرسي جنب معاذ 
* هو انت صاحب عاصم من زمان قولتها بهيمان وإعجاب من شكلة الوسيم وجسمة العريض واتنهد بحب وهو بيتكلم بذوق
= احنا اصحاب من زمان من أيام الدراسة في الجامعة 
* بس انا مشوفتكش قبل كده ليه قولتها باستفهام 
ضحك وبص علي عاصم 
=اسألي استاذ عاصم الي ما بيجبش سيرتي واحنا شركة مع بعض
بصيت علي عاصم بدهشه ورجعت ثاني لمعاذ بسؤال ثاني 
* انتم شركه في ايه اوبا لتكون انت الواد الرخم الفاشل الي ما بيعرفش يشتغل مع عاصم
كح عاصم بتوتر ومعاذ فتح عينيه بصدمة وبص علي عاصم بغيظ وشاور علي نفسه بصباعه 
= انا واد وفاشل 
ضحك عاصم ببلاهه وانا بتفرج عليهم وهزيت راسي بموافقه
_  بتهزي علي ايه  يااختي ولعتيها وفرحانه
اتكلم بضكك 
_ الكلام ده محصلش يا ابني يعني قولت اه قولت هخاف يعني ولا ايه 
قالها بشجاعة مصطنعه  _البت دي عايزه الضرب اصلا فتانه 
* يله اشرب العصير بقي 
رفعه علي بوقه 
= حاضر كح كح
رمي الي شربه بشرقة وكح 
= ايه ده عصير طماطم
عاصم باستغراب 
_ طماطم 
انا بهمس 
* اوبس هو إلى في الثلاجة ده عصير طماطم
قدم مايه لمعاذ وبصلي بغيظ 
   _ هو أي حاجة بتقدميها كده من غير ما تعرفي ايه ده وأنا إلى فكرتك اتشطرتي 
= معلش يا عاصم لسه صغيرة مخدتش بالها قالها بمدافعة شدتني ليه 
* انا كبيرة علي فكرة هو انت اسمك ايه
_ هو انا ليه حاسس انك بتحققي مع معاذ من اول ما دخل 
* الله اسمك معاذ اسم حلو اووي صح يا عاصم قولتها بشقاوة اتنهد بغيظ وقام 
_ اروح اعمل انا قهوه لينا وياريت تطلعي اوضك يا مروه وسيبينا من شغل العيال ده قالها وخرج بصيت عليه بغيظ
بعدين رجعت بصيت لمعاذ الي اتوتر من تصرفاتي ورجع لورا 
* انت شكلك مش رخم ذي صاحبك 
= متشكر بس احنا نفس العجينة علي فكره قالها بتوتر وبعدين ابتسم بمكر 
= هو صحيح مين البنت الي كانت مخطوفة معاكي الي عينها ملونة دي وحضنتوا بعض
قضبت حاجبي بتفكير بعدين ابتسمت 
* قصدك علي غادة صاحبتي دي بقي انتيمتي اووي ذيك كده انت وعاصم اصحاب اووي من واحنا في الحضانه  
قال بهمس ومركزش في كلامي 
= غادة اسمها حلو ذيها وسرح فيها 
* هاي معاذو انت روحت فين  
قولتها وشاوت بايديه قدام وشه هز رأسه وقال
= معاكي يا بنتي اهو وسكت وانا فضلت اتكلم عن كل حاجة تخصني من وقت ما اتولد تقريبا وهو صدع وبدء ينفخ وفك رباطة البدلة 
* شيلها خالص هو الجو اصلا حر  
قولتها وأنا شيفاه بيعرق
رفع عينيه ليه وقال بهمس من بين أسنانه 
= الله يعينك يا بني راديو شغال روحت فين وسايبني معاها لوحدي قال اخر حاجة وهيعيط من الغيظ 
= غادة صاحبتك دي مخطوبة 
قالها مغير الموضوع عايز يعرف أكثر عن حبيبته
*لاء قولتها بتأفاف من تغيره للموضوع ورجعت أكمل 
* تعرف اني طول عمري بحلم ان يكون ليه اخوات كثير اووي وووو 
قاطعني ثاني 
= هي غادة ليها اخوات 
* لاء وحيده خليك معايا انا كل شويه غادة غادة قولتها بتأفاف إلي انقذ معاذ هو دخول عاصم بكوبيتين قهوة واتفاجئ من وجودي لسه
_ هو انا مش قولتلك اطلعي اوضك ايه إلى مقعدك لدلوقتي مع معاذ قالها بصوت عالي وشخيط وحاسس ببعض الغيرة من قربها الواضح من معاذ لازقة جنبه بطريقة ملفتة قومت بغيظ ودبيت رجلي وخرجت متعصبة وببرطم 
* هو ايه ده 
طلعت متعصبة
*ازاي يشخط فيه قدامه ويحرجني معاه قليل ذوق بصحيح ايه ده ليكون بيغير عليه ضحكت بسخرية وقعدت على الكرسي 
* قال هيغير قال ده واحد جبلة وبيحب  البنت الملزقة وبيخوني معاها قولتها بحزن وقلبي وجعني ضربت صدري مكان قلبي وقولت 
* كفاية تفكير فيه هو ما يستهلش حبك ده 
 ابتسمت لما التليفون رن برقم غادة 
تحت في الصالون عند عاصم ومعاذ 
شرب معاذ رشفة من القهوة وحطها قدامة وقال
= هي تصرفاتها كده علطول مندفعة شويه
اتنهد عاصم وحط كوبايته هو كمان وقال
_ ابدا دي كانت هادية هدوء مميت لدرجة انك تحركها من مكانها ذي الشطرنج وماتسمعش صوتها بس بعد حادثة الخطف وهي متغيرة شخصية ثانية خالص كأنها اتبدلت بواحده ثانية بس نفس الشكل معرفش ايه الي حصل ليها 
= انت بتحب انه مروه فيهم قالها معاذ بجدية وعينية مركزة مع تحركات عاصم ال اتوتر للحظة واتنهد بقوه وقال 
 = مانكرش اني كنت عايز مروه الاولانية تتغير شوية وتبطل ثقة في اي حد ويكون ليها شخصية قوية بدل الشخصية الروتينية المملة واتحقق ده مع مروه الجديدة بس بعدت عني اووي ما بقيتش الشخص الي كان محور حياتها وبقت تتعلق بغيري 
ضحك بسخرية علي نفسه وقال
_ يا بني انا حاسس انها مبقتش تحبني ولا شيفاني اصلا بقت غريبة وفارس ده وشه كشر لما قال اسمه وافتكر قربهم بس كمل 
_ فارس ده حاسه بيسحبها ناحيته شيافه ملهوفة لتشوفه مع اني حبيت تغيرها بس خايف خايف اووي اخسرها قالها وعينيه لمعت بحزن
= يعني انت عايز مروه الجديدة بس تفضل انت بردو محور حياتها انت عايزها مدردحة وجميلة ومطيعة بردو عايز كله انت الي مضايقك ياعاصم انها بعدت عنك لا فارس ولا غيره شاغل تفكيرك قد انها لقت بديل ليك ده الي واجع رجولتك  
_ انت بتقول ايه يا معاذ قالها بمقاطعة وغاضب فرد عليه بقوه وتأكيد 
= الي سمعته انت اناني يا عاصم عايزها ليك انت وبس انت اتجوزتها وعارف انها مراهقة يعني مشاعرها بتتغير ماسبتش ليها حرية اختيار ولما عينيها فتحت عايز تحجزها في قفص بس عمايلك دي هتخليك تخسرها 
ضرب الطربيزة بغضب وقام 
= ايوه والمفروض اعمل ايه ياعني اسيبها تحب في فارس واسكت
= سيبها تشوف الدنيا وفك القيود عنها 
قالها بلا مبالاة وبيضحك جواه علي شياط عاصم وغضبه هجم عليه ومسكه من باقة قميصه   
_ انت اتجننت بتقول ايه اسيبها تحب سي ذفت يعني ابتسم بمكر وشال ايده من عليه 
= لاء ياحب خليها تنساه بحب عاصم المراهق الجديد  
عند مروه مسكت الفون وفتحت الخط 
* غادة اللذيذة ازي يا كنافة قولتها بشقاوة فضحكت غادة
_ ايه يا بنتي مخك ضرب ولا ايه 
* لاء يا مزه بس فرحانه شويه عملت مقلب في عاصم وصاحبه من غير ما اقصد اديتهم عصير طماطم بدل فراولة وماشوفتيش وش صاحبة ههه ضحكت وهي شاركتني الضحك وبعد فترة كبيرة من الكلام غادة قالت
* صحيح يا مروه فاكرة الشاب الي كان مع عاصم وركب معاكم العربية يوم ما انقذونا 
* ماله قصدك معاذ 
قولتها بقضبة حاجب 
_ هو اسمه معاذ المهم يا بنتي هو ده نفسه الشخص الي قابلته في الحفلة اياها 
* اوعي لاء ما تقوليش ان الوسيم الي تحت هو أمير الساندريلا
 قولتها بحماس 
_ يا بنتي افهميني بدل الكلام الفاضي ده احنا في ورطة دلوقتي هو شافني يوم ما رجعنا وحسيته افتكرني وبص عليه جامد دلوقتي لو قال لعاصم ودعبسوا ورانا هيعرف انك روحتي الحفلة من وراه ووقعتك هتبقي بجلاجل 
ذميت شفتي بخوف 
* اوبس أنا لازم اختفي اليومين دول من وش معاذ ده ليسألني عنك
_ لاء ياحب خليها تنساه بحب عاصم المراهق الجديد بصله بصدمة علي كلامه

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا 
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية حبك نار
google-playkhamsatmostaqltradent