رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثامن عشر 18 بقلم شهد عبدالسلام

 رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثامن عشر 18 بقلم شهد عبدالسلام

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثامن عشر 

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني البارت الثامن عشر 

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثامن عشر 18 بقلم شهد عبدالسلام


رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الحلقة الثامنة عشر

طال السكوت شويه 
تميم بصوت مسموع:بغير عليها 
حور اترسم علي وجها ابتسامه:لؤلؤ 
تميم: انتو ازاي ازاي كده 
حور وبتحرك ايديها في شعره:ازاي كده ايه
تميم: ازاي عارفين كل حاجه انتي واسد 
حور وبتبوسه من جبينو:يمكن عشان ولادي 
تميم بابتسامه: انا بحبك 
حور بضحك:يا بكاش بتحبني انا بردو
تميم بابتسامه وحنان :اعمل ايه يا ماما 
حور: يا قلب ماما عاملها كويس كلنا ملاحظين معاملتك معاها الفتره اللي فاتت 
تميم: كان غصب عني 
حور بعتاب:فوق قبل ما تروح من ايديك 
وبيقاطعهم في اللحظه دي دخول اسد
اسد استغرب ان حور قاعده مع تميم وفرح ان علاقيتها ب تميم كويسه ونفس الوقت غيران من تميم عشان نايم علي رجليها ومش ظاهر ده 
اسد:قوم مع عمر عشان هيجيب اياد 
تميم وبيقوم:حاضر يا بابا 
اسد بيخرج بعد رد تميم 
تميم:نكمل كلامنا بعدين يا ست الكل 
وبيدخل ياخد شاور 
وحور بتطلع الجناح 
وبتدخل 
حور :بابا يا بابا 
بتقف قدام اسد 
حور وبتقرب منه :مش بترد ليه يا حبيبي 
اسد واقف ساكت 
حور بتحضنه:مالك يا حبيبي 
اسد ببرود:اوعي 
حور بتبعد 
حور بزعل:في ايه يا بابا 
اسد سابها و هيخرج من الجناح 
حور بتجري وراه ولسه هتمسكه من ايدو 
اسد قفل الباب وبحركه سريعه ثبتها في الحيطه واسد مثبت ايدو علي الحيطه ومقرب منها 
اسد وانفاسه في عنقها:بقي كده 
حور بتوتر:كده ايه 
اسد:كنتي قاعده مع تميم ليه يا حوري 
حور بتوتر:كنت بشوفه كان زعلان 
اسد:اممممم زعلان 
حور بتوتر:هو في ايه 
اسد بابتسامه:في ان هموتك 
حور بشاكسه:هو عملت حاجه 
اسد: اه طول عمرك حراميه 
حور بزعا:انا 
اسد:اه خاطفه قلبي من زمان يا طفلتي 
وشالها 
ودخل غرفتهم 
وقاعد وحور علي رجلو
اسد: عارف عقابك ايه النهارده 
حور:هو انا عملتلك حاجه 
اسد:اه 
حور بين احضانه
حور:امممم علي فكره ممكن تنام علي رجلي عادي 
اسد ضحك:احبك وانتي فهماني
حور بابتسامه وبتطبع  قبله رقيقه علي خد اسد 
حور:بحبك اوي 
اسد قبلها من راسها:انا اه غيران من الحيوان ده بس فرحتني اوي 
حور بعدم فهم:فرحان ليه يعني 
اسد:عشان علاقتك حلو معاهم وبذات مع تميم و سليم عشان دول ولاد وهبقي مطمن اوي لما موت و....
حور بمقاطعه وخوف:بعد الشر عليك 
وبتحضن اسد اكتر و بتعيط 
اسد بحنان وبيحرك ايدو علي ضهرها:هشش اهدي في ايه دي مجرد كلمه 
حور و بترفع صوبعها في وش اسد:لو قولتلها تاني هزعل منك اوووي اوي
اسد مسك ايدها قبلها
ونسبهم في بحر حبهم 
في ڤيلا سليم اسد 
في الريسبشن و ليله بتمشي بهدوء
سليم: راحه فين 
ليله بتوتر:هاا 
سليم بيقرب عليها :راحه فين 
ليله بتوتر:انا عايزه 
سليم وبيحاول يتحكم عصبية:عايزه ايه 
ليله بتوتر:ينفع متتعصبش 
سليم بعصبيه: اتكلمي 
ليله بتطلع تجري علي فوق 
وسليم بيطلع وراها 
وبيدخل غرفته وبيسبها 
ليله في غرفتها :هعمل ايه بقي انا خايفه العب معاه ده مجنون ممكن يعمل فيا حاجه يارب بقي اعمل ايه بس وربنا مش هستسلم ل سليم بساهل 
وبتروح في النوم 
وبعد ساعه سليم بيدخل 
سليم قبلها من جبينها وشالها 
ليله فاقت 
وبتوتر وسليم شايلها وهي راسها جنب قلبه 
ليله بتوتر وعيونها في عيون سليم:في ايه 
سليم بينزلها:ادخلي غيري هدومك 
ليله:ليه 
سليم بصوت عالي: سمعتي 
ليله بزعيق:انت قولتلي مش هتتعصب عليا 
سليم: طب ادخلي يلا 
ليله بتدخل غرفة الملابس 
ليله:لازم احرق دمك 
وبتغير هدومها ب بنطلون دايق وتيشيرت صغير جدا وحجاب ظاهر جزء من شعرها وشوز 
وبتطلع 
ليله وعيونها في الارض وكاتمه ضحكتها عشان عارفه ان سليم هتعصب
سليم بيقرب منها
سليم بعصبيه: ايه ده 
ليله بثقه:ايه
سليم بعصبيه:ايه الارف اللي انتي لابسه ده 
ليله:مالو يا ابيه 
سليم جنب ازنهاا:طب وحياتك مافيش اي بنطلون هيلمس جسمك تاني 
ليله بعصبيه:ده ليه ان شاء الله 
سليم بعصبيه: هو كده وكلمه زياده
ليله بمقاطعه:هتعمل ايه يعني هتضربني 
سليم وبياخد نفس عميق عشان يكتم عصبيته:ادخلي غيري هدومك 
ليله بتدخل وبتغير ب بنطلون اسود وتيشيرت اسود في احمر وشوز احمر و حجاب احمر 
وبتطلع 
سليم بصلها:يلا وهينزل 
ليله:علي فين دلوقتي 
سليم: يلا يا ليله 
ليله :مش هنزل و مش هروح مع حد 
سليم بيسبها وبينزل هو وهي بتفضل في غرفتها وشويه وبيطلع وماسك في ايدو عصير 
سليم: اشربي 
ليله بتوتر من تعبير وجه سليم:ايه ده
سليم ببرود: منوم 
ليله برفع حاجب:نعم؟
سليم: هتشربي ولا هتنزلي معايه بهدوء 
ليله:هنزل بس علي فكره لو سم هشربه برود من ايدك 
سليم بحنان:وانا عمري ومهوافق انك تشربيه يلا يا ليلو وتسمعي كلام بابا 
ليله: طب هنروح فين 
سليم: هننزل القاهره 
ليله بفرحه: بجد وبتحضنه
سليم بابتسامه: كان من الاول وشالها وبينزل 
والسواق بيفتح الباب 
وسليم بيسبها بهدوء وبيركب جنبها 
ليله:طب انا عايزه انام ....
سليم بقاطعه :هششش 
وبيحاوطها :نامي 
 ليله: لا 
سليم: ينفع تسمعي الكلام 
وبتنام ليله في حضن سليم 
وسعات وبيوصل سليم القاهر في الڤيلا بتاعته وطبعا بيبقي النهار طلع
وبيطلع ليله الجناح  وهي نايمه وبيقلعها الحجاب والشوز 
وبينزل 
الساعه بقيت 10 
سليم في المكتب 
سليم: الهانم صحيت 
ميرنا:لا يا سليم بيه 
سليم: صحيها وقوليلها ان انا مستنيها
وبتطلع ميرنا وبدق الباب 
ليله وعيونها مغمضه:مين بقي 
بتدخل ميرنا 
ميرنا:يا هانم 
ليله بنوم:نعم 
وبتبدا تفتح عيونها 
ليله بغيره:انتي مين 
ميرنا:انا ميرنا يا هانم بشتغل هنا وسليم بيه في انتظارك 
وبتنزل 
ليله بتقوم من علي السرير وبتنزل بسرعه 
ليله للخدم بعصبيه:فين ابيه سليم
داده ساميه:في المكتب 
وبتشاور علي المكتب 
ليله بتجري علي المكتب وبتدخل علي طول 
ليله:ابيه 
سليم بغضب: في ايه وفي حد يدخل كده
ليله وبتقرب منه وبزعل:مين دي 
سليم بيقوم من علي الكرسي وبيمسك ايدها وبيقعدها 
سليم: مين هي 
ليله بتسرع:اللي صحتني من النوم 
سليم: اهدي في ايه 
ليله بعصبيه:رد عليا 
سليم بتحزير:ليله مش مسموح ليكي تتعصبي وصوتك يبقي عالي فاهمه 
ليله بدموع:طب اليومين خلصو ولا لسه 
سليم وبيمسح دموعها وبحنان:واحده وبتصحيكي هتكون ايه يا ليله 
ليله:طب بتزعق ليه 
سليم:انتي عصبتني يا ليله بطريقتك متعصبه ليه غيرانه منها 
ليله بإحراج:غيرانه غيرانه ليه ومن ايه وعلي ايه 
سليم ضحك:كل ده 
ليله: اه 
سليم:يلا عشان نفطر 
ليله: لا مش جعانه 
وهتطلع 
سليم: ليله يلا عشان نفطر 
وبيمسك ايديها 
وبيقعد علي السفره 
سليم: كلي 
ليله:حاضر 
وبتاكل وبعد سكوت 
ليله:ابيه 
سليم: ايه يا حبيبتي 
ليله بكسوف بتسكت 
سليم وبيمسح علي شعرها:في ايه يا ليلو 
ليله بعدت عن ايدو 
ليله بكسوف ومن غير ماتبص علي سليم:عايزه فوني
سليم: حاضر هروح اجبهوالك 
وفون سليم بيرن  وهو بيرد
سليم :ايه انا جاي اهو 
وبيقوم
يتبع...
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني
google-playkhamsatmostaqltradent