رواية احببت منتقبه الفصل الثالث عشر 13 بقلم شهد السيد

 رواية احببت منتقبه الفصل الثالث عشر 13 بقلم شهد السيد

رواية احببت منتقبه البارت الثالث عشر

رواية احببت منتقبه الجزء الثالث عشر

رواية احببت منتقبه الفصل الثالث عشر 13 بقلم شهد السيد

رواية احببت منتقبه الحلقة الثالثة عشر

‏إنَّ الله يرى محاولاتك وسعيك ومدى حرصك، لا شيء يذهب سدى🌱

سهى: سيف.. عمو احمد.. طنط روان لسه عايشه 

صدمه وقعت كالصاعقه عليهم وبالاخص على سيف ووالده

سيف بصدمه: ازاي وعرفتي منين 

والد سيف احمد: عرفتي منين 

سهى: خالتي صفاء هي اللي خبتها 

سيف: فين.. مخبيهاا فين 

سهى: هي موديها دار مسنين 

عم احمد بصدمه: دار مسنين 

سيف: دار المسنين دي فين

سهى:******

سيف: تماام انا رايح 

عم احمد: انا هاجي معاك 

سيف: ارجوك يا بابا اقعد لو سمحت 

احمد: اقعد يا عمي بالله عليك وانا هروح معاه

سيف: ايوه يا بابا.... يلاا يا احمد 

احمد: يلاا 

سهى: انا همشي انا بقى 

رحلت سهى وكذلك احمد وسيف وبقى احمد واخوه محمد وبسمه 

عند صفاء 

صفاء: بقولك يا جورج هنعمل ايه مع سيف 

جورج: اهدي خاالص.. باقي اصلا اسبوعين والشهرين يخلصوا ويعدين هما واصحاب بس ناقص عدي يوقع بينهم

صفاء: تماام كده 

جورج: اختك

صفاء باستغراب: مالها

جورج: ناقص نخلص منها هي ممكن تكون عارفه حاجه 

صفاء: لا طبعا هي متعرفش حاجه عن اي حاجه سهى بس اللي تعرف 

جورج: انا قلت هنخلص منها بلاش كلام كتيرر 

صفاء: براحتك بقى 

انهوا حديثهم غافلين عن تلك الاعين التي تراقبهم وصدمت بشده 

عند سيف 

دخل دار المسنين وطلب منهم البحث عن  والدته روان.................(باقي الاسم) 

السكرتير: ايوه يا فندم موجود هنا حد بالاسم ده 

سيف: طيب عاوز اشوفها ممكن 

السكرتير: ايوه طبعاا اتفضل.. دي بقالها27 سنه محدش بيسال عنها خالص كنت فين 

سيف بحزن: عاوز اشوفهاا لو سمحت 

السكرتير: اتفضل يا استاذ 

دخل سيف غرفه والدته وجدها تجلس مع بعض النساء نظر له

 الجميع 

احدى النساء: انت مين يابني 

سيف: انا سيف 

ظل سيف ينظر الى وجهوهم وهم مستغربين نظراته لهم 

احدى النساء: انت بتبص كده ليه يابني 

سيف وقد اتجه الى احدى النساء الموجودات وجلس تحت قدميها قائلا: حضرتك روان................ 

نظرت له قائله: انت تعرفني منين يابني 

سيف بحنان: الله ابني طب بصي لياا كده انت مش فكراني 

هي: حاسه اني شوفتك قبل كده.. انت احمد جوزي 

سيف: لا بس انا حد قريب اوووي منكوا 

هي بفرحه ودموع: انت.. انت سيف 

سيف بدموع: ايوه ايوه انا وحشتيني اوووي ياا امي كنت فين طول السنين دي كلها 

روان بحزن: ربناا يسامحها اللي كانت السبب 

سيف: وحياتك عندي يا امي لاجيب حقك وحق ابوياا تالت ومتلت

روان بصدمه: ابوك عايش

سيف: اه يا أمي.. عايش 

روان: ازاي 

سيف: بعدين يا امي 

رفعت روان نظرها لاحمد قائله: مين ده 

سيف: ده احمد ابن عمي فكراه 

روان: ماشاء الله كبرت يا احمد وبقيت قمر زي سيف 

احمد بضحك: اي رايك فياا بقى 

روان بضحك: زي القمرر 

احمد: دا انت اللي قمرر ياا قمر 

سيف بغضب مصتنع: مين اللي قمرر يلاا.. انت مالك 

احمد: انت قمر وهو قمر ومراته قمررين 

روان بفرحه: انت اتجوزت 

سيف: اهاا وعروستي زي القمر كماان 

روان: مين هياا 

احمد: اختي 

روان بصدمه: انت عندك اخت امتى.. وبعدين انت قد سيف البنت دي جيت امتى 

احمد: بعد 6 سنين 

روان: الله حبيبتي واسمها ايه ورد انت يا سيف 

سيف بضحك: حاضر هرد اناا.. اسمه حور وهي حور 

روان: طب انا عاوزه اشوفها واشوفك ابوك وامك كمان يا احمد وحشتني اووي 

احمد: وانت كماان وحشتيهاا ووحشتيناا كلناا 

روان بضحك: حبيبي يا احمد وانت كماان يا سيف ابني حبيبي وحشتيني اووي 

سيف: وانت كماان وحشتيني يا ست الكل 

وبعد فتره انهى سيف كل الاجراءات واخذ والدته وذهب الى المنزل 

عند عدي كان يقابل صفاء ولكن وهو داخل كانت صفاء تتحدث مع جورج 

صفاء: يعني ولو موافقش نسوموا على البنت اللي بيحبهاا دي 

جورج: بالظبط.. 

صفاء: والبنت دي فين اصلاا 

جورج: في امريكا في قصري 

صفاء: تماام 

وبعد دقيقتين دخل عدي

صفاء: عدي هتقتل سيف امتى 

عدي: اخر الاسبوع بخطط بس لحاجه توقع بينه وبين احمد 

صفاء: برافوو عليك يا عدي.. سلام اناا 

عدي: سلاام 

كان عدي من داخله يغلي ويغلي وكانه كالبركان الذي على وشك الانفجار وقرر الذهاب لامريكاا بعد انتهاء مهمته 

"فهل سيقتل عدي سيف ويوجه التهمه لاحمد ينهي الصداقه ام لي رأي أخر😹" 

رحل عدي وقرر من غدا سيبدا بتوقيع احمد وسيف في شجار فهل سيحدث هذا ياترى ام للقدر رأي أخر. 

عند سيف كان قد وصل الى ببت عمه وصعد بوالدته الى الشقه هو واحمد وبمجرد ما فتح الباب وجد والده وعمه وزوجه عمه بسمه واقفين على الباب في انتظره

سيف بصدمه: ايه دا كله واقفين كده ليه 

والده: اخيرررا جيت اخيرراا

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية احببت منتقبه)

google-playkhamsatmostaqltradent