رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم حنين عادل

 رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم حنين عادل

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني البارت الثاني عشر

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الجزء الثاني عشر

رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم حنين عادل


رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني الحلقة الثانية عشر

#صعيدي_علمني_الأدب2 
#البارت_الثاني_عشر 
بيطلع خالد يجري وراها ..
بتدخل الحمام وهوا بيقف بره بقلق ..
بتطلع روح وهيا بتنشف في الفوطه..
خالد: تعالي نروح للدكتور يلا
روح: انا كويسه يا خالد ماتقلقش
خالد: سمعتها من عمي بدر وصدقت كلامه لكن دلوقتي لأ انا مش مستعد اخسرك
روح: ياخالد انا كويسه بجد ما تخافش عليا
خالد: روح ارجوكي
روح: ارجوك انت انا لو لقيتني تعبانه هاكلمك نروح لدكتور صدقني
خالد: اكيد؟!
روح: اكيد .
بيطلعوا يقعدوا في الجنينه...
خالد: طيب وبعدين ؟!
روح: وبعدين ايه ؟!
خالد: هاتفضلي كده...
روح: يعني هاعمل ايه يا خالد
خالد: ماتبقيش مستسلمه كده 
روح: ماعدش حاجه تستاهل اني احارب عشانها
خالد: لأ فيه نفسك ..نفسك تستحق تحاربي عشانها 
روح: نفسي! ...انا مش عارفه نفسي دي
خالد: روح.. دي سنه الحياة هوا احنا خالدين كل واحد ليه يومه والموت مصير محتوم ..
روح: عارفه ياخالد...عارفه انا كل اللي قاهرني ومأثر فيا اني ماكنتش جمبه شال همي العمر وطبطب عليا وانا ماكنتش جمبه ولا هونت عليه تعبه وتعب نفسيته ..عارفه لو قضيت حياه فوق حياتي معاه مش هاشبع بس احساسي اني قصرت ..احساس اني ماكنتش حاسه بيه دا بيموتني...كل لما بفتكر وبتخيل الوضع وهوا بيتوجع وانا مش جمبه قلبي بيوجعني اوي..
خالد: ياروح ...ماتظلميش يونس لو كنتي عرفتي كنتي هتنهاري وكنتي هاتزودي علي عمي بدر تعبه
روح: قفل يا خالد علي الموضوع ارجوك..انا هاقوم انام تصبح علي خير
خالد: وانتي من أهل الخير
 .............................
بتتفاجئ ميرا من العريس 
ميرا بصدمه: انت!.....دكتور عبد الغني
عبد الغني: هييييي اذيك يا اميره 
ميرا بتقعد ...
ميرا: هوا ..حضرتك .......
عبد الغني: عارف انك مستغربه وجودي ..ايوه اني العريس 
بصراحه كده يا ميره انا من اول يوم شفتك فيه وانا انبهرت بيكي وقلبي حبك 
ميرا: بس حضرتك مش شايف فرق السن اللي بينا يعني مش عشان انا فقيرة تفتكر انك ممكن تشتريني
مرات ابوها: والنبي يا خويا ماتزعل هيا مش قصدها
عبد الغني: اشتريكي ...عمري ما اقدر لأنه غاليه اوي علي اي حد وعلي العموم فكري وان وافقتي هابقي اسعد واحد في الدنيا وصدقيني هاسعدك .
بيمشي عبد الغني...
وبتقعد ميرا تبص لمرات ابوها بقرف
مرات ابوها بتقعد جمبها: راجل بيحبك وشاريكي وقيمه وسيما ..
ميرا: ده قد ابويا
_وماله ..المهم مريش وهايطلعك من الفقر اللي انتي فيه ده
ميرا: انا راضيه بعيشتي الحمد لله 
_ ماتبقيش انانيه
ميرا: انانيه ...
_ ماتنسيش اخوكي اللي لازم يتعالج وعايز عمليه في القلب وطبعا عارفه تمنها كام اللي لو اشتغلتي في الممنوعات مش هاتعرفي تجمعي فلوسها
ميرا: انتي بتقنعيني بايه اني ادمر حياتي ومستقبلي
_ لأ انك تنقذي اخوكي اللي مالهوش غيرك في الدنيا
بتقوم ميرا وبتدخل اوضتها وبتغير هدومها وبتقعد علي السرير تفكر في كلام مرات ابوها
ميرا: الله يرحمك يا بابا ويسامحك 
.............................
في المستشفي ...
يونس واقف قدام العنايه المركزه ..
يونس: يلا بقا يا بوي خلعت قلوبنا عليك شد حيلك بقا ربنا يقومك بالسلامه يا حبيبي
..............................
في الصباح....
بتصحي بسمه وبتجهز وبتنزل علي السلم..
_ واللهي ما انا عارفه ايه لازمته العلام اخر البنت بيت چوزها. .
بسمه: بيكبر المخ ياما بيخليكي تعرفي حاچات ماكنتيش تعرفيها بينور الدماغ
_ طيب ياختي
بتمشي بسمه وهيا في طريقها لكليتها
بسمه بارتياح : الحمد لله ماشفتهوش النهارده يارب بعده عني ...
بتدخل بسمه الكليه وبتدخل محاضراتها   
......................................... 
في القاهرة...
اسلام وميرا قاعدين علي الكافتيريا
اسلام: ايه...استاذ عبد الغني معقول
ميرا: ايوه واللهي
اسلام: اتاريه بيتعصب كل ما بيشوفني معاكي وانا كنت مفكرة مقفل طلع بيكرش عليكي
ميرا: بيكرش ...هههه ..
اسلام: ده داخل من باب البيت ههههه ياتري ايه شكله بعد ماترفضيه..
ميرا بصتله وسكتت
اسلام بصلها: اوعي تكوني ناويه توافقي دا انتي تبقي اتجننتي ..
........................
بقلم حنين عادل كاتبه الجيل
بتصحي روح من النوم ...بتاخد شاور وبتقعد في الجنينه كالعاده...
مش بتاكل وحاسه بدوخه بس مش فارق عندها حاجه وكأنها بتموت نفسها بالبطئ .
..............................
في الجنينه في البيت الكبير .
كرم: طلعتي نحس نحس يعني يا كريمه
كريمه: لا اله الا الله انا اللي قولت للراجل يموت دا عمره
كرم: وانا اقول لسه 6 ايام وبعد الليالي والحمد لله 
كريمه: مستعجل اوي كده تكونش بتحبني اياك
كرم: يابت ...يابت دا انتي العين والنن يابت 
كريمه: بس ماتقولش يا بت دي
كرم: اه يا جزمه ...جتك البلا في شكلك انا ماشي 
بيقوم كرم يمشي
كريمه: خد بس هنا ماتزعلش
كرم: لاه زعلان
كريمه: طب اصالحك ازاي
كرم: بوسه ..
كريمه: بس كده
كرم بصدمه: ايه ده بجد 
كريمه: طبعا ما انت هاتبقي جوزي
كرم: وابو العيال
كريمه: وابو العيال وامهم لو عاوز
كرم: طيب يلا
كريمه: طيب غمض عينيك 
كرم: ماشي
بيغمض كرم عينيه وبيعمل بوقه علي وضعيه البوس.  
وبيبوس ...
بيفتح عينيه ..
كرم: اما ....عاااااا...
كريمه بتجري وبتضحك ...
كرم: بقا اول بوسه ياربي ابوس كلبه ماشي يا كريمه ماشي...
كريمه: تعيش وتاخد غيرها هههههههه
.........................
بيعدي اسبوع ...
شاكر حالته بتتحسن وبيطلع من العنايه المركزة بس بيفضل تحت المتابعه في المستشفي .
يونس ومصطفي مش بيسبوه
ميرا بتفكر في عرض الدكتور عبد الغني واسلام بيحاول يخليها ترفض ومستغرب انها بتفكر .
خالد بيروح يطمن علي روح كل يوم وشايف انها تعبانه وبيقنعها تروح لدكتور لكنها مش بتوافق مش بتخرج من البيت وعلطول قاعده ساكته ..
بسمه ماشافتش جمال ودي كانت حاجه غريبه بالنسبه ليها لانه لزقه.  
..........................
في بيت روح...
روح واقعه علي الارض بيدخل عليها..
روح....روح ...روح ...وبيحاول يفوقها
روح بتفتح عيونها ودايخه : انت!......يتبع
ولسه اللي جاي تقيل مع كاتبه الجيل 😎
لاف ورايكم قبل اي حاجه...
توقعاتكم للي جاي مع ان انا محدش يتوقعني...
بكره ان شاء الله مش هانزل ....اجازة...

لقراءة الفصل التي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية صعيدي علمني الأدب الجزء الثاني
google-playkhamsatmostaqltradent