رواية مثلث برمودا الفصل الحادي عشر 11 بقلم إيزيس

 رواية مثلث برمودا الفصل الحادي عشر 11 بقلم إيزيس

رواية مثلث برمودا البارت الحادي عشر

رواية مثلث برمودا الجزء الحادي عشر

رواية مثلث برمودا الفصل الحادي عشر 11 بقلم إيزيس

رواية مثلث برمودا الحلقة الحادية عشر

( أنت هنا الان لا شئ اخشاه ، اعلم أننا سنبقي معا الي الابد ولا أحد يفرقنا واعلم انك بامان داخل قلبي ورغم كل ذلك  القلب سيستمر بالخفقان❤️ )Bermuda Triangle

كنز ... انت انت حقيقي ولا أنا بحلم انت ياسين حبيبي 

ياسين ... ايوا أنا ياسين اللي عمره ما بطل يفكر فيكي عمره ماانسيكي لحظة 

كل دا بيتكلموا وهي في حضنه وفجأة بعدها شوية وباس وشها كله بس هي افتكرت أنه اتجوز واحدة غيرها 

لسة هيقرب لشفايفها قامت ضربته في صدره وقالتله 

كنز بتحدي ... مش هينفع انا متجوزة يامان..

ياسين ملامحه اتبدلت للصدمة وعدم استيعاب في نفس الوقت .. نعم ؟؟ قلتي ايه .. بص للحوريات اللي كانوا منزلين وشهم في المية عشان مكسوفين لما شافوا ياسين بيبوس كنز فسألهم عشان يتأكد م اللي سمعه

ياسين... هي قالت ايه ؟؟؟؟

الحوريات رفعوا وشهم بكسوف ومااتكلموش ... 🤭🤭🤭

ياسين بغيظ ... دلوقتي اتخرستوا 

بص لكنز التي بغضب ... انتي قولتي ايه 

كنز بعند .... زي ما سمعت أنا ست متجوزة ابعد ايدك عني 

ياسين اتكلم من بين أسنانه والغضب مسيطر عليه .... كنز ما تهزريش بالطريقة السخيفة دي 

كنز وهي بتفك ايديه من وسطها وبتتكلم بتأكيد ... انا مش بهزر ولا هو حلو ليك ووحش ليا 

ياسين مصدوم ومش فاهم حاجة لسة هتتحرك شدها ليه تاني لدرجة خبطت في صدره واتكلم وهو قريب جدا من شفايفها ..كنز ما تخلنيش اتصرف تصرف مش هيعجبك 

كنز ردت بتحدي ... مش هتقدر تعمل حاجة 

فجأة وبدون مقدمات يقبلها ياسين قبلة عنيفة كأنه بيعاقبها علي إعلانها أنها تخص حد تاني غيره 

جري يامان بسرعة وشد كنز بقوة من ياسين 

الحوريات ....🤭🤭🤭🤭

نوريس...😳😳😳😳 

يامان وجه كلامه لياسين بغضب ... ابتعد عنها ما شأنك انت بها 

ياسين مسك في هدوم يامان ... شأني؟؟؟ شأني ياروح امك دي حبيبتي اللي رميت نفسي للموت عشان اعرف بس اذا عايشة ولا لا كنت مستعد اخسر حياتي بس لمجرد اني حاسس انها لسة بخير 

كنز سمعت كلام ياسين وانهارت عياط وضريته علي صدره وقالت ... خونتني ليييييه ليه اتجوزت .. وجريت مشت  ووراها نوريس 

ياسين مش فاهم اي حاجة ... خونتها ؟؟؟!!! 

واتجوزت .. كنز اكيد اتجننت 

يامان رفع صوباعه في وش ياسين ... انا أحذرك أن تجرحها للمرة الثانية لماذا اتيت .. اذهب لزوجتك 

ياسين هيتجنن حرفيا ... زوجتي ؟؟ يانااااس هتجنن هو أنا مكتوب علي وشي متجوز ولا ايه 

يامان وهو بيتحرك عشان يلحق كنز نوريس ... لقد حذرتك لا تظهر أمامها مرة أخري 

ياسين فقد أعصابه وجري مسك يامان وضربه بوكس محترم ... هو انت هتقولي اشوفها ولا لا يا ابن****** .. وربنا لو بس عرفت انك لمست شعرة منها لادفنك مكانك هنا .. هي عشان لسة صغيرة ووحيدة تضحك عليها وتستغلها .. أسمع بقي أنا اللي بحذرك لو وقفت ف طريقي اقسم بالله هتزعل وكنز مالكش اي كلام معاها ولا تيجي جمبها انت فاهم 

يامان بص لياسين بغضب وسابه ولسة هيمشي ياسين مسك دراعه 

يامان ... ماذا تريد 

ياسين ... رجلي علي رجلك .. ولا عايزني اسيب كنز معاك 

يامان كان حس أنه ياسين بيحب كنز بجد كان عايز يتناقش معاه بس خاف كنز تزعل 

وصلوا بيت صغير بس جميل ومزخرف فتحه يامان ودخلوا 

ياسين ... فين كنز 

يامان في قلعة الملك تاران 

ياسين .. اومال انت جايبني هنا ليه 

يامان ... اخشي من غضب الملك فأنا خادم ولا يحق لي أن أحضر الغرباء 

ياسين ببرود ... طب روح هات كنز 

يامان ... كنت سأفعل هذا انتظر هنا الي أن نعود 

ياسين ... عاوز هدوم لبس يعني 

يامان جاب هدوم لياسين من الهدوم اللي اخدوها من السفينة 

وبعدها خرج يامان وياسين لبس و فضل يلف في البيت الصغير 

وبعدها نام من التعب 

بعد مرور وقت غير معلوم بعد ما كنز ويامان خلصوا شغل في المطبخ 

رجعوا بيت يامان 

ياسين كان نايم ع الكنبة شافته كنز قربت عيله ولمست وشه هو عشان نام كتير صحي علي طول فتح عينيه وابتسم لما شاف كنز قدامه بعدت هي علي طول عنه

قعد وهو بيمسح وشه كان شعره مش مرتب وعيونه منفوخة م النوم ضحكت كنز لانها اول مرة تشوفه صاحي م النوم 

استغرب هو بس ابتسم لها 

كنز افتكرت خيانته فحبت تغيظه قالت بدلع .. موني 

يامان بخضة... ماذا؟؟؟!!! موني 

كنز برقتله واتمحمحت يعني جاريني في الكلام .... ايوا انت موني يا روحي يلا عشان ننام لاني تعبانة اوييي .. لسة هتتحرك ياسين بحلق ل يامان بيفكره أنه لو قربلها هيزعل 

وبعدين مسك  كنز من دراعها وقال بنفاذ صبر .. انتي مالك فيكي ايه القعدة هنا جننتك ولا ايه انتي ماكنتيش جريئة كده ما تفهميني لاحسن هاتجنن وجواز ايه اللي بتتكلمي عنه 

كنز بتحاول تفك دراعها من ياسين وعنيها بتلمع بالدموع عشان ياسين بيقول عليها الكلام دا انفجرت فيه مرة واحدة وصرحت  ... انت خاين ما صدقت أنا اختفي وعرفت بنت تانية أنا شفتك في البلورة السحرية وانت قاعد في جنينة فيلتك وجمبك مراتك ساندة راسها علي كتفك وبتبصوا للنجوم تنكر 

ياسين في حالة زهول .. بلورة سحرية في اللحظة دي كنز فكت أيدها منه وجريت ع الاوضة قفلت الباب في وشه 

يامان كان رايح يطيب خاطرها ... ياسين صرخ .. استني عندك هاتروح فين 

قرب له ياسين واتكلم بصوت زي فحيح التعبان... عارف لو كنت قربتلها هاقت*لك

يامان ... اذا تحبها بهذا القدر فلما خنتها 

ياسين مسح وشه بزهق واتكلم بعصبية ... اللهم طولك يا روح هونت مين يا عم دي الدكتورة اللي كانت بتعالجني من الاكتئاب اللي جالي بعد ما الهانم اختفت يعني أنا كنت بموت نفسي وهي هنا بتتجوز .. وديني يا كنز لاوريكي 

يامان ... اسمع ياسين اريد أن أتحدث معك  موضوع مهم جدا .. تود أن تشرب اعشاب بحرية 

ياسين وهو بياخد نفسه بسرعة ... حاجة حلوة دي 

يامان بابتسامة ... أجل ومفيدة جدا 

ياسين ... تمام 

************

كنز في الأوضة بتعيط وبتفتكر لقاء بينها وبين ياسين 

فلاش باك لما كانوا ع الأرض 😂

ياسين بيمسح دموع كنز وبيقول بمشاكسة... العيون الحلوة دي ماتعيطش أنا هاعوضك عن كل اللي انتي بتعيشيه دا 

كنز وهي بتشهق ... انا معملتلهاش حاجة والله يا ياسين كل شغل البيت بعمله أنا وبرضو بتضربني .. هي ليه مرات الاب بتكره بنت جوزها ديما زي تماضر مرات ابو سندريلا كانت برضو بتضربها 

ياسين سند راسه علي راس كنز ... وسندريلا لما صبرت ربنا عوضها بالامير صح 

كنز ابتسمت وهزت راسها  

ياسين ... وانتي اميرك هيعمل المستحيل عشان تكوني مبسوطة وتنسي كل اللي انتي عشتيه دا 

كنز ... ياسين اوعدني انك ما تتجوزش عليا حتي لو مت 

ياسين حط أيده علي بقها بسرعة .. بعد الشر عليكي يا كنزي أنا بجد مش حاسس ان العالم دا فيه بنات غيرك انتي وبس يلا اضحكي بقي مش هيبقي عريس حلو وعيلة كويسة *قالها بمشاكسة *

كنز ضحكت علي كلامه .. 

ياسين ... طب بذمتك لو خيروكي بيني وبين عيلتك هتختاري مين 

كنز بخجل ... لو خيروني بينك وبين العالم كله هاختارك انت يا ياسين 

...باس أيدها ... قلب ياسين 

عودة للحاضر المجهول 

كنز رمت نفسها ع السرير وفضلت تعيط 

*************

أصالة في المستشفي بتعيط في صمت 

دخل عمر 

عمر ... ممكن اعرف ايه اللي انا سمعته دا انتي ازاي عايزة تسافري مصر 

أصالة مسحت دموعها ... انا بجد مش قادرة اقعد هنا بعد اللي حصل يا عمر أنا مش قادرة اللي حصل وياسين بشوفه في كل حتة هنا 

عمر في اللحظة دي انفجر وخرج كل إحساسه اللي كان بيداريه ... طب وانا انتي وياسين انانيين اوي كل واحد بيفكر في نفسه ما حدش بيفكر فيا ابدا انتي عارفة ياسين اللي انهي حياته بكل سهولة كان ايه بالنسبة لي كان هو عيلتي أنا ماما أطلقت من بابا كنت لسة صغير واخدني منها وعشنا هنا في امريكا لغاية ما كملت خمستاشر سنة وبابا مات مالقيتش الا عمر اللي وقف جمبي عشنا حياتنا مع بعض دخلنا جامعة مع بعض عمري ما كنت أتخيل أنه يدير ضهره من غير وداع ..في اللحظة دي انهار ع الأرض جريت اصاله قربت منه وفضلت تمسح علي ضهري وتطبطب عليه 

كمل هو كلامه بانهيار ... وانتي انا حبيتك من لحظة ما شوفتك وقررت اموت الحب دا عشان بتحبي صاحبي وفكرت انك ممكن تنسيه حبيبته بس دلوقتي أنا ماليش غيرك ما تسيبنيش انتي كمان يا أصالة .. والله مش هاستحمل اني اعيش وحيد ولا هاتحمل أن كل اللي بحبهم يختفوا من حياتي في لحظة واحدة .. *عيط كتير *

أصالة كمان عيطت وحضنته وقالت ... خلاص يا عمر مش هاسيبك هانفضل مع بعض ما تقلقش أنا فعلا كنت أنانية 

**************

في اسكندرية 

شريف قاعد بإنكسار شديد 

وفجأة يدخل رأفت وخالد 

رأفت ... البقاء لله يا شريف .. شفت نهاية ابنك سبحان الله أنا كنت رايح اخلص تار بنتي اللي غرقت بسببه شوف ياخي نهاية الظالم 

شريف بصله بصدمة وكره ... انت بتقول ايه مين دا اللي ظالم يا ابن *****

خالد ببرود ... باشا احفظ لسانك وبلاش غلط لحسن أنا استاذ فيه احنا جينا نعزي في المرحوم الله يحرقه 

شريف وقف ورفع ايده ولسة هيضرب خالد فخالد مسك أيده بسرعة 

رأفت بلؤم ...تؤ تؤ يا خالد حرام عليك هو كده كده محروق مش مات منتحر الجرايد كتبت كده بعيد عننا يا ابني 

شريف ... اطلع برا برا انت وهو .. ولو ما طلعتوش بالذوق بكرة الجرايد كلها هتعرف هو انتحر عشان بنتك القاد*رة اللي هربت من أهلها عشان تتجوزه 

رأفت انحرج بس كمل ... اهي اخدت جزأها ع اللي عملته يلا يا خالد .. ومشيوا علي طول 

وشريف قعد بضعف وانهار عياط علي ابنه الوحيد 

*****************

في عالم تاني 

ياسين بفرحة ... يعني كنز بتكدب عليا 

يامان ... نعم ولكن إياك أن تقول لها اني أخبرتك لن تكون رجلا في نظري 

ياسين ابتسم بخبث ... ما تقلقش يامعلم أنا بس عايز مكان يكون بعيد عن هنا وانا وهي لوحدنا بعيد عنك واهم حاجة بعيد عن صداع الحوريات ...........

يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية مثلث برمودا
google-playkhamsatmostaqltradent