رواية أنجبته بالخطأ الفصل الحادي عشر 11 بقلم همس حسن

 رواية أنجبته بالخطأ الفصل الحادي عشر 11 بقلم همس حسن

رواية أنجبته بالخطأ البارت الحادي عشر

رواية أنجبته بالخطأ الجزء الحادي عشر

رواية أنجبته بالخطأ الفصل الحادي عشر 11 بقلم همس حسن

رواية أنجبته بالخطأ الحلقة الحادية عشر

"انا معاك ان الاسهل انك تصدق انها بريئه عشان تمارس حياتك الطبيعيه كعريس يوم فرحه .. بس بصفتي فاعل خير قولت ماينفعش اسكت على المهزله دي

 كنت بتدور على دليل يدين مراتك ويثبتلك إنها بتخونك عشان ضميرك ميأنبكش .. وادى الدليل"

*وبعدها صورة *

خرج مروان من القاعة على الجنينة .. فتح الصورة 

*رهف نايمة على سرير جنب شخص نايم بردو

رهف ملامحها واضحة جداً ، ولكن الشخص اللي جنبها وشه متبكسل *

شاف مروان الصورة .. عينيه زغللت واحمرت ، عروق وشه ورقابته كلها ظهرت

رفع وشه وعيونه مدمعة والشر بينط منها 

وبعد خمس دقايق 

حازم داخل على مروان : في ايه يامروان سايب اختي وواقف برا لوحدك كدا ليه بإذن الله ؟؟ 

مروان : لا عادي مفيش كنت بشم هوا بس عشان القاعة مكتومة 

حازم : طيب كنت عايز اقولك على حاجة بخصوص الفرح 

*على بُعد ١٠ متر *

زياد واقف ورا حيطة سور الجنينة ، موجه مسدس كاتم للصوت في إتجاه حازم .. 

زياد : بتتسبب في شلل امي انا ؟

النهاردة هتكون نهايتك يا حازم ياعناني

عمّر المسدس وحط ايده ع الزناد وضرب 

بس للأسف مش دايما اللي بينجح اللي بنخططله

طلعت أسماء في وش الطلقة عشان تحمي حازم 

الطلقة جت في كتفها .. 

قوة الدفع رجعتها لورا ووقعتها في الأرض .. والغريب إن مروان وحازم مازالوا بيتكلموا بعيد ومش دريانين باللي بيحصل

زياد برق والمسدس وقع من ايده .. جري بسرعة على أسماء 

شالها وجري بيها خرج من الجنينة 

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

مروان : ماشي ياحازم خلصانة .. انا هدخل أكمل الفرح بقا 

سابه ودخل على القاعة .. وقف حازم يبص يمين وشمال 

حازم : أسماء قالتلي انا جاية وراك .. ايه اللي اخرها كل دا ؟!!!

*جوا القاعة *

رهف قاعدة على الكوشة دماغها عمالة تودي وتجيب .. إيمان قاعدة جنبها ماسكة ايديها 

إيمان : رهف ياحبيبتي .. كللللل الفرح دا انتي الملكة بتاعته ، كل دا معمول عشانك انتي 

 وكمان انتي شايفة مروان فرحان ومبسوط بيكي قد ايه .. وحياتي عندك اضحكي بقا وابتسمي كدا 😍😍

رهف بتبتسم : ربنا يخليكي ليا يارب .. انتي ونعم الأخت والضهر اقسم بالله 

بتحضنها .. شافت مروان داخل من باب القاعة ، ابتسمت لما شافتها 

قامت إيمان من جنبها عشان تقعد مروان 

مروان قعد جنب رهف وبصلها 

رهف : كنت فين كدا 

مروان : اووووه .. أول مرة توجهيلي كلام بعد أسبوع سكوت 

رهف : قولت النهاردة فرحنا بقا وليلة العمر مبتتكررش مرتين .. ولا انت ايه رأيك ؟ 

مروان بيبتسم : رأيي هتعرفيه بعد الفرح ياحبيبتي 😉

 أغنيتنا اشتغلت .. يلا نقوم نرقص سلوه 

مسك ايديها وراح بيها مكان رقصة السلوه .. بدأوا يرقصوا والناس عاملين دايرة حواليهم وواقفين مبهورين بشكلهم اللي مبيتكررش كتير إن مخدة تشيل اتنين حلوين بالطريقة دي 

مروان حاطط ايده على وسط رهف .. باصص في عينيها 

محدش يقدر يفسر نظرته ليها غير اللي خلقه وبس .. نظرتها ليه نظرة واحدة محتاجة تحس بالأمان ضروري جداً 

إيمان واقفة بتبص عليهم وعينيها مدمعة من السعادة .. كريم جه وقف جنبها 

كريم : واضح إنك بتحبيها اوي

إيمان : بحبها اكتر ما اي اخت ممكن تحب اختها أو اي ام ممكن تحب بنتها .. رهف دي نصي التاني 

نصي التاني اللي لحد اللحظة دي مش عارفة هعيش من غيره ازاي وانا في بيت لوحدي وهي في بيت لوحدها 💔

كريم : لا انتي هتكوني لوحدك ولا هي هتكون لوحدها

هي معاها جوزها وحبيبها .. وانتي كمان 

بكرا تتجوزي ويبقي معاكي جوزك وشريك حياتك وحبيبتك بإذن الله 

إيمان بتبتصله : بمناسبة النص التاني بقا

فين بسمة مشوفتهاش من أول الفرح ؟!

كريم : بسمة مجتش للأسف 

إيمان : ايه دا ليه كدا 

كريم : نصيب بقا هنعمل ايه .. بعدين هحكيلك 

المهم .. الفستان البيبي بلو دا مخليكي قاطعة عيش كل البنات في الفرخ 😍😍😍😂😂❤️❤️

إيمان بتضحك بكسوف : ياعم متبالغش 😂😂 وبعدين بلاش الكلام دا بقا لا اتصلك ببسمة تيجي تظبطك دلوقتي 😂😂😂😂😂

كريم بدأت ملامحه تتغير بعد ما كان بيضحك 

كريم : يلا هسيبك بقا تتفرجي على أختك وانا هخرج الجنينة شوية 

إيمان : تمام خد راحتك 

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

زياد شايل أسماء بيجري بيها وهي سايحة في دمها .. دخل بيها مخزن 

نزلها على الأرض 

زياد بتوتر :  يانهار اسود ومنيل يانهار اسود .. ااااايه اللي طلعك في وشي انتي ليييييه 

أعمل ايه انا دلوقتي ياربي

أسماء بتتوجع : إبني .. إبني 

زياد جري بسرعة جاب ازازة ماية وبدأ يشربها 

أسماء بتمسك ايده : الحقني يازياد .. إبني هيموت 

قعد يبص حواليه بسرعة يدور على اي أدوات توقف النزيف 

بيبص عليها بكسوف : أسماء انا لازم أشوف الجرح 

أسماء عرقانة وعمالة تنهج وتتوجع ومش سمعاه 

بدأ يشيل الفستان من على كتفها بالراحة عشان يشوف الجرح .. اتطمن لما اكتشف إن الطلقة كانت سطحية 

زياد : الحمدلله الطلقة لطشت بس خرجت في ساعتها 

جاب قماشة وبدأ يلف كتفها جامد عشان يوقف النزيف

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

رهف ومروان قاعدين على الكوشة 

رهف عمالة تبص لمروان من تحت لتحت .. مش قادرة تفسر تصرفاته المتناقدة 

مروان بيبصلها : زي القمر كالعادة ياحبيبتي

رهف : من بعض ما عندكم ياحبيبي ❤️❤️

وفجأة بيتلفتوا هما الاتنين .. دينا داخلة عليهم

لابسة فستان قصير وكالعادة ميك أب اوڤر 

رهف ملامحها اتغيرت اول ما شافتها .. لفت وشها وبصت لمروان 

مروان : دينا !

دينا : الف الف الف مبروووك ياحبايبي 😍😍

دخلت على رهف حضنتها وباستها من هنا ومن هنا 

دينا : مبروك ياعروووسة 😍😘

سلمت على مروان ومسكت ايده بايديها التانية : الف مليون مبرووك ياعريس .. قمر كالعادة 😍🙈

رهف قاعدة الغيرة على مروان هتحرقها 

رهف : نورتينا 

دينا : بنورك ياروحي .. الهدية دي حاجة بسيطة كدا تليق بيكي ، هسيبها مع إيمان أختك تبقي توديهالك بقا 

رهف بتبسم : تسلمي ياحبيبتي

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

على باب القاعة .. واقف شخص اللي ظاهر منه جزء من بدلته السودا 

*بعد خمس دقايق *

بدأ يتحرك خطوات بطيئة إتجاه القاعة .. ظهر جسمه كله

شاب طويل .. كاريزما ووسيم ، بدلة سودا فخمة جداً 

ريحة البرفيوم بتاعه شمها كل شخص عدى من جنبه 

فضل باصص في إتجاه رهف ومروان حوالي ١٠ دقايق .. لف وشه ومشي تاني 

جاد شافه وهو بيلف برق واتصدم 

جاد : تامر !!!

جري بسرعة جاد خرج من القاعة يبص يمين وشمال .. اختفي تماماً 

جاد : معقول كان بيتهيألي ؟؟

لا انا متأكد إني شوفته .. طب ازاي !!

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

أسماء نايمة .. زياد بيجسها حس ان حرارتها عالية 

راح بسرعة جاب ازازة ماية وقماش من جنبه وبدأ يعملها كمادات .. وبين الوقت والتاني تفتح عينيها تشوفه وهو قاعد تغمض عينيها تاني من التعب 

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

في جنينة القاعة 

إيمان واقفة بتعيط من زعلها إن رهف خلاص هتسيبها وتمشي .. مسحت دموعها وبتلف عشان تدخل القاعة 

لقت في وشها شاب واضح إنه صايع 

الشاب : والنبي فيه قمر يعيط بردو 

إيمان بتلف عشان تمشي من غير ما ترد عليه 

الشاب بيقرب عليها : لا لا رايحة فين دا انتي شكلك محتاجة احتواء ، وانا موجود ياقلبي 

إيمان : احتواء ااايه ماتحترم نفسك ياجدع انت وتشوف انت رايح فين 

الشاب : اوبااااااا .. دا القطة طلعت بتخربش اهي 😉 وانا اموت لي في الخرابيش بقا 

ولسة هيقرب عليها جه من ورا كريم شده وضربه بالبونيه .. لسة هيقاوم ويضربه هو كمان راح كريم واكله بالنص وبدأ يضرب فيها وهو في الأرض يمين وشمال لحد ما الأمن جه يجري وخدوه راموه برا القاعة خالص 

كريم بيبص لايمان : ايمان انتي كويسة ؟

إيمان بتاخد نفسها : اااه الحمدلله أحسن كتير 

انا كنت مرعوبة يعملي حاجة 

كريم : يعملك حاجة ايه واحنا موجودين كلنا كدا دا انا كنت قتلته .. المهم انتي كويسة دلوقتي يعني ؟

إيمان : الحمدلله أحسن كتير .. شكراً ياكريم ، كل مرة بتيجي تنقذني في الوقت المناسب 

كريم : الشكر لله على ايه بس انتي زي اختي بالظبط .. يلا تعالي ندخل القاعة بقا متقفيش لوحدك تاني 

*جوا القاعة *

حازم واقف يدور على أسماء يمين وشمال في كل مكان مش لاقيلها أثر 

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

مروان قاعد متوتر .. دماغه عمالة تعمل فلاش باك على الصورة اللي شافها .. يرجع تاني لموقف الفرح اللي هو فيه يتوتر اكتر 

دينا قاعدة علي الترابيزة وعينيها على مروان على الكوشة متشالتش ورهف قاعدة شايفة 

رهف بتأنجچ مروان : ها مش هنقوم نرقص الرقصة الأخيرة بقا 

مروان : ...... بعد تفكير لثواني

فكرة حلوة .. يلا بينا 

مسك ايديها قومها ونزل بيها على الاستيدچ .. بدأوا يرقصوا 

عيون رهف بدأت تبتسم من تاني "رغم كل حاجة حصلت .. أخيراً بقيت ليا يا مروان ❤️❤️"

مروان باصصلها ومبتسم 

حازم بعيد عمالة يلف في القاعة يدور على أسماء 

ماجدة بتوقفه : ايه ياحازم مالك في ايه .. ومراتك فين ؟

حازم : مش لاقيها يا امي وقالب الدنيا عليها من بدري .. ما اعرفش راحت فين دي كمان

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

خرج تامر على برا .. فتح باب عربيته الفخمة 

دخل العربية وقفل الباب وراه .. طلب رقم 

تامر : الو .. جهزت البوكس اللي قولتلك عليه ؟ 

= اه ياباشا جهزته ووديته على العنوان اللي قولتلي عليه كمان 

تامر : تمام .. انا مش عايز أي غلطة

يلا سلام 

لسة هيتلفت .. دينا خارجة من القاعة 

تامر : آنسة دينا ؟؟ 

دينا وقفت وبصلته 

دينا : بتندهلي انا ؟؟

تامر : اه انتي .. اتفضلي معايا لو سمحتي كنت عاوزك في كلمتين 

دينا لفت تركب معاه العربية 

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

*في القاعة *

خلصوا رقصة السلوه .. سلموا على المعازيم

وقفت رهف تسلم على أهلها واحد واحد .. بدأت تعيط من صعوبة الموقف 

حضنت امها جامد اوي .. باست ايد ابوها 

حضنت ايمان وبدأوا الاتنين يعيطوا 

وقفت تبص لحازم من بعيد .. وقف متردد ومش عاوز يبصلها شوية 

وفجأة راح ناحيتها .. اخدها بالحضن جامد 

باس دماغها

حازم : ربنا يسعدك يارهف .. ربنا يسعدك 

🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥

مروان مسك ايد رهف وخرج بيها على برا عشان يركبوا العربية ويروحوا

جه السواق يركب قدام عشان يوصلهم 

مروان : لا لا انا اللي هسوق 

صالح : تسوق ايه يابني ! انت عريس ومينفعش تسوق 

مروان : معلش ياعمي .. رهف بقت مراتي ومن حقي أعمل اللي انا عايزه بقا انشاله نطير 😂😂

يلا تعالي يارهف اركبي جنبي 

ركب على كرسي الدريكسيون .. رهف رفعت الفستان وركبت جنبه .. شاورت لاهلها سلام 👋

قفلت باب العربية .. دور مروان العربية وبدأ يسوق 

رهف : هنروح على البيت ولا هتفسحني شوية 😍

مروان : ودي تيجي بردو ؟ هفسحك طبعاً ياقلبي 

بص قدامه .. برق وعينيه احمرت جاااامد .. طلع على الكوبري وداس بنزين على اعللللللى حاجة لدرجة إن العربية بقت طايرة مش ماشية 

رهف بخوف : مرواااان في ايه انت معلي السرعة اوووووي يامروان هنمووووووت

يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية أنجبته بالخطأ)
google-playkhamsatmostaqltradent