رواية خلقتي لي فقط الفصل التاسع 9 بقلم ندى مصطفى

 رواية خلقتي لي فقط الفصل التاسع 9 بقلم ندى مصطفى

 رواية خلقتي لي فقط البارت التاسع

 رواية خلقتي لي فقط الجزء التاسع

رواية خلقتي لي فقط الفصل التاسع 9 بقلم ندى مصطفى

 رواية خلقتي لي فقط الحلقة التاسعة

خلقتي لي فقط الجزء ١ - الحلقة ٩
في القاهرة خاصه في فيلا سليم،
تقف الأم وهي تأمر الخدم بتجهيز غرفة سليم
الأب : غريبة صفا فرحانه اوي النهاردة
الجد: يعني انتا صعبان عليك تكون فرحانه يعني
الأب : لا طبعا يا حج ، ربنا يفرحها طول العمر وما يدخل الحزن علي قلبها ابدا
لتبتسم الأم بخجل
حبيبه بمرح : يعني علي الحب يا دوله
رهف: قلبي لا يحتمل كل هذه الرومانسية...اه يا قلبي
اياد : يا بابا يا جامد
الأب بصرامه مصطنعة
-بس يا شحط منك ليها
زين وهو يضحك: احسن تستاهلوا
الجد بسعادة : مفيش فايده فيكوا ، هتفضلوا طول عمركوا اطفال كده
ليكمل قائلا
-انا فرحان أن سليم هيرجع...وحشني اوي الواد ده
رهف بضحك : الواد... دا لو أبيه سليم سمعك يا خرابي
الجد بصرامه مصطنعة : هو هيعمل ايه بقا يا ست رهف...هو يقدر أصلا ينقاشني
لينظروا جميعهم لبعضهم ثم يضحكوا بشده..فجميعهم يعلمون مدي جدية سليم
السابق
التالىفي المستشفى
حور بطفولة : هييييييه وأخيرا هنمشي من المستشفى دي بقى
سليم ضاحكا : بس يا هبلة
حور وهي تمط شفتيها كالاطفال
- ربنا يسمحك
لينظر لها سليم مضيقا عينيه
-بريئة اوي حضرتك
ليكمل سليم ضب الحقائب، لتنظر حور الي ظهر سليم بشقاوة ثم صعدت علي ظهره بحركه مفاجئة ليقعا علي الأرض
سليم بصدمه : يا بنت المجنونة
حور مخرجه لسانها : تستاهل عشان ما تقولش عليا هبلة بعد كدا
لينظر لها سليم بخيث : بقي كدا ماشي
ثم بحركه مفاجئة أصبحت حور أسفله ثم بدأ سليم يزغزها بشده
حور بضحك هستيري : ههههههه خلاص خلاص يا سليم عشان خطري كفاية هههههه بس بقا
سليم بصرامه مصطنعة:قولي انا أسفه
حور : لا ..ابدا
سليم بنظرة خبيثة : براحتك
ليعود ويزغزها بقوة
حور : هههههههه ههههههه
سليم بخبث: ها هتقولي ولا أكمل
حور مستسلمة : خلاص هقول
سليم : قولي
حور بحب : انا اسفة يا بابتي
ثم قبلته علي وجنته الاتنين، ليشتعل جسد سليم وهو يراها تقبله هكذا كالاطفال
سليم لنفسه: البت دي بقت خطر علي قلبي
ليستفق علي صوتها وهي تقول ببرائة
السابق
التالى-خلاص بقا يا بابتي سبني عشان نكمل ترتيب الشنط و نرجع البيت
سليم بسخرية : دا علي أساس انك بتعملي حاجة
لتتوسع عين حور بدهشة مضحكة
- بعد ما اخدتني لحم رمتني عضم....بقا كدا يا سوايلم
ليضحك سليم بشدة
- سوايلم ...جبتيها منين دي
حور بفخر : اخترعتها عشان خاطر عيونك انتا يا سوايلم
سليم مبتسما: بس يا بت بطلي لماضه وسبتني عشان أكمل لم الشنط عشان نمشي
حور بغرابة : سليم هي فين هدومي انا مش شايفة غير هدومك انتا بس
سليم بأرتباك : معلش يا حبيبتي هدومك راحت في الحادثة
حور بحزن طفولي : يعني انا دلوقتي معنديش هدوم
ليقترب منها سليم ويضمها علي صدره
سليم بحب : متزعليش يا قلبي بعد ما نوصل للبيت
هشتري لكي هدوم احلي
حور : بجد
سليم بابتسامة : بجد يا ستي يالا فكي التكشيرة دي
حور بسعادة : ماشي
ليقرص وجنتها بخفه و يكمل ترتيب الحقائب
اعملوو متابعه. عشان يوصلكوو باقيي الروايه♡♡♡♡


لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية خلقتي لي فقط)



google-playkhamsatmostaqltradent