رواية نور الفهد الفصل السابع 7 بقلم رميساء واصل

 رواية نور الفهد الفصل السابع 7 بقلم رميساء واصل

 رواية نور الفهد البارت السابع

 رواية نور الفهد الجزء السابع

رواية نور الفهد الفصل السابع 7 بقلم رميساء واصل

 رواية نور الفهد الحلقة السابعة

فهد ايه
فهد وهو بيفتكر الماضي
فهد بعصبيه ايه اللي جابك هنا ينور
نور بخوف فهد فهد انت كويس
فهد كويس!
نور ايوه هما اتصلوا بيا وقالوا انوا انت تعبان وموجود هنا
فهد صفعها لدرجه انو الدم خرج من فهما بلس انفها كمان 😂😂😂😂
لحد امتا هتفضلي تكدبي عليا وتمثلي بتخونيني ايه الله جابك تقبلي الشخص ده
نور انا
فهد مش عايز اسمع خاجه وامشي من وشي ومش عايز اشوف وشك تاني
فهد خرج بعصبية
فضلت نور في حاله انيهار من اللي حصل
مايا بشماته ههههههههههه رماكي في اول موقف
نور مسحت دموعها بقوه وخرجت
بااااك
فهد يعني ايه
فارس ايوه لما نور قاتلك انوا احنا قولنا انوا انت تعبان وهي صراحه مقصرتش وجت
فهد انتو
فارس اه هو انت متعرفش انوا مايا هي اللي مخططه
فهد اي يكلاب
فهد بفهم نور
واخد السياره وانطلق
مايا فهد انت جيت
فهد فين نور
نور تؤتؤ انت متعرفش اصلها مشيت
فهد مشيت فين
مايا مشيت معرفش بس تقربيا رجعت بلدها
فهد بعصبيه طلع جري
الو هبعتلكم رقم تشوفوا مكانوا
شخص اموامرك
فهد012********
الشخص ربع ساعه ويكون عندك
فهد اخد سيارته وطلع علي الاماكن اللي نور كانت بتحب تروحها راح وقف عند البحر وافتكر انوا هو ضلمها ومصدهقاش غبي غبي
الموبايل رن
فهد بلهفه فين
الرجل انا اسف ي باشا بس الرقم مش موجود تقربيا صاحب الرقم اتخلص منوا
فهد رما الموبايل بعصبيه
فهد بعياط ليه ينور اسف اسف انا السبب ارجعي وانا هصلح كل حاجه كل ده والموج بيعدي مع وقت غروب الشمس حقيقي المنظر كان لايق علي المشهد اوووي
فهد خد العربيه وراح دار الايتام عشان عارف انوا نور بتحب الاطفال وبرتاح معاهم ووقت مابتزعل بتروح تقابلهم
فيها لدار فهد دخل ولقا نور قاعده معا الاطفال ونور م
قامت تمشي والدموع في عينهاه
نور فهد
فهد بندمع انا اسف
نور علي ايه ولا ايه اسامحك علي علي شكك ليه وكل حاجه ولا جوازك عليه ولا اهانتي واكملت ببكاء هه قول
فهد علي كل حاجه
نور معتش وقت
فهد.......
وخدت الشنطه ومشيت فهد طلع وراها ونور طلعت جري 
سياره كانت جايه باقصي سرعه
ونور طلعاه ومش واخدها بالها وفجاه السياره
فهد بصدمه وخوف نووووووووور


لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية نور الفهد)
google-playkhamsatmostaqltradent