رواية جعلتني عاشقًا الفصل السادس 6 بقلم مهرا ماجد

رواية جعلتني عاشقًا الفصل السادس 6 بقلم مهرا ماجد

رواية جعلتني عاشقًا البارت السادس  

رواية جعلتني عاشقًا الجزء السادس

رواية جعلتني عاشقًا الفصل السادس 6 بقلم مهرا ماجد

رواية جعلتني عاشقًا الحلقة السادسه


الظابط:انسه رانيا حضرتك مطلوب القبض عليكي لانگ متهمه ف قضيه مخدرات

راني:قضيه اي..!

الضابط بملل: اقولها تاني..ق ض ي ه مخدرات

فارس:انت بتقول اي ي جدع انت وازاي يعني متهمه ف قضيه مخدرات دي طالبه بتدرس لسه 

الضابط بعصبيه:اتفضلي معانا علشان منستخدمش اسلوب م هيعجبك خالص..واكمل ببرود..ضابط عطيات اتفضلي خديها عالبوكس 

راني: فارس والنبي شوف ده بيقول اي هو اي اللي بيقوله ده الحقني ي فارس الست دي شكلها مخيف اوي

فارس:اهدي بس محدش هيقدر يقرب منك

عطيات بصوت ضخم: يلا ي انسه مش فاضيين لدلعك ده انجري امشي قدامي عالبوكس بدل م اخدك وشعرك كله متقطع

فارس: انتي متخلفه ازاي تكلميها كده ابقي مدي ايدك عليها وانا ف الحال اكون قاطعهالك..وانت ي سياده الضابط المحترم انت مش عارف ده بيت مين ولا دي مرات مين

الضابط باللامبلاه:انا مش ناقص وجع دماغ خدوها عالبوكس..واتجه ناحيه الباب علشان يخرج

مروان: تؤ تؤ يباشاا لما تاخد واجبك الاول..وقرب منه وحط ايده ع كتفه والايد التانيه ضربه بيها بالبوكس ف وشه

راني شهقت اول م مروان ضرب الضابط

الضابط:انت اتجننت بتمد ايدك ع ظابط 

مروان ببرود: تؤ تؤ لا هو انت متعرفش انا مين انا النقيب  معتز الدمنهوري 

الضابط بصدمه: ايه حضر حضرتك معتز باشا الدمنهوري.. انا اسف واللله يباشا اقسم ليگ اني مكنتش اعرف ولا اعرف ان ده بيتگ انا اسف جداا ياريت تسامحني يباشا دي فيها موتي 

معتز /اللي هو مروان: اتفضل اطلع بره هعديها المره دي وبس علشان انت مكنتش تعرف..وقرب منه اوي...واياك ثم اياك تقرب ناحيه حد من عيلتي او بيتي تاني

الضابط بتوتر: حاضر يباشا حاضر اقسم ليك انها مش هتكرر ابدا تاني 

معتز بصوت اجش:بررره

......

راني: بقولك اي هو فيه اي تاني انا معرفتوش مثلا يمكن اسمي ده مش اسمي او انا مش بنت عمك مثلا او مش.من العيله دي اساسا ويمكن اهلي انتوا قتلتوهم

معتز بملل:فعلا ده مش اسمك..اسمك الحقيقي سيرين عبدالله..بس اطمني انتي بنت عمي فعلا

سيرين بصدمه:نهار ابوكوا اسود اي كل اللي حصل ده لا قول بجد والنبي انك بتهزر...انا من كتر الصدمات م عارفه حتي اتصدم انت فاهم؟؟؟؟؟؟؟؟

معتز:لا فعلا بتكلم جد

سيرين اغم عليها كالعاده يعني

فارس بخضه:سيرين

معتز ببرود:هات مايه من المطبخ يفارس

فارس جري يجيب مايه بسرعه واداها لمعتز 

معتز ابتدا ياخد من المايه ويدلق ع ايده وبعدين دلق عليها من المايه اللي ف ايده برضو لسه ف عالم تاني اخر م زهق دلق كل الكوبايه عليها

سيرين بشهقه:هااااااا

معتز:لا فوقي كده انتي لسه شوفتي حاجه

سيرين كانت مصدومه ومن الصدمه مكنتش مستوعبه حاجه بس بعد م فاقت افتكرت والاحداث اترتبت ف دماغها واول م افتكرت..عينها دمعت

سيرين ببكاء:حرام عليكوا حرام عليكوا بجد انا مش لعبه ف ايدكوا فهموني اي كل ده واي اللي حصل لاهلي 

معتز:فارس روح خلص شغل الشركه

فارس:حاضر..سلام ي راني

راني هزت راسها ليه بابتسامه بسيطه:سلام

....

ف اوضه معتز وهو واقف ومديها ضهره واقف ف البلكونه بيبص للسماء والقمر مكتمل وشگله غايه ف الجمال والسماء اللي شكلها جميل وفيها النجوم بتلمع جامد

معتز اتنهدت:عايزه تعرفي اي

سيرين:كل حاجه..اهلي ماتوا ازاي وانا اسمي سيرين ازاي وانا اللي اعرفه ان اسمي رانيا وانت اسمك معتز واللي اعرفه مروان اي كل العك ده عايزه اعرفه

معتز بهدوء:حاضر هشرحلك كل حاجه براحه 

واكمل بهدوء اشد: اهلك مماتوش..

.....

تقي:فارس انت اي اللي جابك هناا

فارس: معتز بعتني اخلص شغل الشركه علشان عمي تعبان

تقي:بابا ماله

فارس:متقلقيش هو كويس بس راحه يعني وكده

تقي زفرت براحه:اه تمام خضتني

فارس.بغمزه:سلامتك م الخضه ي جميل

تقي بغضب:فارس احترم نفسك مش اول مره تعاكسني او تفضل تقول كلام زي ده وانت عارف انه حرام 

فارس بضيق من نفسه:انا اسف والله بس انا فعلا الكلام بيطلع مني غصب عني انا اسف بجد وعد هحاول ابعد بالقدر الكافي واخلي فيه حدود..ومشي وسابها

تقي:يارب اهديه واهديني انت عارف اللي فقلبي..واني مش هينفع حتي افكر فيه اولا علشان مغضبكش وثانيا لان انا مينفعش اتجوز وده مستحيل يحصل وهو لو عرف السبب هيبعد وهيستحقرني وانا مكنش ليا ذنب ف حاجه زي دي 

.....

سيرين اتنهدت بحزن ع كل حاجه قالها معتز:ياربي كل ده 

معتز:موافقه نبداء صفحه جديده..انا عارف اني لا انا بطيقك ولا انتي بتطقيني بس معلش نحاول سوا واللي قولتهولك سبب كافي يخلينا نبدا من جديد

سيرين بصتله بتفكير وتعب: موافقه ي معتز موافقه 

معتز:هدومك هخلي حد يجيبها هنا الاوضه وادخلي خدي شاور لغايه لما لبسك يوصل انتي محتاجه تريحي اعصابك يالا

سيرين باستسلام:حاضر 

.....

معتز:طبعا هتنامي عالسرير وبدون نقاش هنام جنبك علشان شغل المسلسلات الهندي وشغل انام ع الكنبه ده انسيه ده اولا

سيرين بضيق:ابتدينا بقي

معتز: يالا اسمعي الكلام ي بيبي

سيرين:بيبيه ف عينك انا هروح انام ف اوضتي 

معتز:احنا قولنا اي..صدقيني لغايه دلوقتي بعاملك بهدوءمش حابب اخليكي تزعلي مني

س

يرين بشهقه كانها بتردحله: نعم ي عُمر متقدرش تزعلني اصلا  "كل ده ومزعلتهاش ي جاحد امال لو زعلتها هتعمل اي ده انت وعيلتك مرمطوها احداث غبيه وحاجات لا يستوعبها العقل"

معتز:ي صبر ايوب ششش اسكتي انام ف البلكونه علشان ترتاحي

سيرين بفرحه:ياريت اللله يسترك ويكرمم اصلك 

معتز بقرف:خلاص هتشحتي..بس هنام ع السرير ع فكره 

سيرين:تك اسهال ف مناخيرك.. دماغك دي برباط جزمه

معتز:اتمسي وقولي ي مسا علشان مزعلكيش مني انتي اصلا مع اول زعيقه مني يعيني بلاقيكي ع الارض

سيرين بسخريه وبتداري كسفتها:هو انت فاهم ان انا مثلا بخاف منك وكده او من اللي بتقوله لا يبابا اصحا وصحصح كده ده انا بس عندي نقص فيتامينات ف اول م ببص لفوق لارتفاع عالي ناحيتك مثلا بيغم عليا او فوبيا

سيرين ف سرها:اي اللي انا بقوله ده ربنا يحميني بجد ع الذكاء الخارق ده

معتز بالامبلاه:اه يعني اعترفتي انك من الاقزام

سيرين ببرود:او انت اللي عَمود نور مثلا

معتز:اخرسي بقا واتخمدي

سيرين بصوت واطي: غورجاتك خمده ف حضني

"مهزقه انا اوي كل اللي بيعمله ده وبرضو بحبهُ بس ده ميمنعش اني اهزقه مثلا او اشلهُ او اخليه يتعصب او اكرهُ فيا اه معلش اصلي بحبهُ"

.....

كنت اشعر براحه غريبه وانا بجانبه راحه لما اشعر بها من قبل كم كنت اود ان يطول هذا المساء فَ انا لَيلتها لم انم فقط كنت اتأمل بوجهه الذي يشبه القمر لا بل اشد جمالا منه ف انا لم اري في جماله يوماً 

يتبع...

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية جعلتني عاشقًا)

google-playkhamsatmostaqltradent