رواية ما تخفيه القلوب الفصل الحادي عشر 11 بقلم نادية محمود

 رواية ما تخفيه القلوب الفصل الحادي عشر 11 بقلم نادية محمود

 رواية ما تخفيه القلوب البارت الحادي عشر

 رواية ما تخفيه القلوب الجزء الحادي عشر

رواية ما تخفيه القلوب الفصل الحادي عشر 11 بقلم نادية محمود

 رواية ما تخفيه القلوب الحلقة الحادية عشر

جه يزن لقيني مرميه علي الارض....
فوقت لقيت نفسي في المستشفي ويزن قاعد وماسك أيدي.
يزن باهتمام:أنتِ كويسه يا حبيبتي؟
بصتله بدموع:يزن حياه عايشه صح؟
حطيت ايدي علي بطني بأنهيار:اتمني تكوني لسه موجوده وممشتيش كنت بكمل علشانك علي فكرا.
يزن رد عليا...مدمع ليه؟
متقوليش أنها سابتني زي اي حاجه بتعلق بيها..رد علشان خاطري.
يزن بابتسامه:هي بخير يا حبيبي متخافيش
طلعت بطله زي مامتها.
انا:الحمد لله
يزن:عاوز اعرف كنتِ فين وايه السبب فِ دا؟
انا بخوف:لا مكنتش في حته
ممكن يكون تسمم مثلا من المانجا اللي شربتها
يزن:بتخبي عليا ليه؟
الدكتور قال انك شربتي حبوب اجهاض
يعني انت مش عاوزه حياه زي ما قولتي!
دي دموع تماسيح صح؟
انتي بتوهميني دا كله؟
انا:حبوب إجهاض؟
ازاي دا لايمكن يحصل
يزن:هو ايه يا مريم انطقي
خايفه تتكلمي ليه؟
هو احنا مش متفقين أننا نحكي لبعض من غير خوف؟
ليه خايفه بس؟
صوتي كان مهزوز وانا بتكلم:علشان مكنتش اتوقع انها تيجي منها...علشان مش قادره اتخيل يا يزن أن شهد تأذيني.
طول عمرنا اخوات وصحاب بحكيلها علي كل حاجه مكنتش اتخيل أن الضربه تيجي منها خالص.
صدقني يا يزن كنت بثق فيها لابعد الحدود تقوم تعمل فيا كدا؟
بموت يا يزن مش من الوجع،بموت من الصدمه معقول اكتر حد بثق فيه وبحبه يأذيني؟
انا مش مصدقه والله انا مش قادره اصدق اصلا.
يزن:اهدي انت تعبانه
احكي براحه
فلاش باك
شهد:مريومه انا جيت القاهره
انا:الله بجد انا جيالك
شهد:تعاليلي في الكافيه اللي ف...
انا:ماشي جايه بسرعه اهو
مش بسرعه اوي يعني علشان دلوقتي بقيت بطيخه زي ما يزن بيقولي
شهد: انت حامل؟
انا بفرحه:اه خلاص داخله علي الخامس ولا حاجه
شهد:طب تعالي بسرعه يلا
انا:في الطريق اهو
روحت ووصلت لقيتها قاعده مستنياني
قابلتني بابتسامه كبيره وحضن.
انا: وحشتيني بجد
شهد:وانت كمان يا مريومه
انا:جيتي من ورا مامتك؟
شهد:لا هي عارفه 
بس متعرفش اني معاكِ
قولتلك هجيلك لما تبقي حاجه كبيره ودلوقتي اهو اتجوزتي وقربتي تخلفي
انا:اه
شهد:شوفتي جيبالك ايه؟
انا:الله عصير لينو
شهد:بالمانجا
انا:شكرا لانك فاكره
فاكره زمان بابا كان بيجبهولي كنت بحبه اوي
 عارفه يا شهدانت بجد وحشاني ومفتقداكي جدا
شهد:اشربي يلا بس ومترميش منه حاجه
انا:ماشي
تاخدي بق
شهد:لا لا
انا:بس الازازه دي كبيره اوي
مش هقدر اخلصها
شهد:ايه دا انت بتعشقي المانجا مش هتقدري تخلصي ازازاه صغيره
انا:خلصت
شهد:المهم اخبارك كدا
انا:اهو بخير
علشان يزن معايا بس
شهد:مش شايفه انك اتسرعتي؟
مش خايفه من أهلك
انا:يزن جوزي مش صاحبي علي فكرا
وكمان شويه هيكون ابو بنتي
وبعدين انا مش خايفه هيحصلي ايه اكتر من اللي حصل
شهد:عندك حق
بس اللي هيحصلك المره دي مش هيخلي حاجه تحصلك تاني
انا:مش فاهمه
شهد:مش فارقه
انا هقوم امشي هتوحشيني
انا:هشوفك تاني؟
شهد:اه قريب جدا
دا كل اللي حصل وبعدها جيت علي البيت وبطني كانت بتتقطع.
يزن:كدا كله بقا ضدنا
انا: للدرجه دي كنت عاميه؟
مش عارفه اقرب بين الحب والخبث؟
يزن انا كنت بعتبرها اختي معقول تأذيني أو متفرحليش؟
هو اصلا ممكن يكون في حد بيأذي ويبان أنه بيحبك؟
يفضل ينهش فيك وانت مش واخد بالك؟
كانت ليا اخت علشان مجربتش احساس الاخوه دا كام اي حاجه تحصل بحكيلها وهي شيلالي كل دا؟
هما البشر وحشين اوي كدا ولا انا اللي ساذجه؟
يزن:انتِ مش ساذجه ولا حاجه انت طيبه،يوم ما حبيتي حبيتي بجد ودا آذاكي،مهما كان قربك من الشخص لازم تدي مساحه لنفسك،حاجات مفيش غيرك تعرفها لازم تتعاملي مع البشر بحرص لأنهم فعلا بقوا وحوش وانت شوفتي النتيجه.
دائما القريبين مننا بيبقوا اكبر أعداء بس احنا غشاوه الحب مضلله علي عنينا،ياما ناس كتير ضحكت في وشنا وحضنتنا  بس في نفس الوقت طعنتنا في ضهرنا طعنات كتيره.
ربنا قال"ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله علي مافي قلبه وهو ألد الخصام"
احنا عباره عن مسكات متحركه مش اكتر كل واحد بيرسم التاني وش حلو بس جواه اكبر عدو ليه.
انا:قصدك اني اقعد لوحدي ومتعاملش مح حد،محبش؟
يزن: مش قصدي
قصدي انك تاخدي حذرك علي قد ما تقدري
افرحي اخرجي واسهري حبي اعملي كل حاجه بس بحساب.
متزوديش في الحب لأنهم هيقلب وفي نفس الوقت متكرهيش لان الكره بيموت القلب.
انا:خايفه يا يزن
حاسه اني بقيت غريبه بعد ما اتخذلت..انا مش قادره استوعب اصلا.
يزن:روقي روقي يا ام حياه
خلاص اللي عدى عدى....وكفايه انك معايا
انا:انا بحبك بجد
انا هخرج امتي؟
يزن:مش عارف
بس هسأل اهو
قرب من بطني وقال:حمد لله علي السلامه يا روح قلب يزن وحياته.
وطلع برا
جه بعدها بشويه وقال:هتقعدي هنا يومين تلاته كدا علشان يطمنوا علي حياه
انا: ماشي
يزن:هبقي اجيلك
سامحيني معلش مش هعرف ابقي جنبك علي طول
اومال فين نورا؟
انا:نورا نزلت مشوار
مش مهم يا حبيبي المهم انك تكون بخير
يزن:هسيبك دلوقتي...هتوحشيني و خلي بالك من نفسك.
انا:ماشي سلام
مر اسبوع وانا في المستشفي ويزن بيجي ساعه ويمشي بس نظرته كانت متغيره وصوته مكتوم.
حاسه أنه عاوز يتكلم بس مش عارف
في البيت 
يزن:حمد لله على سلامتك يا حبيبتي
انا:الله يسلمك 
بس مالك؟
يزن:مالي يعني
انا:صوتك متغير مش زي الاول
مبقتش تبص في عيني..انا مزعلاك
يزن:ها لا انا كويس
انا:يزن انت مش كويس
انت خايف تحكي 
يزن:يوووووه بقا يا مريم ما قولنا كويس...قولنا مفيش حاجه بقا
وسابني ونزل
نورا:متزعليش
ممكن يكون ضغط الشغل
انا:لا مش زعلانه خالص
ممكن تسيبيني علشان تعبانه وعاوزه انام؟
نورا:متناميش زعلانه طيب
انا:انا كويسه متخافيش
فات ايام ويزن مش بيجي بيرن عليا يطمن بس،مش عارفه ماله مخبي ايه ومش عاوز يقولهولي.
لاول مره يقعد المده الطويله دي ميجيش البيت.
اتمني يكون بخير
تاني يوم
جه يزن ودخل الاوضه وانا قاعده علي السرير
يزن:اسف
انا:....
يزن:عارف اني اتعصبت عليكِ اوي
مكنش قصدي والله بس كنت تعبان ومتلغبط
انا:انا مش زعلانه منك علشان زعقت..انا زعلانه علشان خبيت مش اكتر
انت كنت بتحكيلي ليه المره دي لا.
انا كنت حاسه بيك وشايفه تعب وزعل في عنيك بس انت كنت خايف تتكلم معرفش ليه؟
جه وقعد جنبي علي السرير وحط دماغه علي كتفي وقال:حاسس اني السبب
انا غبي انا السبب
انا:السبب في ايه يا يزن؟
احكي علشان خاطري
يزن:خلاص كنت بقرب وهوصل لكل حاجه واحبسهم وقعت في طريقي بنت كان نفسها تاخد حق مامتها من اللي اتعمل فيها..
فلاش باك
يزن:انت مين وعاوزه ايه
_طريقي هو طريقك انا عاوزه اجيب رقبه بدريه
يزن:مش فاهم 
_:بدريه السبب في موت أمي
انا عارفه انك مش زيها
انا اخت محروس اللي شغال معاكم
يزن:وانا اضمن منين انك معايا؟
مش يمكن فخ؟
_:انا جتلك علشان محروس اكدلي انك مش زيهم
انا معاك يا يزن مش ضدك
ولو مش حابب فأنا هكمل لوحدي
يزن:هنبدأ ازاي؟
_:هروح المكان اللي بيطلب ستات تشتغل وأعرف كل حاجه
هبلغك علي طول متخافش..هات رقمك
يزن:خدي النمره الجديده دي
مش خايفه؟
_:اخاف؟
بدريه قتلت قلبي
اخويا بقي بيخاف يتكلم ليموت وانا مش زيهه
يزن:خلي بالك من نفسك
_:ماشي
وانت كمان
مرت ايام وراحت وسألت وانقطعت أخبارها خالص
وفي يوم
_:يزن انا عرفت كل حاجه
يزن:بجد طب قولي
_المكان اللي انا فيه دا بيجمع الستات ويشغلهم ف الدعاره
يزن:ايه؟
_:بتجيب الستات وبتغريهم بالمرتب واللي بيدخل المكان بيعرف أنه دعاره لو كمل هيعيش ولو رفض وخاف بيموت
محتاجه اشوفك يا يزن ولو مقدرتش هبعتلك حاجات مهمه في المكان اللي اتقابلنا فيه
اعااااااا
يزن:الو الو
حد مسك الموبايل بتاعها وقال_:هجيبك
قفلت الخط وكسرته ورميته وروحت المصنع بتلفت يمين وشمال.
خفت عليها الصراحه يا مريم
سمعت صوت حركه بليل فتحت الباب ونزلت لقيتهم تحت وهي اللي موجوده.
عرفت اللي مش بيوافق بيحصل فيه ايه.
بيحاولوا يشتغلوا ويكسبوا بالحلال ولما يهربوا من الحرام بيموتوا.
كنت واقف عاجز وانا بشوفها بتصرخ ومش عارف اعمل حاجه.
وقفت من بعيد من غير ما حد يشوفني وقلبي بيتقطع.
انا:اهدي معلش
جسمه كان بيترعش وبيقول:انا اللي خلتها تكمل كان لازم اخليها تبعد
ماتت قصاد عيني وهما بيضحكوا
انا:قدرها معلش
انت اكيد هتجيب حقها صح
بس روق علشان خاطري...اهدي يا حبيبي
يزن بتنهيده:أن شاء الله
انا:ارتاح شويه..هروح اجهزلك الاكل
يزن: ماشي
قمت ونزلت المطبخ وانا بفكر في الموقف انا مشوفتهوش بس اترعبت ربنا يعينك يا يزن.
كل اللي كانوا دول ضحايا ناس معندهاش دم ولا ضمير
ناس عاوزه تتاجر بجسم الناس واللي يرفض يموت؟
جهزت الاكل وطلعت ليزن
انا:انا جييت
بص بابتسامه: حبيبي
انا:ناكل بقا لحسن حياه جعانه علي الاخر
يزن:ماشي
انا:هتروح الشغل بكرا؟
يزن:لا
انا:ليه؟
يزن:مش قادر قولتلها هاخد اسبوع اجازه لاني تعبان
انا:احسن برضو انا وحشني الكلام معاك
يزن:وانت وحشاني مش بس كلامك
وحشتيني يا بطيخه
انا:ايه السماجه دي؟
انا بطيخه؟
يزن:اه شبها
انا:طيب تمام اوي
يزن:هنام شويه
انا:عاوزه أسهر معااااك
يزن:وانا عاوز انااام
انا:طب اتخمد
انت اصلا مش بتحبني
اضغطي ونام وقال:فعلا
بعد شويه
انا:يزن
يزن 
يزن
يزن:ايه يا بنتي
انا:انت نمت
يزن:لا برقص
انا:ماشي يلا نرقص سوا
يزن:عاوز انااام يا بنتي
انا:دا انت بارد
قمت وجبت التوك بتاعتي وفضلت احطها في شعره
تاني يوم
يزن: مريومه
مريم
يا زفته
انا:في ايه.
يزن:عاوز اقوم
انا:ما تقوم انا مسكاك
يزن:لا خالص..نايمه عليا بس
انا:يانهار ازرق
يزن:لا عادي مش ازرق كنت هفطس بس
انا:لا مش قصدي
يزن:مش فاهم 
انا:يارب ما تفهم
باصه عليه والتوك في شعره وشكله مضحك
يزن:مريم
حاسس بحاجات في دماغي كدا جابلتي صداع
انا:....
بص في المرايه لقى شعره مليان توك
بصلي وقال:لا هو نهار ازرق فعلا
انا هرميكي من الشباك انهارده...انا اصلا فاضيلك
انا:والله نمت وانا بعملهم ونسيت اشيلهم
يزن:ششش هولع فيكي
شعري باظ
انا:والله كدا قمر
يزن:تصدقي صح
انا:شوفت
نورا دخلت وفضلت تضحك
انا:ايه رايك في النيو لوك بتاع يزن
نورا:يا نهار ضحك
يزن:بق كدا
انا:اه
شالني وقرب من الشباك
انا:انا حبيبتك يا يزن
مامت بنتك
موبايله رن 
نزلتي وقال:هرميكي بعد ما حياه تيجي
وشه اتغير ولبس ونزل
فات اسبوع وهو مش بيتكلم ولا اي حاجه
سمعت نورا وهي بتتكلم بصوت عالي وبتقول:ايه اللي حصلها ماله يزن؟ 
انا:في ايه؟
نورا:حد كلمني من المصنع وقالي تعالي بسرعه يزن واقع ومش مطلع نفس رنيت عليه لقيته قافل الفون 
انا:ايه
يزن
ركبنا العربيه وروحنا المصنع
طول ما انا في الطريق ببعت رسائل ليزن مش عارفه ليه؟
بس هو اكيد هيرد صح
وصلنا المصنع ودخلنا
لقيت بدريه ومني وعدي وخالتي وشهد وعمتي وعمي.
دمعت وفضلت باصه بخوف
بدريه:مراد افندي....!
يُتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على (رواية ما تخفيه القلوب)
google-playkhamsatmostaqltradent