رواية احببت مجرما الفصل التاسع 9 بقلم روان ابراهيم

 رواية احببت مجرما الفصل التاسع 9 بقلم روان ابراهيم

 رواية احببت مجرما البارت التاسع

 رواية احببت مجرما الجزء التاسع

رواية احببت مجرما الفصل التاسع 9 بقلم روان ابراهيم

 رواية احببت مجرما الحلقة التاسعة


ملاك بحسم:- أنا موافقة
ماجد بأمل:- هترجعي معايا يا قلب بابي، أنا كنت متأكد إنك هتعملي كدا
ملاك وهي تكتم بكاءها:- لاء يا بابي، أنا أنا هر هرجع معاه هو
ماجد بانفعال:- هترجعي مع حازم يا ملاك أنتي عارفة أنتي بتقولي ايه!!
ملاك بحزن:- عارفة يا بابي، بليز خليني أعمل القرار دا
ماجد بانفعال:- قوليلي لو الحيوان دا هددك أنا هشرب من دمه قولي يا قلب بابي متخافيش منه
ملاك بدموع:- محدش هددني يا بابي
ماجد بغضب:- أومال عايزة ترجعي معاه ليييييييه؟!
ملاك ببكاء:- يا بابي متنساش إن دا يبقى جو جوزي(ثم بكت)
ماجد وهو يحاول أن يمسك أعصابه:- خلاص يا حبيبتي أنتي كبيرة وناضجة وأدرى بقرارك، لكن لو الواد دا لو قرب منك أو زعلك قوليلي وأنا هرميه في السجن
ملاك ببكاء وهي تحتضن والدها:- بحبك أوي يا بابي
ماجد وهو يبادلها الحضن والبكاء:- وأنا بحبك أكتر يا عيون بابي
ماجد لحازم:- عايز أتكلم مع بنتي كلمتين على انفراد
حازم بثقة:- بسرعة بقا علشان ألحق أخد مراتي ونروح (ثم خرج)
ماجد بحنان أبوي:- قوليلي مالك يا ملاك، ليه أصريتي على القرار دا، مش أنا بابي وصاحبك وبتحكيلي كل حاجة
ملاك بدموع:- متقلقش عليا يا بابي، بس أنا قررت أغيره للأحسن، بابي أبيه حازم طيب علفكرة...
ماجد بضحك:- أبيه!! يا نهار أبيض عليكي يا ملاك، دا جوزك يا بنتي
ملاك من بين دموعها:- يا بابي ما هو كبير أوي وضخم كدا
ماجد بضحك:- قلب بابي اللي واثق إنها فعلا هتغير الحيوان دا برائتك تغير أي حد يا ملاك، تعرفي أنا مش طايق الحيوان دا خالص ولو عليا عايز أسجنه النهاردة قبل بكره، لكن مقبلش عليكي تكوني مرات خريج سجون
ملاك:- بابي حبيبي مش أنت دايمًا بتقولي سيبي للي قدامك فرصة تانية، وإن كل شخص في الدنيا دي ليه فرصة تانية وأبيه حازم طيب حبة صغننين
ماجد بضحك:- وأنتي يا ذكية عرفتي منين إنه طيب حبة صغننين
ملاك ببسمة:- هقولك يا بابتي، مرة وهو خاطفني تعبت جابلي دكتور وأهتم بيا، والمرادي شكله كان خايف عليا يا بابي، يعني باين إن قلبه طيب، بابي فاكر كلام دادة صفاء كانت دايمًا تقولي اللي بيخاف عليكي من الهوا الطاير دا شاريكي يا بنتي
ماجد بفخر بصغيرته:- وأنتي هتقدري عليه أزاي يا ملاك
ملاك ببسمة من بين دموعها:- هنا بقا هتظهر ملاك العنيدة، أنا هربيه يا بابي ودا وعد مني ليك، أنا هخليه حد كويس، بس سيبلي فرصة يا بابي
ماجد وهو يحتضنها:- يا نور عيني، أنا هسيبلك فرصتك بس لو أذاكي أنا هقتله يا ملاك
ملاك وهو تداعب والدها:- بتخاف على ملوكتك يا بابي أعترف يا شقي
ماجد وهو يداعب خدها:- وهو أنا عندي غير ملوكتي علشان أخاف عليها
ملاك وهي تحتضن والدها بشدة:- حبيبي يا بابي
(ثم دخل حازم عليهم)
يُتبع..
لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الراوية اضغط على (رواية احببت مجرما)
google-playkhamsatmostaqltradent