رواية وماذا بعد الفصل السادس 6 بقلم سهيله فهد

 رواية وماذا بعد الفصل السادس 6 بقلم سهيله فهد

 رواية وماذا بعد البارت السادس

 رواية وماذا بعد الجزء السادس

رواية وماذا بعد الفصل السادس 6 بقلم سهيله فهد

 رواية وماذا بعد الحلقة السادسة

دخلت سيلا الاوضة وفتحت الباب وكانت الصدمة 
شافت صندوق ع شكل هدية كبير ع سريرها 
جرت ع طول وفتحت الصندوق  ولقت شيبسي شوكولاتة وايس كريم وفستان جميييييييل جدا ونقاب وخمار وجزمة واكسسوارات ولقت رساله 
فتحت سيلا الرسالة وهى لسة مصدومة 
لقت الرسالة من آدم وكان مكتوب 
سيلا حببتى ي اجمل حاجة حصلتلى ي اطيب واحن واجمل وارق بنت انا شوفتها انا حبيتك من اول يوم شفتك فية عجبنى كل حاجة فيكى مع ان الموقف اللى انا كنت فية ما كانش يسمح يعنى ان اعجب بحد بس زى ما بيقولى القلب وما يهوى وانا قلبى هواكى انتى انتى اللى اسرته قلبى من  من اول نظرة انا قبل ما اعرفك مكنتش ب أؤمن بالحب اصلا ف بالك بقا بالاعجاب  من اول نظرة  اكيد دا كان شئ خرافي بالنسبالى بس انت من اول ما دخلتى حياتى حولت كل مستحيل ف حياتى ل أكيد  سيلا انا بعشقك انتى ثانية واحدة احبها ي سيلا 
سيلا طبعا قرت الكلمة دى والصدمة كادت ان توقف قلبها لكن كملت الرساله 
بعد امى وبابا لانى بعتبرهم واحد يعنى ي سيلا حبى اهلى ادينى كل الحب والسعادة وانا واثق انك هتحبى اهلى اكتر منى  طبعا  انا كتبت الكلام دا تصبيرة لحد ما نتجوز  
لكن بعد الجواز هبهرك 
سيلا سمعت الكلمتين دول  ابتسمت وكادت ان تنفجر من الخجل 
المهم نكمل الرسالة 
سيلا بقولك هتلاقى عندك ف الصندوق شيبسي وشوكولاتة
كنت هجيب آيس كريم بس خوفت يسيح ويبوظ الدنيا
بقلمي Söhila fahd 
(لا ناصح ياااض)😂😂
دول انا كنت وعدتك بيهم يوم ما اغمى عليكى ف مكتبى وجبتلك دوا وقلتلك خدى الدوا وهجيبلك آيس كريم وشيبسى وشوكولاتة فاكرة ولا لا 
سيلا ضحكت  وكملت 
المهم ي حببتى  ادخلى نامى عشان انا عارف انك اكيد راجعة تعبانة واجهزى بقااا عشان فرحنا كمان اسبوع 
سيلا بصدمة  نعم 
آدم وكأنه قاعد معاها وعارف ردة فعلها : متتصدميش انا اتفقت مع بابا وهنكلم  استاذ ياسين ونتفق عشان انا مش هقدر استنى اكتر من كدا دا ربنا يصبرنى ع الاسبوع دا 
المهم سلام ي روح قلبى  تصبحي ع حاجة جميلة زيك ي سيلا💖💖
سيلا بسعادة : وانت من اهل الجنة ي روح قلب سيلا  وباست الرسالة 
وقفلت الصندوق وغيرت ونامت 
وعدى الاسبوع ع أبطالنا وهما بيجهزو كلحاجة عشان الفرح 
آدم بيجهز القاعة وكل مستلزمات الفرح  ومفاجأة ل سيلا يوم الفرح طبعا 
وسيلا بتجهز الفستان وكل مستلزمات العروسة   (انا معرفش هما اية المستلزمات عشان انا متجوزتش قبل كدا بس وعد لما اتجوز هبقى اعمل تعديل للرواية واقولكو ع المستلزمات😂😂😂😂🤗)
عدى الاسبوع وجهة اليوم المنتظر يوم الفرحة 
يوم فرح سيلا وآدم 
سيلا جهزت خلاص ولبست فستانها وجهزت نفسها ومستني آدم وكانت هتموت من التوتر وصحابها بيهدوها 
المهم نسيبهم مع بعض ونروح نشوف آدم 
آدم خلاص جهز نفسة وكان لابس بدلة بيضاء وقميص اسود وجهة سودا وحاطت برفاااان اية عنب 😂😂 (عنب يعنى جميل ي جماعة هااا) 
نزل آدم لحد ما اهلو جهزو وركبو العربية وآدم جه هو وصهيب ف عربية العريس اللى هو آدم 
وصل آدم عند سيلا واتفاجأ اول ما شافها 
كانت لابسة فستان ابيض مخليها زى سندريلا  لابسة نقاب علية طبعا انا مش هقدر اوصفلكو جمالها بس هبعتلكو صورة عشان تعرفو تتخيلو 
المهم آدم شافها واخبار من جمالها قرب منها آدم وحضنها وباس جبينها وادالها ورد ابيض وفية بعض الورود النبيتى ومشيو هما الاتنين وكلنو حاجة ف قمة الروعة  بصراحة 
جماعة متتعبوش نفسكو ف التخيل هبعتلكم الصور 😂😂
المهم اثناء هذا الموقف صهيب شاف رؤى وكان مبهور من جمالها كانت لابسة فستان نبيتي واسع من اول الخصر لابسة خمار اوف وايت علية وكوتشى ابيض وكانت زى الحورية  صهيب شافها وبقا م قادر يشيل عينة من عليها  ركب آدم وسيلا العربية وصهيب ورؤى ركبو قدام  
آدم طبعا متنح ف سيلا طول الطريق ويهزرو ويضحكو مع بعض 
وصهيب كل شوية يخطف نظرة لرؤى  (ع فكرة صهيب محترم جدا زى آدم بالظبط عشان بس متفكروش ف حاجة )
وصلو القاعة ودخل آدم وسيلا تحت انظار الجميع وكل بيصفق لهم والشباب بتصفر والستات بتزغرط وكانت اية هيصااااا اه والله 😂😂
المهم 
بقلمي Söhila fahd 
وصل آدم وسيلا وسلمو ع اهلهم وع المعازيم واشتغلت اغنية ورقصت سيلا وآدم سلوو  عليها وبعدين قعدو صهيب طول الفرح عينو ع رؤى وكش بس صهيب استنو ف دا فرح ام شيماء ظبط الدنيا 😂😂😂😂
أيهم طول الفرح عينو ع سلمى اه سلمى اللى بردو كلنت زى الاميرة كانت لابسة فستان بيج وطرحة بيج  وكوتشى ابيض  وحاطة ميك اب خفيف  وهادى جداوكانت مووووووز
يبقى كدا رؤى وصهيب وأيهم وسلمى 
المهم 
آدم وسيلا قاعدين جة واحد سلم ع آدم وآدم اخدو بالحضن 
 آدم  حبيبى ي ابو حميد وحشنى والله 
احمد :وانت اكتر والله 
آدم : كل دى غيبة ي ابنى  ٣ شهور مشوفكش لية 
احمد : معلش والله ضغط الشغل بقا اعمل اية سامحنى ي صحبى 
نسيت اعرفكو  (احمد سالم الاسيوطى ٢٧ سنة ظابط طولة ١٨٥ سم صديق آدم منذ الطفولة وآدم بيعتبر اخوة شاب ذو بشرة قمحية وشعر اسود وعين بنية وهو قمر من الاخر )المهم احمد سلم ع آدم  وراح سلم ع صهيب وايهم وقعد معاهم  وفضلت يهزرو مع بعض واحمد جالو تليفون وطلع عشان يرد وهو راجع خبط ف بنت 
لينا : آسفة جدا مش قصدى 
أحمد :وهو متنح فيها .لا.لا  ولا يهمك 
مشيت لينا واحمد فضل متنح فيها وقال اية القمر دا هو فية حد بالرقة والجمال دا 
وفعلا لينا كانت قمر كانت لابسة فستان روز واسع من الخصر  وطرحة روز بردو كوتش ابيض وحاطة ميك أب خفيف وكانت قمر واحمد انبهر ب جمالها  ع الناحية الاخرى عمنا آسر الى عينا ع أسيل من اول الفرح واسيل طبعا كانت زى عروسة البحر ف وسط القاعة كانت لابسة فستان موف واسع من الخصر وعلية طرحة اوف وايت وكوتشى ابيض وكانت قمر بردو 
يبقى نراجع كل الكراشات اللى اكتشفناهم ف فرح  سيلا وآدم 😂😂
رؤى وصهيب .أيهم وسلمى .احمد ولينا .اسر وأسيل 
اللهم صلى ع النبى اللهم زد وبارك 
المهم خلص الفرح وآدم واخد سيلا وراحو ع عش الزوجية 
سيلا اول ما وصلت انبهرت من اللى شافته شافت فيلا جميلة جدا اخدها آدم ودخل الفيلا من ممركلو ورد وشموع 
وهما ماشيين مرو من جنب حمام السباحة وكان مزين ب الشموع من الخراج وفية ورد احمر وبالونات  ع الماية من فوق وكان النظر ف غابة الجمال 
سيلا عينيها دمعت من الفرحة وبصت لآدم وقالت 
آدم انا بحبك قوى ربنا يديمك ليا وميحرمنيش منك ابدا 
آدم حضنها وقالها وانا بعشقك ي روح قلب آدم انا اوعدك انى هفضل طول عمرى معاكى ومحدش  هيقدر يفرقنا ابدا فضلو ع الوضح دا لحد وقت من الزمن وبعدين اخدها آدم ودخلو الفيلا وآدم فرجها ع الفيلا واخر حاجة بقا دخلو اوضة النوم وكان السرير مزين بالورود الغرف مليئة بالشموع  آدم مسكت سيلا من ايديها وقعدو ع طرف السرير وقالها 
بصى احنا هنبدأ حياه جديدة مع بعض لو زعلت ف حاجة تيجى تصارحين وتقوليلى بلاش مشاكلنا تطلع برة تمام وانا كل اللى ثالبه منك انك تراعى ربنا فيا وف اهلى قبل كل شئ لان اهلى دول كل حاجة ليا تمام 
سيلا : وانا عمرى ما اقدر ازعل اهلك لان اهلك هما اهلى ي آدم وانا والله هراعى ربنا ف كل تعاملى معاك بس انتى توعدنى انك هتفضل نحبنى ومش هتسبنى 
آدم حط ايدة ع خدها وقال   اوعدك ي قلبى انى عمرى ما هسيبك وهفضل طول عمرى جنبك حضنها آدم وبعدين قالها قومى يالله غيرى عشان نصلى عشان ربنا يباركلك ف حياتنا القادمة 
خرج آدم وغير هدومة ف اوضة تانية وسيلا غيرت واتوضت ولبست الاسدال وخرجت وصلت هى وآدم وبعدين جابت سيلا اللكل واكلوا وشالت الاكل ودخلت الاوضة ولبست فستان يصل لأعلى الركبة وكان لونة نبيتي وكان شعرها بنى ويصل اللى خصرها وكانت ف غاية الجمال لان بشرتها بيضاء
سيلا بصت لنفسها ف المراية واتصدمت من شكلها وقالت اية دا انا مستحيل البس كدا قدامه هو جوزى اه بس بردو مش مبرر 
وفجأة  
دخل آدم واول ما شاف سيلا فتح بوقه من الصدمة 
آدم : ينهار جمال ي جدعان اية الجمال دا كلو 
سيلا وهى بتقول ي رب الارض تنشق وتبلعنى: آدم اسكت عشان بتكسف 
ي لهوي ع الفراولة اللى طلعت ف خدودك 
سيلا وهى خلاص هتموت من الاحراج  اقترب منها آدم وامسك وجهها..... وسكتت شهرزاد 
كنت هقولك عملو اية بس الولا آدم خرجنى برا الاوضة 😂😂😂😂
يتبع 
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على (رواية وماذا بعد)
google-playkhamsatmostaqltradent