رواية عشق الصقر الفصل الخامس 5 بقلم شيماء كمال

 رواية عشق الصقر الفصل الخامس 5 بقلم شيماء كمال

رواية عشق الصقر البارت الخامس

رواية عشق الصقر الجزء الخامس

رواية عشق الصقر الفصل الخامس 5 بقلم شيماء كمال

رواية عشق الصقر الحلقة الخامسة

لبست فستان اسود في لمعه كده جميله وحطيت ميكاب خفيف ولبست طرحه باللون الاحمر  وطلعت قدام مصطفي وبقوله اي رايك

يسرا:هااااا اي رايك....اي ده انا باخد رأيك لي اصلا

مصطفي: هو في كده بجد؟!

يسرا:اي حيلك حيلك يلا بينا نمشي

مصطفي: ثواني البس بقى انا كمان

(لقيته لبس بنطلون اسود وقميص اسود وعضلاته بارزه من القميص وهو طويل وحاجه كده في منتهي الشياكه)

مصطفي:هااا يلا بيناا

يسرا: احم ماخدتش رايي يعني

مصطفي: رايك مش ضروري عشان انا عارف نفسي

يسرا:يخربيت غرورك ده يلا نمشي بدل ما نقلبها نكد

_________________

واحنا ماشين  كان في مسافه بينا برضوو بس كل شويه مصطفي يبصلى بنظره كلها حنيه وبراءة اول مره اشوفها لقيته بيقرب مني ومسك ايدي وحط ايده التانيه على كتفى  وقربني لي

يسرا بضعف:سيبني متقربش مني كده

مصطفي:(قربها ليه اكتر )

يسرا:مصطفي سيبني

مصطفي:كلمه كمان هشيلك

يسرا: طب متقربش مني اووي كده بالله عليك 

مصطفي:طيب انتي اللى جبتيه لنفسك (لقيته شالني زي ما يكون مشهد في فيلم هندي بس اللى انا فيه ده حقيقه مش فيلم

يسرا:نزلني ي مصطفي نزلناااي

مصطفي:طب ولو منزلتكيش

يسرا: مش هيحصل كويس ي مصطفي

مصطفي:تؤ تؤ مش هنزلك 

يسرا:يصقر بالله عليك نزلني الناس قاعده تبص علينا هيقولوا اي

مصطفي: يقولوا اللى يقولوه انتي مراتي 

يسرا: تاني؟! مراتك تاني

مصطفي:يسراا متعصبنيش بقى خلينا كويسين احسن

يسرا:طيب بس نزلني بدل ما تتعب انا تقيله خالص

مصطفي:هههههه بردو مش هنزلك

يسرا: انا اي بس اللى جابني معاك انا غلطانه اني وافقت نخرج

مصطفي:بطلى رغي بقى

يسرا:طب انت هتودينا فين بدل ما انت ماشي بيا وانا مش عارفه انت رايح فين بيا

مصطفي:في كافيه قريب من هنا الكل بيسهر فيه

يسرا:طيب

مصطغي: قاعده تبصليى كده لي يبنتي

بيسالني وانا مش مركزه هو بيقول اي انا سرحت في ملامحه  اللى كلهااا براءه دي ملامحه اللى تسحر الشخص لما يبصلها  عيونه العسلى اللى لما ببصلها بضعف قدامه ربنا يسترها علياا هه

مصطفي:انتي يبنتي ردي عليااا

يسراا:.......................................

مصطفي:يااااه هي سرحانه فيااا ولا اي هههه البت اتجننت خالص

يسرا:.....................................

مصطفي:لا ده كده هتنام مني ههههه يبت ردي عليا

يسرا................................

مصطفي:خلاص وصلنا يلا انزلي ولا انتي اخدتي على كده

يسرا:.............................

مصطفي:يسنتي السوده يبت فوقي لنفسك (هزيتهاا جامد عشان تفوق لنفسها ههههه)

يسرا:هااااا اي ده في اي احنا فين

مصطفي: هههههههه احنا في مستشغي المجانين عشان اعالجك

يسرا:بطل استظراف 

مصطفي:انزلى يختي يلا عشان وصلنا الكافيه هههههه

يسرا:طيب......انت قاعد تضحك على اي يعم انت

مصطفي: ها ولا جاجه اصل كان في واحده من دقيقيتين كامن باين عليها عشقانه بس مش عاوزه تقول ههههه

يسرا:هاااا بطل رخامه ويلا ندخل

( مش عارفه اي اللى حصلى انا فعلا عشقانه بس مقدرتش اسيطر على نفسي يخربيت الجنان اللى انا فيه جناني ده هيفضحني وانا طول الوقت بكدب نغسي)

مصطفي:اي رايك في المكان

يسرا:تحفههه اووي

مصطفي:اي خدمه خرجتك في مكان عمرك ما حلمتي بيه قبل كده ههه

يسرا:حيلك حيلك هو اي اللى محلمتش بيه ده كافيه زي اي كافيه عادي يعني

مصطفي:هشششش احنا مش في البيت اهدي على نفسك كده ووطي صوتك ده

يسرا وهي بتتكلم زي الاطفال وبصوت منخفض:بس انا اتولدت صوتي عالى اعمل اي يعني

مصطفي:طب بس بس.خلاص  

(قعدناا شويه في الكافيه ونهزر ونضحك مع بعض زي الاطفال والناس قاعده تتفرج على هبلنا وتضحكك )

يسرا: بقولك اي يلا نمشي كفايه علينا كده بقى

مصطفي:مستعجله لي كده

يسرا:عاوزه انام 

مصطفي:طيب يلاا نمشي

وواحنا ماشين في الشارع الجو كان برد خالص 

وانا ماشيه متلجه ومش قادره مصطفي لاحظ ان انا سقعانه والجو برد بقى وكده

مصطفي:انتي سقعانه

يسرا:انت شايف اي يعني الجو برد هناا خالص

مصطفي:هاتي حضن ادفيكي ومش هسيبك

يسرا:اتلم يصقر شويه  

مصطفي:مع اني مش بحب كلمة صقر دي بس بتطلع منك زي العسل يبت

يسرا:اللهم طولك يروووح

مصطفي: يخربيتك مالكيش أنتي غير في الدبش بتاعك ده وخلاص

يسرا: اوعي تفكر انك هتشوف مني كلمة حلوه عشان ده مش هيحصل

مصطفي:لي يعني انا مستاهلش منك كلمه حلوه؟

يسرا:ايوه يصقر متستاهلشى عشان انت جرحتني اوووي 

مصطفي:انتي مش عاوزه تسامحيني لسه على اللى حصل

يسرا وهي بتبكي :لا مش هسامحك مستحيل ده يحصل عشان انا حبيتك من كل قلبي حبيتك اكتر من اي حد حبيتك من وانا لسه طفله شايلها على ايدك وانا كنت فاكراك بتحبني زي ما بحبك بس للاسف طلعت بتكرهني وقال اي مجبور علياا انه يتجوزني بسبب خالتي

مصطفي:اي ده هو اللى بتقوليه ده صح؟ردي عليا ي يسرا انتي كنتي بتحبيني يعني مكنتيش مجبوره عليا انتي كمان ردي بقولك

يسرا:ايوه يسيدي كنت بحبك وكنت عاوزاك انت الاول تعترفلى بحبك وبعدين اعترفلك انا بس لما عرفت قبل كتب الكتاب انك مجبور عليااا اتصدمت صدمة عمرى  ومع كل اللى حصل ده وافقت اتجوزك عشان ماما لو عرفت هيحصلها حاجه خصوصاً انها كانت حاطه املها كله فيك وكانت عاوزاني اتجوزك انت

مصطفي: كل ده حصل وانا مش عارف طلعتي بتحبيني وانا بالمقابل اتعصب عليكي واحرق دمك اكتر ما هو.

(بعد ما قال الكلمتين دول لقيته بيحضني جامد ويبكي زي الاطفال بالظبط ويقولي انا اسف واول مره اشوفه بالشكل ده)

يسرا:ابعد عني يصقر ابعد عني بقى

مصطفي:لا مش هسيبك انا بحبك بحبك ي يسراا

يسرا:انت اتجننت ابعد عني احنا في الشارع 

مصطفي: انا والله كمان بحبك اكتشفت اني بحبكك من زمان اوي وانا مكنتش عارف اكتشفت ان كان في حاجه ناقصاني ولما دخلتي حياتي كل حاجه في حياتي كملت صدقيني

يسرا بدموع :يبني ابعد عني بقى وبطل الكلام الفارغ اللى بتقوله ده 

مصطفي بعد عنها ووقف قدامها وبيكلمها

مصطفي:يسرا انا فعلا غلطت في حقك كتير  ومن حقك تزعلى مني وتعاقبيني بس والله العظيم انا  عمرى ما حبيت حد ولا هحب حد غيرك انتي بس

يسرا:فوق لنفسك يصقر انت قاعد تتكلم من غير ما تفكر في اللى بتقوله وانا هعتبر نفسي مسمعتش حاجه 

مصطفي: يووووووه بقى انتي مش عاوزه تصدقيني ليهه

يسرا وهي بتبكي:صقر انا تعبانه يلا نمشي بدل ما احنا واقفين في الشارع كده

(روحنا الفندق من غير ما نتكلم تاني مع بعض في الطريق ولما وصلنا:

مصطفي:سامحيني بقى بالله عليكي

يسرا:انا تعبانه وعاوزه انام تصبح على خير

مصطفي: ماشي ي يسراا  على راحتك خالص انا اول مره اعتذر لحد بالطريقه دي زي الانسان الضعيف وانتي ولا في دماغك اصلا يشيخه

يسرا:ربنا ياخدني يا مصطفي عشان ترتاح وعشان متعتذرش لحد تاني تصبح على خير

مصطفي في سره:يووه انا اي اللى قولته ده كده هتنام زعلانه مني 

مصطفي:يسرا بالله عليكي سامحيني ومتزعليش مني بلاش تنامي زعلانه مني 

(يسرا نامت  بالفستان والطرحه من كتر التعب والعياط اللى صدعلها دماغها ومصطفي قعد على السرير جمبهاا  وفكلها الطرحه وفرد شعرهاا وهي نايمه كطفل برئ قعد يبكي طول النهار ونام من تعبه 

مصطغي فضل يلعب في شعرها وهو بيفكر قد اي كلامه معاها كان بيوجع وهي متستاهلش منه كل ده 

قعد يفكر لغاية ما تعب من التفكير ونام جنبها)

في صباح اليوم التالي

مصطفي:اي ده فين يسرا...يسرااا.يسراا بنت المجنونه دي متعرفش حاجه هنااا

يُتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent