رواية وماذا بعد الفصل الخامس 5 بقلم سهيله فهد

 رواية وماذا بعد الفصل الخامس 5 بقلم سهيله فهد

 رواية وماذا بعد البارت الخامس

 رواية وماذا بعد الجزء الخامس

رواية وماذا بعد الفصل الخامس 5 بقلم سهيله فهد

 رواية وماذا بعد الحلقة الخامسة


آدم وصل هو و سيلا  للمكان 
سيلا اول ما شافت المكان انبهرت بية المكان عبارة عن :
سفينة مزينة بالشموع  ومكتوب عليها أسيرتى سيلا  طبعا
 متنحه اخده آدم وركبو السفينة لقت السفينة مزينة ب شموع
 وورد وطبعا سفرة مجهزة بجميع انواع الاكل 
سيلا بفرحة : آدم انا مبسوطة اوى اوى
آدم:ان شاء الله ربنا يقدرن واخليكى مبسوطة طول عمرك
 عشان انا بحبك ي سيلا انا بعشقك 
ورفع آدم النقاب ودقق ف ملامحها وكانت اول مرة يشوفها 
من قريب لان المرة اللى فاتت كان بيحاول يقنعها انها توافق 
تتجوزو
آدم باصص لسيلا ومتنح: هو فية كدا بجد انتى ازاى كدا 
سيلا  وهى هتموت من الكسوف ووسها بقا احمر وشافيفها 
بقت لون الدم
آدم نظر اللى سيلا وقد احس بخجلها ف حاول ان يغير 
الموضوع 
ثم أخذها آدم ليريها باقى هديتة 
دخل بها الى السفينة ف غرفة بها ونظرت سيلا الى الغرفة و
جدت الغرفة مليئة ب الشبسى والشكولاته وثلاجة خاصة 
بالآيس كريم  وسيلا طبعا ف قمة سعادتها 
سيلا بتلقائية  حضنت آدم وآدم بادلها الحضن وكان ف قمة 
سعادتة هو كمان   (مش ساهل الواد دا😉😂😂)
سيلا فاقت لنفسها وبعدت عن آدم وبسرعة وهى هتموت من 
الخجل وقالت :انا آسفة ماكنش قصدى 
آدم : آسفة مين ي حجو انا جوووزك ي ماما جوزك هو انا 
شاقطك ي بت😂😂  
سيلا:بت 
آدم : أه بت 
سيلا: لا يسطا انت لو فاكرنى كيوت والجو دا ف احب ابشرك 
انى مش كدا خالص 
آدم بصدمة : يسطا؟   انا شكلى لبست ولا اية 
سيلا : مع الاسف ي كابتن اه لبست ومش هينفع تقلع خلاص 
آدم بغمزة: وحلا طقم جبتو ف حياتى 
سيلا بخجل وهى تكاد تحترق من الخجل :آدم مش ملاحظ 
ان احنا قلبنا ع تجار ملابس😂😂😂 
آدم : ضحك ع كلامها 
وفضلو ساهرانين  هما  مع بعض 
بقلمي Söhila fahd 
لحد ما جرس موبايل آدم رن 
دا مين الرخم دا 
سيلا ضحكت 
آدم: دا آسر اخوكى 
ضحكت سيلا أكتر 
فتح آدم وكلم آسر 
آدم : ايوة ي فصيل عاوز اية 
آسر : اية ي عم انت عجبتك القاعدة ولا اية 
آدم : وانت مالك ي تنح 
آسر :طب رجع البت وقتك خلص 
آدم : وقت اية يلا هو انا مأجر فسبة 
ضحكت سيلا ع كلامهم 
آسر : تجيب سيلا حالا ولا نفض  الشراكة وخلاص 
آدم :اية ي ابنى هو انا شارى منك جموسة
آسر : كلمة ومش هتتكرر ي آدم باشا  ربع ساعة وسيلا تكون عندى ماشى ي باشا سلام 
آدم : طب مش هجيبها وقفل السكة 
سيلا ضحكت وقالت :خلاص ي آدم يلا نرجع عشان بابا 
ميتضايقش 
آدم بزعل: حاضر عشان خاطرك بس
واخدها آدم ورجعها البيت 
خبطت سيلا ع الباب فتحتها آسر 
آسر بلهجة صعيدي  :وه وه ي بوى شوف بتك رجعالنا وش 
الفجر لا  وجاية مع راجل  لزمن اغسل عار بيدى  ي بوى
سبني عليها ي بوى 
سيلا:خلصت مسلسل ذئاب الجبل بتاعك دا
آسر : بت اتحدتى مع اخوك عدل ي بت بدا ما اقطم رجبتك 
سيلا :بطل عبط يلا  انا داخلة انام 
آسر :وه وه عتسبينى وانا بتحددت معاك كدا ينفع ي بنت الاصول
سيلا وقد فقدت اعصابها ولااا اظبط يلا بدل ما ازعلك 
آسر ع طول : آسف ي كبيرة اتفضلى ارتاحي 
سيلا ايوة كدا اتعدل 
دخلت سيلا الاوضة واتفاجأت من اللى شافته .....
ي ترى سيلا شافت اية 
آسفة البارت صغير المرة دى بس معلش والله مكنتش قادرة اكتب  بس تتعوض ان شاء الله 
يتبع ...
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على (رواية وماذا بعد)
google-playkhamsatmostaqltradent