رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الخامس 5 بقلم اسراء السيد

 رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الخامس 5 بقلم اسراء السيد

 رواية مراهقتي الصغيرة البارت الخامس 

 رواية مراهقتي الصغيرة الجزء الخامس

رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الخامس 5 بقلم اسراء السيد

 رواية مراهقتي الصغيرة الحلقة الخامسة

- سارة :- مبروك يا رهف النتيجه طلعت .
** رهف كانت قاعدة قدام التلفزيون ومش واخده بالها من الي مامتها بتقوله ومش سامعه حاجه وبتفكر لسا في عمر ودا حالها من اخر مرة كانت عنده.
- سارة :- اي يا رهف بكالمك مبترديش لي يا حبيبتي .
- رهف:- اي دا معلش يا ماما مسمعتكيش كنتي بتقولي اي .
- سارة :- بقولك النتيجه طلعت وجيبتي مجموع حلو .
- رهف  :- اي دا بجد جبت كام .
- سارة :- جبتي ٢٧٨من ٢٨٠ يعني نقصتي درجتين بس .
- رهف :- بجد يا ماما .
- سارة :- اه يا قلبي يا قمر الف مبروك يا رهف.
* رهف فرحت قووي وقامت حضنت مامتها وبقت فرحانه بمجموعها اه مقفلتش بس جابت مجموع حلو ومكنتش بتاخد دروس .
#### ######### ا
* رهف كل يوم بيعدي عليها وهي تفكيرها في عمر وبس ومسهمه علطول ومش مركزة مع مامتها في اي حاجه والايام بتعدي وكان قاعد شهر ونص علي المدارس وفي يوم قررت انها تطلعه من دماغها عشان كدا مش هينفع وهو شاغل تفكيرها خالص ومش عارفه هي بتحس كدا لي اصلا بس لغت اي تفكير تاني من دماغها وسكتت..
######### ################## ا
* عمر الحال عنده زي ما عند رهف بس هو بالنسبه لنفسه شايف انه غلط هو شاب كبير وعاقل وفاهم كل حاجة ومينفعش يبص لواحده مراهقه وصغيرة كدا يعني مش هيكون بقاله قد اي رافض الفكره دي خالص وفي الاخر يبص لبنوته صغيره كدا وكل يوم ملك اخته تفضل تزن عليه عشان يروحلهم في البيت شويه بس هو بيطلع كل شويه بحجه جديده .
- عمر :- يا ملك والله مشغول ومش فاضي .
- ملك :- مليش دعوة يا عمر لو مجتش هزعل منك بجد المرة دي .
- عمر :- طب خلاص والله هحاول اجيلك .
- ملك :- مش هتحاول انتا هتيجي فعلا .
- عمر :- حاضر بإذن الله .
- ملك :- يلا سلام هستناك بكرا بقا .
- عمر :- لا احنا متفقناش علي كدا .
- ملك :- لا اتفقنا دلوقتي . .
- عمر بمسيسه:-  ماشي ربنا يسهل .
### ########## ########ا
* عمر تاني يوم راح فعلا لملك وقضي معاها اليوم وفي اخر اليوم اخد ملك مطعم  يتعشوا فيه مع بعض .
- سارة:- يلا يا رهف جهزتي! .
- رهف :- اه يا ماما يلا .
- سارة :- ماشي يلا عشان نلحق نشتري الهديه قبل ما نروح لسيلا.
- * راحوا هما الاتنين اشتروا الهديه وبعد كدا راحوا علي المطعم الي فيه عيد ميلاد سيلا بنت ساميه اخت سارة  .
- رهف :- كل سنة وانتي طيبة يا سيلا اتفضلي دي حاجه بسيطه .
- سيلا ببرود:- شكرا تعبتي نفسك لي .
- رهف :- لا ولا تعب ولا حاجه .
* رهف عارفه ان سيلا مش بتحبها وبتتصرف وحش معاها علطول بس كل مرة بتحاول انها تبقا عادي وبتحاول تقرب منها بس سيل علطول شيفاها انها طفله صغيرة ومتعرفش اي حاجه ..قعدت في كرسي بعيد شويه بسبب نظرات سيلا ليها وزمايلها في الجامعه كلهم زي سيلا بالظبط .
- رهف :- ماما يلا نمشي انا عاوزة اروح .
- سارة :- اصبري شوية يا رهف احنا لسا جايين.
- رهف :- لا انا عاوزة اروح .
- سارة :- طب اصبري هقول لساميه ونمشي .
- سارة :- ساميه يا حبيبتي هستأذن انا بقا عاوزة حاجه .
- ساميه :- اي يا سارة انتوا لسا جايين اصبروا كمان شويه .
- سارة :- لا كفايه كدا بقا عشان رهف عاوزة تمشي .
- توفيق:- ما تقعدي يا سارة لسا بدري.
- ساميه :- قولها يا توفيق لسا جايه وعاوزة تمشي .
- سارة :- معلش يا جماعه بس كفايه كدا .
- ساميه :- ماشي يا حبيبتي تبقي طمنيني عليكي لما توصلي .
- سارة :- ماشي تصبحوا علي اخير .
- ساميه :- وانتي من اهل الخير.
* سارة راحت ناحية رهف وكانوا لسا طلعين بس رهف خبط في حد جامد وكانت هتقع بس مسكها من ايدها قبل ما تقع .
- عمر :- انا اسف معلش ماخدتش با...
* عمر كان هيكمل كلامه لسا بس اتفاجأ لما البنوته دي رفع دماغها ولاقاها رهف .
- سارة :- انتي كويسه يا رهف .
- رهف:- اه يا ماما .
- سارة :- اي دا دكتور عمر عامل اي .
- عمر :- الحمد لله اخبار حضرتك اي .
- سارة:- الحمد لله بخير .
- ملك :- اي عمر اتأخرت كدا لي.
- عمر :- لا ابداً بسلم بس علي مدام سارة .
- ملك :- اهلاً بحضرتك.
- سارة :- اهلا بحضرتك .
* رهف من ساعة ما شافت البنوته مع عمر اتصدمت بس حاولت انها متبينش حاجة .
- عمر :- دي ملك تبقا ااااا
- رهف :- ماما يلا نمشي .
- سارة :- اسفه يا دكتور عمر بس مضطره امشي .
- عمر :- ولا يهمك .
# رهف مشيت مع مامتها وطول ما هي ماشيه بتفكر في عمر وهتتهبل وبتتكلم مع نفسها :- اومال انتي مفكره اي هيكون بص لواحده طفله زيك اكيد هيبص لواحده كبيرة بس اي الي فيها يعني ما بيحصل عادي ..بس بقا يا رهف بطلي عبط وبطلي تفكير اهو طلع بيحب واحده وعادي بس متفكريش في حاجه تانيه .
########################## ا
* عمر بعد ما روح فضل يفكر هي يا ترا لي اتصدمت لما شافت ملك معاه معقول تكون بتفكر فيه زي ما بيفكر فيها بس اكيد دي مراهقه وهتكون ماشيه ورا مراهقتها واي حد بتشوفه بتفكر دا حب مثلا طب لي  متكونش فعلا بتفكر فيه...
** يومين وعمر علي الحاله دا لحد ما قرر انه هيفضل يراقبها ويمشي وراها ولازم يكلمها طفله طفله عادي بس هو هيكلمها وهيقولها ..هو مش عارف هيقولها اي بس هو لازم يكلمها .
يُتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent