رواية صديق الطفولة الفصل الرابع 4 بقلم مي أمين

 رواية صديق الطفولة الفصل الرابع 4 بقلم مي أمين

رواية صديق الطفولة البارت الرابع 

رواية صديق الطفولة الجزء الرابع 

رواية صديق الطفولة الفصل الرابع 4 بقلم مي أمين


رواية صديق الطفولة الحلقة الرابعة

#صديق_الطفولة 
البارت الرابع ☺💜
جاسر: مش يمكن عشان أنا خطيبها سمحتلي .
أنت مين بقا عشان تسمح لك ، أه  افتكرت مش أنت عمر 
عمر بكسرة: زهرة أنتِ اتخطبتي بجد ؟
جاسر: ان شاء الله خطوبتنا أول الشهر الجاي وأنت أول الحاضرين طبعا 
عمر: ألف مبروك يا زهرة قصدي يا زهراء ، الف مبروك يا جاسر عقبال الفرح ان شاء الله،  وأكيد هحضر ان شاء الله دي زهراء أغلي الناس ، بعد اذنكوا 
زهرة اتكلمت: رايح فين؟ 
عمر : هروح أسلم علي بابا وماما وأرجع تاني عشان العيادة والمستشفي ، وياريت يا دكتورة ترجعي مكانك لسه زي ما هو والاستقالة أنا قطعتها ، بعد اذنكم 
سابهم ومشي راح بيته قضي اليوم مع أهله وسافر آخر الليل 
بعد يومين رجعت زهرة الشغل وكلامها مع عمر كان في أضيق الحدود أو هو اللي كان بيتعمد ميتكلمش او يتواجد معاها في مكان واحد عشان ميضعفش ودموعه تنزل قصادها
دكتور عمر في حالة عايزة عملية فورا 
عمر بانتباه: بسرعة جهزي اوضة العمليات ونادي دكتورة رغدة بسرعة 
الممرضة: حاضر يا دكتور 
بعد فترة 
خرج عمر ومعاه دكتورة رغدة 
عمر لأهل المريض: الحمدلله العملية نجحت بفضل ربنا ثم بفضل دكتورة رغدة بعد اذنكم 
رغدة: يا دكتور مكنش في داعٍ أبدا أنك تقول كدا أنا معملتش حاجة ، دا أنا كنت خايفة أمسك المشرط 
عمر بضحك: أنا مش فاهم أزاي دكتورة بتخاف من منظر الدم يابنتي دا باقي شوية ويغمي عليكي 
رغدة بهزار: أنا قلت لأبويا يجوزني ويقعدني جنبه أنا مليش في العلام أصلا 
عمر بضحك :أنتِ مشكلة يا رغدة بجد 
قطع كلامهم صوت زهرة 
زهرة: عمر ممكن أتكلم معاك شوية 
عمر: حاضر يا دكتورة زهراء ، بعد اذنك يا رغدة .
زهرة: ممكن أفهم أنت بتتعامل معايا كدا ليه ومين رغدة اللي واقف تهزر معاها دي 
عمرمن غير ما يبص لعيونها: زهراء أنا عملت أيه 
زهرة بدموع: بتتجاهلني يا عمر ، سايبني لوحدي ليه ؟ مش احنا اتصالحنا ليه بتعمل معايا كدا ، رد عليا ، ليه كل ما اتكلم معاك تسبني وتمشي ، وايه زهراء دي مش طول عمري اسمي زهرة 
عمر بوجع: عشان مبقاش ينفع ،أنتي حتي معرفتنيش انك هتتخطبي يا زهرة ،  معدش ليا الحق اتكلم معاكي ، اسمك اللي محدش غيري كان بينادي بيه مبقاش من حقي،  ، في حد غيري هيكون ليه الحق فيكي ،حد غيري هيقولك يا زهرتي ، ابتسامتك بقت من حق غيري ، ايدك  هيبقي فيها دبلة حد تاني يا زهرة فهمتي ؟! وقال آخر كلمة بدموع 
زهرة: عمر قصدك ايه ؟ مش أنت رجعت ل أمل 
عمر : مرجعتش ل أمل يا زهرة ،أنا رجعت للبنت اللي اكتشفت اني بحبها ومقدرش أعيش من غيرها ، بس فات الأوان 
زهرة: مين دي يا عمر اللي أنت بتحبها ؟
عمر : بعد اذنك أنا لازم أمشي ، خرج من المستشفي وركب العربية بسرعة ومشي ، دموعه نزلت ومكنش مركز في الطريق وكان في عربية كبيرة معدية عرض الطريق وفي لحظة ... 
علي جميع الاطباء التوجه لقسم الطوائ فورا 
كلمة سمعتها زهرة وهي قاعدة في مكتبها نزلت تشوف ايه الحالة ،لقت عمر غرقان في دمه والدكاترة تحاول تنعشه ومش بيستجيب للصدمات الكهربية 
أحد الاطباء : خلاص عمره انتهي 
زهرة بزعيق: عمره انتهي ايه أنت اتجننت ، ابعد عنه وراحت قعدت جنبه وفضلت تضغط علي قلبه جامد وبدموع: عمر اصحي ، عمر فتح عيونك عشاني ، عشان زهرة أختك وصحبتك ، عمر رد عليا وصرخت مرة واحدة: عمر متسبنيش لوحدي يا عمر أنت لو مش جنبي هموت ، وضغطت علي قلبه بقوة: عمر مش هسمحلك ، مش هسمحلك تروح ، اصحي وفجأة نبضه رجع بس كان ضعيف أوي 
الدكتور: عمر نبضه رجع لازم يدخل عمليات فورا وهنحتاج ليه دم كتير بدل اللي فقده دا ..
زهرة: دا نفس فصيلة دمي ، بسرعة حد ياخد مني ، انتو واقفين ليه اتحركوا 
أخدوا من زهرة 3 أكياس دم وبعدها رفضت ترتاح ودخلت مع عمر العمليات وعالجت نزيفه الداخلي والكسر اللي كان موجود في ضلوعه وبعد ما خلصوا العملية خرج عمر لغرفة العناية وزهرة جنبه مسابتهوش لحد ما فاق كانت معاه في العناية وسمعاه بيتكلم من أثر البنج 
عمر : زهرة متسبينيش ، أنا بحبك 
زهرة بدموع مسكت ايده: مش هسيبك يا عمر بس فوق علشاني ، عشان خاطر زهرتك 
عمر فاق من البنج 
زهرة بابتسامة : حمدلله علي السلامة يا عمر .
عمر: الله يسلمك يازهرة 
زهرة: دقيقة واحدة أنادي لدكتور أمجد يطمن عليك 
عمر : أنا مش حاسس برجلي ليه ؟ 
زهرة اتجمدت مكانها وبعدها رجعت له 
زهرة بخوف : قصدك ايه يا عمر ؟ 
عمر: مش عارف يمكن من تأثير البنج روحي نادي لدكتور أمجد وتعالي 
دكتور أمجد فحص عمر كويس وبعدها اتنهد 
عمر : خير يا دكتور 
أمجد بهزار: الظاهر أنك زهقت مننا وعايز تريح شوية يا دكتور عمر 
عمر بعدم فهم: يعني ايه يا دكتور 
أمجد بجدية: عمر أنت عملت حادثة كبيرة وصعبة ونجيت منها بفضل ربنا ثم بفضل دكتورة زهراء ، هي اللي انعشتك لما كلنا فقدنا الامل أنك تصحي وبعدها اتبرعتلك بالدم وعالجنا كسر ضلوعك ونزيف المخ 
عمر: في ايه يا أمجد قلقتني 
أمجد بحزن: الإصابة كانت جامدة وأثرت علي العمود الفقري 
عمر بصدمة: أنا اتشليت؟! 
أمجد: استهدى بالله يا عمر  ا ن شاء الله عملية صغيرة   وترجع زي الاول وأحسن 
عمر : لو سمحتوا ممكن تسبوني لوحدي شوية ، خرج أمجد وفضلت زهرة 
عمر: زهرة سبيني لوحدي 
زهرة : مش هسيبك يا عمر 
عمر بزعيق : سبيني لوحدي يا زهرة 
زهرة قربت منه ودموعها نزلت : مش هسيبك فاهم مش هسيبك 
عمر طاقته خلصت ودموعه نزلت : خلاص يا زهرة ، مبقاش في عمر 
زهرة مسكت ايده وباستها وحاولت تهديه: عمرهيبقي أحسن من الاول صدقني ، هيعمل العملية ويرجع ليا ولحياتي تاني ، ايدي  في ايدك هنعدي كل حاجة زي ما طول عمرنا بنعمل 
عمر: خطيبك مش هيسيبك تفضلي معايا ودا حقه 
زهرة برفض: خطيبي مش أهم منك عندي ،كل حاجة في الدنيا تهون قصاد حياتك 
عمر: ولو رفض 
زهرة : يبقي ملناش نصيب مع بعض 
عمر : هتسيبي خطيبك علشاني 
زعرة: أسيب الدنيا كلها علشانك والله بس خليك معايا .. 
فات يومين وعمر بدأت جروحه تلتئم  وزهرة مش بتسيبه 
في يوم زهرة كان عندها مرور علي المرضي وعمر في اوضته جاله جاسر 
عمر: اتفضل يا جاسر !!!!

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent