روابة قول للزمان ارجع يا زمان الفصل الثالث 3 بقلم بشرى عزيز

 روابة قول للزمان ارجع يا زمان الفصل الثالث 3 بقلم بشرى عزيز

 روابة قول للزمان ارجع يا زمان البارت الثالث

 روابة قول للزمان ارجع يا زمان الجزء الثالث

روابة قول للزمان ارجع يا زمان الفصل الثالث 3 بقلم بشرى عزيز

 روابة قول للزمان ارجع يا زمان الحلقة الثالثة

...وهي زي ما تكون فهمتني قالت: والله بيحبك أنا لاحظت من فترة ما هو ابني ومحدش هيفهمه كل الحكاية بس أنه مش عارف ازاي هيفتح معاكي صفحة جديدة بعد الل عمله ومش عارف ازاي يصالحك ويكسب قلبك وحبك بصي اصبري بس شوية وهتلاقيه جاي يقولك ويعترف لك 
:بس انا ياماما مش هستناه عشان خلاص قررت اطلب الطلاق 
سمعت صوت حاجة وقعت على الارض  بصيت ورايا لقيته واقف عند الباب وشكله سمع كلامي وملامحه انعقدت بحزن عميق وانا أتنهدت براحة اهو سمع ووفر علي كلام كتير 
ماما ارتبكت وضحكت وكانني كنا بنتكلم فموضوع تاني :أهلا يا حبيبي حمد لله على السلامة 
أمجد بهدوء : الله يسلمك يا ماما 
ودخل الأوضة وبعد لحظات سمعته بينده عليه يسرا يسرا 
قمت بهدوء وأمه  مسكت ايدي :حبيبتي عشان خاطري اديله فرصة 
هزيت راسي ليها ورحت دخلت لقيته بيلف فالاوضة زي المجنون ودي اول مرة اشوفه متعصب ده انا كنت فاكره بارد لدرجه ان مافيش حاجة تأثر عليه 
_ايه الل كنت بتقوليه لماما برا 
اتكلم بعصبية وهو عاض على سنانه من الغضب روايات بقلمي بشرى الصافي 
وانا لرغبة ما في أتمناه يتعصب أكتر  ويولع اكتر مش عارفة ليه فسكت وماردتش وأنا لسه واقفة بالباب قرب مني وشدني جوا ويمكن دي اول مرة يلمسني بعد فرحنا قفل الباب وبصلي وعنيه حمرا  وقال تاني: يسرا لو سمحتي اتكلمي 
تنهدت بعمق وقعدت بهدوء 
على الكنبة وهو قعد قدامي على الكرسي : تكلمنا شوية فمواضيع كتير 
سكت ما حبتش اقول لل قالته يمكن ماكانش عايزني اعرف 
امجد بهدوء:  طب والطلاق 
بصيت فعنيه لحظة وهو كمل بارتباك: ليه عايزة تطلقي 
ابتسمت روايات بقلمي بشرى الصافي
: يعني ايه ليه عايزة اتطلق
بص بعيد وقام وقف :يعني ايه جد يخليكي تطلبي الطلاق ايه الل حصل 
بجد بحاجته ملهاش حدود ولا كأننا احسن زوجين فالعالم وعايشين سمن على عسل وولادنا بيتنططو حوالينا اشحال ماكنتش جوازة على ورق وبوقف التنفيذ 
أنا ماردتس مالقتش عبارة أو كلام بيوصف حرقت قلبي منه  
_انا عارف ان جوازنا لسه مش كامل بس احنا بنتعرف على بعض 
ضحكت بصوت عالي ضحكة كانت طالعة من جوايا مش عارفة ازاي زي ما يكون حد قالتي نكتة اول مرة أسمعها الفرق الوحيد أن نكهة ضحكتي كانت حزينة اوي وموجعة اوي روايات بقلمي بشرى الصافي 
لقيته بيبصلي تاني ووشه اتقلب للقلق والترقب وهو بيستنى بيشوف ضحكتي وبيستنى ردي 
وانا سكت ورحت فتحت الدولاب وابتديت اطلع هدومي 
_انا بقى مش عايزة اتعرف وياريت ورقتي توصلني من غير شوشرة ولا فضايح
قرب مني واخد الهدوم من ايديا:لا يا يسرا أنا مش موافق ومش عايز أطلقك 
 وطيت اخدت هدوم تانية وماهتمتش بيه
_يسرا لو سمحت اسمعيني 
ماهتنتش وطلعت شنطتي وابتديت احط الهدوم فيها وانا خلاص ماعدش عندي ذرة صبر عليه ولا ذرة مقدرة على التحمل أكتر
_يسرا أنا آسف إني خبيت عليكي  بس والله كنت محتاج وقت أفكر واقعد مع نفسي 
رفعت حاجبي باستخفاف : وفكرت 
وقفلت الشنطة ورحت اخد شنطتي شدها مني: يسرا وحياة اي حاجة ماتمشيش أنا والله مش عايز اجرحك ولا اضايقك بس انا بجد ماكنتش قابل فكرة أن تبقى فيه ست فحياتي ماكنتش عايز ولا راضي كنت خايف ايوه خايف  اتعلق بيكي وتموتي أنت كمان ماكنتش عايز أعرفك ولا عايز اتجوزك اضطريت بعدما كرهوني فعشتي طول الوقت اتجوز اتجوز اتجوز لحدما وافقت عشان يسكتو بس ماكنتش فاكر انك هتفرقي عندي اوي كده 
مسك كتافي وقعدني بالعافية وقعد قدامي على ركبه  : أمجد أرجوك ماعدش فيه فايدة الكلام 
_لاء ليه احنا عمرنا ما تكلمنا ايو أنا غلط لما خبيت عليكي موضوع جوازي بس انا كنت مقرر ان جوازنا فترة قصيرة سنة او اتنين وكل واحد هيروح فسبيل حاله 
تنهدت بعمق يعني سنة ضيعة من عمري بالنسباله هو فترة مش مهمة اتحكمت فاعصابي وسألته عشان نخلص  : وايه الل غير قرارك 
_انت إلل غيرت قراري بسمة ابويا وامي وضحكتهم لما بيتكلمو معاكي وفرحتهم وفخرهم لما بيتكلمو عنك حتى أن صحته تحسنت وانا ماكنتش عايز اتعلق بحد مرة تانية  بس غصب عني قعدت اقارن بينك وبينها ضحكتك غير ضحكتها خالص بسمتك مشيتك ذوقك فاللبس حتى طريقة كلامك وعباراتك شخصيتك غير شخصيتها خالص هي ماكنتش باسكت عن حقها أبدا ماكانش ترضى حد يستغفلها أو يضحك عليها لما اخواتي بيزعجوها كانت بتواجهم ودافع عن نفسها مش زيك بتسكتي وبتعدي ماكنتش علاقتها بماما وبابا كويسة حتى بعد ولادة ابني عكسك أنت خالص كانت بتدخل فلبسي وفكل حاجة والل مش عاجبني بتغييره عكسك أنت خالص كانت لما بتضايق بتزعق وتشتم عكسك أنت كانت لما بتفرح بتتنطط وتضحك عكسك أنت خالص حتى الطول والوزن مختلفين اوي كل حاجة فيكي مختلفة اوي عن الل كانت فيها صوتك وانت بتصحيني صوتك وانت بتقري القرآن صوتك وانت بتكلمي مامتك فالموبايل صوتك وانت بتهزري مع بابا 
طبخك غير طبخها هي كانت نباتية وانت لاء حتى العصير أنت بتحبي الليمون وهي بتكرهه  كل حاجة مختلفة فيكي اتشديت ليكي اكتر واكتر لدرجة اني مالقتش قادر اتخيل البيت  وانت مش فيه مش قادر اتخيل اوضتي وانت مش نائمة معايا فيها ارجوكي ادينا فرصة نعيش زوجين طبيعين 
حقيقي كلامه أثر في وحسيت لأول مرة اون مجروح اوي وموجوع حتى اكتر مني بس ماكنتش قادرة أفضل اكتر كرامتي واجعاني اوي واحساسي بالإهانة مالي قلبي ومش قادرة اشوف غير كسرة قلبي ليلة فرحي 
قمت بهدوء وانا ماعنديش كلام وهو الظاهر تعب ويئس اخدت الشنطة بهدوء وطلعت من الأوضة ........
يُتبع...
google-playkhamsatmostaqltradent