رواية مجنون اخته الفصل الثاني 2 بقلم مريم محمد

 رواية مجنون اخته الفصل الثاني 2 بقلم مريم محمد

رواية مجنون اخته البارت الثاني

رواية مجنون اخته الجزء الثاني

رواية مجنون اخته الفصل الثاني 2 بقلم مريم محمد


رواية مجنون اخته الحلقة الثانية

أحمد فعلا مكنش مستوعب هو اي إلي بيقوله دا 
أيوه يعني يا وائل نغم مين الي انت عاوز تتجوزها معندناش حد في العيله علي جواز اسمه نغم 
وائل: احمم نغم اختك 
هنا أحمد مش عارف يفكر ازاي او في اي تفكير متلخبط مشتت خايف حاجات كتيره اوي جواه 
وائل بيكمل: انا بحبها اوي يا احمد واظن ان نغم بتحبني لا مش اظن انا متأكد من كده 
هنا احمد متحملش وقام فعلا ضارب وائل بوكس علي وشه 
جامد ووقعه علي الارض: اخرس يا زباله اختي مستحيل تعمل كده 
جينا كلنا علي صوت احمد بيضرب وائل 
نغم: احمد احمد حصل اي وبتحاول تشيل ايده 
بس احمد راح ماسك ايدها وشددها في ايده وواخدها وخارج بالفعل: يلا يا ماما احنا ماشيين 
اول مره اشوف احمد بالانفعال دا او بالطريقه دي مهو مش معقوله احمد الهادي المؤدب بيعمل كده! 
اه يا احمد ايدي وجعاني اوي سيبني 
لقيته بالفعل فك ايده شويه علشان متوجعنيش وقال كده بلهفه علي عصبيه بطريقه حلوه اوي مبسمعهاش الا من احمد اخويا: انا اسف اسف 
وائل كان واقع علي الارض تماما ومش مصدق فعلا ان احمد عمل كده! 
هو يمكن اول مره في حياته يشوف شخصيه احمد مجنون نغم بس وائل بيحبها مستعد فعلا يضحي ويروح لاحمد تاني يطلب ايدها؟! 
روحنا بيتنا واحمد دخل اوضته من غير اي كلام نهائي وماما حزرت مرحلوش في الحاله دي 
انا صعب عليا اشوفه بالطريقة دي 
أحمد كان زعلان ومتعصب مشاعر كبيره جواه مش عارف يوصفها! 
فكره انه نغم ممكن تبات معيطه في يوم من الايام بسبب خناقه عاديه بينها وبين جوزها مزعلاه لأنها وقتها مش هتيجي تقوله لانها هتكون بتحافظ علي جوزها وبيتها! 
فكره ان ممكن اخته جوزها يوم من الايام يتعصبها ينرفزها حتي احساس انها تغير من واحده زميلته في الشغل معصباه
هو مش خايف يجوزها هو خايف عليها خايف علي اخته الي بيحاول دايما ميجرحش مشاعرها الي كان بيربيها انها بنته! 
ايوه احمد عايش احساس الاب دا من وهو عنده 15 سنه 
ايوه نغم بنته مش اخته 
ايوه يمكن لاحظ في عنيها حبها لاوائل بس هي طفله متعرفش الصح والغلط
نغم عماله تروح وتيجي 
يا تري احمد اتخانق مع وائل لي!
في الوقت دا نغم بتروح وتيجي 
يا تري حصل اي؟! 
طب احمد ضرب وائل لي؟ 
طيب احمد مدايق لي؟! 
بس رنت في دماغها فكره وسجلت فيديو بحركات مضحكه وبعتته لاحمد واتساب 
احمد رن تليفونه برساله جات فتحها لقي نغم بتعمل حركات تضحكه اوي 
ضحك من قلبه 
طب معقوله القمر دا في يوم ينام معيط بسبب راجل! 
نغم صحيت الصبح مبسوطه علشان رايحه تصحي احمد علشان يروحوا الجامعه 
احماااا 
ياااا احماااا 
قوم ياا خاااال عيااااال 
قوووم ياااا حمااااااة جوووززااااي 
احمااااا 
احمد احمد احمد احمد قوووم يا احماااا 
: خلاص قمت يا زفته الطين انتِ 
نغم: قووووووم يلاااااااا بقي قوووم انا لابسه من بدري 
احمد: قام بصلها نعم يا اذكي اخواتك اي الي لابساه دا؟! 
نغم: بهزر بهزر والله بستفزك متتعصبش 
احمد: ايوه كده بقي اتلمي 
نغم: الا صحيح قولي اتخانقت مع زميلك في الكليه امبارح لي؟؟ 
نغم طبعا متقدرش تنطق اسمه علشان ميقمش ياكلها 
احمد كشر اما افتكر: ينفع مقولش 
نغم بضحك: اكيد ينفع دلوقتي بس علشان متأخرين بعد ما نجي بقي 
راحوا الكليه بس احمد استغرب ليه وائل مجاش؟ 
طبعا وائل كان بيستعد لحاجه احسن من كده 
وائل قدام شقه بيت احمد 
متوتر جدا من الي هيعمله بس هو هيعمل كده. 
خبط علي الباب فتحتله ست كبيره وعرفت انه الواد الي اتخانق معاه احمد ابنها امبارح 
وائل: احمم ممكن. ادخل يا طنط 
اتفضل يا ابني 
بعد ما ضايفته خلاص وقعدوا 
احم يا طنط انا اسف اني جيت لحضرتك بس انا بحب نغم اوي ولما قلت لاحمد كده امبارح مكنتش اقصد استفزه والله لما قلتله انها بتحبني برده بس والله يا طنط انا مش بلعب بيها اسألي احمد حتي انا مليش في ااحوارات دي خالص والله 
كان بيتكلم بطريقه غريبه لدرجه انه امهم استغربت اوي في حد. يحب  حد كده ويجي علي كرامته علشانه؟! 
امهم: اطمن يا ابني احمد مقصدوش حاجه من دي بس احمد كانوا مسميينه في المدرسه مجنون اخته يعني مفيش حد في الدنيا دي اغلي عنده منها بس انا هقنعه وهساعدك ان شاءلله 
وائل: عارف والله يا طنط بس انا والله هحط نغم جوه عنيا والله هحافظ عليها وبحبها اضعاف احمد والله 
طيب استني دقيقه 
اتصلت بنغم الي هي واحمد كانوا لسه مخلصين المحاضره وخارجين 
: تعالي هنا البيت واوعي تجيبي احمد. معاكي مهما حصل 
وقفلت 
احمد: كان مين بيتصل 
نغم: ابدا دي ماما بتتصل عاوزاني ضروري 
احمد: طيب تعالي 
نغم بتوتر: إنت رايح فين 
مش معقوله يا احمد هتخلينا احنا الاتنبن نسيب المحاضره وانت عارف انها مهمه بالله عليك خليك وانا هروح اشوفها 
احمد: وفيها اي يا بنتي طيب هبقي اوصلك وارجع 
نغم: متخفش متخفش هات مفاتيح عربيتك وانا هروح متخفش 
احمد اداها المفاتيح وكان قلقان اوي بس فعلا لازم تتعود تتعامل لوحدها 
نغم خدت العربيه ومشيت راحت تشوف في اي 
اول ما وصلت فتحت باب شقتهم لقت وائل قاعد قي الصاله معاه مامتها 
امها اول ما وصلت غلي طول منتظرتش: بتحبيه؟! 
نغم مش عارفه دا وقت تتصدم ولا وقت تفرح ولا تتكسف مشاعر ملخبطه كتيره جواها
بصت فضلت باصه للأرض وقالت بصوت واطي اوي: هو مين يا ماما 
امها: انتي عارفه مين! ها بتحبيه؟ 
نغم: ايوه بس احمد هيزعل انك مقلتلهوش 
بتغيري الموضوع ليه ملكيش دعوه بأحمد ماشي! 
وائل كان مبسوط علي خايف انه احمد يرفض ومامتها متقدرش عليه! 
كان طالع علي السلم ايوه المحاضره اتلغت النهارده كويس علشان نغم تفهم ومتدوشنيش اشرحلها 
وفتح باب شقتهم وكانت الصدمه! 
اكمل ولا 😢❤

يُتبع ..

google-playkhamsatmostaqltradent