رواية احببت مجرما الفصل الثاني 2 بقلم روان ابراهيم

 رواية احببت مجرما الفصل الثاني 2 بقلم روان ابراهيم

 رواية احببت مجرما البارت الثاني

 رواية احببت مجرما الجزء الثاني

رواية احببت مجرما الفصل الثاني 2 بقلم روان ابراهيم

 رواية احببت مجرما الحلقة الثانية

حازم بِشر:- نورتي جحيمي يا قطة.
(وظل يقترب منها بخطوات ثقيلة)
ملاك برعب من اقترابه:- عمـ عمـ عمو والله أنا أنا م م معملتش حاجة، بالله عليك متموتنيش بليز يا عمو.
حازم وهو مازال يقترب:- مش عايز أسمع صوتك أنتِ فاهمة يا بت(وبصوت مُرتفع اهتز له المكان) فاااااهمة!!
ملاك برعب وبكاء:- ف ف فاهمة، فاهمة يا عمو.
حازم وهو يبتعد:- مش عايز عياط يا بت أخرسي خاااالص.
(انكمشت تلك الصغيرة وجلست القرفصاء وأصابها الوهن والإعياء)
حازم لنفسه:- متنكرش يا حازم إن البنت حلوة فعلًا، بس أنا هنتقم وهعرَّف أبوها مين هو حازم السيوفي.
حازم بتركيز مع ذلك الصوت:- ايه الصوت دا، أنتِ بتقولي ايه يا بت أنتِ!!
ملاك بيقين بالله:- أنا بقول قرآن علشان ربنا ينقذني منك.
حازم بِشر:- مش عايز أسمعلك صوت وغوري من وشي.
حازم بصوت مرتفع:- محمد، أنت يا زفت، خد البت دي في الأوضة التانية.
ملاك ببكاء لحازم:- لا يا عمو، بليز متخليهوش يحطني في الضلمة، بالله عليك أنا أنا بخاف من الضلمة بص يا عمو والله أنا هسمع كلام حضرتك، بس بس كله إلا الضلمة علشان خاطري
محمد لملاك:- قومي يا بت، أمشي قدامي يلا.
حازم بأمر لمحمد:- سيبها وناديلي فاروق.
حازم لفاروق بأمر قاطع:- صور اللي هيحصل ويتبعت لأبوها.
فاروق بطاعة:- أمرك يا باشا.
(بدأ حازم يخلع حزامه ويقترب من ملاك)
ملاك برعب وبكاء:- لاء متضربنيش بالله عليك متضربنيش يا عمو علشان خاطري بالله عليك لالالالالالا أبعد عنييييي
حازم بصداع من صوتها:- أخرسي بقااااا وجعتيلي دماغي يا زفتة، أخرسييي
ملاك ببكاء حاد:- ح ح حاضر ب ب بس، بس بالله عليك أبعد عني أرجووووووك.
(حازم بنفاذ صبر أقترب منها بِشدة حتى ألتصق بها وصفعها بقوة حتى فقدت وعيها)
(فاقت تلك الصغيرة ووجدت نفسها بغرفة شديدة السواد)
ملاك بخوف وبكاء:- أنا أنا ب بخاف من الضلمة، أنا معملتش حاجة ياربي علشان يعاقبوني كدا، بابي وحشني أوي، تعالالي يا بابي دول بيموتوا ملاك زي ما موتوا مامي، يارب بابي يجي ينقذني منهم(وبكت بِشدة)
(ملاك بتذكر)
فلاش باك:-
ملاك ببكاء:- بابييييي، لاااااااء
ماجد بخضة على صغيرته:- بس يا روح بابي دا كان كابوس متعيطيش يا حبيبتي، أستعيذي بالله كدا وأحكيلي حلمتي بإيه.
ملاك ببكاء:- ح ح حلمت بمامي، بابي بالله عليك متسبنيش خالص متخليش حد يخطفني زي زمان لما خطفوني مع مامي، متسبنيش يا بابي.
ماجد بحنان:- مش هسيبك يا عيون بابي، أنا عندي كام ملاك، هي ملوكتي واحدة ومحدش هيأذيكي طول ما أنا عايش.
ملاك بفرحة:- وعد يا بابي.
ماجد وهو يحتضنها:- وعد يا قلب بابي.
باك:-
ملاك ببكاء:- أنت سيبتهم يخطفوني يا بابي، تعالى يا بابي ونفذ وعدك ليا
(وفجأة، حازم فتح الباب بقوة)
حازم بصوت مرتفع:- القطة لسه بتعيط ولا ايه!!
ملاك بخوف وأرتعاش:- أنت أنت ع عايز، عايز مني ايه، أنت مين وخاطفني ليه، أنت ليه بتعمل فيا كدا
حازم بصوت قوي:- أنا قدرك الأسود يا ملاك.
(عند ماجد)
(ماجد، والد ملاك، لواء ومسئول عن ملف حازم)
ماجد لنفسه:- أنا ليه حاسس بالقلق دا كله، أنا قلقان على ملاك كدا ليه، يارب بنتي تكون بخير، أنا هرن عليها كدا أصل مش معقول كل دا ملاك في النادي.
(ماجد أتصل بابنته ملاك ولكن الهاتف مُغلق)
ماجد بقلق:- من أمتى ملاك بتقفل موبايلها، هرن على الدادة.
ماجد لصفاء في الهاتف:- صفاء فين ملاك، موبايلها مقفول ليه فين البنت يا صفاء؟!
صفاء:-.....
ماجد بصوت مرتفع وقلق:- صفااااء ملاك فين ردي عليااا.
صفاء بخوف:- م ملاك مش موجودة يا ماجد بيه، السواق راح يجيبها من النادي وملقهاش.
ماجد بقلق:- أنتي بتقولي ايه يا صفاء ومتصلتيش بيا ليه، ليه كداااا
صفاء بخوف:- والله يا ماجد بيه أتصلت بحضرتك بس الموبايل كان مُغلق.
(ماجد دون أن يجيب عليها أغلق الهاتف)
ماجد بذعر على صغيرته:- روحتي فين يا ملاك، روحتي فين يا بنتي.
....- ماجد باشا، ألحق.
يُتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الراوية اضغط على (رواية احببت مجرما)
google-playkhamsatmostaqltradent