رواية تربع على عرش قلبي الفصل الثاني والعشرون 22 والأخير بقلم رحمة ايمن

 رواية تربع على عرش قلبي الفصل الثاني والعشرون 22 والأخير بقلم رحمة ايمن

رواية تربع على عرش قلبي البارت الثاني والعشرون 22 والأخير

رواية تربع على عرش قلبي الجزء الثاني والعشرون 22 والأخير

رواية تربع على عرش قلبي الفصل الثاني والعشرون 22 والأخير بقلم رحمة ايمن

رواية تربع على عرش قلبي الحلقة الثانية والعشرون 22 والأخيرة

رحمه بتحرك للخلف بتوتر:  خالد لو سمحت اطلع بره! 

خالد بتحرك خطوه لها وصوت مرتفع :  انتي بتعملي معايا كده لي! 

رحمه:  خالد اهدا اهدا ونتكلم 

خالد بتقريب وجلوس امامها :  انتي عرفه انتي عملني فيا اي،  انا خسرت كل حاجه تاني بسببك انا حبيتك بجد لي عايزني اكرهك لي بتندميني علي حبي ليكي يا رحمه 

"تبكي رحمه في خوف وترتعش اطرافها من صوته ونظرته الحاده"

رحمه:  خالد متقربش اكتر من كده،  خالد عشان خاطري 

خالد: انا رجعت لنقطه الصفر تاني بسببك 

رحمه:  انت مخسرتش حاجه احنا لسه فيها،  انت مش وحش وانا عرفه ده فبالله عليك اهدا ونتكلم ممكن 

خالد:  السجن كان ارحم من كل ده بنسبالي انا تعبت 

رحمه:  .... 

"ينزل خالد راسه وتتبلل عينيه بدموع نادمه ويخرج من جيبه سكينه صغيره فتضطرب رحمه وتحمر عينيها من الدهشه" 

رحمه:  اي ده!  خالد! 

خالد: انا اسف يا رحمه،  بس لازم اعمل كده سمحيني 

رحمه:  خالد انت مش مجرم ول مجنون متعملش تصرف تندم عليه،  لو قتلتني هتروح السجن بجد 

خالد:  مستحيل المس شعره منك يا رحمه متقلقيش انا هقتل نفسي انا وريحكو كلكو مني 

رحمه:  لاء بالله لاء 

" يبتعد خالد قليلا عنها ويبدل اتجاه السكينه له فتضربه برجلها بقوه فيقع وتمسك السكينه بدلا منه "

خالد بغضب:  انتي مجنونه! 

رحمه:  لاء انت الي مجنون واقسم بالله يا خالد لو مبطلتش جنان وتكلمنا زي الناس لغوزها في بطني انا واخليك تتحمل انت المسؤليه كلها وخليك تخسر كل حاجه فعلا 

خالد:  رحمه جيبي السكينه 

رحمه بتقريبها منها:  مبهزرش 

خالد:  بطلي هبل هتاذي نفسك دي مبيتلعبش بيها !

رحمه:  مش هتخدها يا خالد ولو قربت مني هموت نفسي بجد 

خالد:  خلاص خلاص هنتكلم بهدوء بس ابعديها عنك 

رحمه:..... 

___________

رافت:  حلو اوي السمك الي مبنصطدوش ده 

مازن:  ههه بص هو اهم حاجه الصبر 

رافت بالابتسام ونظر له: لسه فاكر 

مازن:  مفيش حاجه بعملها معاك بنساها،  حولت ومعرفتش 

رافت:  .... 

مازن:  كان نفسي اوي تصدقني يومها،  اه كنت بتحبني اوي ومدلعني اوي كمان بس انا فاكر انك كنت بتحب خالد برضه زي واكتر وكنت قرفك قواضي وكنت طايش،  بس منساش انك كنت بطلعني ديما من كل ده وديما تقف جمبي،  المره دي لما موقفتش جمبي حسيت اني اتخزلت،  انا عمري ما كدبت عليك ابدا لي مصدقتنيش يومها ولما كنت في سجن لي مزرتنيش ول مره هو كان غلط كبير اوي كده،  حتي لما طلعت لقيتك انت وخالد اقرب مني انا وانت زمان كمان منكرش انه اشتعلت نار جويا بس انا كمان ابنك،  جوايا ميت شعور مش فهمه ول عارف اوصفه، اووف

رافت:...  

مازن: ساكت لي 

رافت: مخبي جواك كتير،  ارتحت انك فضفت ليا 

مازن:.... 

رافت:  انت ابني يا مازن ضهري وكتفي وراجلي كمان،  كنت بعملك انك راجل لما كملت 10 سنين بس وانت بتكبر قدام عيني،  بخاف عليك وبحميك ولما حصل ده من 3 سنين كنت محتار ومش عارف افكر ولادي الاتنين في خطر وانا عاجز عن فعل اي حاجه،  لما شوفت شاديه وقلتلي كده وكلام خالد وانهم اتاذو وانت لاء خلا الشِيطان يلعب في دماغي ووقفت ضدك والحمد لله امي مش عملت زي ووقفت جمبك وطلعت هي الي صح، وانا طلعت اب فاشل مش قد المسؤليه 

"يحرك مازن راسه بسالب فينظر له رافت ببتسامه ويرجع بصره مجددا للماء" 

رافت:  انا اسف يا مازن،  انا غلطت ومش عيب اني اقول كده،  بوعدك يبني اني هعوضك خير،  بوعدك اني مش هخزلك تاني،  بوعدك اني افكر ووصل للحقيقه قبل اي خطوه اندم عليها،  غلطه صعبه وندم كبير هعيش بيه طول حياتي،  عارف انك صعب تسامحني بسهوله دي بس هحاول اعمل الي قدر عليه عشان اوصل لمكانه حلوه في قلبك تاني، في امل ارجع كده تاني عندك 

"يحرك مازن راسه بالايجاب" 

رافت: هتحاول عشاني صح 

"يحرك مازن راسه بالايجاب مجددا مع دموع خفيفه"

رافت بوقوف وفتح زراعيه: طيب ما تجيب حضن عشان وحشني حضنك يا بن الايه

" يضحك مازن بخفه ويترك ما بيده ويقف ويجري عليه ويعانقه "

رافت: اااه وحشني حضنك الدافي ده يبني حقك عليا يا غالي 

مازن: وانت كمان وحشتني يا حج والله 

رافت: اقلك سر 

مازن: اي 

رافت: انا فعلا بحبك اكتر من خالد ههه 

مازن: هههه 

_________

"تجلس رحمه علي الكرسي ويجلس خالد علي الكنبه امامها ويبدئون بتحدث"

خالد: بيكرهوني يا رحمه فخليني اموت احسن  

رحمه: مفيش حد بيكرهك، انت اه غلطت بس لازم تعرف انهم لازم يخدو موقف ومعاهم حق في ده 

خالد: مازن هيرجع زي الاول عند بابا و انا هيبعدني عنه كمان زي الاول 

رحمه: انت الي فاكر كده طمعك وغيرتك منه مفهمينك كده، ابوك عمرو ما قصر معاك ابدا، يمكن بحب مازن اوي عشان الصغير يعني انا بابا بحبني اكتر من سراء بس الفرق بينك وبينها انه اسراء كانت بتتخناق وتزعل وتقلب عليهم بهزار عشان عرفه انه بابا بحبنا احنا لتنين واكتر ومامتك كانت جمبك وبتحبك اكتر منه كمان ومكنش لاقي حنان الام بس انت خدته شوفت مين الي كان اناني او كان محبوب فيكو، وفي الاخر يدخل السجن وكلو يبعد عنه، انت شايف انك صح، الي بتعمله ده صح 

خالد:......

رحمه: خالد لسه في فرصه، اطلب منهم السماح وهيسمحوك ان شاء الله عشان مهما كان انت ابنهم وابعد الحقد والغيره دول من قلبك 

خالد: بس انا طلبت السماح من مازن كتير وموفقش وامي مبتكلمتيش وبابا كمان، انا بقيت لوحدي في اي اعيش عشانه يا رحمه في اي اخسره اكتر من كده 

رحمه: مازن مش سمحك وقتها عشان انت مكنتش صادق في اعتذارك وقتها واعرف انك تحاول مره وتنين وتلاته عشان يستاهل منك كده وابدا صفحه جديده وفكر في انهرده وازاي ترجعهم تاني حياتك،  صدقني لسه في فرصه وطول ما انت ندمان ومعترف بغلط مصيرهم في يوم هيسامحوك 

خالد: تفتكري في امل 

رحمه ببتسامه ونظر مطمئنه:  افتكر 

بعد ساعه.... 

"يفتح مازن المنزل وتسمع رحمه الصوت فتجري عليه وتعانقه بقوه تجعله يختل توازنه ويقرب من الحائط ويسند عليه لمقاومتها"

مازن بقلق: في حاجه يا رحمه 

رحمه: وحشتني 

"يفك مازن يدها ويقرب من وجهها قليلا وينظر له ويفتش عن شيئ بيه يطمأنه"

مازن بمسك زراعها : واثقه يا رحمه انه مفيش حاجه 

رحمه:  متقلقش بدل انا شيفاك انا كويسه،  عملت اي احكيلي بسرعه 

مازن بضحكه: رجعنا وتصلحنا يا رحمه انا فرحان اوي،  قلي انه اسف وتكلمنا كتير وقلي انه معرفش يجيلي عشان ابنها مكنش بيدخل حد خالص وانه رغم انه فاهم اني انا الي عملتها وقتها مبطلش خوف وقلق عليا وديما كان مرقبني ومهتم بيا من بعيد،  فرحت اوي يا رحمه،  بابا رجع تاني ليا 

رحمه بفرحه:  يا احلي خبر في حياتي،  مبروك يا قلبي 

مازن:  لاء لاء لازم نحتفل بمجهودك الغظيم ده 

رحمه: قصدك اي 

"يقرب لها ويرفعها بين زراعيه ويلف بها في ضحك وفرحه"

رحمه: ههه نزلني  يخربيتك 

مازن: بحباااك اقسم بالله 

بعد شهر....

رحمه: مستحسييل 

سمير: عوشان خاطري يا رحمه ونبي 

رحمه بتريقه: عوشان خاطري انت عفيني من الموضوع ده 

سمير: هخلي ايه ترفع عليكي السلاح وتقنعك بقله الزوق بقي بدال ميفعش معاكي الزوق 

رحمه بثقه: مبخااافش 

ترن ترن ترن 

رحمه: استنا ياض افتح اشوف مين 

سمير: خدي راحتك انا معاكي لعند ما جبلك صداع وتوفقي 

رحمه: يا بن الزنانه ولاه امشي يلا 

" تفتح الباب فتجدهم اصدقائها "

ايه: زعبولتتتي 

ايمان: حوووم 

رحمه: استر يا رب مش عايزين انهرده يارتنا افتكرنا حاجه عليها القيمه يا سمير 

ايه: نعم يختي! سمير هنا! بخوني صح، هنكد عليه 

سمير: لاء انا في التلفون وربنا في التلفون كفايه نكد ابوس ايدك

رحمه: ههه اقفل يلا دي شكلها ليله صباحي 

"يجلسون في الصاله ويفصفصون البذر ويتحدثون بمرح"

ايه: لو تشوفي شكلها وانا بقلها سمير، وهي بترد وتقولي عمووو سميي بجد ههه كنت عايفه انه بحبك يا ماما وانتي كمان بتحبي وبتستعبطي، قلتلها بنت! اي الكلام ده يخرييتك!

رحمه: تربيتك يختي عايزها تكون عمله ازاي يعني 

ايمان: ههه والله معرف اي الجيل المهبب ده 

ايه: صدقوني ارتحت اوي انها وفقت عليه لاء ومسكت دراعي كده وتقولي بصي يا ماما هما كلمتين الوحده ملهاش غيي بيت جوزها وعمو سميي ياجل محتيم وانا مطمنه عليكي معاه غيي كده بحبني وفاضي عنك وهيفسحني بدل ما انا قعده زي المطلقين كده في البيت فانا موافقه والفيح الاسبوع الجي ، طب دي ارد عليها اقلها اي بزمتكو 

رحمه: قللها اروح انا اذاكر عشان مدرستي بكره عن اذنك 

ايمان: مووت هههه 

ايه: والله يا بنتي جالي سكر بسببها 

رحمه: عبال الي في بالي يا رب 

ايه ببتسامه: اه صح سمير قلك هيهي 

رحمه برخامه: قلي هيهي ومش هعمل كده لو قلبتو قرود دلوقتي 

ايه: عوشان خُاطري يا رحمه ونبي 

رحمه: عوشان خُاطري انا ارحموني، خالتي هتعلقنا احنا التلاته علي الباب 

ايمان: لاء اي القصه فهموني 

ترن ترن ترن 

ايمان: دقيقه يا بنات، الو 

محمد: الو يا قلبي 

ايمان:.....

محمد: وحشتيني 

ايمان:.....

محمد: انا نازل انهرده وهقعد 6 شهور لحد ما تزهقي مني وبوعدك هعوضك الغيبه الطويله دي 

ايمان:...  

محمد: ايمان انتي سمعاني 

"تقفل الخط"

رحمه: اي مين يا بت متنحه كده لي 

ايمان بالجلوس: مايه بسكر يا رحمه مش قادره بسرعه 

رحمه بتسغراب: مايه بسكر؟!

ايه: الحقي دي اغمي عليها ههه 

رحمه: انتي بتضحكي يا بارده! ايمان ايمان انتي كويسه

ترن ترن ترن 

ايه: استني انا اشوف مين.، الو 

محمد: الو يا ايمان قفلتي الخط لي 

ايه: انا ايه مين معايا 

محمد: ايه انا محمد اي نسبتي صوتي 

ايه: محمد! هههه عاش من شافك يا راجل احنا بنحسابك موت 

محمد: يخربيت شكلك يا دبش ، بعد الشر عليا 

رحمه: اوباااا محمد بجد استني اما ارقع زغروطه كده 

ايمان: لاء سيبي دي عليا انا لولولولولوي 

محمد: ههههه وحشتني بنت الهبله 

"يقومون بضحك جميعا"

____________

في الفناء...

"يركب مازن السياره فيركب خالد بجانبه بالقوه كالمعتاد"

مازن: خالد انزل لو سمحت 

خالد: لاء 

مازن: يوووه، كل يوم علي الحال ده بقي، انا زهقتلك 

خالد: انا اسف يا مازن، بجد انا اسف وهقلك كده كل يوم و هركب معاك بالغصب وهخليك توصلني برضه لحد ما ترضي عني 

مازن: خلاص هسبلك العربيه كلها وامشي اشبع بيها 

"يفتح مازن الباب وياخذ العربيه الاخري ويغادر وينظر خالد لرحمه باسى ويذهب خلفه بسياره الاخره"

رافت: ايدك يلا يا باشا هههه 

رحمه بحزن مزيف: ينفع الحمى ياخد من مرات ابنه فلوس 

رافت: رحمه اطلعي بالفلوس يلا، انتي الي قبلتي اتحدي 

رحمه: هيسامحو يا عمو وهخدهم منك الضعف هه 

رافت: اطلعي بال50 جنيه 

رحمه بدموع: ساخبر الله بكل شيئ علفكره، اتفضل وعيني فيها 

رافت:  ها ها كملتهم 500 جنيه، اوعي تصالحو يا مازن علوضعك 

رحمه: هيسمحو وهخدهم منك يا عمو وهتشوف  

رافت: يلا يا فشله من هنا 

رحمه: سكتي يا ماما ونبي 

شاديه: انا قاعده وسط عيال والله توب عليا يا رب، وانت يا كبير انت مش كبرت علي الحاجات التافه دي سيب بنتي في حالها 

رافت: وقفه في صف مرات ابنك يعني طب والله لقول لمازن يقلب عليكي 

شاديه: وانا هخلي خالد يخرملك اطار العربيه تاني ومتعرفش تروح الشغل 

رحمه: وانا هاخد من خالد فلوس عشان لسه مصلحش مازن وفلست بسبب عمو وشكرا 

" يضحكون جميعا في مرح "

زي ما انتو شايفين خالد طلب السماح منهم والحمد لله بعد معانا  سمحه و اعتذر كتير علي اي حاجه عملها معايا ومع مازن وطنط اقصد ماما شاديه رجعت تضحك تاني وبقينا عيله وحده واحسن بس لسه الصغنن بتاعي معاند ومش راضي يسامحه ولسه خالد مصر انه يخلي يتقبله كاخ لي ويرضي عنه وانا وعمو رافت بنلعب وطنط تاخد دوه السكر عشان هتتشل مننا ونشوف اخرتها مع لتنين دول.

رحمه: اميييي 

تفيده: لسه فكره انه ليكي ام تسالي عليها 

رحمه: احنا هنكدب انا مش كنت عندك انا ومازن من شهر وبقي صحبكو وحبيبكو وصهركو وبتنجان وقعدت تلات ايام وطردتيني انتي والحج  عشان جبتلكو صداع من كتر كلام 

تفيده: احم عايزه اي، اكيد مش رنه تسالي عليا يعني

رحمه: يعجبني فيكي نظرتك القويه 

__________

"بعد يومين"

في المطعم 

"يجلس سمير وامه ورحمه ومازن وتفيده علي الطاوله وينظرون لبعضهم جميعا"

خالتو: في اي يا جماعه مالكو متجمعين وبصلي كده لي 

رحمه: احم بصي يا خالتو عايزاكي تهدي خااالص وتخدي الموضوع بصدر رحب كده 

تفيده: ايوا بصدر رحب 

سمير: ست الكل انتي ربنا يخليكي ليا 

خالتو: بسسسس كده يبقي في مصيبه، خير!

مازن: هههه 

"ينظرون له جميعا فيتجمد ويوقف الضحك"

سمير: بصراحه يا ماما انا بحب ايه صحبه رحمه وعندها بنت وبتشتغل في شرطه و هطلب ايدها لجواز بس كده  

رحمه: سلم علي شهدا الي معاك 

مازن: هههه مش هتوحشني والله هفرح باي حاجه تحصل ليك 

تفيده: اختي حببتي، اي نلحقك بكوبايه مايه ول اي، سكته لي!

خالتو: ههههه مش قادره ضحكتوني والله امم بتهزرو صح، طيب عايزين اي بقي 

"يضعون يدهم علي وجههم ويتنهدون بتعب ويضحك مازن دون توقف"

بعد تلات ساعات.. 

خالتو: مستحيل انا مش موافقه، يعني ترفض كل دول وفي الاخر تجوز وحده عندها بنت وشغاله في الشرطه، انت اتهبلت 

سمير: ماما انا بحبها من زمان عشان خاطري فكري 

رحمه: خالتو ايه صحبتي تستاهل كل خير وبتحبه هي كمان 

خالتو: حبها برص وحبك عفريت انت كمان ويلا نمشي لانه مفيش حاجه هتغير قراري 

مازن ببرائه: طيب وعشان خاطري انا يا طنط

خالتو: اي 

مازن: اي رئيك نفكر بعقل يعني انتي عايزه تكوني جده صح، هتكوني جده علطول مش لسه هتنستني، غير انها شرطه"بغمزه" يعني معاها فلوس وهتظبطك وغير انها هتستحمل ابنك الي محدش بيستحمله ده وتشيل عنك شويه، هيعقد جمبك لو موفقتيش وهتكبري وهو هيكبر وتقعدو في وش بعض وسعاتها هتقولي يريتي وفقت 

خالتو: تصدق اقنعتني، تمام انا موافقه مش عشان كلامك الي زي السكر وصح ده عشان عيونك الحلوه دي مينفعش حد يحرجها ويقلها لاء

رحمه: نعم يختي!، انتي بتعكسي قدامي وهو عمال يضحك طول القاعده وبنقنع فيكي بقلنا تلات ساعات!

سمير: هههه حبيبي انت وربنا، رحمه الود ده بقي صحبي خلاص 

تفيده: صهري ده ههه 

رحمه: اااه انا الي عايزه كوبايه مايه اطري بيها عليا، الحقوني 

__________

في الحديقه....

"تعطي شاديه طبق المشويات لخالد وتشاور علي مازن لاعطائها له"

خالد: اتفضل 

مازن:.....

خالد: عشان خاطري كفايه، انا بجد اسف واتغيرت والله، انا عارف انه من حقك تعمل اكتر من كده وهستناك اما تسمحني وهقلهالك كل يوم عدا شهر واسبوعين ولو عدا سنه وتنين برضه هطلب منك السماح، الطبق اهو 

"يضع خالد الطبق علي السفره ويلف للمغادره فيوقفه صوت مازن"

مازن: بنسبه للشوي انا بعرف شوي احسن منك 

خالد بلف والابتسامه: وانا بعرف اقلبهم قبل ما يتحرقو احسن منك 

مازن: بابا بحبني اكتر منك 

خالد: وماما بتحبني اكتر منك 

"يقومون بضحك ويعانقون بعضهم"

خالد: انا اسف 

مازن: مسامحك 

خالد: بجد! هههه اخيرااا 

مازن: بس لسه همرمطك شويه 

خالد: برحتك هيكون ارحم من الي انا فيه ده، علي الاقل هنام 

مازن: ههه اهلا بعودتك يا شق 

خالد: شكرا يا مازن بجد، بوعدك اني مش هخذلك تاني واكون اخ كبير تعتمد عليه وتثق فيه 

رحمه: لولولولي، ايدك علي 100 جنيه يلا 

رافت: يووه لي يا مازن كده يعني تسامحه هو وتخسرني انا 

خالد ومازن:؟!!

شاديه: العدل يتقال، رحمه فازت برهان اطلع ب100 جنيه 

مازن: ثانيه انتو عاملين علينا رهان!

خالد: عيله شرنيه 

هانم: ولاه انت وهو تعالو سندوني مش قادره 

مازن وخالد: تاتاااا 

وقفت اراقب وانا في قمه سعدتي واخيرا رجعت البهجه والفرحه علي قلبهم تاني، رجعو عيله وبقيت جزء من العيله دي، ندم وعتاب ومشاكل وهموم وتعب كل ده مرو بي ولسه مكملين عشان نيتهم الصفيه وجمال روحهم الحلوه، العيله طول عمرها سند وضهر وطول ما وراك عيله انت وراك قوه عمرك ما هتلقيها في حياتك ابدا.

________

خالد: الكرفته البيضه ول سوده 

رحمه: البيضه 

مازن: حوم انهي ساعه 

رحمه: الزرقه 

رافت: رحمه فين مفتاح العربيه 

رحمه: مع مازن كان دوره امبارح 

خالد: اشطااا انا الي هسوق ههه 

شاديه: رحممه تعالي ساعديني في الفستان ده انتي جيبالي اي كده يا بنتي ربنا يهديكي 

رحمه: يا ماما ده بتلبس من فوق اي الي انتي عملتي ده، حج مراتك مبتفهمش في الموضه 

رافت: لو لبست جلبيه قديمه موزه برضه 

مازن وخالد بتصفير: اوووووه هههه

رحمه بتصقيف: اللله يسهلوووو 

شاديه باحراج: اي يا عيال قله الادب دي اتلمو وطلعو بره يلا 

رافت: ههه 

امام السياره....

مازن: اي القمر ده كلو بقي 

رحمه: اممم شكلك بهت عليا وخدت منك شويه 

مازن: ههه لازم نروح فرح سموره متجي نخلع 

رحمه: عشان ايه تعملني سلطه ها، تعالي شوف رغد هتموت ضحك 

مازن بتقبيل جبهتها: هتعملي فيا اي اكتر من كده 

"تنظر له رحمه بخضه وتخجل فتنظر للارض بمحرار ويخرجون الاخرون من المنزل ايضا"

خالد: احم احم نيجي 

مازن: ههه واذا قولت لاء هتمشو يعني 

رافت: اومال يبني نقدر تقلك لاء، يلا يا رجاله 

شاديه وخالد: حاضر يا باشا 

"يرمي له خالد المفتاح بضحك ويركبون العربيه الاخري ويغادرون"

مازن: تعرفي اني عندي عيله بتفهم 

رحمه: ههه ابوك ده بكاااش 

"يغادرون بضحك ويذهب مازن بسياره للمكان المفضل لديه"

رحمه: اللله لسه متغيرش ههه 

مازن: انزلي 

رحمه: اتاخرنا يا مازن و.. 

مازن: انزلي بقلك 

"تنزل رحمه وتنظر للنجوم بفرحه فيلف مازن لها ويعناقها"

مازن: انا مش عارف اقلك اي، كل حاجه تغيرت في حياتي من يوم ما دخلتيها فكره اول يوم جيتي علي العيله وقتها وقلتلك كلام جارح انا حرفيا ندمان بجد واسف علي اي حاجه جرحتك بيها ،وهفضل طول حياتي يا رحمه فخور اني اتجوزت وحده زيك تكملني، انا بعدك عرفت طعم سعاده لانك ببساطه كل حاجه ليا، في كلام كتير نفسي اقوله بس ول كلام الدنيا كلها يقدر يوصف حبي ليكي، انا بحبك يا رحمه وهفضل احبك طول العمر، ربنا يخليكي ليا

" تبكي رحمه بهدوء وتعانقه ايضا وتغرس وجهها في كتفه بهدوء"

رحمه: انا رحمه الي عندي 27 سنه وكنت بهرب من كلام الناس فعلا زي ما قلتلي قبل كده، كنت بقول خلاص الدنيا وقفت ومفيش امل وربنا مش كتبلي احس الشعور ده وانا رضيا وعشان عشمي فيه عوضني عوضني بزوج رائعه زيك كده وعيله افتخر بيها وعرف اني عمري ما اندم اني اتجوزتك ابدا لانك ارجل واحد انا شوفته في حياتي.

مازن: اااه حاسس اني هروح هلحين ويقطع الفرح علي صحابه 

رحمه: ههه

مازن: في كلمه مسمعتهاش لسه علفكره

رحمه: احم هو...

مازن: رحمه عشان خاطري 

رحمه: بحبك يا مازن  

مازن: هههه تاني 

رحمه: لاء كفايه متقرفناش مش فرح ابوك هو 

مازن: خلاص يا عم صبحي مالك ههه 

"تضحك رحمه فيخرج من حضنها ويلمس وجهها برقه ويقرب لها قليلا فيرن هاتفه"

رحمه: ههه مازن التلفون 

مازن: سيبك منه 

رحمه: مازن ليكون حد مهم 

مازن بفتح المكالمه دون النظر: الو يا بن الجزمه وقته هو ازعا

خالد: اي ده انت بتزعق لي يا عم! انت بتشتم ابوك كمان والله لقله 

مازن: اقفل يخربيت شكلك 

خالد بفهم : كنت بتعمل اي يا معلم وقطعتك عنه هههه 

مازن: غور يا خالد 

رحمه: يلا عشان اتاخرنا ها يلا ههه 

مازن: يلا يختي انتى فقر اصلا 

رحمه: يا رخم 

___________

بعد شهرين...

خالد: ابقي تعالي معايا انتي ومازن  

رحمه: خد شاديه مش امك دي 

خالد: يا رحمه نسمه عرفاكي فهيكون مريح اكتر 

رحمه: مش عرفه هتكون نسبتي ازاي، يا زين ما اخترت والله

خالد: مش اعتذرت منك يا بت، بطلي قلبك لسود ده يا بومه 

رحمه: طب والله لقول لمازن 

خالد: مش تتاخرو بكره الساعه 7 انتي ومازن هتيجو معايا ولي هيعترض هزعلو

رحمه: خلاص غور يخربيت زنك 

في الغرفه...

المساعد: اخر كشف يا دكتور 

مازن بتعب: تمام دخلو وروح انت خلاص كده

رحمه بطرق الباب : احم احم الدكتور فاضي 

"يقف مازن بفرحه ويضع نظارته جانبا" 

مازن:  ولو مش فاضي  نفضالك

رحمه:  ههه جبت اكل 

مازن:  اكل اي جيبي حضن 

رحمه:  والله جايه اكشف وبتاع جوزي لو عرف اني بخونه هيقتلني 

مازن: يا رااجل ههه 

رحمه:  وخد قلك سر 

مازن:  امم قولي سر  

رحمه:  هكشف ببلاش ههه 

مازن:  ينهار ببلاش لي ان شاء الله صحبه المكان 

رحمه:  تؤتؤ مرات صحاب المكان ❤

مازن:  لاء غلطانه انتي قلب صحاب المكان  ❤

الغيره احيانا تقتلك، فتذكر دائما انك كافي من اجل نفسك وبعض الاشخاص في حياتك فانت مميز بنفسك وبحب الناس لك واذا شعرت بذنب في اي شيئ في حياتك فاعتذر وابدا من جديد فالله معاك ويعلم ما في قلبك فطمأن وتذكر دائما انك مقبول واذا ليس في نظر احد فيكفي انت تكون كذالك في نظر نفسك فقط....

تمت

google-playkhamsatmostaqltradent