رواية بنتين من الصعيد الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم اسراء القاضي

 رواية بنتين من الصعيد الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم اسراء القاضي

رواية بنتين من الصعيد البارت الحادي والعشرون

رواية بنتين من الصعيد الجزء الحادي والعشرون

رواية بنتين من الصعيد الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم اسراء القاضي

رواية بنتين من الصعيد الحلقة الحادية والعشرون

العمده_مبهزرش يازينب يابتي الكلام ده حقيقي خلاص علي إكده تعبنا من المناهده بس انااااا عندي شرط علشان اوافق وابني المدارس للبنات..

الجميع بإستسلام _شرررررط ايه تانييييي؟ 

كاد ان يرد عليهم ولكن ركضت تلك الصغيره اتجاه العمده محتضناه بشده 

ليلي بطفوله_انت كويس سميره قالت انك تعبان بس مش تخاف ليلي وميم هيكشفو عليك وهتبقي كويس صح ياميم(مريم) 

العمده بضحك_انااا بقيت عال العاال ياست ليلي بعد حضنك الجميل ده رضيتي عني اخييرا 

نظرت ليلي لبلال ومريم وكأنها تذكرت شئ ف بعدت عن جدها بسرعه_لا لا ليلي لسه مش سمحتك علشان انت مش هتعيمني زي ميم ونوي(مريم ونور) 

نور _ياقلب نوي انتي خلاص ياست ليلي انتي هتتعلمي وهتروحي المدرسه وهتبقي احسن مليون مره من مريم ونور ولا ايه يامريومه 

_طبعااا ده انتي هتبقي اشطر واحده 

العمده بمقاطعه وغموض_بس انا لسه ماقولتش علي شرطي علشان تفرحو ليلي وانتو كمان إكده.

ليلي _عادي ليلي مش فرحت زيهم لأن فايس قالي انو هيعلمني وهيخلي ليلي اشطر واحده 

_شرط ايه يابويا مش انت وافقت خلاص 

_يتعمل فرحك انت واختك يابلال في ليله واحده ولا لاه مش هتبقي ليله دي هتبقي سبع ليالي كل ليله يبقي فيها واكل للناس ودبايح خلي الجعان يشبع ياولدي 

صفيه_وه وه دا ايه الشرط ده يابويا 

حسان بفرحه_اسكتي انتي بس..والله ياعمي ده احسن حاجه قولتها دي.

هنا تذكر حسن قراره تجاه نور وعرض سامح ولكن قرر ان يتكلم مع زينب بمفردهم الأول  

حسن _اشمعناا انتو وانا كمان عايز اتجوز 

بلال_يخربيتك فاضحنا دايماا 

_مالكش انت دعوه خليك في حالك وسيبني انا عارف هعمل ايه

_ده يبقي يوم المُني ياولدي مين دي بقي نعرفها؟ 

_ااه ياخالتي فاطمه تعرفيها وتعرفيها كويس اوي كمان اصلها تبقي البشمهندسه نورر 

نور بصدمه _داا عندها انسي اني اوافق 

مريم_يابنتي بقي اتهدي شويه عيب كده اسمعيه الاول 

كادت ان ترد نور ولكن سبقها حسن_احم بعد أذنك ياخاالي اناا عايز اتكلم مع البشمهندسه لوحدينا 

_ماشي ياولدي روح معاهم  يابلاال ياولدي انت ومريم في المندره الكبيره 

مشي حسن وبلال ومريم ونور وراهم 

_بقولك لأخر مره يانور امسكي نفسك شويه واديه فرصه عيب الي بتعمليه ده 

_هو بالعافيه انا مش رفضت قبل كده ده انسان قليل الذوق اصلا 

حسن بصوت عالي_علفكره سمعتك واقدر ارد عليكي بس عامل احترام لمريم وبلال 

_نسقفلك يعني! 

_يابنتي بقي متعصبنيش عليكي ده انتي رخ.. 

بلال_بسسسس كفاياكو عاد ايه لعب العيال بتاعكو ده هتقعدو مع بعض تتكلمو بهدوء سامعني ياحسن ولا اعيد كلامي تاني 

_خلاص ياعم انت براحه 

(بين نور وحسن) 

_علفكره انا مش حابسك اعدلي وشك ده خلينا نعرف نتكلم 

_لو سمحت قول اللي عندك بسرعه انا مش فاضيه ورايا محاضرات عايزه اذاكرها ومش فاضيه 

_ماشي ياست نور بصي انا في الاول بس عايز اقولك اني مش الشخص اللي هيجبرك علي حاجه او اقعدك من التعليم بالعكس انا هفضل دايما شايفك مميزه وهفضل فخور بأي انجاز هتحققيه مهما كان كبير او صغير اناا بس محتاجك تديني فرصه وتوافقي علشان اتكلم مع سامح بقي ونخلي فرحتنا مع بلال ومريم وصفيه . 

_وانا ايه اللي يضمنلي انك في يوم مش هتشوفني عاديه او هكون حاجه وخلاص اول ما اخدتها هتهملني بعدين. 

بص حسن وقالها_- أنتِ لست عادية في حياتي.. وإياك وأن تزورك الظنون بأنكِ عاديه بالنسبة لي، قد لا تعلمي بأنكِ جئتِ إلي عليٰ هيئة رسالة إعتذار من هذا العالم الساذج.. 

وقد لا تعلمين بأنك وإن كنت عاديه، فهذا يُميزک، وقد لا - وقد لا تعلمين أنني وضعتك ضمن قائمة أهم سباقات حياتي .... 

إما الفوز وإما الفوز .. 🖤

قاطعهم صوت زينب وهيا بتجري عليهم_ حسن بابا اتصل وقال انو هخلص الورق بتاع السعوديه وهينزل البلد بعد كام يوم كده 

_طب الحمدلله علشان انا عايزه في كذا موضوع اول ما يجي 

زينب _اهاا تمام، ايده مالك يانور وشك قالب طماطم ليه كده 

نور في نفسها _طماطم ايه بس ده انا حاسه اني بنهار هناااا منك لله ياحسن يابن صفيه انت طلعتلي منين بس 

نور_هه لا مفيش حاجه يازينبو يلا اناا همشي بقي عايزين حاجه، مريييييم يلااا 

جات مريم وبلال عليهم 

بلال_يلاا انا هوصلكم 

مريم ونور بصوت واحد_يلااا

بعد ما مشت مريم ونور كادت ان تغادر زينب كمان ولكن قاطعها حسن 

_استني يازينب انا عايزك في موضوع 

_هاا خير ياعريس 

_مانتي هتبقي عروسه بردو وانا ساكت علفكره 

زينب بعدم فهم_عروسه ازاي مش فاهمه لالا احكيلي كده في ايه 

حسن_بصي ياستي انتي طبعا عارفه البشمهندس سامح من لما كان شغال معايا واحنا في السعودية وهو كلمني امبارح وقالي انو عايز يتقدملك  بس انا قولتله اني هبلغ بابا الاول واخد رأيك انتي ايه رأيك بقي!؟

بخجل_الرأي رأيك انت وبابا 

_يختي بطه طلعتي بتتكسفي زي البنات 

بعد أن عاد مختار من السفر تم تحديد موعد للزفاف ليكون اكبر حفل زفاف يتم في البلد ف كان زفاف لأبناء العائله صفيه وحسان نور وحسن ومريم وبلال. 

استقيظت علي يد صغيره تعلم انها ليلي ف هي منذ ان علمت بحفل الزفاف وهي وبلال يأتو  لمريم كل صباح تفطر معاها وبعدين تمشي علي كليتها 

_صباح الخير يالولو ياجميل 

_صباح الخير ياميم،، يلاا بسرعه علشان نفطير سواا فايس وبلال مستنينا بره. 

_يلاا ياست ليلي هغير هدومي ونطلع نفطر سواا 

_وهتمشي علي الكليه زي كل مايه(مره) 

 بضحك_اهااا خلاص هانت يالولو ومش هاروح تاني حتي هخليهم يشغلوني هناا جمبك ياعسل..

ليلي بإنتباه_بس بلال قايلي انو مش موافق لمريم تشتغل ازاي تشتغل مريم بق

مريم بخضه_قاااااالك اييييييه!

"نحن مصنوعون من الفناء .. ولا ندرك الأشياء إلا فى لحظة فنائها...

نشعر بثروتنا حينما تفر من يدنا.. 

ونشعر بصحتنا حينما نخسرها...

ونشعر بحبنا حينما نفقده..

فإذا دام شئ فى يدنا فإننا نفقد الإحساس به...🖤"

يتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية اضغط على (رواية بنتين من الصعيد)

google-playkhamsatmostaqltradent