رواية المستحيل تحقق الفصل العشرون 20 بقلم زهرة

 رواية المستحيل تحقق الفصل العشرون 20 بقلم زهرة

رواية المستحيل تحقق البارت العشرون

رواية المستحيل تحقق الجزء العشرون

رواية المستحيل تحقق الفصل العشرون 20 بقلم زهرة

رواية المستحيل تحقق الحلقة العشرون


استفاقت روان من نومها و لكن هذه المرة باصرار اكبر هنساكم و نكمل و هكبر اكتر و اكتر و هتجوز و هخلف بس ساعتها مش هعمل فيهم الي انتوا عملتوه فيا ...
مش عارفه لي يا مروان اعجابي بيك بيزيد يوم بعد يوم يمكن عشان مشوفتش منك حاجة وحشة..و كمان طيبتك و حنيتك الي انا مفتقداها..وألا يمكن علشان نظرت الحب الي في عيونك دي .. 
نادية مسهمة في أي كدا يا روان 
روان مفيش يا دادة هي الساعة كام
نادية الساعة سبعة يا حبيبتي 
روان بصدمة سبعة الصبح هو أنا نمت كل دا 
نادية شكلك كان تعبانه و مرهقة اوي مرضيتش اصحيكي يا حبيبتي المهم انتي احسن دلوقتي 
روان اه الحمد لله كويسة هقوم انا أصلي و اروح الشغل
نادية مش هتفطري
روان لا مش هبقي افطر مع دينا في الشغل 
نادية طيب يا حبيبتي 
اتجهت روان الي المرحاض و اغتسلت بسرعة و توضات و بدلت ملابسها و أدت فرضها ثم اتجهت إلى الشركة..
___________Źahrä____________
دلف محمود حجرت والدته وجد مروان عندها قال بطريقة مضحكة..
محمود لا لا مش ممكن امي و اخويا في اوضه واحدة و بيضحكوا مع بعض لي يا دنيا تخليني اشوف اليوم دا 
كان محمود يتكلم بتاثر غمزت الهام لمروان و أشارت لها باتجاه الشبشب 
فاحضر لها مروان الشبشب 
الهام لا يا حبيبي متفهمش غلط تعال بس و انا هفهمك
محمود اي دا بجد و كاد أن يقترب منهم حتي وجد الشبشب ملتصق بوجهه 
محمود كنت شامم ريحة غدر في الحوار دا ثم اتجه الي أحد المقاعد و جلس بهم 
الهام بحنان مالك يا حوده زعلان لي .
مروان هتلاقي دينا قايمه معاه بالواجب حبتين هههههههه
محمود بتضحك على اي يا أخويا دا روان معلماك الأدب انت بتعرف تتكلم معاها اصلا
مروان انت هتقلب الترابيزه عليا يلا وألا اي 
محمود لا عليا ولا عليك ثم نظر إلي العام و تحدث بجدية 
انا عاوزه اروح أخطب دينا ينوبك ثواب فيا 
الهام هههههههه صعبت عليا يا واد هههههههه هخطبهالك حاضر
محمود بفرحة بجد يا ماما اه يا حبيبي انا اهم حاجة عندي راحتك 
محمود الله يباركلنا فيكي يا حبيبتي
مروان ابسط يا عم هتتجوز اهو 
محمود عبالك يا مارو و يحنن قلب الوليه الي اسمها روان دي عليك يا رب 
مروان وليه يا بيئه طب منتش متجوز
محمود بثقه لا يا حبيبي انسي دا القرار صدر من عند الهام و أن حق عليا كنت عاوزك تتجوز معايا في نفس اليوم 
مروان بتفكير تصدق فكرة برضوا 
يلا يا خفيف قدامي علي الشركة
محمود بجدية مصطنعة يلا يبشا
ذهب كل منهم يقبل يد امه و رأسها و اتجهوا الي الشركة تاركين خلفهم امهم تدعوا لهم بارقي و اسمي الأدعية ..
___________Źahrä____________
يا نادية بقي انا ماشيه و مش هاخد السندوتشات ابقي اديها لشاكر ياكولها هو سلاموز
نادية بنت الجذمة مخدتش السندوتشات برضوا احسن هاكولها انا و أنا بتفرج علي زي ألوان اهو اتسلي برضوا يلا بقي اصل حلقه النهاردة هتبقي رومانسيه و هييييح...
شاكر اي يا نادو مالك كدا 
نادية بنتك بنت الكلب دي مخدتش السندوتشات برضوا
شاكر طب هي مخادتش السندوتشات مالوا الكلب بقي بتدخليه بينكم لي ..
نادية مش بنتك يبقي تتهزق معاها 
شاكر ماشي يا ستي هاتي السندوتشات دي بقي أكلها
نادية لا يا اخويا دي هاكولها و انا بتفرج علي المسلسل الهندي بتاعي اوي كدا انت لسه واقف لي اصلا يلا انزل علي شغلك رجاله اخر زمن ..
ضرب شاكر كف علي كف و قال مالها دي شكل دماغها لسع من الهندي الي بتسمعة اروح اشوف شغلي احسن ..
___________Źahrä____________
اثناء دخول روان الشركة نظرت إلي الأمن وجدت بجوارة كيس مملوء بالفول و الطعميه و الباذنجان المقلي..
روان ياااه بقالي كتير مكلتش الاكل الحرش دا 
روان للحارس لو سمحت
الحارس ايوه يا فندم
أخرجت من جيبها ميئة جنيه و أعطتها له و قالت هاتلي فول و طعميه و بتنجان مقلي .. و متنساش البصل و هات لبان و كرمله يكون النعناع عالي فيهم ..
الحارس بصدمة دا ليكي 
روان ايوة ليا هاتهم و طلعهم فوق علي مكتبي 
الحارس و ما زال علي صدمته حاضر و ذهب ليحضر الطعام ..
توجهت روان الي المكتب وجدت دينا بانتظارها
روان يا صباح الاناناس
دينا صباح الورد شكلك رايقه
روان ايوة رايقه
دينا يدوم روقانك يا سكرتي 
روان تسلمي يا دينا ها فطرتي
دينا لسه 
روان يبقي نفطر سوا و جلست علي الكرسي المواجه لها 
دينا طب هطلب اكل 
روان بخبث لا انا طلبت اكل و زمانه جاي 
دينا اشطا تمام 
___________Źahrä____________
دلف مروان مع محمود الشركة و ذهبوا الي المكتب و لكن أثناء دلوفهم نادت عليهم نهي 
مستر مروان
مروان ايوة يا نهي 
نظرت لحارس الأمن و ما يحمله بيده باحتقار و قالت شوفت يا مستر داخل الشركة ببصل و فول و طعميه الاكل دا يا شاطر يتاكل في الشارع مش في شركة محترمة ..
نظر لها الحارس بخجل و قال بس مدام روان هي الي طلبت مني الاكل دا يا فندم 
ابتسم مروان بداخله على بساطتها و كونها تاكل من أكل عامة الشعب و أمام الجميع ولا تستحي من هذا 
أخذ منه محمود كيس الطعام و قال و ربنا انت جيت في وقتك هات الكيس دا لينا و روح هاتلها غيره هههههههه اصل انا جعان
نظرت له نهي بشمئزاز و قالت انت هتاكل من البتاع دا 
نظر لها مروان بتحدي و قال مسموش بتاع اسمها نعمة ربنا و اه احنا بناكل منه كل يوم 
فرح الحارس كثير بنهي التي تتعامل مع الجميع بـ تكبر عالي..
أخذ مروان من محمود الكيس و قال يلا هنوديلهم الفطار و نفطر معاهم هههههههه
محمود ايوه بقي الله علي الحاجات الحلوه دي هو دا البوص و الا بلاش 
ذهبا محمود و مروان باتجاه مكتب روان و ذهب الحارس الي عمله و هو يزف ذالك الخبر فهو من الأخبار العاجلة و المهمه لدي من يعملون بالشركة ..
___________Źahrä____________
نهي يظهر أن جه وقت انتقامي منك يا روان الكلب.. هتشوفي هعمل فيكي اي .. هخلي مروان دا يطردك شر طرد الكلاب..ولا حد من الشريكات التانية هيتعامل معاكي
ههدمك يا روان و مش هيبقي حيلتك حاجة و هتجوز مروان و هخليكي تخدمي علينا يا ..يا جاهلة 
___________Źahrä____________
دخل مروان و محمود مكتب دينا و هم يحملون الطعام وجدوا صوت ضحكاتهم يملأ المكان 
دينا خلاص والله بطني وجعتني من كتر الضحك
روان هههههههه ماشي هو الراجل بتاع الأكل أتأخر لي انا جعانه اوي
دينا اه والله وأنا كمان جعانه كان لازم اتنك علي سندوتشات امي مكنت جبتها معايا احطياتي الاه
روان و النبي امك دي عسل
كادت دينا أن تتحدث و لكن قاطعها محمود بعد اذنك هي مامتها مش عسل
دينا نعم 
اسرع محمود يقول بهيام هي نحله عشان خلفت العسل دا 
لم تدري ان كانت تضحك عليه ام تصده
افاق محمود علي يد مروان التي نزلت علي قفاه 
مروان اتلم لـ المك 
محمود انكتمت 
مد مروان لروان كيس الفطار و قال اتفضلي دا ليكم ..
روان شكرا اتفضلوا افطروا معانا
كاد مروان أن يعترض و لكنه تفاجئ من اخيه يسحب كرسي و يجلس معهم علي الطاولة 
ابتسمت روان و قالت اقعد يلا افطر معانا 
جلس مروان و أكلوا في جو ملئ بالحب و السعادة و مشاكسه محمود لـ دينا و ضحك كل من مروان و روان
الي أن انهو فطورهم و اتجهوا الي مكاتبهم
___________Źahrä____________
نهي الو الصحفي يزن
يزن أيوه انا 
نهي معاك نهي و عندي خبر مهم هيعمل سبق صحفي هايل ممكن نتقابل 
يزن بخصوص مين 
نهي بخبث مصممة الأزياء روان السيد
يزن المعاد 
نهي النهاردة بليل في ****
نهي و لسه يا روان 
الو انا نهي و كنت عاوزة اكلم الأستاذ يوسف مدير القناة في حاجة مهمة
طب ثواني يا فندم 
يوسف الو
معاك نهي و عندي خبر بخصوص روان السيد هيعملك نسبة مشاهدة عالية 
يوسف الخبر اي 
نهي نتقابل النهاردة بليل في ****
بكرة يا روان هيكون هيبدا العد التنازلي ليكي دوم تك دوم تك هههههههه 
___________Źahrä____________
روان يلا يا دينا نمشي 
دينا يلا يا ستي 
استوقفهم محمود آنسه دينا يا ست انتي 
دينا خير 
اخرج محمود هاتفه و قال عاوز رقم
دينا لا سوري مش بدي ارقامي لحد 
نظر لها محمود و قال انا مش عاوز رقمك انتي 
دينا اومال عاوز رقم مين 
محمود بخبث والدك عاوز رقم والدك 
دينا بصدمة 
___________Źahrä____________
يا تري نهي هتعمل اي في روان و رد فعل روان هيكون اي 
مروان هيقف معاها وألا هيتخلي عنها و هيقتل الحب الي لسه مظهرش للعالم 
دينا و محمود حكايتهم هتوصل لفين 
سيد و تحية هيسكتوا و الي اي 

يتبع..

لقراءة الفصل التالي: اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية المستحيل تحقق

google-playkhamsatmostaqltradent