روابة قول للزمان ارجع يا زمان الفصل الاول 1 بقلم بشرى عزيز

 روابة قول للزمان ارجع يا زمان الفصل الاول 1 بقلم بشرى عزيز

روابة قول للزمان ارجع يا زمان البارت الاول

روابة قول للزمان ارجع يا زمان الجزء الاول 

روابة قول للزمان ارجع يا زمان الفصل الاول 1 بقلم بشرى عزيز

روابة قول للزمان ارجع يا زمان الحلقة الاولى


ماكنتش مصدقة بجد الل قالوهولي حسيت بحاجة وحشة أوي بتكبس على قلبي ونفسي بضيق بشكل غريب اوي كسرني ايوه كسرني بطريقة مألمة اوي طب ليه يعمل كده مدام ما بيحبنيش ومش عايزني ليه يعمل كده 
التفت ليه لقيته رمى الحزام ونام على السرير بمنتهى البرود وكأنه لوحده مامعهوش  بنت لسه اتجوزها من كام ساعة والمفروض الليلة ليلة دخلته عليها 
التفت الناحية التانية في مراية طويلة قربت ووقفت قدامها وانا مستغربة لاء أنا كنت مدبوحة بجد وقعدت أسأل نفسي هو أنا وحشة لدرجة دي أنا بخوف بشكل ده ولا ايه ليه الناس كلها بتعاملني كده ليه عمري ما حد حبني واحترمني ماحستش بنفسي وانا بقع على ركبي بقوة وجعتني وبصت على الفستان الجميل الكبير الل كلفنا كتير افتكرت فرحتي بيه لما ماما جابته كنت فرحانة اوي واضحك وهي كمان كانت فرحانة اكتر مني بيه وليه لاء واخيرا بنتها البايرة لقت يعبرها مانا ماكنتش بتعايرني بس كنت بشوف ده فعيونها ومش هي وبس اي حد من قرايبنا بيجي يزور بابا كنت بشوف لعيونه جملة واحدة"أنت لسه قاعدالهم" حتى زمايلي فالجامعة واصحابي مع اني عمري ما طلبت حاجة من حد وعمري ماتقلت على حد صح أنا كملت تلاتين سنة من غير ما اتجوز بس ده مش ذنبي مش ذنبي اني أمي قعدت ترفض لحدما خلاص ماعدش فيه حد ليتقدم خالص مش ذنبي اني ماقدرتش اشتغل عشان عيلتي محافظة ومابيحبوش شغل البنات ومش ذنبي ان ربنا خلقني في بيت على اد حاله يعني ماعنديش فلوس تشد حد أو تجزبه ومابلبسش لبس غالي ولا ليا فخروجات ونادي وسينما بس مع ذلك أنا مش ناقصني حاجة وعايشة مبسوطة مع بابا وماما بعدما اخواتي اتجوزو كلهم وراحو بيوتهم عمري مازعجتني حاجة اد نظرات الناس ليا بيحسسوني اني اجرمت فخاجة وأني مذنبة وحتى ساعات بيبصولي بطريقة ماقدرش استحملها وبجد بفضل فترة مدمرة نفسيا 
ومش عارفة ارجع لطبيعتي 
تنهدت بقوة وتعب ومسحت دموعي الل مش عارفة إذا كانت دموع قهر ولا زعل ولا كسرة ولا حزن ولا خزلان ولا إهانة ولا كل دول مع بعض 
فتحت الشنطة وأخدت بيجامة ورحت الحمام بجر الفستان الكبير 
عدا على اليوم ده اربع شهور .. اربع شهور وانا وياه قدام الناس كويسين وما بينا غرب مفيش اي كلام ولا اي رابطة طول اليوم شغل المطبخ وبراعي أمه وأبوه وهما الصراحة طيبين اوي وبيحبوني اوي وانا كمان بحبهم وبعاملهم كويس علشان ربنا يخليلي ماما وبابا 
اخواته البنات تلاتة الكبيرة متجوزة والباقيات لاء وبيحاولو يوقعو بيتي وبينه وبيعملونا مشاكل هههههه هو احنا كنا متجوزين بجد 
ساعات بضحك بجد من تصرفاتهم من اسبوع كده 
ماما الل هي أن جوزي طلبتني عندها فاوضتهم وانا كنت بحط الاكل على السفرة رحت ساعدتها لحدما اتعشت وأخدت دواها وبابا متابعني بنظراته بحب وحنية:ربنا يباركلك يا بنتي الا العمليه ولادي مايعرفوش يعملوه 
أنا بابتسامة وبهزار: كده برضو هو أنا يعني مش من ولادك 
ماما بضحك : لا انت بنتي أنا هو مايقدرش يخلف واحدة بالجمال والرقة دي 
ضحكت وبابا اتغاظ: بأمارة بنتك مروة ولا الواد احمد الجحش خليني ساكت احسن 
ماما ضحكت بصوت وهي متعودة على هزاره وانا ابتسمت عشان عيب اضحك وأبقى فرحانة فولاد حمايا 
أدت لبابا كمان دواه وطلعت عشان اسسيهم يناموا هما بينامو بدري وبيصحو آخر الليل كله عشان قيام الليل رغم صحتهم وسنهم بس بيعملوا الل يقدروا عليه 
قفلت باب الاوضة بهدوء ورجعت للمطبخ ولما قربت سمعت شيماء بتقول بزهق: مش كفاية اني طبخت وكل يوم بطبخ 
سعاد بكدب: سوري حبيتي لولا رجلي واجعلني كنت ساعدتك أنت سائله كل حاجة وكان مفيش غيرك فالبيت كله 
ابتسمت بسخرية هي فاكره أنها كده بتقوم جوزي سوري قصدي أخوها علي وبتحاول تفسد ما بين بس ما تعرفي انهم مش مهم عندي وأنه سقط من عيني من وقت ما قالي ليلة الدخلة أنه مش عايزني وجوازنا فترة بس وهيخلص 
تنهدت بقوة ورحت قعدت جنبه على السفرة مادام هي الل طابخه وتعبانه خليها تشتغل  لاحظت انها ارتبكت اول ما دخلت ماتعرفش إذا كنت سمعت كلامها ولا لاء 
بصيت جنبي لقيته بيبصلي غريبة اوي ليكون زعلان عشان كلام اخته طب ما يزعل ولا يتفلق بس ماكانش زعلان لا كان بيبصلي بطريقة مختلفة هو اساسا بقاله فترة بيبصلي كده 
كملت اكل  وقعدت استنى يخلصو عشان عارفه انهم ما بيعملوش من يوم ما اخوهم جابلهم الخدامة الل تطبخ وتنضف بس خلاص هانت أنا هطلب الطلاق اول ما أكمل ست شهور أنا تعبت اوي 
زي ما توقعت وزي ما بيحصل كل يوم كلهم راحوا اوضهم وانا شلت الاطباق وخلصت شغلي ورحت أنام أنا كمان 
دخلت الأوضة بتاعتنا واول ما دخلت سبت الحجاب ورحت على طول أخد بيجامة واخد دش يريحني وبعدين خرجت وانا بنشف شعري بصيت لقيته قاعد بيشتغل على اللاب بتاعه واول ما خرجت رفع وشه عنه وبصلي بصة طويلة وانا ما اهتمتش ورحت سحبت زر الكنبة الكبيرة وبقت سرير مريح واحسن حاجة أنه بتاعي لوحدي اخدت الشرشف واتغطيت كويس وطفيت الابجورة الل جنبي وغمضت عيني وانا تعبانة دقايق وحسيت.............. 
يُتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent