رواية رحيم مريم الفصل الاول 1 بقلم الكاتبة المجهوله

 رواية رحيم مريم الفصل الاول 1 بقلم الكاتبة المجهوله

 رواية رحيم مريم البارت الاول

 رواية رحيم مريم الجزء الاول

رواية رحيم مريم الفصل الاول 1 بقلم الكاتبة المجهوله

 رواية رحيم مريم الحلقة الاولى


-ادخلي من البلكونه ي هانم 
"جاتلي المسدج دي من علي الواتس من رقم غريب مين دا أصلا وإزاي يتجرئ يتكلم معايا بالشكل دا 
فضلت أتلفت يمين وشمال بس مفيش اي حد فِ الشارع" 
-متحاوليش مش هتلاقيني
"خوفت ودخلت جوه مش بعيد يكون مسلح واتسحر النهارده فِ الجنه" 
-يلا ي بت حضري السحور 
_حاضر ي ماما 
"انا هنا فِ البيت بيحسسوني انهم شاريني من سوق العبيد"  
"حضرت السحور واتسحرنا وخلصنا" 
-انتي رايحه فين 
_اي ي ماما هنام 
-الموااعين 
_انا أمته هتجوز وأخلص أمته هيجي جوزي قره عيني بالحصان الأبيض 
_طب يلا يختي اغسلي المواعين 
_حاضر يماما 
"غسلت المواعين ودخلت نمت"
_اجهزي علي الساعه ٦
" جاتلي المسدج دي من نفس الرقم ينهار اسود هوا معملتش بلوك.!!!يمكن هيجي يخطفي ويبيع 
أعضائي...
لاا دا اكيد واحد بيعاكس عملت بلوك وقومت اساعد ست الكل" 
-يلا ي مريم تعالي ساعديني 
_هار اسود اي اللي انتي عاملاه دا يماما 
-انتي لسه هتتفاجئي العربس فاته علي وصول 
-عريس مين ووصول مين 
_عريس متقدملك 
-نعممم انتي كان خد قالكم اني عاوزه اتجوز 
_اومال مين اللي مستنيه حوزها علي الحصان...
-باااس انا داخله اكمل نوم انا صايمه ومش عاوزه افطر   بلا عريس بلا كلام فاضي 
_خودي يبت اخلصي اعملي معايا 
-يحول الله يعني كمان مش موافقه وكمان هتدبس فِ التنصيف!
بعد مرور اربع ساعات 
-اااااه ي ضهري ياااني منهه للللله 
_اخلصي روحي البسي بسرعه 
"٪دخلت لبست دريس نبيتي وطرحه أوف وايت...اتجوز اي يجماعه انا مبعرفش اقلي بيض حتي الشاي مش بيظبط معايا 
-تعالي يلا 
خرجت ونا حطه وشي فِ الأرض 
-نسيب العرسان لوحدهم 
_هتفضلي بصه فِ الأرض كتير 
قولت فِ سري-بقا ابقي طول اليوم بنضف فِ البيت وف الآخر تدخل بالجزمة لا ثواني كده دي سنييه لا دا انت تعمل اللي انت عاوزه 
_منا فعلا. اعمل اللي انا عاوزه 
-نعم.!انت سمعت 
_اه...المهم انا رحيم عندي ٢٨ سنه شغال ظابظ 
(اي الحلاوة دي اسمه رحيم وشغال ظابط 
فين المأذون ي جماعه..)
-ونا مريم خريجه هندسه وعندي ٢٥ سنه
_منا عارف...كتب الكتاب هيبقي يوم الخميس اللي هوا بكره ولوا حابه يبقي فِ فرح تمام لو مش حابه معنديش اي مشكله
_بااااب بس حيلك انت ايه رص رص ورا بعض كتب كتاب ايه اللي بتتكلم عنه انا اول مره اشوفك 
-بس انا مش اول مره اشوفِك 
_وناااا ماالي 
طلع السلاح من الحزام 
-تحبي يبقي فيه فرح ولا لا من الأفضل تقولي لا لان مش بحب الهيصه
_لا طبعا فرح اي بس دا مصاريف علي الفاضي انت تعمل اللي انت عاوزه ي كبير المهم دخل السلاح دا تاني 
-هقوم انا بقي وياريت متطلعيش البلكونه تاني بشعرك بدل محبطك رصاصه اجيب اجلك
-استني انت رايح فين منك لله دا منمتش طول الليل 
رد عليا وهوا عطيني ظهره 
-بقولي حاجه ي مريم
_لا ي كبير توصل بالسلامه...
"بعد ما البني ادم الضخم دا مشي دخلت قوضتي غيرت ونمت علي طول وإلا مش هخلص من اسئله ماما" 
_صحيت تاني يوم لا ثواني كده انا هتجوز النهارده!
"انا لحد الان مصدومه اللي هوا انا بجد هتجوز انا أصلا مش عارفه انا فرحانه ولا لا مش عارفه انا بحبه ولا لا..بحبه؟! دا حتي معرفوش "
- مريم قومي يلا عشان تجهزي رحيم بعتلك فستان وبيقولك البسيه النهارده 
_لا فالح اوي البعيد 
"فتحت الفستان كان جميله جدا كان هادي وبسيط ضيق من فوق لحد الوسط وواسع من تحت 
النهار عدي بسرعه جه بليل لبست الفستان اللي عريس الغفله بعته 
كان حلو جدا عليا كأنه متفصل عشاني 
حطيت ميكب هادي ولفيت الحجاب وخرجت" 
(اللهم صلي وسلم علي سيدنا محمد )
خرجت لقيت رحيم والناس مكنوش كتير الحمدلله والمأذون وبابا 
قعدت جمب رحيل والمأذون قال جملته الشهيرة .. لا دا انا تجوزت بجد 
الناس مشت..سلمت علي ماما..الااه دي بتظغرط في. دموع الوداع فين الأوله اللي هتتكسر ورايا حتي 
-روحنا البيت كان جميل جدا والديكور فيه كان هادي وبسيط 
-عجبك؟
_اه حلو جدا 
-منا عارف 
المهم انا عارف ان جوازنا جه مستعجل وبسرعه بس صدقيني انا عمري لاهزعلك ولا هغصب عليكي ف حاجه انا لو مكنتش بحبك ومكنتش اتقدمت وعجلت الأمور .. طيب استأذن انا 
هوا قال بحبك صح اي دا؟!
دخلت قوضه قابلتني ونمت فيها 
صحيت تاني يوم كان رحيم بيخبط
-نععععم 
_نعمالله يشيخه قومي اهلك جايين 
-حاااضر ولا أقولك قولهم يروحوا انا عاوزه انام 
_لا اله الا الله 
لبست وخرجت كانت ماما أجت 
رحيم جه قعد جنبي وابتسم 
ماما فضلت شويه بعدين مشيت
-لو مش هتقل علي سيادتك مش افطر بس 
-حاضر 
لاقيت رحيم واقف متنح 
-انتي قولتلي حاضر !؟
_يحول الله تصدق انا غلطانه أصلا عدي من وشي 
-الآه انتي بتتحولي خلاص يستي آسفين اتفضلي 
_احم انا مش بعرف أولع البتجاز 
-نعم! بس كده حاضر 
-هوا انت بتعرف تحط ملح البيض اصل مش بعرف اظبطوا؟!
-نعم يختتتي ... استغفر الله حااااضر
خلصت البيض وطلعت باقي المحتويات من التلاجه 
-مش هتاكلي 
_لا 
-ليه
_كده
-وهتسيبي البيض اللي انا عامله 
_اللي ايه يعنيا 
-اه صح دا ولعت البتجاز بس 
_ايوا كده
-وحطيت الملح والفلفل الأسود 
_بالظبط كده
-وحطيته ف الزيت عشان سيادتك بتخافي من الطرطشه بتاعت الزيت !
_خلاص يبني أيييي
-هتاكلي؟
ضحكت 
عدي حوالي تلات شهور اتعرفت فيهم علي رحيم كويس عرفت هوا بيحب اي وبيكره اي 
_مريم انا رايح مؤموريه بكره 
_رايح ايه؟
-مؤموريه
-يعني اي هتمشي؟
_مضطر اني امشي 
-هوا ينفع متروحش 
-كان علي عيني والله
-قولهم مراتي بت غلبانه وهما هيسبوك 
ضحك-هما يومين بس 
-بحااالهم 
-شوفتي بقا
-هعمل اي م باليد حيله ربنا يرجعك بالسلامة 
-الله يسلمك 
_عدي اليومين وبقول تلاته ورحيم لسه مرجعش بس اللي أتأكد منه اني حبيته واني اتعودت علي وجوده هوا ممكن ميرجعش الفكره نفسها توجع كلمته فوق الميه مره بس موبايله مقفول ال٣ايام بقوا أسبوع والأسبوع بيجر أسبوع. لغايه مبقوا شهر 
كُل يوم بموت خوفاً من فكره انه يكون جراله حاجه 
قومت يوم من النوم علي صوت الباب جريت علي الباب فِ أمل انه يكون هوا 
-بصتلها بيأس-ماما! اتفضلي 
_ازيك ي حبيبتي عامله اي 
-كويسه ي ماما الحمدلله ونتي و بابا 
_كويسين الحمدلله...رحيم لسه مرجعش 
الدموع اتكونت فِ عيني -لا انا خايفه اوي ي ماما يكون جراله حاجه 
-متخافيش ي حبيبتي بإذن الله هيرجع بالسلامة 
_يارب 
عدي يومين وموبايل رحيم كالعاده مقفول..الباب خبط جريت عليه...رحيم
-رحيييم انت رجعت 
_ايوا ي حبيبتي
-انا كنت خايفه اوي عليك انت ليه اتأخرت كل ده انت قولت انهم يومين بس ليه سيبتني كُل ده انت متعرفش انا كنت عامله ازاي..انت كويس صح 
_عشان اشوف الحُب اللي ف عينك ده 
-احم قصدك اي 
_قصدي اني كُنت عاوز اتأكد من مشاعري تجاهك وأنتي كمان تعرفي إذا كنتي بتحبيني او لا 
-انت بتحبني 
بصلي بحب-اه انا بحبك ي مريم
-ونا كمان (بحبَك)
يُتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent