رواية حدوتة بحر الفصل الاول 1 بقلم ميادة ابراهيم

 رواية حدوتة بحر الفصل الاول 1 بقلم ميادة ابراهيم

 رواية حدوتة بحر البارت الاول

 رواية حدوتة بحر الجزء الاول

رواية حدوتة بحر الفصل الاول 1 بقلم ميادة ابراهيم

 رواية حدوتة بحر الحلقة الاولى



= اه صحيح يا بحر انتِ اذاي قريبة أوي كدة من ليلى ، و هي يعني 
بحر :- مسيحيه  ؟؟ 
= ايوة 
بحر  :- هو بابا ربانا على أن احنا نفرق بين المسلمين و المسيحين،   و بعدين ليلى دي عندها صفات تخليها البيست بتاعتي اكتر من اي واحدة مسلمة يلا سلام انا رايحالها 
راحت عندها البيت و بتخبط 
راحت فتحت ليها ليلى  ، .خلتها على الأوضة بتاعتها 
و هما قاعدين دخل عليهم نمر  ، نطت جريت على الدولاب من فوق 
بحر =احيه يانهار ملحوس  ، مربين عندكم نمر يا ليلي  ، و قال ايه تعالي اقعدي معايا يا بحر ، ده أنا مينا سابني على طول لوحدي  تستاهلي ، مانتِ عندك نمر قد الوحش 
نور بضحك علي منظرها  و هي فوق الدولاب :- هموت على منظرك و طلعت التليفون تصورها على منظرها ده 
بحر بحزن و بتوعد :- والله والله لأوريكِ اما انزل و شوفي بقى هاعمل فيكِ ايه 
ليلى بضحك  :- استنى انده على مينا يخرجه 
بحر  :- طب استني استنى اظبط الطرحة،  حرام يشوفني كدة ، و بعدين كفاية اني متعلقة ذي النجفه كدة فوق الدولاب 
ليلى  :- مينااا  يا مينااا 
مينا  :- ايه يا زفته عايزة ايه 
ليلى بضحك  :- تعالى خرج تيكو برة علشان بحر مرعوبة 
مينا بإستغراب  :- هي فين بحر دي !! 
ليلى شاورت بصابعها لفوق  :- فوق الدولاب
مينا بيبص لفوق  ، و بيضحك على منظرها و وقع على الأرض من كتر الضحك 
ليلي :- خد تيكو يلا علشان اعرف اقعد معاها شوية  ، و الا هاتبات فوق الدولاب 
مينا بيوقف ضحك  :- خلاص خلاص   ،  tiko go good good  ، و خرج بتيكو برة الأوضة يلعب معاه 
ليلى  :- انزلي بقى رقبتي وجعتني 
بحر بخوف :- ط ط طب اتأكدي انه مشي برة 
ليلى  :- اخلصي يا بحر  ، دي تصرفات عيلة دي مش آنسة عندها ٢٢ سنة 
بحر بتنزل من على الدولاب  ، و جريت ورا ليلى و بتعضها  
ليلى بصراخ وضحك  :- يا بنت العضاضة ،  ميناااا الحقني يا مينا هاتموتني بنت العضاضة دي 
بحر و بعدت عنها و عملت نفسها بريئة :- خلاص اخدت حقي و تستاهلي  ، و انا بقى هاجيبلك صرصار و احطه ف شنطتك و اخليكِ تجري ف الشارع و الناس يقولوا عليكِ المجنونة اهي  ، المجنونة اهي  ، و روحي يلا هاتي طفح  ، علشان جوعت 
ليلي  :- حيلك حيلك بالعة راديو  
بحر  :- هاتخلصي ولا اقوم امشي بالذوق و اكل عند الحج صاحب البيت 
ليلى بتسأل  :- بحر عايزة أسألك شوية اسألة كدة و مش بهزار بجد بجد 
بحر  :- طيب يا ستي روحي هاتي الأكل الاول و بعد كدة اسألي براحتك 
خرجت ليلى 
و هي قاعدة الباب خبط وسمعت صوت مينا 
مينا  برة :- ممكن ادخل 
بحر  :- اتفضل  ، كلنت ظبطت طرحتها و قعدت كويس و ظبطت نفسها 
فتح مينا و دخل 
مينا  :- هو انتِ مش بتقرفي تاكلي عندنا  ، اكمننا مسحيين و انتم مش بتحبوا المسيحين خالص 
بحر بإبتسامه خجل  :- ليلى صاحبتي و من احنا ف ابتدائي  ، كنا بنشارك بعض السندوتشات   ، و كل واحدة بيعجبها اكل التانيه  ، فاكنا بتبدل سوا اكلنا  ، و كدة  ، طبعا هي عارفة اني عمري ما اضرها ابدا و انا كذالك بحبها و عمري ما اضرها  
مينا  :- طب لية المسلمين مش بيحبوا المسيحين  ؟! 
بحر  :- صوابع إيدك ذي بعضها؟! 
مينا  :- لا خالص 
بحر  :- احنا كدة بقى المسلمين و كذالك المسيحين  ، في مننا الي بيتعامل بحسن نية و عمره مايأذي اخوه الإنسان مهما حصل  ، الدينات كل واحد حر فيها  ، و احنا متخلقناش علشان نتخانق  ، و  ربنا سبحانه و تعالى قال ف القراءن الكريم ( لكم دينكم و لي دين )  ، يعني انت حر ف دينك و انا حره ف ديني  ، و كل واحد حر يختار الديانة الي هو عايزها  ، و في حتة كدة برضو الناس بتبقى زعلانة او متضايقة منها  ، اوقات بيقولوا مثلا ان في ناس بتبقى مش نضيفة ان كان ف هدوم او بيت أو كلام او من جواهم  ، دول بقى موجودين ف كل الديانات و ربنا يحفظنا منهم 
و دخلت ليلى ف الموضوع  :- طب و انتِ كبنت و معظم البنات بيلبسوا ليه طرح قدام الشباب و كدة مش ذينا عادي مش فارقة  ، غير مع الناس الراهبات بس 
بحر  :- ينفع يكون فإيدك جوهرة و تفرجي الناس عليها؟! 
مينا وليلى ف نفس الوقت  :- لا 
بحر  :- طب هاتعلموا فيها ايه علشان ماتتسرقش منكم 
مينا  :- هاخبيها من عيون الناس كلها 
و ليلى  :- و انا هاغطيها بأي طريقة 
بحر  :- اهو هو ده الي انا عايزة اوصلة  ، ان البنت اما بتبقى بشعرها بتبقى جوهرة بس قيمتها بتروح اما الدنيا كلها تفضل تتفرج عليها  ، و مثال تاني حتة التورتة ام شوكولاته  ، بنسيبها مكشوفة  ؟! 
ليلى  :- استحالة 
بحر  :- علشان  كدة بنغلفها و بنحميها من اي حشرات او اي ميكروب ف الجو  ، البنت اما بتبقى بحجابها بتبقى محفوظة و متغلفة من اي نظرة مش كويسة من اي شاب  ، و ده طبعا موجود عندنا ف القراءن الكريم فرض الحجاب ده في سورة النور ، بسم الله الرحمن الرحيم 
"وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ" 
ليلى بعدم فهم  :- خُمرهنّ يعني خمرا !! 
بحر  :- لا لا هنا يقصد بيه الحجاب  ، و في حجاب اسمه خمار  ، هو ده الي المفروض علينا مش الطرحة الي حاليا معظمنا لابسها و انا كمان لابساها يس بدعي ربنا  يهديني ليل نهار و البس الخمار من تاني 
مينا  :- طب يعني ايه جيوبهن ؟! 
بحر  :- يعني الحجاب يكون مغطي الصدر كمان   ، هو ده الخمار بمعنى أصح ،  فهمتي يا ليلى؟ 
ليلى بإبتسامة  :- ايوة فهمت  ، كُلي يلا 
مينا بإبتسامة   :- شكرا يا بحر تعبناكِ معانا 
بحر  :- ولا تعب ولا حاجة اهم حاجة تكونوا فهمتوا كلامي 
ليلى :- بت يا بحر  ، عايزاكِ كل يوم تجيلي نقعد نسمع منك شوية من كلامك ده عن الدين الإسلامي و نصحح مغلوطات احنا واخدنها عنكم 
بحر  :- اشطات طبعا معنديش مانع  ، بس اما اكون فاضية 
ليلى  :- صحيح يابنتي كُلي بقى  ، الأكل برد 
بحر  ؛- بقولك ايه الحاج و الحاجة صحاب البيت هايطلقوني من بيتي باي يا ولية 
مينا  :- مع السلامة يا بحر 
بحر بتبص لتحت  :- الله يسلمك يا استاذ مينا 
و مشيت 
مينا  :- بت يا مفجوعة انتِ 
ليلى و الأكل ف بوقها  :- عايز ايه ياعم انت 
مينا    :- هي ليه كل اما باجي اكلمها او ابصلها تبص ف الارض  ، مش بترفع عينها ابدا  ، ده يمكن تعرف بلاط الشقة اكتر من شكلي 
ليلى  :- بكرا بكرا ابقى اسألها و بطل رغي امشي بقى 
حدفها بالمخدة و خرج 
ليلى بصوت عالي  :- يا حيوااااااااااااااااان 
مينا بصوت عالي  :- ايييه بتقولي حاجة يا حلوة 
ليلى تداركت   :- هااا لا لا بقولك اكل تيكو 
بصوت واطي يارب ياكلك و يريحني من ضرب القفيان ف الراحة و الجايه ده 
________________________________________________ 
عند بحر 
خلصت اكل و حكت لمامتها و باباها  ، على كل الي حصل 
باباها :- عمرك ماخيبتي ظني فيكِ ابدا يا بحر 
مامتها   :- طبعااا طالعة لأمها 
بحر  :- طب استأذن انا بقى اغسل أيدي و ادخل اصلي ركعتين قيام و انااام  ، قبل خناقة كل يوم دي 
تصبحوا على خير 
يُتبع..
google-playkhamsatmostaqltradent