رواية رب صدفه خير من ألف معاد الفصل الرابع عشر 14 بقلم ضحى ربيع

 رواية رب صدفه خير من ألف معاد الفصل الرابع عشر 14 بقلم ضحى ربيع

 رواية رب صدفه خير من ألف معاد البارت الرابع عشر

 رواية رب صدفه خير من ألف معاد الجزء الرابع عشر

رواية رب صدفه خير من ألف معاد الفصل الرابع عشر 14 بقلم ضحى ربيع

 رواية رب صدفه خير من ألف معاد الحلقة الرابعة عشر

Part:14
ادم اخد سكن بعيد عننا وكان دايما بيروح شغله وحياته انتظمت ولما كان يحب يطمن عليا كان يكلمني من
فون عم محمد حاولنا بقدر الامكان الالتزام وبعدنا عن اي حاجة ممكن تغضب المولي عز وجل 
بدأت امتحانات كليتي والحمد لله كانت مُيسرة 
عدي حوالي شهر ونص وانا بمتحن لغاية ما نفسي اتقطع ههه بهزر معاكوا ده انا بقيت بمتحن بالسنس
خلصت وكنت بحضر شنطي عشان همشي 
^يلا يانور لسه فاضل الهدوم محطنهاش في الشنط
*حاضر يافاطمة اديني شغالة
بقولك اي انا هطلع اشم هوا شوية عشان اتخنقت وتعبت
طلعت وانا واقفة سمعت صوته
"ااحم مش المفروض تكوني بتجهزي حجاتك دلوقتي
*بسم الله اتخضيت والله
من بدري شغالين والله بس قولت اطلع شوية الحمد لله اني طلعت وشوفتك
"انا كنت جاي اشوفك اصلا قبل ما تمشي 
*مبسوطة انك جيت 
هامل اي في الشركة يا ادم مرتاح
"الحمد لله بفصل ربنا ودعواتك انا مبسوط جدااا هناك
*وانت عرفت منين اني بدعيلك بقي
"لاني انا كمان بدعيلك برضه
*يا سلام واي للعلاقة بقي 
"ده باستي احساس يعني اقدر احس بيكي لو متضايقة او زعلانه وبنائاً علي احساسي ده بدعيلك
*ااااه حاجة زي التخاطر كده انا سمعت عن الموصوع ده وقريت عنه كتير اني ممكن ابعتلك رسايل بدماغي وحاجات كده
غالبا عشان كده كنت حاسة بيك يا ادم 
"ايوة حضرتك افضلي ارغي وضيعي في الوقت ادخلي يلا عشان تلحقي تلمي حاجتك 
وخودي ده رقم فوني الجديد اتصلي بيا بس لما اهلك يحددوا معاد يقابلوني فيه 
*حاضر
ولفيت ادخل الاوضة بس نده عليا تاني
"نور.....
*نعم يا ادم
"خلااص
كانت نظراته غريبة كنت حساه قلقان من حاجة 
*ادم انت كويس حاسة انك متغير
"مش عارف بس حاسس بقلق وخوف مش فاهم سببه 
*استعيز بالله اكيد عشان بقالك فترة بطلت تصلي بالناس اي رأيك لو تصلي بيهم العشاء النهاردة وانا كمان هنزل اصلي وراك
ابتسم بحنية ورد
"حاضر يانوري
*يا اي؟؟؟
"لا طب سلام انا
نزلت فعلا اصلي في الجامع وبعد الصلاة قابلت ماما سعاد هناك روحت سلمت عليها وحضنتها
*ماما سعاد وحشتيني اوي ياحببتي
وانتِ كمان يابنتي وحشتيني اوي
مبارك يابنتي ربنا يسعد قلبك 
*الله يباركلي في عمرك يارب بس اكيد هتيجي انتِ وعمو محمد
-بأذن الله لو محضرتش خطوبة بنتي هحضر خطوبة مين
لقيتها شددت علي ايدي واتكلمت
-حصني قلبك بانور يابنتي حصني قلبك من اي مخلوق ومتتعلقيش بحد خلي قلبك وربنا ربنا يابنتي مش بيخذل ابدا
*مش فاهمة لي الكلام ده دلوقتي يا امي انتِ حاسة بحاجة
*والله يابنتي ده كلام جي في بالي فقولته يلا بقي هستناكي تتصلي بيا لما تحددوا المعاد
*حاضر ياحببتي بأذن الرحمن 
سافرت رجعت البيت وطبعا بابا غسلني علي الي عملته بس في الاخر وافق علي رغبتي وبعد ما الموضوع هدي فاتحته في موضوع ادم
*اااحم بقولك اي باحجوج
-حجوج،!!!!يبقي اكيد في مصيبة يا اما عايزة فلوس خييير
*ههههه طب والله انت ظالمني لا المرة دي الموضوع مختلف
أخدت نفس واتكلمت
حكيتله علي كل لحظة وكل خطوة حصلت بيني وبين ادم وان قلبي اتعلق بيه واني رفضت العريس لما لقيت قلبي ممكن يظلمه
*انا يا بابا حكيتلك كل ده لانك صاحبي واول حبيب ليا في حياتي
عارفة انك اكيد زعلان مني بس والله يابابا انا معملتش حاجة تغضب ربنا ابدا 
-طب وسي ادم ده ناوي يشرف ولااا
*لا والله يابابا ناوي يجي ده حتي لما بقي ناوي انه يتقدملي مشي من العمارة واخد سكن بعيد ومكنش بيحاول يتواصل معايا خالص
-رقمه معاكي
*اه
-طب هاتيه
اديت بابا الرقم وكلمه وحدد معاه معاد كمان لبعد اسبوع
عدي الاسبوع وادم جي بابا الاول مكنش حابه بس اخدوا اتكلموا لوحدهم وبعدها حسيت معاملة بابا اتغيرت معاه للاحسن ١٠٠مرة
اخد بسرعة علي العيلة كلها اخواتي الصغيرين حبوه جدا (حتي العيال كتر خيري انا والله)
بابا مرديش يخليه يقعد في فندق وخلاه يقعد فش شقة لينا برضه في شارع تاني وحددنا الخطوبة بعد ٥ايام اكون جهزت نفسي وكده
يوميا كنت بتزل انا وفاطمة انقي فستان كويس بس مكنش في حاجة عدلة وكنت يأسة جداا 
*****
كنت متوقعة ان اهلها ناس طيبين زيها وكمان اهل كرم  اكرموني وحبوني كمان 
وانا لاول مرة في عمرري احس ان ليا عيلة اخوتها الشباب اللهم بارك محترمين جدا وبدأت احفظهم قرأن في الوقت الي كنت قاعد فيه
كانوا دايما معايا لفوا معايا لغاية ما لقيت بدلة وكمان حجزت عند حلاق كويس 
سمعت بالصدفة منهم ان نور لغاية دلوقتي ملقيتش فستان والخطوبة بكرة
*******
يارب والنبي افرجها من عندك مش عارفة اعمل اي يارب دبر لي امري
^ان شاء الله الله هتتحل متقلقيش
*مقلقش ازاي يافاطمة الخطوبة بكرة متخيلة 
-يااانووور تعالي بسرعة
*خير في اي ياماما
-تعالي شوفي العلبة دي لقيتها قدام باب الشقة وعليها اسمك
اخدت العلبة فتحتها لقيت فيها فستان اقل حاجة اقدر اقولها عليه انه جميل لانه كان ميتوصفش حقيقي
^وااااو الله اكبر يانور يابت اي الجمال ده 
ده ادم طلع زوقه قمر اوي مشاء الله 
*مش يمكن ميكونش ادم 
(كان قلبي حاسس بكده)
^ومين مثلا هيعبرك بفستان زي ده وبعدين محدش كان عارف انك لسه بتدوري علي فستان لغاية دلوقتي غير اخواتك واكيد هما قالوله
حاولت اقنع نفسي بكلامها
صحينا الصبح بدري البيت كله كان زحمة الي بيدور علي بدلته والي مش لاقي فردت الشرا
سبتهم وطلعت علي الكوافير زي زي اي بنت مصرية اصيلة
وفاطمة كانت معايا 
خلصنا حوالي العصر وجي سي ادم عشان ياخدني
انا بصراحة كنت مذهولة بشكله ا القمر ده اي الجمال والكريستال ده ياناس
*ادم الله اكبر انت حلو اوي كده لي 
"...........
*ادم مالك شكلي وحش ولا اي 
"نور انا اسف مش هقدر  اكمل والله العظيم اسف 
ارجوكي سامحيني.......


لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية رب صدفه خير من ألف معاد)
google-playkhamsatmostaqltradent