رواية ملجئ العشق والحياة الفصل الرابع عشر 14 بقلم أية البدري

 رواية ملجئ العشق والحياة الفصل الرابع عشر 14 بقلم أية البدري

رواية ملجئ العشق والحياة البارت الرابع عشر

رواية ملجئ العشق والحياة الجزء الرابع عشر

رواية ملجئ العشق والحياة الفصل الرابع عشر 14 بقلم أية البدري


رواية ملجئ العشق والحياة الحلقة الرابعة عشر

شروق بزعيق :انت رايح فين تعالي هنا انا عاوزه اعرف انا و انت اتجوزنا ازاي 
ايمن بصلها بطرف عينه و ابتسم بخبث : طبعا طبعا هقولك اتجوزنا ازاي بس (بدأء يفك حزام بنطاله) مش اما اعرف الاول كنتي بتهببي اي في شقة الزفة ده 
شروق خافت منه و بلعت ريقها بصعوبه هي عارفه ايمن لما بيتعصب بيقلب وحش 
ايمن لاحظ توترها و بدأ يسحب الحزام بنظره ثاقبه في عيونها : لا و بلبس الرقصات الي كنتي لابساه ده 
كان ايمن مع كل كلمه بيقرب خطوه و يلف الحزام الجلد علي ايده اما شروق كانت خايفه و هي بترجع كل خطوه بيقربها هو 
في لحظه سريعه جرت شروق علي السلم و طلعت علي فوق و ايمن وراها لحد ما وصلت لباب اوضتها و دخلت كانت عاوزه تقفل الباب بس ايمن دخل 
شروق بترجع للخلف من رعبها : اأ أأأا انت عاوز اي 
ايمن و عنيه بطلق شرار : عاوز اعرف مراتي المحترمه كان عند واحد غريب في بيته و بقميص النوم  ده بتنيل اي 
انهي جملته لينزل علي قدميها العارتان بحزامه فتتأوه شروق و تقع ارضا و الدموع تجري علي وجنتيها 
ملاحظه شروق كانت لابسه ده 
 بس كان الجاكت مقفول للنص فمخبي بطنها 
و ده نظام لبسها علطول 
ايمن مهتمش لدموعها و مسكها من شعرها وقفها و قرب وجهه من وجهها
ايمن بفحيح الافعي : كنتي رايحله ليه هه 
شروق ببكاء : و الهي مش علشان حاجه من الي في دماغك 
ايمن بهدوء : شروق انا واثق فيكي و إلا مكنتش كتبتك علي اسمي بس افهميني كوني اني اشوف حبيبتي في بيت فاضي مع شاب لوحدك و بالبس المسخره ده و الواضح جدا انه كان بيحاول يتحرش بيكي يعني كل ده و عاوزاني اكون هاديه 
كان بيكلمها بحنيه بالغه انهي كلامه و هو بيمسح لؤلؤ عيونها 
شروق هدأت قليلا : ماما كانت عارفه اني خارجه معاه 
ايمن اتعصب تاني فشد قبضته علي شعرها بعد ماكان راخيها 
شروق بصريخ :آاآآآه ايم...من
ايمن : امك دي لو سمعتي كلامها تاني هخلص عليكي و طبعا كانت بعتاكي بالمنظر الزباله ده علشان توقعيه و يتجوزك 
اكتفت شروق بالنظر لأيمن ليتأكد أيمن من افكاره 
ايمن جز علي اسنانه : امك دي ملكيش علاقه بيها اطلاقا فااهمه ده اولا ثانيا لبسك العريان ده كله هيترمي لانك ولا هتلبسيه في الفيلا ولا بره الفيلا اي حاجه عريانه هتتلبس هنا . هنا و بس في اوضتي 
كانت قبضته مرتخيه جدا فقط كان يقرب وجهها من وجهه 
ايمن بهمس بعد ما لقي وشها احمر : شروق انتي عارفه اني بحبك صح 
بدأ يقرب منها ناوي تقبيلها وهي بتلقائيه غمضت عينها متقبله اللحظه لكن تذكرت فاجئه انها الزوجه التانيه انه متجوز من وراها بعدته بعنف و دمعها رجعت سالت 
فضلوا بصين لبعض فتره 
و ايمن خرج من غرفتها بدون ولا حرف و شرووق فضلت تعيط 
***************************
جود : طارق طاااارق طااااااااااااارق يااا طااااااااارق قوووم بقي طاااااااااااااارقققق
طارق صحي من النوم بزعيق و عفرته : في اييييييييي في حدد يصحييي حد كدهه 
جود بغيظ : هووو فييي حد بينااام كده قوم 
طارق : قومت قومت اي اي الي جابك انتي مش كنتي في المنصوره يا بت 
جود : مش بترد عليا ليه 
طارق بنرفزه : كده عاوزه اي بقي
جود : اي الي حصل مع شروق 
طارق قام بنرفزه : في اي اتجوزت 
جود : جواز اي و ايمن كان مسجون في اي 
طارق بأستغلال:بت روحي حضري فطار و انا اقولك 
جود قامت بغيظ : مستغل متسلط
طارق قام جري وراه : يلا يا بت
 دخل غرفته تاني و اخد سجارته 
***************************
كريم : ماما متعمليش حسابي في فطار انا نازل المحل
سما بحنان : ماشي يا حبيبي اخواتك صحوا 
كريم بحزن : واحده نازله مذاكره طول اليل و التانيه نازله عياط سبيهم يناموا شويه كمان 
سما بحزن علي كارما و شمس : ماشي يا بني اي اخبار اخوك مش هنزل اجازه 
كريم : معرفش هبقي اكلمه اسأله 
***************************
حسن صحي علي رنت تلفونه 
حسن بنعاس :اي يا معتصم 
معتصم يتوعد : الساعه 7 القيك عندي في البيت فاهم و معاك هديه هه 
حسن بنعاس و عدم فهم : هدية اي 
معتصم بعصبيه : انت عيل زباله اصلا انا عارف عيد ميلادي يالا 
حسن ::: اووو كل سنه و انت طيب 
معتصم : لا علي الناشف كده مش هيحصل تيجي و جايب اغلي هديه عندك ماشي 
حسن ابتسم علي تفاهة صاحبه : حاضر 
معتصم بمزاح للتهوين علي صديقه : بقلك شرفني بقي علشان هنخرج مع شهد و اختها و واحده صاحبتها يعني اتبرفن و انزل حات طقم جديد 
حسن بمزاح : ليه هو انا هخطب 
معتصم ضحك : يلا سلام اسيبك تفكر في طقم تلبسه النهارده اه و دقن اهلك دي تتحلق فاهم 
حسن بملل :حاضر يلا سلام سلام سلام 
***************************
جود : طفحت
طارق بصلها بقرف :تك نيله عاوزه اي يا بت 
جود : اخلص اي الي حصل 
طارق : بوصي يا حبي اختك المايصه راحت بيت واحد و هو حاول يتهجم عليها و ضربته مات 
جود بصدمه :يا نهار اسود مااات 
طارق اتنهد :شوفتي بقي المهم ايمن لبسها و كان هيروح فيها بس انا ظبط الموضوع و قلبت القضيه دفاع عن الشرف 
جود : ايوا يعني اتجوزا ازايي
فلاش باك 
طارق راح لشروق في فيلا ايمن الي فضلت قاعده فيها 
شروق : هو ايمن كويس 
طارق : هو كويس بقلك في شويه حاجات في الشركه كده عاوزك تروحي تظبطيها دماغي فيها مشاكل كتير ايمن و مشكله حسن في المدرسه و مشكلتي مع شمس بسبب كارما و كتب الكتاب حاجات كتير و جود في المنصوره و ايمن في الحبس فمفيش غيرك بقي ابقي انزلي الشركه 
شروق : حاضر من بكره هنزل الشركه 
(المقصود شركة الموضه بتاعهم كلهم)
بااك 
جود : يعني اي مش فاهمه نزلت الشركه و بعدين 
طارق : هناك هي وقعة بعض الاوراق هي مفكرها علشان الاتليه الجديد الي اتفقنا معاه لكن كان فيها ورقة جواز بينها و بين ايمن بتاريخ قديم و هي مخدتش باله و وقعة و بكده بقوا متجوزين 
جود بأبتسامه بلهاء : شطان يالا 
طارق : متتلمي يا حيوانه انتي انا اخوكي الكبير 
جود : هتتجوز انت و شمس امتي 
طارق : هننزل نجيب الفستان النهارده 
جود بفرحه :اجي معاك 
طارق بقرف : غوري يا به دنا ما صدقة نخرج سوي 
جود بغمزه : ايوا يا معلم و كاتب كتابك كمان يعني براحتك بقي 
طارق ضحك : احلي حاجه فيكي انك فاهماني يا قلبي
***************************
في المساء 
طارق : عجبك حاجه في الاتليه ده 
شمس بملل : لا مش عاجبني 
طارق بزهق : طيب تعالي نروح اتليه تاني 
شمس :طيب 
طارق : مالك 
شمس : مفيش 
طارق بهمس مسموع : هو انتي من النوع ده 
شمس ضحكة و طارق شغل العربيه و راح بيها علي شركة الموضه بتاعه 
شمس : اي ده 
طارق : شركتي 
شمس بأستغراب : انت بتشتغل اي بالظبط 
طارق ضحك : ادخلي ادخلي 
دخلت مكتبه 
شمس : مكتبك 
طارق : هو مكتب المدير يانا يا ايمن يا جود يا ساره يا شروق كده يعني 
شمس بأستفهام : شركه مبينكوا يعني 
طارق : اها 
شمس : امممم 
طارق : دي شركه للموضه و عروض الازياء بقي و كده فيها اكتر من 150موهوب و موهوبه 
شمس بغيره : اه و مين بقي الي بيقابل العارضات 
طارق حس بغيرتها ففرح : انا 
شمس رفعت حاجبها بغيظ 
طارق : هو انتي ناويه تشتغلي بعد الجواز 
شمس : لا طبعا 
طارق ابتسم 
شمس : بعد مأخلص الجامعه 
طارق ادايق و هي فرحة علشان عصبته 
طارق بجديه : بس انا مش عاوز مراتي تشتغل 
شمس : هههههه بتهزر صح 
طارق بجديه اكتر : لا 
شمس بصدمه : بس انا عاوزه اشتغل 
طارق ببرود : ابقي افكر في الموضوع ده بعدين 
شمس اتغاظة
طارق : بوصي بقي هوريكي شوية تصامين و لو عجبك حاجه هاخد مقساتك 
شمس بصدمه : مقساتي 
طارق ابتسم بخبث : اهاا تشربي قهوه 
شمس : لا شكرا هو انت بابك بيشتغل اي 
طارق : مهندس و عنده شركة مقاولات و كده 
شمس : امممم 
طارق : اما كريم بيشتغل اي 
شمس استغربة : فاتح محل حلويات 
طارق خلص عمل القهوه و شرب منه 
طارق بفضول : هو انتي ملكيش اخوات 
شمس : تلاته 
طارق : لا غير كرم و كريم و كارما اخواتك بجد 
شمس ابتسمت بهدوء : ايوا تلاته برضوا 
طارق بفضول : بنات ولا ولاد 
شمس : شابين و بنت 
طارق : مشوفتهومش يعني 
شمس : في الفرح هييجوا 
طارق : انتي اي علاقتك بمرات ابوكي 
شمس : مش بقبلها 
طارق : زي مش بطيق هدي هانم  
شمس ضحكة و طارق وراها شويه فساتين و تصميم و اخيرا عجبها حاجه و بدأ ياخد فساتينها 
***************************
في كافيه 
كان شهد و اختها هنا و تقي صحبتها و معتصم و حسن قاعدين دخل سيف 
معتصم قام و سلم عليه : اي ده يا خراشي علي الصدف 
حسن : اقعد يا اهبل انت و هو 
سيف قعد بأحراج : هو احنا مكشفين اوي كده 
حسن ابتسم بحب : اوي اوي يعني 
سيف بص لهنا بأعجاب : مش هتعرفينا يا شهد 
شهد فهمة قصده : هنا اختي الصغيره و تقي صحبتي من الطفوله و ده سيف فساد المدرسه 
سيف بغيظ : تصدقي انك واطيه يا بت 
الكل ضحك 
و طلبوا اكل 
و في موسيقه اشتغلت في المكان 
معتصم :شوشو تعالي نرقص 
شهد قامت معاه 
سيف : بتعرفي ترقصي يا هنا 
هنا بكسوف : لا 
سيف : طب تعالي نجرب 
هنا بصدمه : اه 
سيف شدها و بدأ يرقص معاها 
حسن : تحبي نرقص يا بتول 
بتول : بتعرف ترقص
حسن بأعجاب : اه 
بتول بثقه : خلاص تعالي نرقص سلوا معاهم و 
حسن : تمام يلا 
 و هما بيرقصوا حصلت حاجه غير متوقعه 
علشان في حاجات اتغيرت كده و حاجات استجدت
شمس 21 سنه / جامعه صحافه 
فارس 26/ بيشتغل مع والده/ اخوا شمس من والدها وعايش في المنصوره
فهد 11/ في المدرسه اخو شمس من مرات ابوها الاخيره / عايش في المنصوره
رحيق 16/ اخت الشقيقه لشمس / مخطوفه من عمر 5 
كرم 27 / بيشتغل مرشد سياحي في احد القري السياحيه في اسكندريه
كريم 25 /بيشتغل صاحب محل حلو صغير 
كارما 17 / في تانيه ثانوي 
سما / خالتها 
عثمان / جوز خالته
يتبع..
لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية ملجئ العشق والحياة
google-playkhamsatmostaqltradent