رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الرابع عشر 14 بقلم اسراء السيد

 رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الرابع عشر 14 بقلم اسراء السيد

رواية مراهقتي الصغيرة البارت الرابع عشر

رواية مراهقتي الصغيرة الجزء الرابع عشر

رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الرابع عشر 14 بقلم اسراء السيد


رواية مراهقتي الصغيرة الحلقة الرابعة عشر

* عمر طلع علي صوت الدوشه واول ما فتح الباب لقا البوكس في وشه رجع لورا بسبب الضربه وهو ماسك وشه ويدوب بيرفع عينه لقا واحد ضخم بعضلات واقف وبيبصله بنظرات غضب .
- أحمد :- لو قربت من بنتي تاني هيحصل فيك اسود من كدا.
- عمر بصله بإستغراب:- بنت مين. 
- أحمد :- كمان بجح وبتنكر بدل ما بتلعب ببنات الناس شوف شغلك بدل ما اوريهولك انا.
- عمر:- لو سمحت انا معرفكش اصلا ومش عارف انتا بتتكلم عن اي.
- أحمد :- اه لا اسمع بقا انا ابو رهف ولو شوفتك قريب منها تاني هقتلك علي ايدي.
- عمر :- ابو رهف ازاي رهف باباها متوفي.
- أحمد بسخريه:- لا خد الجديدة ابوها رجع تاني .
- عمر:- انا ملعبتش علي رهف ولا كدبت عليها انا كنت هتقدملها بس لما تخلص ثانوي من مدام سارة.
- أحمد :- يعني الدنيا دي كلها ومش جاي تحب غير بنتي الي عندها ١٦ سنه.
- عمر:- انا فعلا بحب رهف وحبيتها جداا ومضحكتش عليها لو سمحت اديني فرصه بس اوضحلك.
- أحمد :- روح يا شاطر شوفلك واحده تانيه بنتي لسا صغيرة وبتتعلم.
- عمر:- هستناها لحد ما تخلص وهفضل واقف جنبها.
- أحمد :- معنديش بنات لجواز روح دور علي حد تاني بدل ما تضيع عمرك علي الفاضي.
- عمر:- يا استاذ احمد والله هفضل مستنيها فعلا اديني فرصه بس انا عارف اني غلطت بس هصلح عن غلطتي.
- أحمد اداله ضهره :- بنتي لحد ما تخلص تعليم ما شوفش وشك وبعدين ابقا افكر واشوف.
* احمد طلع من هنا وعمر اخد نفسه وقعد في الارض مني دخلت وقالتله تبلغ البوليس ولا لا بس هو شورلها بلا وقلها تروح وتقفل .
# #################؛
# عدي اسبوعين وفعلا عمر ماحاولش يرن علي رهف او يشوفها  حتي ومحمود راح اتقدم لملك وهما وافقوا عليه واتفقوا ان الفرح هيكون بعد سنه وملك كانت طايرة من الفرحه وعمر اخد حاجته من الشقه وراح عاش في الفيلا معاهم ومنال كانت مبسوطه قووي بكدا وهو اتفق مع باباه علي انه هيروح يتعلم منه ويمسك الشركه وباباه برضو فرح بيه وكان مبسوط وعمر حاول انه يطلع من الجو الي هو فيه وهيحاول عشان يوصلها...#################؛ 
* احمد لما روح فهم رهف ان الحكاية خلصت خلاص وتطلع عمر من دماغها وكل حاجه حصلت وهي من ساعتها وهي علطول في اوضتها ولوحدها وبقت مكتئبه علطول وبتفكر ازاي عمر سابها كان واعدها انه عمره ما يسيبها ابدا وكان هيفضى جمبها بس بابها هو الي خلاه يبعد ..مبقتش بتعمل اي حاجه غير انها تقوم تاكل وتنام ....
################؛
 * عدي سنة وجه فرح ملك وكان حال عمر اتغير برضو وبقا مشغول علطول بشغل الشركه عملوا فرح كبير وحلو وبعدين سافروا شهر عسل والحكاية رجعت تاني زي ما كانت ...#######؛ 
* رهف دخلت ٣ ثانوي ودخلت فعلا علمي رياضه وصممت انها تدخل هندسه وفعلا عدت السنة وجابت ٩٨٪ ..
# بعد النتيجه بإسبوع كانت رهف في البيت لوحدها وسرحانه في الي كان حصل معاها قبل كدا من عمر وافتكرت لما وعدها انه هيجيبلها هدية كبيرة لما تخلص الثانويه 
Flash Back:-
 - عمر :- لو جبتي مجموع عالي في ٣ هجبلك هدية كبيرة .
- رهف:- هدية اي.
- عمر:- ما انا بقولك هدية هقولك ازاي من دلوقتي .
Back.
* رهف فاقت من سرحانها علي صوت خبط علي الباب راحت فتحت وبتبص ملقتش حد ب
ولسا هتدير بس لقت شنطه هدايا محطوطه علي الارض وشكلها حلو ورقيق.* اخده الشنطه ودخلت علي اوضتها وهي مستغربه فتحتها لقت حاجه كدا متغلفه وجمبها دبدوب أحمر وجمبها رساله فتحت الرساله لقت مكتوب فيها :- هديتك زي ما وعدتك جت متأخرة بس زي ما عرفت اجبهالك بقا بحبك وهفضل أحبك طول عمري♥️♥️🥺.
* رهف قفلت الورقه وقعدت تعيط وهي حضناها وعرفت انه عمر هو الي بعتها وبعد شوية فتحت العلبه الي في هديه لقته التلفون الي هي كان نفسها فيه فضلت تبص في الهدايا لحد ما سمعت باب الشقه بيتفتح لمت الحاجه بسرعه وحطتهم في الدولاب وعملت نفسها نايمه .
* مامتها فتحت البات وشغلت النور لقتها متغطيه ونايمه فقفلت الباب وطلعت .
############؛ 
* رهف دخلت الكليه والدراسه اشتغلت وابتدت تذاكر واتشغلت وفي نفس الوقت قربت من ربنا وبقت بتصلي علطول وملتزمه ..
* عدت سنين الكليه ورهف وعمر الاتنين فاكرين بعض ومحدش نسا التاني وعمر مستني اليوم الي هيروح ويتقدملها فيه وفعلا بعد ما رهف خلصت الكليه باسبوع واحد عمر راح قابل أحمد وطلبها منه وأحمد استغرب ان لحد الان لسا عاوزها ومستنيها واداله معاد بعد اسبوع* رهف بعد يومين استأذنت من باباها تنزل مع زميلتها في مطعم هيقعدوا مع بعض شوية وراحت فعلا وفضلت قاعده مع زميلتها لحد ما شافت عمر قاعد علي ترابيزة بعيد شوية ومعاه ولد تقريبا ٥ سنين ونص وبنوته حوالي٣ سنين قامت وعنيها بتدمع واستأذنت من زميلتها ومشت بسرعه .
* روحت وهي بتعيطت ومش مصدقه ان عمر يعمل كدا وينساها بس ازاي والهديه الي كان بعتها لما نجحت ! فضلت تعيط لاخر اليوم ومطلعتش من الاوضه .
* واحمد كان عاوزة يقولها ان في عريس جايلها بس لقاها رجعت ودخلت علي أوضتها علطول قال انه هيدخل كمان شوية بس لقاها نايمه فأجل الموضوع لبكرا .
# رهف صحيت تاني يوم الصبح عنيها منفخه من العياط قامت وصلت وفضلت تصلي شوية لحد ما أحمد دخلها وهي مسحت دموعها علطول .
- أحمد :- صباح الخير يا رهف.
- رهف بإبتسامه:- صباح الخير يا بابا.
- أحمد :- عامله اي امبارح كنت هدخل اكلمك في موضوع بس لقيتك رجعتي دخلتي الاوضه علطول وبعدها بشوية لقيتك نايمه.
- رهف:- اه كنت تعبانه شوية من المشوار ونمت.
- أحمد  وهو بيمسك وشها بين ايديه:- رهف حبيبتي انتي عارفه انا بحبك قد أي انتي بنتي يعني حته مني وانا عاوز مصلحتك علطول والموضوع الي حصل زمان كان لازم أعمل كدا فعلاا واهو ...
- رهف وهي بتقاطعه ومفكراه انه عارف ان عمر خلف هو كمان:- خلاص يا بابا انا كنت فعلا غلطانه.
- أحمد ابتسم:- طب ماشي ان شاء الله علي آخر الاسبوع هيكون عندنا ضيوف جهزي نفسك بقا.
- رهف:- ضيوف اي.
- احمد مرضاش يقولها :-  في عريس ان شاء الله.
- رهف بصت في الارض بحزن :- حاضر يا بابا.
 ### وفعلا عدا الاسبوع وجه اليوم الي عمر جاي فيه وسارة بتنضف في البيت من الصبح وعماله تعمل لرهف مسكات وبتعمل حلويات وفرحانه ورهف ساكته ومبتعملش حاجه .
* جه بليل  وعمر راح لوحده لانها أول مرة دخل في اوضه الضيوف واحمد استقبله وفضل قاعد معاه لحد ما سارة دخلت بطبق فاكهه واتصدمت لما لقته عمر.
- سارة:- عمر!
- عمر:- مدام سارة اهلا .
- سارة :- الحمد لله كويسه أحمد دا الدكتور الي رهف كنت كشافالها عنده قبل كدا لما رهف جالها القولون .
* احمد هز راسه بغيظ انها بتتكلم معاه ومسك ايدها جامد وقالها تروح تنده لرهف.* سارة راحت جابت رهف وادتها العصير وخلتها تدخل ورهف مسكت الصينيه ودخلت وهي عينيها في الارض قالت السلام وقعدت جمب أحمد وشوية كدا واحمد قام وقف واستأذن انه يسبهم لوحدهم:- البيت بيتك يابني اسبكوا بقا مع بعض .* رهف فضلت باصه في الارض وعمر بيبصلها وبيضحك ومبتسم عليها لسا طفله صغيرة زي ما هي قرر انه هو يفتح الكلام فإتكلم :- مش عامله لي ضفيرتين زي الي كنت بعملهملك زمان.
* رهف رفعت راسها بصدمه وبصتله لقته عمر قامت وقفت زي اكن حيه قرصتهاواتكلمت.
- رهف بعصبيه:- انتا بتعمل اي هنا.
- عمر قام وقف هو كمان بإستغراب:- اي يا رهف اهدي انا عمر.
- رهف بصوت عالي:- ما انا عارفه انك انتا انتا بتعمل اي هنا.
- عمر:- انا طلبتك من استاذ احمد وهو وافق وجيت اطلب ايدك.
- رهف:- اطلع بره مش عاوزة اشوف وشك .
* احمد جه علي الصوت العالي :- في اي .
- عمر:- لا ابدا يا عمي مفيش بتكلم بس مع رهف وهي فهمو حاجه غلط.
- رهف:- غلط اي بقولك اطلع بره .- احمد :- رهف عيب كدا في اي .
- رهف:- يعني متجوز وعنده عيلين وجاي يتقدم ويتجوز وانتا ازاي توافق علي كدا يا بابا للدرجادي عاوز تخلص مني.
- أحمد بعصبيه:- بس بقا اي الهبل الي بتقوليه دا عمر اي الكلام دا.
- عمر:- يا عمي والله مش فاهم هي بتقول اي اصلا.
- رهف :- اومال العيلين الي شوفتهم معاك يوم الحد في مطعم**** دول يبقوا اي.
- عمر :- اه دول عيال ملك اختي.
- رهف:- ملك! يعني مش عيالك.
- عمر:- لا يا ناصحه.
* رهف قعدت علي الكرسي وهي محرجه من الي عملته واحمد ضحك وطلع تاني .
- عمر قعد تاني واتكلم:- يا شيخه الله يسامحك جوزتيني وخلتيني اخلف كمان.
- رهف بكسوف:- اااا اسف ب...
- عمر بضكك:- خلاص يا ستي مستغني عن اعتذارك ... امم اقدملك نفسي اسمي عمر ماسك شركة والدي بقيت مهندس كنت بحب واحده زمان ولسا بحبها برضو ومستنيها بقالي ١٠ سنين عشان تكبر واتجوزها لحد ما طلع عيني وشعري ابيض .
-رهف ضحكت :- وحد قالك استناها.
- عمر:- اه اصلي وعدتها من زمان انها مش هتكون لغيري ما تسأليها كدا موافقه ولا لا.
- رهف:- وانا مالي متسألها انتا .- عمر:- طب ماشي.
* وقام عمر وقف وطلع علبه من جيبه وفتحها وركع قدامها واتكلم:- تقبلي تتجوزيني يا رهف يا الي تعباني طول حياتي.
* رهف ضحكت وهزت راسها وهو لبسها الخاتم واتفقوا ان الفرح هيكون بعد خمس شهور.
تمت
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية مراهقتي الصغيرة
google-playkhamsatmostaqltradent